تكبير الصورة - إعلامي لا إرهابي

إعلامي لا إرهابي

وثيقة وكالة الأمن القومي الأميركي التي تضمنت تصنيفي عضوا في القاعدة والإخوان المسلمين بالإضافة إلى عملي في شبكة الجزيرة، حملت من التناقضات ربما ما لم تحمله وثيقة من قبل.