تكبير الصورة - زيارة بايدن تبقي على "شعرة معاوية" مع تركيا

زيارة بايدن تبقي على "شعرة معاوية" مع تركيا

زيارة نائب الرئيس الأميركي جو بايدن لتركيا حاولت تخفيف التوتر مع أنقرة، على خلفية إحجام واشنطن عن تسليم المعارض فتح الله غولن المتهم بالوقوف خلف محاولة الانقلاب الفاشلة الشهر الماضي.