اقتصاد الصباح 17/2/2015
اغلاق

اقتصاد الصباح 17/2/2015

17/02/2015
نبدئها من المفاوضات اليونانية الأوروبية حيث فشلت جولة جديدة من مفاوضات يونان مع وزراء مالية منطقة اليورو إذ رفضت أثينا اقتراحا بتمديد خطة الإنقاذ ستة أشهر وقال وزير مالية هولندا الذي رأس الاجتماع إن أمام أثينا مهلة حتى يوم الجمعة بطلب تمديد اتفاق الإنقاذ وإلا فإن الاتفاق سينقضي بنهاية الشهر وسيقرر البنك المركزي الأوروبي الأربعاء المقبل إمكانية الإبقاء على تمويله الطارئ للبنوك اليونانية التي تشهد إقبالا على سحب الودائع بمعدل ملياري يورو أسبوعيا قال فاتح بيرول كبير اقتصادي وكالة الطاقة الدولية إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا أصبح تحديا كبيرا الاستثمارات اللازمة للحيلولة دون نقص معروض النفط في العقود المقبلة وأوضح أن على منتجي الشرق الأوسط التقليديين تلبية الزيادة المتوقعة في الاستهلاك وتوقع يسهم العراق بنحو خمسين في المئة من كمية النفط الإضافية المطلوبة وأضاف أن شهية للاستثمار في الشرق الأوسط شبه منعدمة بسبب الضبابية في المنطقة تسعى الحكومة العراقية لإيجاد حل لأزمة نقص السيولة إذ تهدد اتفاقا مؤقتا بشأن صادرات النفط من إقليم كردستان يأتي ذلك بعد تهديد رئيس وزراء إقليم كردستان العراق وقف صادرات النفط لصالح الحكومة العراقية إذا لم ترسل الحكومة المركزية حصة الإقليم من الميزانية وكان الجانبان توصلا لاتفاق مؤقت في ديسمبر وافق بموجبه إقليم كردستان العراق على تصدير نحو خمسمائة وخمسين ألف برميل يوميا من النفط من حقولها ومن كركوك عبر شركة تسويق النفط العراقية تخطط الجزائر لمضاعفة إنتاجها من البنزين ووقود الديزل مع بدء تشغيل ثلاث مصاف نفطية جديدة في العام ألفين وثمانية عشر وتنتج الجزائر حاليا تسعة ملايين طن من وقود الديزل وأربعة ملايين طن من البنزين سنويا ويتوقع أن تنتج المصافي الثلاث الجديدة تسعة ملايين طن من الديزل وأربعة ملايين طن من البنزين سنويا شهدت ليبيا خلال الأشهر الأخيرة تراجعا بوتيرة سريعة لسعر صرف الدينار أمام الدولار والعملات الرئيسية الأخرى وغاز الخبراء هذا التراجع إلى الانقسام السياسي والمواجهات المسلحة ترتفع وتيرة المواجهات المسلحة في مناطق عدة من ليبيا وترتفع معها الأسعار ما يزيد في متاعب الليبيين ثمة تخوفات عالمية من انهيار الوضع الاقتصادي في ليبيا بسبب تراجع إنتاج النفط وهبوط أسعاره وكبش الفداء هو المواطن الليبي الذي يئن تحت وطأة ارتفاع الأسعار بشكل يومي التجار في ليبيا هم أبرز المكتوين بنيران انخفاض قيمة العملة المحلية حمزة غويشة أحد هؤلاء التجار فهو بالكاد يستطيع توفير البضاعة لزبائنه بعد الحصول عليها من كبار التجار بأسعار مرتفعة المواطن الليبي يقول إن المرتب الذي يتقاضاه لم يعد يكفي أمام ارتفاع الأسعار الذي يصفه بأنه زاد عن حده التقشف يمكن أن يكون حلا إلى حين تحسن قيمة العملة المحلية واستقرار البلاد يقول خبراء اقتصاديون لازم سياسة تقشف جيدة الآن الوقت هذا وقت ضروريات فقط الخبز والأكل بس يحافظ عليه لأن يبدأ النفط يضخ من جديد يعيش المواطن الليبي يومه بخوف يعتريه من الغد فهو ينتظر الإستقرار على أحر من الجمر لعله يريحه من تعب أرهقه جراء الخلافات السياسية والأوضاع المضطربة في البلاد دخل الاقتصاد الليبي في مرحلة تمس بشكل مباشر حياة المواطن الليبي الذي بات في حاجة إلى حلول عاجلة لتخفيف معاناته اليومية التي يصفها بالمنهكة وختم أخبارنا الاقتصادية شكرا لكم مرة أخرى إلى عبد القادر