مقدم الحلقة أحمد منصور
ضيف الحلقة - حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني وزير خارجية قطر
تاريخ الحلقة 15/11/2000





حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني
أحمد منصور
أحمد منصور:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحييكم على الهواء مباشرة من العاصمة الفرنسية (باريس) وأرحب بكم في حلقة جديدة من برنامج (بلا حدود).

تتهم قطر من قِبَل كثير من الدول العربية، والدول المجاورة على وجه الخصوص بأنها تنتهج سياسة خارجية غريبة الأطوار، وذلك منذ بداية التغيير السياسي الشامل الذي قاده أميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني بعد توليه مقاليد الحكم في البلاد في شهر يونيو عام 1995م، ففي الوقت الذي تقيم فيه قطر علاقات وثيقة مع الولايات المتحدة الأمريكية، وتعتبر من أقرب حلفائها في المنطقة، تقيم في نفس الوقت علاقات جيدة ومميزة مع إيران التي تعتبر من أعدى الأنظمة للولايات المتحدة الأمريكية.

كما تقيم قطر علاقات جيدة مع العراق التي تحاربها الولايات المتحدة الأمريكية وتحاصرها منذ أكثر من عشر سنوات، وفي الوقت الذي أقامت فيه قطر علاقات مع إسرائيل متجاوزة جيرانها وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية فتحت أبوابها لقادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تعتبر أعدى أعداء إسرائيل وآوتهم بعد ما توسطت لدى الأردن للإفراج عنهم، وتعتبر قطر باحتضانها القمة الإسلامية ورئاستها لها التي ستمتد لثلاث سنوات إنجازاً هائلاً لسياساتها، وأنها استطاعت خلال القمة التي أنهت أعمالها في وقت متأخر من أمس الأول في الدوحة أن تحقق إنجازاً كبيراً فيما يتعلق بالأزمة العراقية الكويتية سواء فيما يتعلق بالعلاقة بين البلدين أو المطالبة برفع الحصار عن العراق والحظر الجوي التجاري عنها، وكذلك دعوتها لحماية الفلسطينيين حماية دولية.

غير أن قناة الجزيرة الفضائية التي أطلقتها قطر في الأول من نوفمبر عام 96 تظل أكبر الإنجازات التي حققتها قطر إثارة للجدل وللشبهات أيضاً، بعدما أصبحت قناة الجزيرة محل الاهتمام الدولي، وليس العربي فقط، وأصبحت قطر متهمة بأنها تستخدمها كسلاح فتاك لإرهاب الأنظمة العربية الشقيقة وبث الفرقة فيما بينها.

تساؤلات عديدة حول هذه المحاور أطرحها في حلقة اليوم على وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، ولد حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني في قطر عام 1959م، بدأ عمله الحكومي أوائل الثمانينات كمدير لمكتب وزير الشؤون البلدية، وفي عام 1989م عين وزير للشؤون البلدية والزراعة، كما كلف مدة عامين بمسؤوليات وزارة الكهرباء والماء بالإنابة، بالإضافة لمنصبه كوزير للشؤون البلدية والزراعة، وفي سبتمبر عام 1992م عين وزيرا لخارجية قطر، ولا زال يحتفظ بمنصبه حتى الآن.

ولمشاهدينا الراغبين في المشاركة يمكنهم الاتصال بنا على هاتفنا في الدوحة 009744888873 أما رقم الفاكس فهو هنا في باريس وأستقبل رسائلكم عليه من الآن 0033141223311، معالي الوزير، مرحباً بيك.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أهلاً وسهلاً.

أحمد منصور:

اسمح لي أبدأ بالموضوع المثير للجدل المتعلق بإغلاق المكتب التجاري الإسرائيلي في الدوحة في ظل إعلان إسرائيل اليوم بأن المكتب لم يغلق، وأنها لم تبلغ حتى الآن رسمياً بالقرار القطري، وأن العاملين في المكتب لازالوا موجودين في الدوحة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

كما تعلم إنه في الأعراف الدبلوماسية هناك طريقة للإبلاغ، وطريقة لإعطاء المهلة، وطريقة لاتخاذ الإجراء المناسب في هذا الشأن، والبيان اللي صدر من دولة قطر واضح بخصوص المكتب التجاري الإسرائيلي مع إسرائيل، وأنا أحب أؤكد إنها ليست علاقات دبلوماسية، وهو مكتب تجاري له شروط معينة لا ترقى إلى شروط أي مكتب دبلوماسي، أو سفارة دبلوماسية، ونحن بياننا اللي صدر قبل القمة كان واضح رغبة ونزول عن تمنيات إخواننا بأنه المكتب ما يكون موجود أثناء المؤتمر، أما عن إغلاق أو فتح..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أثناء المؤتمر؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا أريد أن أدخل في تفاصيل في هذا الموضوع، ولكن المكتب الآن مغلق، لكن لا تستطيع أن تطرد كل ما هو موجود في يوم وليلة، لأنه فيه أصلاً أعراف في هذا الموضوع.

أحمد منصور:

لكن معالي الوزير اسمح لي..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مقاطعاً]:

وبياننا أفتكر واضح في هذا الصدد.

