اقتصاد الصباح 1/7/2015
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اقتصاد الصباح 1/7/2015

01/07/2015
السلام عليكم أعلن صندوق النقد الدولي أن اليونان تخلفت رسميا عن الموعد النهائي لسداد ما قيمته مليار وستمائة مليون يورو من ديون مستحقة عليها جاء ذلك فيما كشفت مستشارة ألمانيا أنجيلا ميركل أنها لن تتفاوض على اتفاق جديد للدعم المالي لليونان قبل الاستفتاء الذي من المقرر أن تنظيمه أثينا يوم الأحد المقبل مشهد يختصر القضية وزير مالية اليونان البلد المهدد بالإفلاس يقابل بالأحضان والقبل من مواطنيه ويبتسم ثم يلقيها مباشرة بلا مبالاة هل ستدفعون الاقساط لصندوق النقد لا قالها ببساطة ومضى رغم أن هذه الا هي أكثر الكلمات رعبا في هذه اللحظات لكثير من الدائنين والمصارف والأسواق والشركةوالدول فهذه لا تعني عدم قدرة اليونان على سداد نحو مليار وستمائة مليون يورو لصندوق النقد قبل منتصف ليل الثلاثاء بعد فشل المفاوضات حول حزمة إنقاذ جديدة من المفوضية الأوروبية وهكذا ضرب الزلزال اليوناني أسواق المال والبورصات الكبرى وأثار الرعب بين المستثمرين الدوليين خاصة بعد أنباء عن إغلاق المصارف اليونانية لتجنب انهيارها ولكن ماذا يريد اليونانيون ببساطة يجيب كبير المفاوضين اليونانيين بأن بلاده تتطلع لمرونة أكبر من الدائنين في الأيام القادمة مشيرا إلى أن اقتصاد بلاده لم يشهد أي تحسن واشترط عمدة أثينا الحفاظ على ما وصفه بكرامة بلاده ندعو لاستئناف مفاوضات وإيجاد حل يضمن كلا من الكرامة والنمو الإقتصادي لليونان لكن يراعي أيضا قواعد الاتحاد الأوروبي فاليونان لابد أن تبقى داخل منطقة اليورو تستند مواقف الحكومة اليونانية إلى الدعم الشعبي الذي تلقاه خاصة مع الاستعداد لإجراء الاستفتاء وفي مقابل المواقف المؤيدة من الشعب تتباين المواقف الدولية مع دخول الأزمة اليونانية مرحلة الخطر فألمانيا أكدت أنها لن تتفاوض على أي شيء جديد قبل الاستفتاء أما فرنسا فأكدت استعدادها للمساعدة على استئناف المحادثات لكن بريطانيا قالت إنه في حال رفض اليونانيون الاتفاق فسيكون من الصعب على اليونان البقاء ضمن منطقة اليورو أما رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر فانتقد بشدة الحكومة اليونانية وقال إنه شخصيا أشعر أنه تعرض لخديعة مؤكدا في الوقت نفسه أن خروج اليونان من منطقة اليورو ليس خيارا مطروحا ونبقى فيما يتعلق في الأزمة اليونانية حيث اعلن يروين ديسلبلوم رئيس مجموعة اليورو أن الوقت قد نفد ولم يعد في الإمكان أن تمديد حزمة الإنقاذ المالي لليونان كما أكد ديسلبلوم أن مجلس وزراء مالية منطقة اليورو سيجتمع مجددا اليوم لمناقشة مقترحات جديدة من أثينا جاء ذلك بعد أن رفض اليونان مجددا تقديم أي تنازلات في الخطاب الرسمي الذي بعثت به لدائنيها الأوروبين يوم أمس وطلبت الحكومة اليونانية في هذا الخطاب الحصول على تمويل لمدة عامين وبإعادة جدولة ديونها وتأجيل سداد قروضها المستحقة لحساب صندوق النقد الدولي إلى المغرب حيث توقعت الحكومة أن يتباطأ معدل النمو الاقتصادي في البلاد لاثنين وستة أعشار في المائة خلال العام المقبل وأرجعت الحكومة هذا التباطأ إلى هبوط متوقع في الإنتاج الزراعي المحلي وذلك بعد أن حقق هذا القطاع مستوى قياسيا في إنتاج الحبوب هذا العام وتشكل الزراعة أكثر من خمسة عشر في المائة من الاقتصاد المغربي وتتوقع الحكومة أن ينمو الاقتصاد المحلي بنسبة 4 وثلاثة أعشار في المائة هذا العام بهذا نأتي إلى ختام الموجز الاقتصادي الأن عودة اليك ازدها تفضلي