تكبير الصورة - اختبار المواطَنة في فرنسا

اختبار المواطَنة في فرنسا

قوبل مشروع قانون سحب الجنسية بمعارضة شرسة من الدوائر الرئيسية في حزب الرئيس فرانسوا هولاند، الاشتراكي، ومن المثقفين وجماعات حقوق الإنسان، وهو ما وضع الرئيس في موقف سياسي حَرِج.