النشرة الجوية الأولى 20/7/2015
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

النشرة الجوية الأولى 20/7/2015

20/07/2015
أهلا بكم مشاهدينا التقى دفاع مدني في إيطاليا تحذير باللون الأحمر أعلى درجة الخطر تحسبا تهديد موجة الحر الشديدة التي تجتاح البلاد منذ أسابيع مستمرة إلى الأيام القادمة حالة تأهب أعلنت في ثلاث وعشرين مدينة تتوزع على كافة أنحاء البلاد في ظل موجة حر شديدة تسببت في اندلاع أكثر من مائة وستين حريقا أول أمس السبت بعد أن تجاوزت درجات الحرارة منتصف الثلاثينيات شمال البلاد بالغة الأربعين مئوية جنوبا في بولونيا الإيطالية على وجه التحديد مع 38 مئوية متوقعة في غضون اليومين القادمين في روما وميلانو ومنها إلى إسبانيا والبرتغال وإلى سويسرا والبلقان فيما تنجو ألمانيا واليونان من ضبط هذه الموجة الحارة حيث قتل شخص واحد على الأقل ودمرت عدد المنازل بعد اشتعال أكثر من ثلاثين حريق نهاية الأسبوع المنقضي حرائق امتدت من الشمال الشرقي وحتى الجنوب فهمت سرعة الرياح وقوتها وارتفاع درجات الحرارة في انتشارها وبشكل واسع في هذه الأثناء تستمر تحذيرات السلطات اليونانية من نشوب حرائق أخرى في جنوب البلاد بسبب توقع رياح قوية اليوم الإثنين مع حرارة مرتفعة يقدر أن تتجاوزها منتصف الثلاثينيات وفي فرنسا مشاهدينا اجتاحت سلسلة من العواصف القوية الممطرة وتعطي أجزاء واسعة من البلاد رافقتها رياح فاقت 100 كيلومتر في الساعة خلال اليومين الماضيين ففرنسا والأجزاء الغربية من عموم القارة الأوروبية تجد نفسها حاليا في قلب نزاعا قويا بل أيضا بين الكتل الهوائية الصحراوية الحال المندفعة من شمال إفريقيا عبر المتوسط وفي تصادم مستمر مع الكتل الأطلسية غير المستقرة المصاحبة المنخفضات الجوية المندفعة نحو أجزاء واسعة من القارة ولدى ولازالوا يولد مزيدا من التقلبات الجوية المحتملة وعلى نطاق واسع من أوروبا الغربية والشمالية الوسطى الشرقية لمشاهدينا التي تعيش على وقع الأعاصير وتهديداتها المستمرة للأرواح والممتلكات يأخذنا الحديث إلى العاصفة خال منها التي تسير على خطى الإعصار الذي ضرب الجزر الغربية من اليابان قبل يومين تحديدا مخلفا قتيلين على الأقل وخسائر مادية أخرى بينما لازالت مخالفتهم وفيضانات وانهيارات أرضية تهدد حياة مائة ألف شخص على الأقل نصحتهم السلطات بإخلاء منازلهم وفي الأثناء أثناء هبوط هذه المناطق لاستقبال خالى الذي يتطور سريعا مع توقع بلوغه فئة الإعصار من الدرجة الأولى في غضون 48 ساعة القادمة وفي سياق آخر قصفت العواصف الرعدية الشديدة أجزاء واسعة من شرقي الولايات المتحدة الأمريكية ما تسبب في فيضانات وأضرار مادية وأخرى بشرية سجلت الأمثل أحد في ولاية أوهايو تحديدا مع ما لا يقل عن أربعة قتلى ولاية أريزونا شهدت من جهتها هطل أمطار غزيرة سببت أو حالا وفيضانات عارمة أغرقت الشوارع وأغلقتها وجرفت السيارات وتضررت على إثرها مئات المنازل والمباني ولم ترد حتى هذه اللحظة تقارير عن وقوع إصابات أو وفيات في أثناء ذلك ضرب إعصار قوي بلدة تقع غرب إيلينوي مع رياح عاتية فقط في سرعتها 100 كيلومتر في الساعة الرياح القوية والأمطار الغزيرة دمرت عدد المنازل وقطعت إمدادات المياه والطاقة هذا وتستمر مشاهدينا تحذيرات راصد الجوية من تقلبات قوية ومحتملة على نطاق واسع من الولايات الشرقية الوسطاء والنفطية إلى هنا تنتهي نشرتنا عودة مجددا إليك محمد