تكبير الصورة - اهتمام أممي متزايد بالوضع الإنساني بسوريا

اهتمام أممي متزايد بالوضع الإنساني بسوريا

بعد تمرير قرار دعمته روسيا بشأن بالتخلص من ترسانة الأسد الكيميائية دون التهديد بإجراء عقابي في حال عدم الامتثال، حوّل مجلس الأمن الدولي اهتمامه إلى الأزمة الإنسانية الطاحنة في سوريا ليضع إجماعه الهش بشأن هذا الصراع محل اختبار.