تكبير الصورة - عراقيون يغيّرون أسماءهم خوفا من الاستهداف الطائفي

عراقيون يغيّرون أسماءهم خوفا من الاستهداف الطائفي

يقول إياد سالم إنه قدم طلبا قبل شهرين لتغيير اسمه بإحدى المحاكم العراقية "اسمي يشبه اسم أحد الخلفاء الراشدين، سبب لي المشاكل بالمنطقة التي أسكنها ببغداد، وأخشى القتل بسببه".