غزة تنتصر.. التصعيد الإسرائيلي تجاه أهل الضفة
اغلاق

غزة تنتصر.. التصعيد الإسرائيلي تجاه أهل الضفة

31/08/2014
أم مرحبا بكم مشاهدينا الكرام في حلقة جديدة من غزة تنتصر نناقش فيها التصعيد الإسرائيلي الأخير تجاه أهل الضفة الغربية فقد أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مصادرة أربعة آلاف دونم أي ما يعادل أربعة مليون متر مربع من أراضي محافظتي الخليل وبيت لحم جنوب الضفة الغربية ووصف مسؤولون فلسطينيون محليون هذا القرار بأنه أكبر عملية مصادرة تتم دفعة واحدة في المنطقة الواقعة بين محافظتي الخليل وبيت لحم أوجه التصعيد الإسرائيلي بحق أهل الضفة وترجمت بأوجه المتعدد أيضا وبخاصة بعد اختفاء المستوطنين ثلاثة ومن المستجدات في هذا الشأن منع قوات الاحتلال النساء من دخول المسجد الأقصى بينما غضت الطرف عن اقتحام الحرم القدسي من قبل مستوطنين بصحبة عناصر من مخابرات الاحتلال أيضا وأيضا أعادت قوات الاحتلال إلى نهج الاعتقالات وعلى وهدم المنازل لا سيما منزلي الأسيرين حسام القواسمي وعامر أبو عيشة الخل بسم الرئيس شين هذا التواصل لم نر مثله منذ عقد أو ع د عباس والطيار الفلسطيني المعتدل بدلا من تقويتهم فيما إسرائيل وفي صرنا في المفاوضات موضوع الحلقة نناقشه مع ضيوفنا من رام الله القيادي في حركة فتح أحمد غنيم ومن من تل أبيب جاديل غازي المؤرخ والناشط السياسي في حركة ترابط اليهودية للتغيير الاجتماعي والسياسي و من القدس المحلل السياسي الإسرائيلي يولي بن منحا وأبدى بسيدني نحن القرارات الدولية والمواثيق الدولي في ما يتعلق بالأراضي الفلسطينية واضحة وضوح الشمس بأي حق تأخذ الحكومة الإسرائيلية يأخذ سيدة مياه كل هذه الأراضي بأي حق يعني أه أه بالنسبة ل أه لأن هذه الأراضي كذا أراضي دولة أه جاء أه في المجلس الأمني المصغر قبل عدة أيام وهو أه كما وصف أه في إل لدى المصادر السياسية هو جاء ردا على أه قتل الشبان لسؤالي الثلاثة على أيدينا شيتي من حركتي حماس لتر وهذا إل كراهية انتخاب بأغلبية أه أعضاء المجلس الأمني المصغر وهو أه يدل على أه السياسة الإسرائيلية أه ب بحق إسرائيل ب أه ل للبناء في الكتل الاستيطانية الكبيرة أه و أه ب ردا على ما قامت به حركة حماس من عمليات تخريبية بنظر ال الإسرائيليين التي أدت إلى أه نشوب الحرب في قطاع غزة إن إذن هو قانون القوة وليس القانون الدولي أنا لا يمثل إل الحكومة الإسرائيلية كما تعلم أنا يعني يعني منقولة مواقفي الشخصية وتحل أنا أفهم أنا أفهم ولكن أيضا نحن نحلل أيضا المواقف فقط ليس ليس أكثر هذا كما قلت لك بالنظر أه ال الحكومة الإسرائيلية الحالية التي هي حكومتي يمين يعني وما أه ووسط لي هذي بنظر الحكومة للسيلية في لإسرائيل الحق في البناء بالكتل الاستيطانية الكبيرة واه كما تعلم في كل المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية أه هذه الكتل الاستيطانية الكبيرة السبت ستظل بيد إسرائيل مقابل تبادل أراضي بين إسرائيل وبين السلطة فلسطينينا ولكن أه