أحمد منصور:

يعني ربما لا يكون واضحاً للناس لأن هو تضمن أنه نزولاً على رغبة الإخوة الأشقاء، وتعلق بالمؤتمر، وكأنه سيفتح بعد المؤتمر مرة أخرى في ظل بعض التقارير التي تشير أن المكتب أغلق بشكل مؤقت فقط وليس بشكل دائم، وأيضاً سؤالي الأهم فيه حوار نشر مع رئيس المكتب (صمويل روفائيل) في صحيفة (الوطن) القطرية، قال: إن المكتب يمنح تأشيرات دبلوماسية، ويقوم بالوساطة ما بين التجار في كل الدول الخليجية وما بين إسرائيل، وأن عشرات القطريين عبر هذا المكتب قد قاموا بزيارات إلى إسرائيل؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

التأشيرات لها نظامها، طبعاً إحنا تعودنا من الإسرائيليين يكتبون أشياء كثيرة ويقولون أشياء كثيرة ليشجعوا دول أخرى على أنه والله فيه عندنا مجال هنا فيطوروا من أعمالهم في دول أخرى، ولكن كانت في مكاتب أخرى، والأعمال التجارية بين دول الخليج قاطبة وبين العالم العربي وإسرائيل هي موجودة، كما تعلم إنه المقاطعة من الدرجة الثالثة والثانية رفعت في الجامعة العربية، ورفعت في مجلس التعاون، فيه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن هناك مطالبات قرارات القمة الأخيرة، وقرارات قمة قطر أو قمة الدوحة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

القرارات الأخيرة .. القرار الأخير اللي أحب أرجع له بداية من قرار القاهرة هو يدعو لمقاطعة الدول، طبعاً إحنا بياننا واضح في هذا الشأن، ولا أريد أن أدخل في تفاصيل، لما أتينا للدوحة كان فيه مطالبة بقطع العلاقات، وكان فيه عقبتين: العقبة الأولى إنه فيه دول كثيرة إسلامية تقيم علاقات منذ فترة طويلة مع إسرائيل، وفيه دول عندها أيضاً معاهدات مع إسرائيل وملتزمة من خلال هذه المعاهدات مثل مصر والأردن وفي تركيا، ووجدنا إنه فيه مناداة إنه ما نريد نكون ملكيين أكثر من الملكيين نفسهم، يعني أنتوا من أسبوعين في القاهرة، قلتوا يدعو والآن جايين تطلبون بقطع علاقات، وإحنا نريد يكون فيه مصداقية للقمة، وأنا أعتقد بالعكس هذه علامة مميزة إنه فيه مصداقية على الأقل في طرح الأمور بإنه نقول قطعنا وما قطعنا العلاقات، أنا أعتقد تكون ردة فعلها أكبر على الشارع العربي، واليوم ما فيه سر في هذه القضايا..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن هنا .. معالي الوزير اسمح لي هنا، أنتم ظليتم متمسكين بافتتاح المكتب إلى اللحظة الأخيرة، حتى أنكم هُددتم بأن العلاقات سوف يتم قطعها من قبل.. بعدم حضور المملكة العربية السعودية في حالة استمرار افتتاح المكتب.

[فاصل إعلاني]

أحمد منصور:

معالي الوزير، أسباب تمسككم إلى اللحظة الأخيرة باستمرار المكتب الإسرائيلي في الدوحة حتى أن القمة كادت –يعني- تصل إلى مرحلة عدم حضور دول كبيرة مثل السعودية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أولاً: أسباب التمسك، نحن أقل دولة عندها علاقات، من أقل الدول ولسنا لا أريد أن أقول أقل دولة عندها علاقات مباشرة مع إسرائيل أو غير مباشرة، علاقاتنا مع إسرائيل كلها واضحة وتمت بعد مؤتمر (مدريد)، وبعد إقرار عملية السلام، وبعدها بمراحل، وعندما بدأنا هذه العلاقة السطحية اللي هي مجرد مقابلات ونطلعها على التليفزيون، وكل حد يعرف عنها بينما هناك مقابلات تجري كثيرة، في أنحاء كثيرة من العالم العربي وينفوا، يعني آخرها في -من شهرين أو ثلاثة شهور- فيه شخص مهم زار كل المنطقة..، أغلب المناطق بدون ما أقول كل المناطق وفيه دول..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

شخص ما إسرائيل تقصد؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

نعم، وإحنا ما استقبلناه، لأنه مش عشان ما نريد ما نستقبله، ما كنا شايفين فيه داعي في الوقت الحاضر..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

بينها دول خليجية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

وطلعت دول نفت إنه زارهم..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

دول خليجية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

نعم بينها دول خليجية، ولذلك قضية الكلام، أو الكذب على الناس هذه غير مقبولة عندنا، ولا نستطيع، مش سياسة قطر إنها تقوم بهذا الدور، أما إن إحنا هددنا بمقاطعة القمة، إحنا نحترم قرار كل دولة للحضور وعدم الحضور، لمستوى الحضور، هذا قرار يرجع .. لكن لم نهدد، وأنا أعتقد إنه قطر أثبتت مع الأيام إنها تحترم قرارها، وتحترم رأيها، وتعتز بنفسها، ولذلك كلمة التهديد غير موجودة في القاموس القطري..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن إحنا الآن في ظل..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

في القاموس القطري، وعادة التهديد يأتي بشيء عكسي عندنا في قطر، ولم نهدد من قبل أي أحد، ولم يمارس علينا ضغط من قبل أي أحد، كانت هناك تمنيات؟ نعم كانت هناك تمنيات.

أحمد منصور:

يعني معنى ذلك إن كما يقول المراقبون أن السعودية هي التي أغلقت المكتب الإسرائيلي في قطر وليست قطر.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

والله، حتى لو قلت لي إنه المملكة السعودية، أنا ما عندي مانع أقبل إنه المملكة السعودية أغلقت المكتب، بس هذا ما حصل، المملكة العربية السعودية تمنت، هذه تمنيات بخصوص المكتب، وإحنا أخذنا هذا في الاعتبار، تمنت دول أخرى، كما تعرف علاقتنا بالمملكة العربية السعودية، وعلاقة سمو الأمير مع سمو الأمير عبد الله علاقات مميزة، وكان فيه هناك اتصالات مباشرة لحل هذه المعضلة، أو هذه المشكلة، أو هذا التحسس السعودي في هذا الموضوع، وحل هذه القضية، ولكن لم تكن هناك مشكلة بيننا وبين السعودية، أو تهديد، أو أحد أغلق مكتب أو شيء.

