تكبير الصورة - في سوريا.. الكل يجني على التاريخ

في سوريا.. الكل يجني على التاريخ

أدى قصف القوات السورية لتدمير العديد من المعالم التاريخية. ومن جهة ثانية، لم تسلم الآثار في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام من الأذى وباتت المتاجرة بها مهنة علنية يمارسها الجميع.