تكبير الصورة - الغوطة الشرقية لدمشق على صفيح ساخن

الغوطة الشرقية لدمشق على صفيح ساخن

لا يكاد يهدأ صدى الراجمات والمدافع في غوطة دمشق الشرقية حتى تعود الطائرات إلى سمائها في تصعيد عسكري جديد يشنه النظام السوري على مدنها المختلفة.