النشرة الجوية الثالثة 22/9/2015
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

النشرة الجوية الثالثة 22/9/2015

22/09/2015
أسعدتم مساءا مشاهدينا الكرام تستمر حالة عدم الاستقرار في غربي وجنوب غرب السعودية وإن كانت بحدة أقل والمتمثلة بسلسلة من الأمطار لتشمل مناطق عدة منها المشاعر المقدسة ومرتفعات الباحة والطائف كما يطرأ النشاط على الرياح الشمالية الغربية المثيرة الغبار والأتربة على منطقة المشاعر المقدسة وسواحل البحر الأحمر الوسطى قد تصل سرعة الرياح في بعض الأوقات إلى أكثر من خمسين كيلومترا في الساعة يعود ذلك إلى تدفق الكتل الهواء البارد والرطبة من شرق البحر الأبيض المتوسط إلى بلاد الشام وشمال غرب السعودية والتي تساهم انخفاض الحرارة قليلا مع ارتفاع نسب رطوبة هذا وتستمر الحرارة مرتفعة على سواحل خليج امتداد تأثير الكتل الهوائية الحارة المرافقة لمنخفض الهندي الموسمي وفي متابعة التغطية الأحوال الجوية لموسم الحج ليوم غد التاسع من ذي الحجة ومع وصول حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر عرفة تستمر الحركة في أوائل وربما أواسط الأربعينيات معها فرص لتساقط الأمطار الرعدية خلال ساعات المساء الأولى لتكون الأجواء خلال النهار غائمة جزئيا تصحبها رطوبة تصل إلى خمسة وستين في المائة نتحرك الآن مشاهدينا إلى أوروبا حيث تتولى المنخفضات الجوية على شمال غرب القارة بعد الإستقرار النسبي الذي شهدته خلال عطلة نهاية الأسبوع لتمتد السلسلة من الأمطار نحو الجزر بريطانيا ومنها إلى فرنسا هولندا ألمانيا وشمالا إلى الدول الإسكندنافية توقعات بأن تكون الرعدية في جنوب النمسا وشمال إيطاليا بالتالي تلبد الغيوم في استوكهولم وإلى برلين وفينا فيما تشهد مدن لندن وإلى باريس وجنيف أجواء غائمة جزئيا مع حرارة لا تتعدى العشرينيات وتشهد أثينا أمطارا بعدية تمثيل منخفض جوي من وسط إيطاليا إلى دول البلقان جلبة أمس سلام من الأمطار نحو جنوب إيطاليا وصربيا يؤثر اليوم على اليونان وتركيا بمعدل يتجاوزوا 70 ملليمترا ما قد يرفع خطر الفيضانات والسيول الجارفة نصل الآن مشاهدينا إلى شرقي آسيا ونبدأ من اليابان ومع ابتعادي عاصفة كروفانا وتلاشيها دون أضرار تذكر خطرون جديد يتهدد الأرخبيل خلال منتصف الأسبوع القادم جرأة تشكل منخفض استوائي إلى الغرب من الفلبين مع احتمال تحركه نحو الشمال والشمال الشرقي وذلك بعد أن مر قبل أيام بمحاذاة الجدل ماريانا عندما كان أضعف ولم يؤثر بشكل كبير على الجزر إلا أنه قد يزداد قوة خلال الأيام القادمة بسبب المياه الدافئة التي يتحرك فيها فضلا عن هبوب رياح منتظمة المزيج قد يساهم بتحول المنخفض إلى عاصفة وربما إلى إعصار يحدد اليابان وهو ما قد تكشف الأيام القادمة ويختم معكم هذه الفقرة مشاهدينا من وسط آسيا ومنطقة من الضغط المنخفض تشكلت في خليج البنغال قد تبدو ضعيفة حاليا إلا أنها قد تجلب الأمطار الغزيرة والعواصف الرعدية إلى أجزاء من بنغلاديش وميانمار ونيبال مع احتمال تعرض شرقي وشمال الهند لاستلام من الأمطار مما قد يفاقم الأوضاع خاصة بعد الفيضانات التي شهدتها ولايات عدة ومنها السام في شمالي شرقي البلاد إلى هنا تنتهي فقرتنا الجوية مشاهدينا الكرام شكرا لكم ويمكم سعيد