تكبير الصورة - نصوص لن تكتب!

نصوص لن تكتب!

منذ سنوات طويلة -أيام كنت طالبا بالمرحلة الثانوية بعيدا عن الرواية- كنت أكتب شعر الأغنيات وأزهو به وسط زملائي أو في حفلات الأعراس حين يردد مغن ما إحدى قصائدي ملحنة.