أه من أه أنا أعتقد بأن أه بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة لا يريدوا أن أن يغضب ال أه للتعافي الأمريكي أه ويحافظ على هذه السياسة استمرار البناء في الكتل الاستيطانية الكبيرة التي ستظل في أي تسوية مرحلية أه مستقبلية في أي تسوية ومستقبلها مع الطرف الفلسطيني ستزال هذه القوى كتل ستغي الكبيرة بما فيها بوش لتسيون في يد إسرائيل مقابل تبادل الأراضي مع السلطة الفلسطيني أم سيد أه غادي الغاز هذه الخطوة من قبل نتنياهو هي من رسالة موجه للداخل الإسرائيلي طعنة في ظهر الرئيس عباس كما يقول بعض الإسرائيليون أم لها أكثر من فإذا بالنسبة اليوم والتي أو يدان هنالك أو أنتيك يعني أه هل يختلف الوضع عندما نتكلم على أه عملية قدم ولكن مساحات صغيرة كما جرى في السنوات الماضية أم عند هذه المرة يعني غير مسبوق وثلاثين سنكون هذه الكمية أراضي المأخوذة هاي عينه ذات السجون الليسي ألو سيد أحمد غنيم ما جرى هذه المرة هل هو مجرد مواصلة لسياسة الاستيطان وقدم الأراضي المنتهجة إسرائيليا أما هذه المرة ربما فيها بعض الرسائل ولمن وجه برأيي وإضافة إلى السياسة المنهج للحكومات الإسرائيلية المتعاقبة بالاستمرار ب جرائم الاستيطان على الأرض الفلسطينية هناك خطة تصعيدية من قبل الحكومة الإسرائيلية رئيس الوزراء الإسرائيلي الذي فشل في تحقيق أي إنجاز سياسي وعسكري بحربي على قطاع غزة أه عدا جرائم الحرب ال التي سيحاسب عليها هو وقيادته السياسية والعسكرية قريبا وقريبا جدا عدا ذلك لم يحقق أي شيء هو يحاول الآن أن أه يوازي من أه ويحافظ على حكومته التي أه تترنح على أه إيقاع ما تم من معارك من صمود أه للشعب الفلسطيني في وجه آلته العسكرية ويحاول أن يرضي اليمين في الحكومة وفي الشارع الإسرائيلي بالتصعيد الاستيطاني على الأرض بالتأكيد ولا يحتاج إلى أسباب إل المشاريع الاستيطانية على طاولة رئيس آل وزراء الحكومة أه هي على رأس جدول الأعمال بشكل دائم الحرب في الضفة الغربية مستمرة ولكن أه بطرق مختلفة أه الاستيطان في الضفة وفي أه القدس أه منع الفلسطينيين من أه الصلاة في المسجد الأقصى والتخصيب الزمني للمسجد الأقصى وفرض وقائع جديدة هدم البيوت في الضفة الغربية سياسة الاعتقالات والعقاب الجماعي أه يوما بيوم أريد أذكى رئيس الوزراء الإسرائيلي أننا أه قد وقعنا على أه اتفاقية جنيف الرابعة وأن هذه الاتفاقية توصلنا دولة الاحتلال ليس من حقها نقل سكانها إلى الأراضي المحتلة ولا النقل سكان الأرض المحتلة إلى أي مكان آخر بعدم إلى أي مكان آخر لذلك قريبا وقريبا جدا ستجد هذه الدولة حكومتها نفسها أمام الهيئات الدولية وما القضاء الدولي سيد برودي نحن ماذا يريد السيد نتنياهو من كل هذه الإجراءات كما ذكرنا قض ل الأراضي منع النساء من دخول الحرم المقدسي عملية إلى جعل جدولا زمنيا لأسرة المسجد السماح ل أه عسكريين وأمنيين بالدخول ساحة المسجد ما الذي يريده أنا أعتقد بأن فيما يتعلق بالحرم القدسي الشريف ل ليس هناك أي سياسة السيلية أه أو