تكبير الصورة - اللاجئون يعوضون نقص اليد العاملة بألمانيا

اللاجئون يعوضون نقص اليد العاملة بألمانيا

تعتبر ألمانيا الوجهة الأولى لآلاف السوريين والأفغانيين والإريتريين الذين يصلون إلى أوروبا، والهدف الأول للكوسوفيين والألبانيين الذين يغادرون بلدانهم. وينتظر أكبر اقتصاد بأوروبا وصول ثمانمئة ألف لاجئ جديد هذه السنة.