تكبير الصورة - اختطاف الأطفال بمصر.. ظاهرة "يتجاهلها" الأمن

اختطاف الأطفال بمصر.. ظاهرة "يتجاهلها" الأمن

لم يكن ياسر عبده يدرك أن مجرد التفاتة لا تستغرق دقائق بإحدى الحدائق ستكلفه كل هذا الحزن والعناء، فمنذ اختفاء ابنه ذي الأربِعة أعوام لم يعد يتذوق طعم الحياة.