أحمد منصور:

هل نفهم من كلامك أن المكتب سيعاد للافتتاح بعد ما تبرد أجواء القمة التي كانت متوترة بسببه؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا ما أستطيع أجاوبك على هذا الجواب الآن لأنه سابق لأوانه.

أحمد منصور:

ما هو مستقبل العلاقات الإسرائيلية القطرية في ظل هذا الوضع الآن؟

محمد بن جاسم جبر آل ثاني:

مستقبل العلاقات الإسرائيلية القطرية حسب تطور العملية السلمية، إذا كان هناك فيه تطور فستتطور هذه العلاقات مثلما قيل في كل القمم العربية والقرارات العربية، إذا كان فيه هناك تردي، فستراوح مكانه، إذا كان التردي أكثر مما يحتمل أيضاً نحن نتحسس ما يتحسسه إخواننا.

أحمد منصور:

هل ستفتحون، أو هل ستسمحون لإسرائيل بممارسة الدور الذي كانت تقوم به من خلال المكتب من ناحية تأشيرات وتسهيل علاقات تجارية للدول الخليجية، وليس لقطر وحدها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

يا أخي، الآن ما حد يعمل تأشيرات، يروحون لإسرائيل يدخلون بدون ختم جواز، يختموا لهم على ورقة كل الناس، تجاراً، وأشخاص، وسياحة، ومستشفيات، وعلاج، فهذا كلام فاضي كله.

أحمد منصور:

هل ستسمحون لهم بممارسة عملهم من الباطن من خلال السفارة الأمريكية مثلاً؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

إذا كان فيه ممارسة ستكون واضحة، ولكن لم نقرر ذلك إلى الآن، لأنه لا نعمل شيء في الخفاء مثلما ذكرت لك.

أحمد منصور:

ماذا عن صفقة الغاز التي جمدت منذ ثلاث سنوات؟ هل جمدت، أم ألغيت؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لم تجمد، ولم تلغ أثبتت اقتصادياً إنها فاشلة، ولذلك ألغيت.

أحمد منصور:

يعني هي كانت مشروع اقتصادي بحت، وليس شيئاً آخر؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

طبعاً، طبعاً.

أحمد منصور:

هل تعرضتم لضغوط من أجل افتتاح المكتب لا سيما من الولايات المتحدة الأمريكية، وأنه كان ضمن صفقة معينة ولم يكن برغبة قطرية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا، وكيف هيكون صفقة بالنسبة لحجم قطر؟ وما هي الصفقة مع الولايات المتحدة لفتح المكتب الإسرائيلي في قطر؟ هذا الكلام مش .. مش يعني.. مش دقيق.

أحمد منصور:

لوحظ في كلمة أمير قطر لا سيما في الجلسة الختامية دعوته، تغير في موقف قطر بنسبة 180 درجة بالنسبة لإسرائيل، ودعوته لتشكيل لجنة وزارية للطلب من الأمم المتحدة أن تتحرك من أجل تشكيل قوات دولية من أجل حماية الفلسطينيين، أما يعتبر هذا تغييراً في الموقف القطري تجاه إسرائيل؟

حمد بن جاسم آل ثاني:

لا أبداً، الموقف القطري مع إسرائيل واضح وإذا راجعت الخطاب سواء كانت على مستوى سمو الأمير، أو على مستوى أي مسؤول قطري واضحة خاصة في الفترة الأخيرة والاستهتار الإسرائيلي، والذبح اللي يقع على الفلسطينيين في الوقت الحاضر، والتدمير هذا غير مقبول وهو تحول في لهجتنا، لأنه تحولت وتغيرت إسرائيل من دولة تريد أن تناقش عملية السلام إلى دولة تريد أن تفرض سلام كما تريد بالقوة، وبقتل الأبرياء، وبقتل الأطفال الذين يحملون الحجارة للدفاع عن أنفسهم، ومن ها المنطلق أكيد سيتغير الموقف القطري واللهجة القطرية، وأكيد سيكون هناك دعوة لحماية دولية لناس عزل.

أحمد منصور:

طيب أنتم الآن بالنسبة للقمة، باستثناء هذا القرار فيما يتعلق بالنسبة لفلسطين، أصيب الفلسطينيين، وأصيب العرب والمسلمين بشكل عام بشيء من خيبة الأمل تجاه القرارات التي كان من المفترض أن تتخذ تجاه إسرائيل من القمة الإسلامية حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

زي أيه مثلاً؟

أحمد منصور:

القرارات اللي اتخذت هي دعوة للدول لقطع علاقاتها مع إسرائيل، وليس هناك تحرك مباشر لإيقاف العدوان الذي مستمر إلى اليوم على الفلسطينيين.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أيش في رأيك التحرك المباشر؟

أحمد منصور:

ليس في رأيي أنا وإنما في رأي المراقبين، أنا أنقل وجهة النظر الأخرى.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ما هو في رأي المراقبين؟ هل هي حرب؟

أحمد منصور:

إسرائيل تعلن الحرب الآن على الفلسطينيين، أنتم هناك أشكال مختلفة من الحرب، ليس من المفترض أن تكون حرباً بالسلاح، كان من المفترض أن تعلن، لو تبنت الدول نفسها قضية المقاطعة بشكل رسمي، المقاطعة التجارية لإسرائيل.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

إحنا إذا كان فيه إجماع عربي إسلامي على مقاطعة فنحن جزء بسيط من هذا العالم وسنلتزم..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أنتم الآن تترأسوا القمة مع..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

إذا كان –ما أنا بأكمل لك- إذا كان فيه حرب فنحن دائماً أثبتنا إن في الحروب بقدر استطاعتنا أن نساهم، ولكن فيه أكثر من دولة عربية وإسلامية أعلنت إن موضوع الحرب أسقط، وإن موضوع السلام والحوار هو قضية استراتيجية عربية، في القمة التي عقدت في القاهرة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ما معنى إسقاط الحرب أمام عدو متربص ومسلح؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا كلام قيل على أعلى مستويات في العالم العربي والإسلامي ومن رؤساء، ونحترم هذا الرأي، وأعتقد إنه هذا رأي فيه جزء من الصواب والعقلانية، نختلف على..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

عقلانية إن لا يكون هناك حرب ولأن إسرائيل تذبح كما تشاء وتريد؟!

