تكبير الصورة - سكان الفلوجة.. بين الموت والتشريد

سكان الفلوجة.. بين الموت والتشريد

من جديد عادت يد النزوح والتشريد لتطرق أبواب المدنيين بالفلوجة، تخيّرهم بين المكوث بانتظار قذيفة تكتب لهم خاتمة قصة حياة، وبين الفرار عبر طريق محفوفة بالخطر قد تؤدي بهم للأسْر.