تكبير الصورة - كارثة تشرنوبل النووية

كارثة تشرنوبل النووية

رغم مرور نحو ربع قرن على كارثة تشرنوبل النووية فإنها ما زالت تصنف عالميا كأسوأ كارثة للتسرب الإشعاعي والتلوث البيئي شهدتها البشرية حتى الآن.