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

خليني أكمل لك، كيفية تطبيقه هنا فيه خلاف في كيفية تطبيق، وحدود تطبيق هذه العقلانية، أما إنه أن نقول إنه إحنا نعلن حرب، إذا أردنا أن نعلن حرب يجب أن نكون عند الكلمة التي سنقولها، وإذا أردنا أن نواجه إسرائيل، فيه طرق كثيرة لنواجه إسرائيل لإيقاف هذا العداء، ولكن القمة العربية اللي من أسابيع مضت قالت إنه خيار السلام خيار عربي استراتيجي حدد.

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ما هو خيار السلام لا يعني.. لا يعني الحرب!

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

حدد، لا.. حدد استراتيجي.. حدد، يعني ما قالوا إنه وسندرس خيارات أخرى من ضمنها الحرب إذا لم تقف إسرائيل، ما قيل هذا الكلام.

أحمد منصور:

لماذا لم تدفعوا إلى أن يتم هذا الكلام أن يعدل في قمة الدوحة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

تعتقد دولة قطر الصغيرة تستطيع أن..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أنتم دولة كبيرة بسياستكم، ودائماً يقال أن الدول ليست بحجمها.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا،هذا تسويق، وسيتهمونك إنك تسوقنا من خلال الجزيرة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ليس تسويق، أنا لا أسوقكم الآن، ولكن أنتم الذين قلتم هذا الكلام، وتقومون فعلياً الآن بسياسات أكبر من حجمكم، إذا كنتم دولة صغيرة الآن سياستكم كلها بتلخبط الدول الكبرى.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا خليني أقول لك، إحنا كدولة أولاً دولة مضيفة، كنا نحتفظ على الإجماع في المؤتمر الإسلامي، والإجماع لم يقل أي شخص الجهاد إلا العراق أعلنت أنها تريد جهاد، وقالت الجهاد أنواع ولم تقصد فيه بشكل واضح الجهاد العسكري، حتى العراق، فما أريد أن ندخل هنا في مزايدات أنه والله أنا مستعد، الآن مثل فيه بعضهم يقول خلينا نبعث مليونين، وخلينا نبعث ثلاث ملايين يقاتلون، وخلينا طيب يجب إن يكون اللي بيعمل شيء يعمل شيء استراتيجي، وشيء مدروس.

أحمد منصور:

طالما ذكرت العراق، ذكرت في مؤتمرك الصحفي أن 80% تقريباً من وقت المؤتمر من 70% إلى 80% كانت مخصصة لمعالجة أزمة العراق والكويت، هل فعلاً نجحتم نجاح فعلي، أم نجاح تسويقي وبياني فقط في التقريب ما بين الدولتين، والسعي لحل الأزمة عربياً وإسلامياً؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

شوف، بين البلدين أكون أكذب عليك إذا قلت لك إن إحنا عملنا تقارب واضح أو كان فيه مقابلة، لم تكن هناك مقابلة، لكن بين البلدين كان فيه مسؤولية هذه المرة لم أرها في مؤتمرات سابقة، وهذا مش يرجع الفضل لنا، يرجع الفضل لهم هم، الكويت كانت عقلانية وتعرف ما تريد، والعراق عقلانية وتعرف ما تريد، ومن خلال هذا استطعنا أن نوفق بأنه يكون فيه بيان واضح وصريح بالنسبة لموضوع العراق، العراق عانى عشر سنوات من الحصار الشديد، العراق الأجندة لم نفهمها ماذا طبق من القرارات؟ وماذا لم يطبق من القرارات؟ إحنا نريد كدول عربية نعرف أيش اللي مش مطبق؟ حتى سألنا الأمم المتحدة، سألنا كل حد، ما فيه جواب واضح إنه والله طبقوا عشرين بند وباقي عشر بنود، أو باقي مائة بند لم تطبق..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن ألم تتعرضوا، عفوا معالي الوزير.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

خليني أكمل لو سمحت.

أحمد منصور:

لكن ألم تتعرضوا لضغوط أمريكية من أجل إيقاف هذا التقارب، لا سيما وأن الولايات المتحدة لازالت تستمر في حصارها على العراق؟

[موجز الأخبار]

أحمد منصور:

معالي الوزير، سؤالي كان عن طبيعة القرارات التي اتخذت فيما يتعلق بالعراق والكويت والضغوط الأمريكية التي يمكن أن تكونوا قد تعرضتم لها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ما تعرضنا لأي ضغوط أمريكية، لكن طبعاً أمريكا لها آراء في موضوع العراق، وقد نختلف معها في شيء ونتفق معها في شيء، أنا لا أنكر إنه علاقاتنا مع أمريكا علاقات متميزة وعلاقات قوية، ونحن في قطر حريصين عليها –هذه العلاقات- ولكن هذا لا يعني أنه نتبنى كل الآراء الأمريكية.

