تكبير الصورة - تنديد رسمي عربي وإسلامي بنشر الرسوم المسيئة

تنديد رسمي عربي وإسلامي بنشر الرسوم المسيئة

لم يقتصر التنديد بنشر صحيفة "شارلي إيبدو" مجددا رسما للنبي محمد (عليه الصلاة والسلام) على الجانب الشعبي، إسلاميا وعربيا، بل تعداه رسميا، حيث عبر عدد من الزعماء والحكومات عن إدانتهم.