تكبير الصورة - شرطة لمراقبة تويتر وفيسبوك بماليزيا

شرطة لمراقبة تويتر وفيسبوك بماليزيا

بدأت الشرطة الإلكترونية الجديدة بماليزيا استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لإصدار تحذيرات لمنتقدي رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق في حملة غير معتادة على الإنترنت، ويقول منتقدون إنها لن تفلح على الأرجح.