موضوع العراق والكويت اللي تمَّ في القمة أنا أعتقد إنه البيان الختامي اللي صدر في القرارات وهي قرارات مهمة، وهي نقلة نوعية سواء كانت في عنوان الموضوع أو في ما تضمنه البيان الختامي، وأنا أستطيع أقرأ البيان نفسه موجود عندي هنا، وهذه أول حالة تحصل الآن بين العراق والكويت نتوصل فيه إلى بيان لم يتحفظ عليه أي طرف، ونحن سعداء بهذا في قطر..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

هل هناك رغبة من البلدين صادقة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا أعتقد هناك رغبة صادقة من البلدين، ولكن لا أريد أن استبق القول، فيه شكوك أيضاً، وأنا ما ألوم مثلاً الكويتيين عندهم شكوك بلدهم احتلت وفيهم جرحى، فيه لهم .. يسألون عن موضوع أسرى، عن موضوع مفقودين. الجانب العراقي أيضاً يقول: طيب أنا متعاون وأريد أن أتعاون، لكن هل فيه أجندة .. بعد تعاوني أو إذا أنا تعاونت إلى أقصى حد هل المطلوب هذا أم المطلوب شيء آخر مني؟ فلذلك يجب إنه إحنا نوازن هذه القضية، والموضوع عاوز لتشخيص، يريد لتشخيص يعني.

أحمد منصور:

نعم، معالي الوزير، الآن السؤال كان عن الضغوط الأمريكية، والآن العلاقات الأمريكية القطرية –على وجه الخصوص- دوناً عن باقي العلاقات الأمريكية الخليجية مع باقي الدول الخليجية الأخرى تتمتع بخصوصية زائدة. ما هي طبيعة الاتفاقات والعلاقات التي تربطكم –كقطر كدولة صغيرة – بالولايات المتحدة دون باقي الدول الخليجية؟

[فاصل إعلاني]

أحمد منصور:

معالي الوزير، ما طبيعة العلاقة الخاصة التي تربط قطر بالولايات المتحدة الأمريكية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

العلاقة علاقة ذات عدة محاور، فيه محور اقتصادي فهناك تعاون اقتصادي كبير بين أمريكا وقطر.

أحمد منصور:

ما هي مجالاته؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

النفط والغاز، وكما تعلم فيه استثمارات أمريكية كبيرة في قطر، وفيه تعاون كبيرة بين قطر فيه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

هل صحيح أنكم لا تصدرون غاز ونفط إلا إلى الولايات المتحدة فقط كما يقول أحد المشاهدين، إلى الولايات المتحدة وإسرائيل؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا مش صحيح، لأنه الغاز نصدره لآسيا، والنفط يصدر آسيا، أغلب النفط القطري وجزء منه بسيط لأوروبا، وصدرنا جزء من الغاز لأمريكا بسيط بسبب القضية الاقتصادية، وهذا كلام مش صحيح طبعاً، واليوم التصدير ما عاد هو بسر، الباخرة اللي بتصدر من عندك يطلع فيها أوراق، ويطلع فيها document ويطلع فيها..، فهذه قضية..، هذه فيه ناس استخدموها في السابق لما كنا إحنا ناس جهاديين وعاملين مقاطعة على جنوب أفريقيا وعلى إسرائيل، كانت فيه دول عربية تبيع نفط، وبأسعار وتأخذ ربح دولارين مقابل..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أنتم كنتم جهاديين وبقيتوا..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا ما كنا عارفين، ما كنا عارفين يعني كنا مصدقين إن فيه مقاطعة خاصة مع جنوب أفريقيا، اكتشفنا إنه الناس يبيعون ويخدون دولارين ونصف زيادة على البرميل وإحنا مش عارفين. طبيعة العلاقات..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

اقتصادية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

اقتصادية، علاقات عسكرية، وهذه العلاقات..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

عايزين نفهم العلاقات العسكرية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

العلاقات العسكرية واضحة فيه اتفاقية عسكرية موقعة بينا وبين أمريكا ولها مدد محددة، ومن خلال هذا..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ما هي أهم بنودها معالي الوزير؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أهم بنودها فيه تخزين أسلحة أمريكية في قطر..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

خلينا نوقف عند دي شوية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

وفيه تعاون في حالة التهديد إلى دولة قطر، أنا أريد أكون واضح، لأنه هذا الموضوع ليس بسري، ولا نريد إنه يكون سري، إذا البعض يريد يكون سري عنده فهذا يخصهم، لكن إحنا واضحين في علاقتنا بقطر، نحن دولة صغيرة فيه أجواء في المنطقة.. طرأت على المنطقة في وقت من الأوقات، وقد تطرأ مرة ثانية أجواء لا تستطيع قطر أن تدافع عن نفسها مقابل الدول.

أحمد منصور:

مين اللي بيخوفكم في المنطقة؟ ما هي الدول التي تخفيكم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا ما أريد إني أعمل لدولة، لكن هل حصل احتلال عراقي للكويت أو لا؟

أحمد منصور:

حصل، نعم.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

حصل.

أحمد منصور:

لكن الظروف مختلفة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

مختلفة في أيش؟

أحمد منصور:

في إن العراق والكويت بينهم أزمة قديمة فيما يتعلق بالحدود.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

وقد تحصل أزمة بيننا وبين أي أحد ويعتقد أنه هذا الموضوع..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

طب إذا الأحد الآخر ده أصلاً أيضاً له علاقات حماية مع أمريكا، ستقف أمريكا مع من؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

على الأقل إنه أنا لا أقصد..، لا أريد أن أقصد أو حد يحول كلامي إلى دولة خليجية مثل السعودية، لأنه لا نتوقع هذا، والعلاقات مع السعودية متميزة، وأنا صادق، ولما..، ولو العلاقات كانت سيئة راح أقول لك العلاقات سيئة، لكن كدولة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

