تكبير الصورة - استياء لمنع تدريس العربية والتركية بمدينة فرنسية

استياء لمنع تدريس العربية والتركية بمدينة فرنسية

منع عمدة مدينة ميجان الفرنسية فرانسوا بوشير تدريس اللغتين العربية والتركية بالمدارس الحكومية بمدينته ليحرم بذلك تلاميذ من أصول مهاجرة من تعلم لغاتهم الأصلية ويثير غضبا بالأوساط التركية والعربية بالمدينة.