أو مبرمجة فيما يتعلق أصلا يعني حسب الدين اليهودي في مملوء على أي يهودي الدخول إلى إلى هذه المنطقة إلى باحة اللي إلى الساحة اللي ولكن عفوا عفوا سيدي بس بدون نعم عفوا عفوا يعني أه أنفاق تحت المسجد الأقصى اقتحام لمستوطنين ل أه باحات المسجد الأقصى أه لا نسعى والعفو لأنه بات يعني هذي لأن أذكر لك العشرات من الحالات التي تناقض كلامك وتفسير ذلك لا لا لا لا ليس هناك أي انفككت الحرم القدسي الشريف صدر الصحيح هذه الأنفاق هي ليس فيه التحتي اللي ونظمت هذه الأنفاق هي ليست تحت الحرم القدسي الشريف يعني وهذا غير صحيح في منطقة أه أه حيث المط يعني المكان المقدس ل أه لليهود وليس أه ولا تدخل ليس لها أي أي علاقة لها وهي ليست طيب البحر أنا أستغربه وضح هذه الحركات لا يقال إعلام لنبقى لآذوا يحتاج إلى توضيح والله سأعود لك ولكن فقط تعطي فرصة يا سيد أحمد غنيم فيما يتعلق بما قاله وبسببن منحا هل فعلا ما قاله صائب فيما يتعلق بما يجري في الحرم القدسي الشريف فقط ربما نعود ضيفي من قانون بالباخرة يعرفونني مدينة القدس ومن البلدة القديمة بالتحديد ونعرف ما يجري في المسجد الأقصى وتحت ساحة المسجد الأقصى هذه الأنفاق أه أه تتواصل تحت المسجد الأقصى و نحن فتحنا أكثر من فتحة في السنوات السابقة لأنفاق امتدت إلى سد القبايل داخل المسجد الأقصى المبارك هو أعتقد إما أن إل أه يوني بن مناحيم لا يعلم ذلك وأنا أعرف أنه صحفي قديم وهو يعرف تماما هذه النشاطات في الاستيطاني الإجرامية الصورة وراء أو صورة عمر سيد نعم تفضل أنا كأ نؤكد من جديد في إيه هناك عمليات لها سلطة الآثار الإسرائيلية في هناك حف يرعي في منطقة ل إل حيث البقاء وفي هناك أم و ولكن هذه الأنفاق لا إيه لا هي ليست تحت الحرم القدسي الشريف يا في منطقة حيث المقر كما كوتا نعود إلى إلى سؤالك أنا أعتقد أه أنه إذا سألت بالنسبة ل أه أه م ماذا ينوي سيدة يا وفي هذه القرارات ماذا تنوي الحكومة الإسرائيلية في هذه القرارات أنا أعتقد أنه في هناك رسالة واضحة هي لحركة حماس أهي من جهتها ي إنه فيه هناك رد إسرائيلي على ما حدث من قادم من كانت للشبان الإسرائيليين ثلاثة وإنني التصعيد الحمساوي الذي أدى إلى الحرب في قطاع هذا هذه رسالة هاي من جهة من جهة أخرى من هناك رسالة إلى أه للسلطة الفلسطينية والرسالة للولايات المتحدة بأنها يسرائيل أه مازالت على موقفها إيلي وذلك تمهيدا لاستئناف المفاوضات مع الطرف الفلسطيني وإسرائيل تواصل ولكن هذا هل هل هذا منطق سيد منحا هل هذا منطق بالنسبة لحكومة إسرائيل يعني تتكلم عن مقتل ثلاثة مستوطنات أنا كما قلت يظهرا هذه على لا أمثل أنا أفهم ولكن فقط حتى نفهم من خلال كيف يفكر أو تفكر الحكومة الإسرائيلية ال إسرائيل قتلت أكثر من ألفي فلسطيني في قطاع غزة وقتلت أكثر من ثلاث وثلاثين في الضفة الغربية بين الأطفال كما قال ضيفي أه سيد أه أه الغاز وبالتالي أي منطق ها تطرحه الحكومة الإسرائيلية من أجل تبرير ما تفعل ليس هناك رأي إسرائيل أيضا يفكر و يتفاعل عاد