تكبير الصورة - المخاطر الاقتصادية لخطاب الكراهية بمصر

المخاطر الاقتصادية لخطاب الكراهية بمصر

حالة الاحتقان السياسي والأمني بعد الانقلاب بمصر لم تقتصر آثارها السلبية على الجانب السياسي بل تضر الاقتصاد أيضا، سواء تعلق الأمر بثقة المستثمرين في مناخ الأعمال أو تداعيات تجميد أموال أعضاء ومؤسسات مرتبطة أو داعمة لجماعة الإخوان المسلمين، كما تضررت تحويلات المغتربين.