تكبير الصورة - المعاناة تلاحق نازحي الأنبار بأربيل

المعاناة تلاحق نازحي الأنبار بأربيل

مع استمرار حصار القوات العراقية لمدينتي الرمادي والفلوجة بمحافظة الأنبار غرب البلاد وقصفها لهما, تواصل نزوح الأهالي إلى محافظات إقليم كردستان العراق الأكثر أمنا. وتشير تقديرات إلى أن أكثر من 15 ألف عائلة نزحت من الأنبار إلى أربيل بكردستان العراق.