القرارات عليكم أن تفهموا لنا عليكم تفهمون إنه الشارع الإسرائيلي في عقب ما حصل من الحرب في قطاع غزة اليوم يميل إلى اليمين يميلوا الشارع الإسرائيلي لليمين وليس إلى اليسار وبالتالي كل هذه اللقاءات التي تأتي من الحكومة الإسرائيلية باتجاه اليمين وهي لا يضع الشارع الشارع الإسرائيلي التي أه أصبح اليوم أه أكثر يمينيا وأنت متطرفة بما حاسس إن نتيجة ما حصل منهم هجومات حماس وقتل الشبان الثلاثة التي أدى إلى تصعيد وإلى الحافي قطر هذا يعني اليوم الشعب الإسرائيلي أه هو يميل لليمين أكثر مما كان قبل الحرب الش الإسرائيلية بيلي اليمين سيد أه جادي أه أه الغاز ماذا عاما قتل من الفلسطينيين أكثر كما ذكرت قبل قليل من ألفي فلسطيني في قطاع غزة وأيضا ماتوا في الضفة الغربية يعني ما الذي يوجه إل الشارع الإسرائيلي باتجاه اليمين وهو يرى علق من باب العقل هذه المقاربات ثلاث من هنا وإن أكثر من ألفين وخمسمئة الجهة المقابلة هاي مع ستاليون لكن طه طيب أبقى أبقى معنا السيد غازي أبقى معنا د غنيم أشرت قبل قليل بأن الحكومة أساس وتجد نفسها أه في مواجهة المجتمع الدولي حيال ما تفعل ولكن منذ متى كان المجتمع الدولي عامل الضغط على ما تقوم به الحكومة الإسرائيلية ليفعل ما يشاء فيما يتعلق بالمسجد الأقصى بالمصلين مداهمة البيوت قضم الأراضي وكل شيء يمشي ولا رد فعل من قبل المجتمع الدول إذن لماذا المراهنة ماذا تفعل السلطة هي لكل ما يجري أما نحن نتحرك باتجاه ليس باتجاه واحد نتحرك ميدانيا على الأرض وهناك كان مواجهات واسعة في الضفة الغربية أه مع قوات الاحتلال وما أه مع جنوده ومع مستوطنين وهذه الموجات لم تتوقف يعني المواجهات في مدينة القدس أه المستمرة يوما باليوم و ساعة بساعة وجماهير شعبنا في الضفة الغربية الصامدة في وجه هذا الاحتلال وجماهير شعبنا في غزة يعني منذ أيام قليلة كانت في مواجهات دامية في حرب دامية مع هذا المحتل بالإطار الآخر يعني لا يجوز أن أه لا يكون هناك تحرك سياسي قبلنا لمحاصرة هذا المحتل ودولة الاحتلال على مستوى المجتمع الدولي واستغلال الأدوات القانونية التي وفرتها لنا أه أه انضمامنا إلى الأمم المتحدة دولة غير عضو وراء هذه الأدوات التي تتيح لنا أن نسحب أه قادة جنود دولة الاحتلال المحاكم الدولية وأن نستخدم هذه الأدوات بفاعلية أكبر هذه الندوة لم تكن متاحة لنا ولا يجوز التقليل من أهمية استخدام هذه الأدوات الأدوات لأنها ستضع دولة الاحتلال في موقع جديدة لم تعهد سابقا ولم تكن بها سابقا لأن تلك الأدوات لم تكن المتوفرة لدينا نحن الآن أه يعني أه نجهز أنفسنا إلى مرحلة قادمة أه هذه المرحلة تأخذونا إلى أه ساحة المواجهة القانونية والسياسية مع دولة الاحتلال حتى نضع حدا لهذا الاحتلال بشكل نهائي معنا الآن من أه غزة القيادي في حركة حماس السيد مشير المصري مشير كيف ترون وتتابعون ما تقوم به الحكومة الإسرائيلية وتعلق منها بالأراضي بالفلسطينيين أو بالحرم المقدسي طرحهم واضحا من الاحتلال الإسرائيلي الأمر الواقع على