تكبير الصورة - ميساء باي تصوّر عذابات المرأة الشرقية روائيا

ميساء باي تصوّر عذابات المرأة الشرقية روائيا

منذ عملها الروائي الأول "في البدء كان البحر" (1996)، ما برحت الكاتبة الجزائرية ميساء باي تمنح في رواياتها صوتا لتلك الشابات في بلدها اللائي يسعين إلى شق طريقهن نحو الحرية.