تكبير الصورة - شهد.. حرمتها شظية إسرائيلية فرحة العيد

شهد.. حرمتها شظية إسرائيلية فرحة العيد

بدت الطفلة شهد التي ترقد بمستشفى الشفاء بغزة حزينة في أول أيام العيد، فهي لم تستطع ككل عام أن تخرج مع أمها لتشتري ملابس العيد، ولا أن تلعب مع صديقاتها.