تكبير الصورة - أزمة الديون الخارجية الروسية قادمة

أزمة الديون الخارجية الروسية قادمة

بسبب هبوط أسعار النفط واستمرار العقوبات الاقتصادية ارتفع عبء المديونية الخارجية الروسية ارتفاعاً كبيراً في الآونة الأخيرة. وليس مستبعدا أن تعجز البنوك والمؤسسات الصناعية والتجارية عن الوفاء بالتزاماتها المالية الخارجية.