مع البحرين طيب كانت أزمة بينكم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا.. مع البحرين هذا نهتم فيه إحنا لو حدنا الموضوع، لكن إحنا نتكلم عن دولة في ظل ظروف دولية وعالمية فيها تكتلات كبيرة، اليابان فيها حماية أمريكية، كوريا الجنوبية فيها حماية أمريكية..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لها ظروف -معالي الوزير- في أعقاب الحرب العالمية الثانية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

خليني أكمل، البوسنة والهرسك، كل أوروبا ما استطاعت أن تعمل شيء، وفي كوسوفو، وجاءت قوات أمريكية نزلت إلى المنطقة، في دول في المغرب العربي حصلت مشاكل ونزلت قوات أمريكية لتحمي بعض الدول.. فقضية إنه تحمي أو ما تحمي، هذا قضية مش صحيحة، لأنه إذا أمة أوروبا كلها طلبت قوات أمريكية أن تنزل وتحاول أن تساعدهم في هذه القضية، فتطلب من قطر ماذا؟

أحمد منصور:

طيب، أنا الآن في موضوع تخزين السلاح وما ذكر عن أكبر قاعدة أمريكة في العالم لتخزين السلاح خارج الولايات المتحدة، وأن موقع هذه القاعدة في قطر، ما طبيعة هذه الاتفاقية بينكم وبين الولايات المتحدة فيما يتعلق بتخزين؟ السلاح تحديداً، ولمن سيوجه هذا السلاح؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا السلاح له شروطه، وله شروط استخدامه، وله طرقه في الاتفاقية اللي بيننا وبينهم، وطبيعة سلاح، سلاح تقليدي.

أحمد منصور:

سلاح تقليدي، الآن هناك مخاوف من أن يكون هذا السلاح يتضمن سلاح نووي، في ظل، في مقابلتي مع الرئيس اليمني قبل عدة أسابيع في هذا البرنامج، ذكر بأن المدمرة (كول) من خلال قول الأمريكان كان عليها أسلحة نووية، معنى ذلك إن كثير من الأسلحة التي تمر أو تخزن في المنطقة ممكن الدول نفسها لا تعلم عنها شيء.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

حسب علمي المتواضع عسكري (…) أنا مش متخصص إني أقول فيه أو أجزم على إنه فيه أو ما فيه، ولكن أنا أحب أطمنك إنه ما فيه أسلحة نووية.

أحمد منصور:

طيب هل هذه القاعدة بعقد إيجار متفق عليه، أم أنها ضمن اتفاقية عسكرية خاصة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذه ضمن اتفاقية عسكرية خاصة.

أحمد منصور:

لها مدة محددة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

نعم، لها مدة محددة.

أحمد منصور:

يتم تجديد هذه المدة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

باتفاق الطرفين.

أحمد منصور:

ما مصلحة دولة صغيرة مثل قطر في أن تمنح دولة كبيرة مثل الولايات المتحدة بأن تصبح مخزن لها، في وقت يقال أن هذه الأسلحة يمكن أن تشكل خطراً على سكان قطر، وسكان المنطقة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

تشكل خطر على سكان قطر في ماذا؟

أحمد منصور:

الآن اللي اتضح من خلال حرب الخليج إن هذه الأسلحة التقليدية تحتوي على اليورانيوم المخصب، وهذا له أثار ممكن أن يكون هناك إشعاع أو شيء من هذا القبيل.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا لو نشب حرب، وتم إطلاق هذه العتاد، ولكن التخزين..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

حتى في مرحلة التخزين؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا، في مرحلة التخزين ما فيه هذا الشيء وإحنا دائماً حريصين على هذا الموضوع بشكل صريح مع الأمريكان، وموضوع طبيعة التخزين هي مثل ما ذكرت لك باتفاق واضح وصريح.

أحمد منصور:

هل تتدخلون في طبيعة التخزين، أو تعرفونها، أم أن القاعدة الأمريكية حقاً لا يستطيع أي قطري من أن يقترب منها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا مش صحيح فيه تنسيق تام، وهي تحت حراسة قطرية، وتنسيق قطري تام.

أحمد منصور:

لماذا اختارت الولايات المتحدة قطر دوناً عن باقي الدول الخليجية الأخرى لتصبح هذه القاعدة فيها.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أسألهم.

أحمد منصور:

يعني أنتم، ألم تطلبوا منهم ذلك؟، هم الذين طلبوا أم انتم الذين منحتموهم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا أتى بعد مداولات طويلة، وبعد مشاورات طويلة بينا وبين أمريكا.

أحمد منصور:

هل تعلمون مكونات الأسلحة الموجودة وطبيعتها، أم أن الولايات المتحدة فقط هي التي تتحكم في إدخال وإخراج السلاح من القاعدة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

القوات المسلحة عندنا تعلم جيداً ما هو موجود في هذه القاعدة.

أحمد منصور:

ما عدد القوات الأمريكية –تقريباً- الموجودة في قطر؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا. الآن اللي موجود عدد بسيط جداً، يعني لا يتعدى المئات.

أحمد منصور:

المئات! يعني طيب القاعدة هذه ألا يوجد فيها عدد من الأمريكان كبير؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا.

أحمد منصور:

فقط للتخزين؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

فقط للتخزين، وهذه قضايا عسكرية ما أريد أن أدخل معك في تفاصيل العدد والأرقام والقضايا هذه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

يعني الرئيس اليمني حينما سألناه عن عدد الأمريكان صرح بعددهم، فما هو عددهم في قطر تقريباً؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا الموضوع قلت لك: لا يتجاوز المئات.

