النشرة الجوية الأولى 1/7/2015
اغلاق

النشرة الجوية الأولى 1/7/2015

01/07/2015
أسعد الله صباحكم مشاهدينا الكرام بكل خير وأهلا بكم تستمر التحذيرات خلال اليوم جرأة تعمق منخفض الهند الموسمي على منطقة الخليج مصحوبا برياح شمالية غربية من نشيطة إلى قوية السرعة تصل سرعتها في بعض الأوقات إلى 50 كيلومترا في الساعة يكون هناك تحذير بالنسبة لمرتدي البحر خلال هذه الفترة مع ارتفاع الأمواج كما تعمل الرياح على إثارة الغبار والأتربة في الكويت والمناطق الشمالية والشرقية من السعودية وإلى أجزاء من البحرين وقطر وبالتالي مع تحذير من تدني مدى الرؤية الأفقية خاصة على المناطق المكشوفة هذا ومن المتوقع أن تهدأ الرياح وتدريجيا إبتداء من يوم غد الخميس وإلى يوم الأحد القادم مع ضعف منخفض الهند الموسمي قليلا وامتداد مرتفع جوي للمنطقة لتتحول الرياح إلى شرقية مما يساعد على زيادة الرطوبة النسبية ليتشكل الضباب على السواحل وقد تبلغ رطوبة ذروتها يومي الجمعة والسبت في غضون ذلك تتهيأ الفرصة مشاهدينا لتساقط الأمطار على سواحل سلطنة عمان وإلى اليمن وحتى غرب السعودية تحديدا على مرتفعات عسير وجازان والباحة درجات الحرارة التي تبقى حول معدلاتها السنويه وتتراوح بين أواخر الثلاثينيات وأواسط الأربعينيات مع أجواء بينموش يسعى إلى غائمة جزئيا خلال اليوم على سواحل خليج وإلى الرياض وحتى غرب السعودية وفي بلاد الشام مشاهدينا الأجواء مشمسة في أغلب المناطق فضلا عن ارتفاع درجات الحرارة لتصبح أعلى من معدلاتها السنويه بنحو ثلاث درجات تقريبا وتتراوح بين أواخر العشرينيات وأواسط الثلاثينيات وفي ختام فقرتنا نستطلع الأجواء في أوروبا التي مازالت تواجه موجة حر شديدة لترتفع الحرارة إلى مستويات أربعينية تحديدا في شمال البرتغال وشمال غرب إسبانيا وذلك بسبب امداد مرتفع جويا عميقا للمنطقة وتحركه نحو المناطق الداخلية من أوروبا فضلا عن امتداد الكتل الهوائية حارة من شمال أفريقيا لتتأثر بهذه الأجواء إنجلترا وألمانيا وفرنسا وذلك مع تحرك ذات المرتفع الجوي نحو تلك المناطق بالإضافة تيار الهواء يمتد فوق المناطق الغربية وإلى الشمالية لتبقى الحرارة في ارتفاع مستمر حتى تتأثر بها أوروبا الشرقية وذلك في غضون الأربع والعشرين ساعة القادمة هذا وقد أعلنت حالة التأهب القصوى في جنوب إسبانيا يوم الاثنين بعد تسجيل أربع وأربعين درجة مئوية بسبب موجة الحر هذه والتي يتوقع أن تستمر حتى مطلع الأسبوع القادم كما حذرت هيئة الأرصاد الجوية في البرتغال وفرنسا وإنجلترا من إسبوع حارب تصل الحرارة فيه إلى 40 مئوية وربما أكثر لتضع عديد المقاطعات دون مستوى الإنذار البرتقالي على سلم من ثلاث درجات وبوجود موجة الحر هذه تأتي الأمطار نحو مناطق من إنجلترا وفرنسا كفترة راحة وذلك بسبب تحرك منخفضا جويا من المحيط الأطلسي نحو الجزر البريطانية وبالتالي مع تلبد الغيوم في لندن وتساقط الأمطار الرعدية في باريس إلى هنا تنتهي نشرتنا الجوية مشاهدينا الكرام شكرا لكم عودة إليك محمد شكرا لك شكرا نسرين