تكبير الصورة - حكومة الأسد تروج للسياحة في بلد الدمار والتهجير

حكومة الأسد تروج للسياحة في بلد الدمار والتهجير

رغم الحرب التي تعصف بالبلاد منذ أكثر من خمسة أعوام، والتي دمرت عشرات المدن والقرى والبلدات وهجرت الملايين لم تجد وزارة السياحة السورية حرجا من نشر مشاهد تروج للسياحة بالبلاد.