تكبير الصورة - أمهات وجامعيات يتدربن على حمل السلاح بغزة

أمهات وجامعيات يتدربن على حمل السلاح بغزة

منذ طفولتها مرورا بمرحلتي المدرسة والجامعة، كانت صورة المقاتلة الفلسطينية تسيطر على مخيلة أم إياد (28 عاما)، التي لم يتسلل إليها اليأس بعد زواجها، بإمكانية تدربها على حمل واستخدام السلاح.