تكبير الصورة - سر التهويد أسفل البراق يكشفه افتتاح "مركز"

سر التهويد أسفل البراق يكشفه افتتاح "مركز"

أثار افتتاح الاحتلال الإسرائيلي "المركز التربوي اليهودي" الذي يديره "صندوق ميرات حائط المبكى"، والمبنى أسفل منازل الحي الإسلامي بالبلدة القديمة، انتقادات حادة واتهامات للاحتلال بتسريع عمليات التهويد والاستيطان.