الأرض أو على شعبنا حاولت الكافي حربه وعدوانه أشارت قطر لكن أنت غير معد وأن تغير أيضا قواعد اللعبة مع العدو الصهيوني وأكثر الاحتلال أما فيما يتعلق لمدينة القدس فالعدو يعمل وفق خطة مبرمج وممنهج تصل في نهاية المطاف أما المخططات الواضح الأفيون هي التي فرضت إلى تفريق مدينة القدس الكلية عمليات التسويق والحضور اقتحمت اليومية أه لتدشين حتى العقلية العربية والإسلامية في تاريخ فضلا عن عمليات التهجير القصري اللي أه شعبنا في مدينة القدس والذي كان من ضمنهم قيادات ورموز ونواب المجلس التشريعي في مدينة القدس الخطط الغربية فأعتقد أن شركة الاحتلال هي الأرض بالاستيطان والجدار الفاصل أيضا هي غير مسبوقة على مدى عقود طويلة في هذا ال أه الإطار أقول ذلك يدلل على أن الاحتلال يعني أه كما يريد من وراء ذلك أولا محاولة للتغطية يوميا محاولة نتنياهو للتغطية خاصة في هذه المرحلة الذي بقي ال التي مني بها أمام إل المقامة فاطمة وشعبنا في قطاع غزة والتي أفشل الشروط في تحقيق أي هدف من أهدافها عضوا للشركة شعبنا والأمر الثاني يا الأكثرية رافال العبد نتحد قال لي هذا إلا هذه الكمية الكبيرة من أربعة آلاف كلم أه في فنادق لم تكن على مدار عقود في لمرة واحدة ورفضه على السيد محمود عباس في مبادرته إلا فيها فيها فيدال على الاحتلال بيرجع لي مفاوضات وغير مع عملية السلام والحقوق أه يعني في إقامة دولة إسرائيل دولة إسرائيل ليس فقط على من رأي قلب حتى على كامل أراضي أعتقد أنها أولا المطلوبة الرد الأهل على العدو في ظل بكل هذه الجرائم وكل ما يمارس من إرهاب الدولة ومن حرب إبادة ضد شعبنا ومن طيب ومثابرة لي ال الأراضي لألا المقدسات الأروقة الأروقة ذلك وحدة الموقف تحتي المطلوب عدم التباطؤ في المضي بطريق الوحدة التي رافقتها إنها المقاومة الفلسطينية في فارق لم تمر على على مدار أختين اتفاق مدريد والتي استطاعت المقاومة وفي منطقتنا وحدة في الميدان المقاومة كما وحدة الموقف فيها في ولا أدل من ذلك من تشكيلة الوقت الألفية في المفاوضات غير نتوقف مع العدو الصهيوني الأمر الثاني هو المطلوب ورفع اليد تقل عن المقامة في الضفة الغربية حتى يكون تتواجد في مقارعة العضو في المنطقة هناك وفي الضفة الغربية و و والقدس لأن العدو لي إنما تجرأ أمان عدم هم يعني أه مقام حقيقة ولكن كما تعلم سيدي مشير هناك اتفاقات هناك التزامات أه الدولية فلسطيني مع طرف دولي فيما يتعلق بكل ما ذكرته وبالتالي كيف لا تتملق هذا الاتفاقات الدولية حتى فيما يتعلق بالجانب الأمني مشير المصري القيادي في حركة حماس كنت معنا من غزة شكرا جزيلا لك وفي الوقت بعده هذه الحلقة من غزة د لكم تحية في هذه الحلقة وكذلك أجدد الترحيب ضيوفي في هذه الحلقة من غزة أه تنتصر سيبيونيه بن منحا م ما مصلحة إسرائيل في إضعاف الرئيس الفلسطيني وإضعاف السلطة الفلسطينية من مصلحتها ليس هناك أي مصلحة بالعكس يعني ي ي لولا وجود الجيش الإسرائيلي في مناطق الضفة الغربية ويعني التنسيق الأمني التعاون الأمني