تكبير الصورة - سوريون متمسكون بالأمل رغم الدمار

سوريون متمسكون بالأمل رغم الدمار

مع دخول الثورة السورية عامها الرابع، لا يبدو الربيع السوري قريبا. هذا ما تعكسه بيوت دمشق من حكايات لعائلات فقدت كل ما تملك، لكن المعاناة والألم يوحدها كما الأمل بالانفراج.