تكبير الصورة - ماذا بعد اجتماع منتجي النفط بالدوحة؟

ماذا بعد اجتماع منتجي النفط بالدوحة؟

الآن ومع تعدد الدول المنتجة (55 دولة) وصعوبة التوفيق بين أهدافها وطموحاتها الاقتصادية واشتداد المنافسة بينها، أصبح من الصعب جدا أن نتوقع سوقا نفطية مستقرة يمكن قراءة تطوراتها.