بين يصل بين صفوف سلطة فلسطينية أه كانت السؤال السلطة الفلسطينية كاديما كاديما هارت من زمان يعني قبل أه أه أسبوعين أه قامت لسلطات الأمن الإسرائيلية بإحباط محاولة لحركة حماس بي بتحدي بسلطة أبو مازن واعتقلت إسرائيل أه حوالي سبعين أه أين شيتا لحركة حماس في الضفة الغربية خططوا لتحدي بالسلطة محمود عباس والاستيلاء ولا دعنا دعنا نتكاثف يا دارت أكراد معلوما عم ضيفنا في أه سيد أحمد غنيم هل هذا صحيح أنه تم إحباط محاولة من قبل حماس للانقلاب على الرئيس عباس هذا صحيح أنا لا يعني لم يرق لي أه الطريقة أه وأسمح لي أخي عبد القادر تفرقوا السؤال وكان هناك حلف يعني بين الرئيس محمود عباس وها أنا رئيس الوزراء أه نتنياهو هذا يعني السؤال بحد ذاته توضيح سيتحملها إعادة ومعه سيد أحمد فقط للتوضيح سؤالي لم يكونوا يرمي إلى أي شيء سؤالي كان واضحا من خلال ما تقوم به سلطات الاحتلال من قضم للأراضي والتضييق على الفلسطينيين بشكل أو بآخر تضعف من الرئيس عباس بأنه شريك للسلام مع الطرف الإسرائيلي وبالتالي تضعفه هذا كان القصد للسؤال فقط دون الدخول في متاهات أخرى شكرا على كل حال أه على التوضيح أنا أريد أه ما قاله يعني من منح ويعني أه إيجابي أه بعتقد السخيف جدا أه ما ضبطت حسب ما أعلن الاحتلال من أسلحة مع المجموعة التي أه قام الاحتلال أه بسجنها تسعطاشر البندقية تقريبا له خمسطاشر بندقية وأه فقط يعني أه محققو فقد العقل ممكن أن يعلنوا بأن هذه البنادق يمكن أن أه تؤدي تعمل أه انقلاب في الضفة الغربية حتى يكون واضحا لدى الإسرائيليين نحن شعب واحد لا يمكن لكل هذه الألاعيب وهذا الدرس من قبل الاحتلال أن يفصل شعبنا في الضفة الغربية وقطاع غزة أو أن يفك هذه الوحدة الفلسطينية الوحدة الفلسطيني أعلى أعلى مصالح الشعب الفلسطيني ونحن وسنحمي هذه الوحدة بكل ما نملك من وسنعمل على حمايتها الذي يحارب هذه الوحدة ويستفيد من محاربتها هو رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو إسرائيل التي تريد الشعب الفلسطيني إيه مقسما وتريد الضفة الغربية مفصوله وهز وضحت هذه هي الحرب داخل الضفة الغربية وقطاع غزة هدفنا هو مسكوا بالوحدة وستبقى هذه الوحدة شوكة في عين الاحتلال في حلقة طيب سيد يريدون أن أعيد صياغة سؤال بشكل أه أه مختلف ولكن في نفس المعنى من خلال ما تقوم به إسرائيل من مداهمة واعتقالات وقضم تاريخي للأراضي الفلسطينية وإجراءات في الحرم القدسي قال تضعف من وزن شريكها في السلام اعتراف الحكومة الإسرائيلية السيد محمود عباس ب أي السيد محمود عباس والشريك للدورة صوري اللي في عملية السلام وأن أه أنصح السيد أه أحمد أني عني يستفسر الأرض أه ي الأجهزة الأمنية الفلسطينية في وإياها بأن المخابرات الإسرائيلية قد نقلت كل المعلومات ي فيما يتعلق بشبكة طرحتها طرح هو أولا سيد أحمد طرحتها وأجاب تغمرها الملائم جوانا هون جوابه يعني السيد سيد أحمد أني تتباكى إلى عدد اللي ولكن الحل حتى منطقيا سيدنا راح حتى منطقي يا سيدي العزيز يعني عشرة