مظاهرات ضد الطوارئ والتجريد من الجنسية في فرنسا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مظاهرات ضد الطوارئ والتجريد من الجنسية في فرنسا

01/02/2016
تظاهر الآلاف في مدن فرنسية احتجاج ضد حالة الطوارئ في البلاد المفروضة منذ هجمات باريس في نوفمبر تشرين الثاني وضد قانون مقترح بتجريده من الجنسية دفع وزيرة العدل الفرنسية إلى الاستقالة ويقول المعارضون إن زيادة القيود المفروضة على التجمعات العامة تلحق الضرر بالديمقراطية وهي غير فعالة في معالجة التهديدات الإرهابية المنظمون قدروا أن نحو 20 ألف شخص شاركوا في احتجاج باريس وشهدت مدن تولوز ومرسيليا مسيرات أصغر في إطار احتجاجات مقررة في سبعين بلدة وتظهر استطلاعات للرأي أن معظم الشعب الفرنسي يؤيد الحكومة الاشتراكية في إجراءات الطوارئ وتوسيع استخدام الحرمان من الجنسية