أحمد منصور:

من أين تستمدون قوتكم كدولة صغيرة تقوم بأشياء كبيرة؟ يعني الآن موضوع القاعدة هذه، الولايات المتحدة اختارت قطر دوناً عن باقي الدول الخليجية الأخرى في الوقت الذي توجد فيه السعودية، وتوجد فيه الكويت، لها علاقات خاصة أيضاً معها، هل تعتبرون هذه القاعدة سند لكم، أو شيء يساعدكم في السياسات الخارجية التي تتخذونها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

نستمد قوتنا أولاً بإيمان من الله وبالاعتزاز بالنفس، نحن في قطر نعتز بأنفسنا، ونعتقد أن الكرامة متساوية بين كل الدول، وبين كل الأشخاص، ومن خلال ذلك نستمد قوتنا، الشعب القطري فخور بنفسه و..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن هل الشعب القطري راضي عن هذه السياسات؟

حمد بن جاسم[مستأنفاً]:

ولأن الشعب القطري فخور بنفسه، فإحنا نفخر ويزيدنا فخر إن شعبنا عنده ها الروح.

أحمد منصور:

لكن هل الشعب القطري راضٍ عن هذه السياسات، لاسيما وأنا شاهدت الشعب القطري يهنئ، كانوا القطريون يهنئون أنفسهم في أعقاب إعلانكم عن إغلاق المكتب الإسرائيلي، وكأن هناك عدم رضا قطري بهذه الخطوة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

فيه ناس مش راضيين عن المكتب، وفيه ناس راضيين عن المكتب في قطر، أنا أيضاً يتصلون بي ناس يقولون: يجب أن يكون عندنا علاقات ولا نكون مثلما كنا في السابق، الجميع يعمل من تحت الطاولة، ونحن صادقون، وفي الأخير لا نعمل ماذا يجري وننجر في الأخير إلى اتفاقات وإلى مؤتمرات لنصفق مثل باقي المشاهدين، ونكون كومبارس.

فيه ناس –أيضاً- مثقفين قطريين، وناس يسألون لا نريد أن نكون كومبارس، بل نريد أن نكون نمثل حتى لو دور صغير، ولكن أنا ما أستطيع أقول لك: إن كل القطريين موافقين على إنه يكون فيه مكتب أو لا يكون مكتب.

أحمد منصور:

أنتم أما تزايدون بهذه المواقف التي تتخذونها على الدول الكبرى المجاورة لكم، لاسيما المملكة العربية السعودية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا. أولاً: مثلما ذكرت لك، علاقاتنا مع المملكة العربية السعودية علاقات متميزة الآن، أنا ما أستطيع إني أنكر إنها مرت في ظروف صعبة في وقت من الأوقات، ولكن أفتكر الطرفين فهموا بعض أكثر، ومن خلال هذا الفهم بُنيت علاقات على أساس متين.

أحمد منصور:

الآن بالنسبة لإيوائكم لقادة حماس في الوقت الذي كنتم تقيمون فيه علاقات مع إسرائيل، ولازال المستقبل ضبابياً بالنسبة لاستمرارية هذه العلاقة، هل حقاً أن قادة حماس وإيواءكم لهم كان ضمن صفقة أمريكية إسرائيلية قطرية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

يا أخي صعب وضعنا، إذا جبنا قادة حماس قلتم: صفقة، لو ما جبناهم قلتم: الأمريكان رافضين نجيبهم..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ما هو أنتم بتعملوا حاجات عايزة تتفهم.

حمد بن جاسم[مستأنفاً]:

لا. ما إحنا جبناهم لأنه كان فيه إشكالية، وكان فيه ناس موجودين في السجن، وبالاتفاق مع الحكومة الأردنية، وبموافقة جلالة الملك عبد الله مع سمو الأمير اتُفق على إنهم يأتوا إلى أن يُنظر في موضوعهم بطريقة، بشكل أو بآخر، ولكن ليش نجيبهم باتفاق مع أمريكا؟ يعني طيب..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ليكم علاقات خاصة مع أمريكا وهي دولة كبرى..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

لنا علاقات خاصة مع أمريكا، والجميع يتمنى أن يكون له علاقات خاصة مع أمريكا، حتى اللي يزايدون يريدون أن تكون لهم علاقات مميزة مع أمريكا..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أمريكا.. ألا تستشيرونها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

ولكن لا أستطيع أن أستشير أمريكا يومياً في كل ما أقوم فيه في قطر، ما أستطيع.

أحمد منصور:

لكن قبلت هذه الخطوة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ما سألتهم قبلوها أم لم يقبلوها.

أحمد منصور:

ألم يبلغوكم بأي اعتراض لتواجد قادة حماس في قطر؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

فيه بينا اختلافات في أشياء كثيرة، واتفاقات في أشياء كثيرة.

أحمد منصور:

هل تمنحون قادة حماس التحرك بحرية تامة أم أنكم –أيضاً- من أجل الحرص على العلاقات مع السلطة الفلسطينية ومع الأردن يعني تضغطون عليهم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

التحرك السياسي لا نسمح.. فيه تصريح لي واضح بأنهم ضيوف على قطر إلى أن يُنظر في قضيتهم.

أحمد منصور:

مَنْ الذي يرسم دور قطر السياسي، وما حقيقة أن قطر ترسم سياساتها الخارجية باتفاق مع دول كبرى، على رأسها الولايات المتحدة الأمريكية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

اللي يرسم سياسة قطر سمو الأمير والطاقم الذي يعمل معه، وسمو الأمير دائماً يعتمد على الطاقم الذي يعمل معاه، ويعتمد على مناقشة الأمور وكيفية الدخول في هذه القضايا..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

يعني كل خطوة مدروسة تقومون بها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

مدروسة، لكن قد تكون خطأ، مش لازم إنها مدروسة وتكون صح، وأما إن إحنا ننسق مع أمريكا في كل سياساتنا لا. لكن في بعض سياساتنا ننسق مع أمريكا.

