النشرة الجوية الثالثة 17/8/2015
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

النشرة الجوية الثالثة 17/8/2015

17/08/2015
أسعدتم مساءا مشاهدينا الكرام تستمر الإضطرابات الجوية في قارة أوروبا جراء استمرار تمركز منخفض جوي عميق إمتد في وقت سابق من المحيط الأطلسي وتعمق نحو المناطق الوسطى وإلى الشرقية جالبا معه الأمطار الغزيرة والعواصف الرعدية إلى كل من ألمانيا شرقي فرنسا سويسرا نمسا وإلى شمال إيطاليا ودول البلقان بل يسعنا القول إن أجزاء من غرب أوكرانيا وبولندا قد تتأثر بهذا المنخفض بالأمطار الناتجة عنه فضلا عن ذلك تتأثر أجزاء من الدول الإسكندنافية والجزر البريطانية بتساقط الأمطار بين المتفرقة والرعدية بالتالي مع تلبد الغيوم وتهيئ الفرص لتساقط الأمطار في لندن فيما تكون الأجواء ماطرة في فيينا في غضون ذلك وخلال منتصف نهار الغد تسطع الشمس في استوكهولم وإلى برلين مع 28 مئوية وتفرغ غيوم في لندن وإلى باريس جنيف وروما مع درجات حرارة معتدلة وفي العشرينيات شرقا مشاهدينا تستمر الأجواء مشمسة مع انخفاض الحرارة قليلا لتبقى أجزاء من اليونان وتركيا تحت وطأة الحرارة المرتفعة تستمر في أواسط الثلاثينيات نصل الآن إلى أستراليا والأجواء مشمسة في برزبن وسدني غائمة جزئيا في ملبورن وأديلايد وعلى طول السواحل الجنوبية الغربية وإلى بيرث مع درجات حرارة لا تتعدى العشرينيات ختاما إلى آسيا ومع آخر تطورات الإعصارين اللذين تشكلا غرب المحيط الهادئ ويهددانه حاليا مناطق من شمال الفلبين وتايوان وشرق الصين كوريا الجنوبية واليابان نبدأ من الإعصار الأول جوني الذي ازدادت قوته اليوم وهو يتحرك في مياه المحيط الدافئة حتى أصبح من الدرجة الرابعة على مقياس سافير سيمبسون المكون من خمس درجات بسرعة رياح وصلت اليوم إلى مائتين وثلاثين كيلومترا في الساعة وهو يتحرك بإتجاه الغربي وإلى الشمالي الغربي هذا وقد مرة أمس بمحاذاة جزيرة غوام كإعصار من الدرجة الأولى جالب لها الأمطار الغزيرة التي بلغت فيها جهتان عاصمة انضمام مائتين وخمسين ملليمترا فيما نستطيع القول إن جزيرة غوام قد نجت من رياح جون القوية لأنه مر بالقرب منها دون أن يلامس شواطئها وحسب المسار المتوقع فقد ينتهي جوني على سواحل تايوان مطلع الأسبوع القادم بعد أن يتراجع لمستوى إعصار من الدرجة الثالثة ليتخذ ذات مسار الإعصار سودلور الذي ضرب تايوان والصين في الأسابيع الماضية ومن ثم التحركات بقاياه الإستوائية نحو كوريا الجنوبية واليابان ما تسبب بالتساقط غزيرا للأمطار على طول تحركه ومن المتوقع أن ينحرف عن مساره جون نحو الغرب قليلا خلال اليوم الجمعة ليؤثر برياحه القوية وأمطاره الغزيرة على شمال الفلبين قبل أن يتحرك إلى الشمال مجددا باتجاه تايوان الإعصار الثاني اتساني أصبح اليوم من الفئة الثانية بسرعة رياح وصلت إلى مائة وسبعين كيلومترا في الساعة وهو يتحرك بذات الاتجاه الغربي ومن ثم إلى الشمال الغربي ليمر يوم السبت القادم بمحاذاتي جزيرة ايتو اليابانية مع زيادة قواته حتى يصل إلى الفئة الثالثة وربما الرابعة متخذا بذلك سواحل اليابان وإلى كوريا الجنوبية مسارا له خلال نهاية الأسبوع القادم يبقى الوقت مبكرا بالنسبة الإعصار اتساني نظرا لعدم وجود أدلة كافية بالإضافة لاحتمال تغير حرارة المياه التي يتحرك فيها أو الرياح المصاحبة ما قد يؤثر على قوته ومساره تفاصيل أوفى تتابعونها من خلال نشراتنا القادمة مع آخر التطورات دمتم في رعاية الله وإلى اللقاء