تكبير الصورة - الحسم الإيراني في سوريا.. وعود بلا مؤشرات

الحسم الإيراني في سوريا.. وعود بلا مؤشرات

كشف تفجير خلية الأزمة في العام 2012 هشاشة المنظومة العسكرية السورية واعتمادها على أشخاص بعينهم (جلهم يعملون في الأجهزة الأمنية) في إدارة الأزمات، وتلك من أهم مظاهر الدولة العميقة.