اقتصاد الصباح 20/6/2015
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اقتصاد الصباح 20/6/2015

20/06/2015
السلام عليكم أبدى مسؤولون روس استعداد موسكو لمساعدة اليونان ماليا والتي تواجه شبح التخلف عن سداد ديونها في حال عدم توصلها إلى اتفاق مع دائنيها قبل نهاية الشهر الحالي جاء هذا خلال مباحثات أجراها رئيس الوزراء اليوناني الليكساس استبراس مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمدينة سان بترسبورغ وقال وزير التنمية الاقتصادية الروسي إن بلاده يمكنها تقديم ضمانات قروض أو استثمارات لليونان لكنه استبعد شراء سندات يونانية كما تعهد وزير المالية الروسي بدراسة أي مشاريع تجارية مهمة تطرحها اثينا ونبقى في روسيا حيث قال الرئيس فلاديمير بوتين إن بلاده ستدافع عن مصالحها عن طريق القضاء وذلك ردا على تجميد أموال روسية في الخارج وأكد على هامش مشاركته في المنتدى الاقتصادي الدولي بمدينة سان بطرسبرغ الروسية أن موسكو لا تعترف بسلطة محكمة التحكيم بمدينة لاهاي الهولندية جاءت تصريحات بوتين بعدما جمدت الحكومتان البلجيكية والفرنسية حسابات مصرفية بقيمة 60 مليار دولار الدبلوماسية الروسية وكانت محكمة لاهاي قضت العام الماضي بأن تدفع موسكو تعويضات للمساهمين في شركة يوكوس النفطية التي فككتها السلطات الروسية لاتهامها بالتهرب الضريبي حققت المصارف الخليجية نموا في أرباحها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي بنحو أربعة عشر في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام ألفين وثلاثة عشر لتتجاوز 20 مليارا ونصف مليار دولار وذكر تقرير لاتحاد غرف دول المجلس تعاون الخليجي للقطاع المصرفي الخليجي واصلوا أدائه بشكل قوي مع بداية العام الحالي رغم انخفاض أسعار النفط والذي يؤثر على حجم الإنفاق الحكومي وتوقع التقرير ان يتراجع الفائض المالي الخليجي عن العام الماضي بنحو ثمانية في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بسبب تراجع الإيرادات تترقب الأوساط الاقتصادية في تركيا ما يمكن أن تسفر عنه المفاوضات بين الأحزاب لتشكيل الحكومة المقبلة ولا تسمح نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في السابع من هذا الشهر لحزب واحد بتشكيل حكومة بمفرده ويخشى من أن يؤثر عدم تشكيل حكومة قوية سلبا على عجلة الاقتصاد يطرق أعضاء جمعيات أرباب الصناعة ورجال الأعمال في تركيا أبواب الأحزاب السياسية التي تمكنت من دخول البرلمان لاستمزاج رأي الساسة بخصوص تشكيل حكومة ائتلافية في البلاد بعدما تعذر على أي حزب تشكيلها بمفرده وهو ما بدأ يثير قلقا على استقرار الاقتصاد الذي عاشته البلاد في العقد الماضي يجب تحويل هذه النتائج التي تمخضت عن الإرادة الشعبية مباشرة إلى صالح تشكيل حكومة زودنا الأحزاب بتوقعات عالم الأعمال هنا نحن لا ندفع باتجاه تشكيل حكومة معينة بل نريد أن تعمل أي حكومة مقبلة على تحقيق مزيد من الإصلاحات الإقتصادية فور الإعلان عن نتائج الانتخابات وتأكد دخول البلاد في نفق مساومات سياسية لتشكيل حكومة ائتلافية شهدت الأسواق التركية ارتفاعا ملحوظا في سعر الدولار ومع أنه لم يسجل رقما قياسيا جديدا فقد تخطى حاجز ليرتين وسبعين قرشا كما شهدت بورصة إسطنبول هبوطا في اليوم التالي للانتخابات تاريخ الحكومات الائتلافية في تركيا لم يكن طيبا بالنسبة إلى الاقتصاد لذلك يخشى على الاقتصاد التركي الذي استطاع خلال حكم حزب العدالة والتنمية منفردا أن يحقق خطوات هامة كارتفاع دخل الفرد وتسديد ديون صندوق النقد الدولي ووصوله لمصافي الاقتصادات الأقوى عالميا ويبدو أنه لا يريد أي من الأحزاب أن يظهر بمظهر من تسبب في عرقلة عجلة الاقتصاد ولذا يسعى كل منها لطمأنة الشعب ومن خلفه القطاع الاقتصادي إلى أن المساومات السياسية لتشكيل الحكومه تنحي جانبا أي خلاف عندما يكون الاقتصاد على المحك فالخلاف في السياسة لا ينبغي أن يفسد للإقتصاد قضية يدفع القائمون على قطاع الإقتصادي في تركيا باتجاه تشكيل حكومة في أقرب وقت ممكن شرطا أن تضع الاقتصاد في رأس أولوياتها فالحفاظ على النجاحات التي حققها الاقتصاد التركي خلال السنوات الماضية مرهون في رأيهم باستقرار البلاد سياسيا المعتز بالله حسن الجزيرة أنقرة نهاية الموجز الاقتصادي الآن عودة اليك مريم تفضلي