تكبير الصورة - أوباما يسعى للتعاون مع بكين رغم التوتر

أوباما يسعى للتعاون مع بكين رغم التوتر

رحّب الرئيس الأميركي باراك أوباما في بداية اجتماعات تستمر يومين مع نظيره الصيني شي جين بينغ بما سماه "الصعود السلمي" للصين, وقال إن كلا البلدين يريد علاقة تعاونية رغم مجالات التوتر.