تكبير الصورة - "أسوارة العروس" ترافق حرب إلى مثواه الأخير

"أسوارة العروس" ترافق حرب إلى مثواه الأخير

على وقع كلمات قصيدته "أسوارة العروس" -التي غنتها فيروز للجنوب- ألقت قرية المعمرية جنوب لبنان نظرة الوداع على شاعرها الكبير جوزف حرب. ابن الجنوب الذي لم يبخل يوما بكتاباته على أرضه، واعتصم بقضيته وبالقضية الفلسطينية.