المليشيات الشيعية تعيث فساداً بالمقدادية بالعراق
اغلاق

المليشيات الشيعية تعيث فساداً بالمقدادية بالعراق

13/01/2016
دائرة مفرغة من الانتقام والخوف تحياها مدن عراقية ذات غالبية سنية ليس أدل على ذلك مما حدث ويحدث الآن في مدينة المقدادية إحدى مدن محافظة ديالى ساعات فقط بعد تفجيرات الأحد الدامية في أحد مقاهي المدينة تدخل ميليشيات شيعية المقدادية ذات الغالبية السنية وتحاصرها وتفرض حظرا على التجوال فيها وتستبيحها بالكامل وخلال يومين فقط وتحديدا منذ الاثنين الماضي أقدمت هذه الميليشيات على حرق تسعة مساجد تتبع لديوان الوقف السني في المدينة ناهيك عن عمليات تصفية بفظاظة متعمدة على الهوية وحرق لمحال تجارية وأسواق وممتلكات عائلات سنية ويؤكد محافظ ديالى السابق أن الميليشيات أعدمت أكثر من 90 شابا من أهل المقدادية ويخيم الظروف أجواء المدينة بسبب الانتشار الكثيف للميليشيات الشيعية في أحيائها وتقول مصادر إن العائلات السنية غدت تخيير بين الموت أو الخروج من المدينة ومهما كان لافتا التعتيم الذي تمارسه السلطات الأمنية والسياسية في العراق على ما يدور داخل ديالى والمقدادية بشكل خاص فلم تصدر حكومة بغداد حتى الآن أي بيان يتناول ما يتعرض له أهل المقدادية بل خللت بينهم وبين المليشيات هناك ومنذ 2003 تتهم أطراف سنية في العراق الميليشيات الشيعية بممارسة حملات تطهير طائفي ومحاولة تغيير سكاني لحساب المكون الشيعي في محافظة ديالى ذات الغالبية السنية