تكبير الصورة - هل تسقط المجتمعات العربية في قبضة التوحش؟

هل تسقط المجتمعات العربية في قبضة التوحش؟

تستبطن المجتمعات بذور التوحش الكامنة، مهما بدت وديعة، وهذا من عظات الاجتماع الإنساني كما برهن عليه البشر في أحقابهم ورقاعهم، ويبقى كبح هذه النزعة من أولويات التربية والتعليم.