النشرة الجوية الأولى 12/8/2015
اغلاق

النشرة الجوية الأولى 12/8/2015

12/08/2015
صباحا مشاهدينا الكرام بدئت درجات الحرارة بالانخفاض فعلا منذ يوم الإثنين مقارنة بالأيام الماضية وذلك إثر تراجع الكتله الهوائية الحارة إلى الشرق باتجاه العراق لتبدأ بالاندفاع خلال اليوم وغدا تيارات هوائيه ذات رطوبة مرتفعة وحرارة منخفضة من البحر الأبيض المتوسط بيد أن هذه الأجواء قد لا تدوم حيث تفيد التوقعات بعودة الأجواء الحارة مجددا إبتداء من يوم الجمعة جراء اقتراب الكتل الهوائية حارة مترافقة مع توغل منخفض الهند الموسمي غربا من شمال شبه الجزيرة العربية لترتفع الحرارة بشكل أكبر خلال منتصف الأسبوع القادم وفي شبه الجزيرة العربية تستمر الأجواء الحارة والصيفية في كل من بغداد وإلى الكويت المنامة الدوحة وأبو ظبي والرياض وحتى غرب السعودية مع درجات حرارة تتراوح بين أوائل وأواسط الأربعينيات ومع أجواء مشمسة ورطبة بشكل لافت ومع غبار عالق وضباب خفيف على بعض المناطق ومن المتوقع أن تمتد سلسلة من الأمطار على سلطنة عمان وإلى اليمن وحتى جنوب غرب السعودية تحديدا على جازان وعسير والباحة وحتى الأجزاء الجنوبية من مكة المكرمة أما بالنسبة لرياح فتستتمر من شمالية غربية إلى شمالية شرقية تكون خفيفة إلى معتدلة السرعة خلال اليوم وتنشط بشكل كبير خلال النهار الغد خاصة في أوقات الظهيرة في كل من العراق وإلى الكويت البحرين وقطر وشرق السعودية ما قد يؤدي لتدني مدى الرؤية الأفقية بفعل الأتربة المثارة والرمال نصل الآن مشاهدينا إلى آسيا وتحديدا إلى الصين حيث ارتفع عدد ضحايا إعصار ساوديلور الذي ضرب شرق البلاد إلى ستة وعشرين شخصا بعد أن خلفت سبعة قتلى في تايوان هذا وقد تسببت بقايا آثار ساوديلور في مقاطعة أنهوي شرق الصين في انهيارات أرضية وفيضانات ألحقت أضرارا واسعة النطاق في المنازل والأراضي الزراعية فضلا عن قطع إمدادات الكهرباء والمياه ومن المتوقع أن تستمر العناصر الإستوائية الناتجة عن الإعصار ساوديلور حتى بعد تلاشي بإنتاج كم كبير من الأمطار الغزيرة التي قد تمتد نحو كوريا الجنوبية وإلى اليابان تحديدا إلى شمالي كيوشو وجنوب غربي هون شو إلى جانب تعرض مناطق عدة من جنوب الصين وإلى فيتنام لاوس وكمبوديا وتايلند لتساقط الأمطار كما تستمر الأجواء الماطرة في معظم أرجاء وسط آسيا مع وجود منطقة من الضغط المنخفض تتحرك فوق وسط الهند تجلب معها العواصف الرعدية والمؤثرة بغزارة ننتقل الآن مشاهدينا معكم إلى أميركا الشمالية التي تشهد حالة من عدم الاستقرار تتمثل بسلسلة من الأمطار والعواصف الرعدية هذا وقد ضربت عاصفة رعدية شديدة ولاية أريزونا مصحوبة برياح قوية وصلت سرعتها إلى ستة وتسعين كيلومترا في الساعة ما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن آلاف السكان في مدينة فينيكس أمس الثلاثاء مع تقدم ما يشبه الجدار من الغبار والأتربة نحو المدينة وهو ما أدى لأنعدام الرؤية الأفقية بالشك الكبير الحال ليسا بأفضل في أميركا الجنوبية التي تعيش خلال هذه الفترة على وقع الفيضانات والانهيارات الأرضية في مناطق عدة من القارة والآن تعرضت الأرجنتين لسلسلة من الأمطار الغزيرة ما تسبب بفيضان عدة انهر في العاصمة وبوينس أيرس لتغمر المياه وعديد الشوارع والمنازل وعليه تم تعليق الدراسة في المناطق المتأثرة إلى جانب تدخل فرق الطوارئ لمساعدة المحاصرين بالمياه وإجلائهم إلى أماكن أكثر أمنا تبقى التوقعات باستمرار هذه الأجواء الماطرة على معظم المناطق الشمالية الغربية وأيضا الجنوبية فضلا عن وجود مناطق من الضغط المنخفض تحمل معها العواصف الرعدية نحو كولومبيا والإكوادور وأيضا إلى شرق الأرجنتين والأورغواي إلى هنا تنتهي فقراتنا الجوية مشاهدينا الكرام شكرا لكم عودة إليك حسينة شكرا شكرا