تكبير الصورة - تراجيديون ذاهبون لنهايات لا تشبه جمالهم

تراجيديون ذاهبون لنهايات لا تشبه جمالهم

في واقع لا انتصارات فيه، يعد الفلسطينيون أنفسهم بنصر استثنائي: الفوز بمسابقات مونديال بكين. تنفتح كاميرا المخرجين: فرانشيسكو كانّيتو ولوكا كوساني على امتدادات واسعة حيث يتجهّز الفريق الوطني للمشاركة بأولمبياد بكين.