تكبير الصورة - الخرطوم وواشنطن.. مسيرة عرجاء

الخرطوم وواشنطن.. مسيرة عرجاء

إن أبعد ما يمكن أن تصل إليه السياسة الخارجية السودانية الحالية في علاقاتها بأميركا هو التعاون في ملفات مشتركة تحقق مصالح آنية ومحدودة للطرفين، ودون تطوير إستراتيجي للعلاقات المتبادلة.