من هذه هي أن تقوم بانقلاب في سلطة لأجهزة أمنية ولا ولا ولا يعني متى الكلام يبدو منطقيا الض فقط بيمبا هذه الدول هذه هذه هذه الشبكة هذه الشبكة أن كما تقول لك كل حسب معلوماتي وهي دقيقة قولوا المعلومات نقلت إلى أجهزة الأمن الفلسطيني من كيب المخابرات الإسرائيلية وفي هناك تعاون بين الأجهزة الإسرائيلي والأجهزة الفلسطينية الأمنية وهذه كانت لما قامت به هذه الشبكة نحتت حماس كانت بداية العمل طيب كان هناك مخطط تجاوزنا زواجنا أجب على السؤال في بدايات أجب على السؤال رجاء هذا الموضوع لازم هاجسها هذا هذا الموضوع كان سيكون له في لو أن الرئيس الفلسطيني أو مسؤول فلسطيني خرجتا وأكد هذه الرواية مدى باسمك تأتي فلسطيني مهما كانت دقة ما لديك من معلومات تصبح يعني أقرب الخيام من الواقع تفضل أجبني يا سيدي العزيز اللي كل ما يوسف فهو من قبل مشير المصري أوو من قبل أحمد يعني وأنا ما قدر سيد أحمد أن وبعثوا لسنين طويلة ليس دقيق إطلاقا لأنه ليس هناك وحدة كما ي يتصفون بين حماس وبين السلطة الفلسطينية أن تجيب على هذا جدا من عليه ولا يتعلق ب شريك في السلام أو شريكي الحكم الإسرائيلي في السلام السيد محمود عباس ومراميه نتنياهو من إضعاف ليس هناك محاولات لضعف سيد محمود عباس أبو مازن يعني أنتم تتوقعون أين من أجل السلام أه على إسرائيل أن تلبي كولن طموحات تقول مطالب سيد محمود عباس في هناك سياسة إسرائيلية وياسين نتانيا أو أنا كما قلت لك لا لوم في للسيد يتجولون في الحكومة الإسرائيلية ولكن ويعمل حسب إليه ال أه الأيديولوجية الأيديولوجية طبعا تبعته وحسب المصالح الإسرائيلية كما هو يراها وهو لا يعمل لدى يا سيد أه محمود عباس أبو مازن ولا يمثل المصالح الفلسطينية ويمثل مصالح المواطنين في إسرائيل هذا هو هذه يعني مواقف الحكومة الإسرائيلية هي لا ليس حكومة فلسطينية حكومة إسرائيلية تعمل من أجل أمن المواطنين في إسرائيل من أجل مصالح دولة إسرائيل وليس من أجل مصالح الدولة فلسطينيين طيب سيد الغاز ما تقوم به الحكومة الإسرائيلية الشأن الفلسطيني الإسرائيلي يقع تحت رعاية دولية مباشر خاصة الولايات المتحدة الأمريكية ماذا عن هذه الجهات الدولية وما يجري فاز فازداد بالستينيان في إسكان سارة ه سيد أحمد غنيم فيما يتعلق ب أه ما تريده الحكومة الإسرائيلية من سياسة العقاب أه هذه إذا كانت معاقبة السلطة الفلسطينية طبعا للتأثير على موضوع خاصة حكومة الوحدة الوطنية كيف يمكن حماية هذه الوحدة الفلسطين فلسطينية في مواجهة الأهداف الإسرائيلية نعم هذا هو السؤال الأهم في هذه المرحلة وفي هذا أه الوقت باعتقادي أن هناك أه أه يعني ضرورة للانتقال من أه اللحظة أه الالتقاء أه باعتبارها أه اللحظة التحالف أه الاضطرار إلى أه تحالف الضرورة وتحالف مصلحة الدائمة لأبناء الشعب الواحد أه كشعب فلسطيني وهناك متطلبات على كل الأطراف نحن من جهتنا في حركة فتح كان يعني بشكل أه أولي نستطيع أن نقول أننا فعلنا وسنفعل كل ما يلزم لحماية هذه هي الوحدة أن نعت نعتبرها