النشرة الجوية الثالثة 28/8/2015
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

النشرة الجوية الثالثة 28/8/2015

28/08/2015
اسعتم مساء مشاهدينا الكرام عودة جديدة للأجواء الحارة ف قارة أوروبا وتحديدا المناطق الوسطى والشرقية امتداد مرتفع جوي النحو أوكرانيا وعلى الرغم من امتداد جبهة هوائية باردة من شمال القارة إلا أنها قد تخفف من وطأة الحرارة ولا تلغيها بالتالي ترتفع درجات الحرارة تدريجيا خلال اليوم وقد تستمر حتى الأيام الأولى من شهر سبتمبر أيلول لتقترب من حدود الثلاثينيات في أجزاء من جنوب فرنسا سويسرا ألمانيا والنمسا وإلى إيطاليا ودول البلقان وباتجاه رومانيا أوكرانيا وربما إلى بولندا وإلى جنوبي غربي روسيا ومن المدن الأكثر تأثرا بلغراد وبوخارست وبودابست ولم تقتصر الحرارة على عموم أوروبا الشرقية والوسطى بل تتعداها إلى إسبانيا والبرتغال في غضون ذلك تستمر إضطرابات جوية في غرب القارة جراء امتداد منخفض جوي من المحيط الأطلسي وإلى شمالي الجذر بريطانية جلب لها الأمطار والعواصف الرعدية فضلا عن هبوب رياح قوية في بعض المناطق ليمتد تأثير المنخفض بعد ذلك مع اندفاع سلسلة من الغيوم ركامية الماطرة كما تظهر الآن من خلال الصورة الأقمار الإصطناعية إبتداءا من شمال إسبانيا والبرتغال وإلى فرنسا بلجيكا هولندا وباتجاه ألمانيا وشمالا إلى الدول الإسكندنافية وربما إلى غربي روسيا نتحرك الآن مشاهدينا إلى أستراليا التي تعرضت خلال الأيام الماضية لسلسلة من الأمطار الغزيرة ما تسبب بحدوث فيضانات في قرى ساحلية تقع على بعد 200 كيلومتر جنوب سيدني وأدى ذلك لإجلاء أكثر من 300 شخص من منازلهم وذكرت خدمات الطوارئ أنه تم إنقاذ سبعة وخمسين شخصا تقطعت بهم السبل بعد أن حاصرتهم المياه هذا وتبقى الفرص مهيأ وإن كانت ضئيلة اليوم لامتداد سلسلة من الأمطار على شرقي وجنوب القارة مع امتداد تأثير منخفض جوي يتحرك الغرب تسمانيا فضلا عن ذلك تتأثر المناطق الجنوبية الغربية بالتساقط للأمطار بالتالي تتلبد الغيوم خلال اليوم في بيرث مع تسعة عشرة مائوية كذلك هو الحال على سواحل برزبن فيما تسطع الشمس في سيدني وتتفرغ الغيوم في ملبورن وأديلايد مع اثنتي عشرة درجة نتحرك الآن مشاهدينا إلى آسيا حيث لقي أربعون شخصا مصرعهم يوم الأربعاء الماضي في كوريا الشمالية جراء الأمطار الغزيرة والفيضانات العارمة التي تشهدها البلاد منذ عدة أيام فضلا عن تدمير مئات المنازل والمباني والمحاصيل الزراعية يأتي ذلك بسبب مرور عاصفة جوني قبل أن تتلاشى إلى الشرق من الكوريتين تجدر الإشارة إلى أن جوني بدآ كإعصار في وسط المحيط الهادئ واستمر بالتحرك نحو الشرق آسيا وأثر على الفلبين وتايوان والصين والكوريتين واليابان بعديد الأضرار البشرية والمادية هذا وتستمر الأمطار في شمال شرق الصين في أجزاء مختلفة من مقاطعة هيلونجيانغ حتى بعد تلاشي إعصار جوني المسمى محليا بإسم سوان ما تسبب بحدوث فيضانات وسيول جارفة فضلا عن غمر عدد من الشوارع والمنازل وتعطيل حركة المرور ومن المتوقع أن تمتد خلال اليوم سلسلة من الأمطار من جنوب شرق الصين وإلى تايوان وحتى اليابان لتكون الأجواء وعاصفة إبتداءا من غرب تايوان وإلى جنوب اليابان وتبقى الفيضانات والانهيارات الأرضية من أكبر المخاوف لهونغ كونغ ومقاطعات ايغواتشو وغوانغشي وجيانغشي وفوجيان في الصين بالتالي هل أجواء ماطرة في طوكيو وأيضا في تايبيه وهونغ كونغ معك لابد الغيوم في مانيلا ومع تفرق الغيوم في شنغهاي بيجين وسول ودرجات الحرارة تكون إجمالا في العشرينيات في المناطق الشمالية وأوائل الثلاثينيات في المناطق الجنوبية إلى هنا تنتهي نشرتنا الجوية مشاهدينا الكرام شكرا لكم على كرم المتابعة وإلى اللقاء