أه أهم الأعلى مصالح الشعب الفلسطيني ولا يمكن لحركة تحرر الوطني أن تنجز موضوعات الاستقلال قبل أن تنجز موضوع الوحدة وتحافظ عليها نحن نعيد ذلك ويعني هذه نعها بالضرورة لذلك نحميها بشكل تام هناك المسائل يجب أن يعيها الطرفين حتى تتماسك هذه الوحدة على رأسها أن سلاح المقاومة وبالفم الملآن يجب أن يقال هذا سلاح شرعي وهو السلاح أه يعتبر من مقدرات الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وهو مشمول بالقانون الدولي حيث من حق الشعب الفلسطيني يقاوم هذا الاحتلال بكل الوسائل التي يملكها وتلك المقدرات التي ترك الشعب الفلسطيني الحرب الأخيرة هي مقدرات الشعب الفلسطيني ليس لهذا الفصيل أو ذاك حتى لو كانت الآن بين يدي هذا الفصيل أو ذاك هي مقدرات الشعب الفلسطيني المسألة الأخرى علينا في قوى المقاومة أن نذهب إلى حوار وطني أه عميق حول الإستراتيجية العليا الشعب الفلسطيني أو حول الأهداف العليا للشعب الفلسطيني ولي التحقيق حتى لا يكون هناك اجتهادات أه تؤدي إلى التنافر هنا وهناك من المهم أن تدرك أن سلاح المقاومة الشرعي يجب أن ندرك أنه ليس سلاحكم وليس السلاح للإستقواء في الخلافات الداخلية هو السلاح في مواجهة الاحتلال وأن الحكم هو أه بالمشاركة بين كل فصائل إل إل الثورة الفلسطينية المشاركة والمشاركة فقط هي الطريق لي إيه طيب رابعا بالمشاركة فقد المحاصصة طيب هذه مفاهيم أساسية للمحافظة على الوحدة نحن في الدقيقة ألا تعتقد بأن إسرائيل أه تخسر على الصعيد الدولي أه حيال ما تقوم به من إجراءات خسرت كثيرا فيما جرى في غزة ردود الفعل الدولية الشعبية وحتى السياسية والآن أيضا تخسر من خلال انتهاج نفس النهج أه في الضفة الغربية يعني في هناك تحديات أمام حكومة صلاد ليس الشاة ب إنه الفلسطيني سمعنا هذا الحكي مني السيد أحمد غنيم يني السلطة تنوي أه التوجه للسؤال إلى المحافل الدولية ولا الأمم المتحدة ب من أجل لمعاقبة إسرائيل أه هذا لا يخدم عملية السلام وأه أه يعتبر لدى إسرائيل ك إجراءات أحادية الجانب وهي مخالفا لاتفاقية أوسلو وأه أه للأسف الشديد هذا لن يؤدي إلى أي سلام أو أي تفاوض بين يصل بين السلطة الفلسطينية على السلطة أن تقف فورا ي ي هذه الإجراءات أحادية الجانب وأن تعود إلى طاولة المفاوضات من أجل أه للتفاوض مع حكومة إسرائيل من أجل التوصل إلى حل عادل وشامل يضمن أه دولتين لشعبين هذا القوات الطريق الوحيد للسلام ليس هناك أه توكو أخرى سيد أه الغاز ما الذي بقي من عملية السلام حتى يمكن الحديث عنها هل هناك فعلا شريك إسرائيل حتى نجمعه الفلسطيني نعود طيب وأثينا أشكرك كنت أه معنا من تل أبيب جادي الغازي المؤرخون الناشط السياسي في حركة ترابط اليهودية للتغيير الاجتماعي والسياسي كذلك أشكر ضيفي في حركة فتح أحمد القيادي في حركة فتح أحمد غنيم وأشكر ضيفي من القدس المحلل السياسي الإسرائيلي يوني بن مناحم شكرا جزيلا ل كل ضيوف لا تنتهي هذه الحلقة من غزة تنتصر نلقاكم بإذن الله في حلقة أخرى إلى اللقاء بإذن الله أم