أحمد منصور:

إيه أهم السياسات اللي بتنسقوا فيها مع أمريكا؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذه قضايا حسب الظرف، وحسب وين السياسة تكون؟

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لكن أنت متهم شخصياً.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

وهذا الكلام يطبقه الجميع بشكل علني أو غير علني، لكن أنا أقول لك: هي بعلني، لأني أنا أريد أن أكون صريح معك، ولا أريد حد يشاهدنا الآن على التليفزيون، ويضحك ويقول لك إنه أنا قلت: ما ننسق مع أمريكا، وما فيه عندنا علاقة، وأمرنا عندنا. صحيح إنه أمرنا عندنا، واستقلالنا عندنا، ونحن لا نتبع للولايات المتحدة، ولكن هناك علاقات خاصة بينا وبين أمريكا، وبينا وبين دول أوروبية أخرى، بينا وبين دول عربية أخرى، ننسق في أمور كثيرة، وهذه هي السياسة، لا تستطيع أن تخترع السياسة بنفسك في دولة مثل قطر.

أحمد منصور:

صحيح، لكن هناك كثيرون يتهمونك أنت شخصياً بأنك تقوم بأمركة قطر، وأمركة سياستها بشكل أساسي، وإن كل سياسة قطر الخارجية لا تخرج عن الخطوط الأمريكية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لو كل سياسة قطر لم تخرج عن السياسة الأمريكية لكان وضعنا أحسن في قضايا كثيرة.

أحمد منصور:

مثل؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا أريد أن أحددها الآن، لأني لا أريد أن أفتح قضايا أخرى الآن مع حد. ولو كنت..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

معنى ذلك أن أمريكا بتعترض على كثير من سياساتكم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

مش لازم كثير، ولكن إحنا كأصدقاء نعذر بعض في بعض القضايا التي لا نستطيع أن ننفذها لهم، أو لا يستطيعوا هم ينفذونها لنا. أمركة السياسة القطرية هذا كلام غير صحيح، لو أردنا أن نؤمرك السياسة القطرية، أولاً –مثلما ذكرت لك- السياسة القطرية الخطوط والعريضة يرسمها صاحب السمو وسمو ولي العهد، وأنا في الخارجية أنفذ هذه السياسة كوزير للخارجية، طريقة التنفيذ فيه هامش من الحرية، وهذه ثقة في طريقة التنفيذ، ولكن قضية الأمركة هذه تريد لها حلقات ونقاش، من هو الآن يخرج عن الفلك الأمريكي في علاقاته الدولية أو في طريقه..؟!

أحمد منصور:

لكن أنت تقول دائماً: نحن دولة صغيرة، هناك دول كبيرة لها علاقات متميزة مع الولايات المتحدة الأمريكية على رأسها مصر والسعودية، وأنتم بهذا تزايدون على هذه العلاقات، وتؤدون إلى توتر دائم بينكم وبين هاتين الدولتين على وجه التحديد؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

توتر لماذا؟ بالعكس هم عندهم علاقات مميزة، وهذا شيء يخدمنا، وشيء طيب، وعندنا علاقات متميزة أيضاً مع المملكة العربية السعودية ومع مصر..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

مش في سباق معهم أنتم؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لماذا السباق؟ لماذا التنافس؟ نحن كلنا نعمل في نفس المركب ونفس الاتجاه.

أحمد منصور:

لكن أدواركم مختلفة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

قد نختلف وياهم في قضية الأدوار، وقد نختلف، وقضية دولة صغيرة أنا أقترح إنه نكتب دولة قطر الصغيرة، كعنوان (لوجو) جديد لدولة قطر، إحنا قلنا: صغيرة، لأن الجميع يقول: صغيرة، لأنه فيه نوع من الغيرة من بعض القضايا التي نقوم فيها، وإحنا نقوم فيها مش للدعاية، ولكن لإيماننا، ولأن يمكن دولة صغيرة عندنا منطلق من الحرية، ولأن عندنا قرار واحد في دولة قطر بقيادة واحدة نستطيع أن نقوم بأدوار أكثر من غيرنا، ولأن هذه القيادة معطة للمسؤولين في الخارجية حرية التحرك تستطيع أن تقوم بدور معين، ولكن لماذا هذا الدور ما يحسب إضافة لهذه الدول، ومساعدة لهذه الدول بدل ما يكون منافس؟

نحن لا نريد أن نكون منافسين لأي أحد.

أحمد منصور:

مواطن تونسي، محمد علي، تونسي مقيم في ألمانيا يقول لك: يؤلمني كثيراً كلما ذكرت أكثر من مرة في أكثر من مناسبة بأن قطر دولة صغيرة، فهي الدول لا تُعرف بحجمها، وأنا لا أحب هذا الكلام لأني أعتبر أن كل دولة عربية هي عملاقة بمواقفها، خاصة في مواقفكم فيما يتعلق بالعراق، وفيما يتعلق بفلسطين، يعني هناك اعتراض على إنكم بتقولوا: دولة صغيرة، وبيقول لك: أرجو عدم تكرار أن تقول أن قطر دولة صغيرة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا مش هأكرر بس غيري هيكرر.

أحمد منصور:

طيب أنتقل الآن إلى شيء آخر أيضاً له حساسيته، وهو قناة الجزيرة الفضائية، خاصة في ظل ما تردد مؤخراً عن أن الولايات المتحدة الأمريكية هي الأخرى غير راضية، خاصة في تغطية قناة الجزيرة لما يتعلق بالانتفاضة، وبعض البرامج التي تظهر بها، والتي تدعو إلى عداء مع الولايات المتحدة الأمريكية، هل صحيح أنكم تلقيتم احتجاجات أمريكية حول ما تبثه قناة الجزيرة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

فيه عدم رضا من جهات كثيرة عما تبثه قناة الجزيرة، إذا بثينا برنامج، خلني أبدأ لك بالعراق، برنامج كويس عن العراق زعلوا الباقين، إذا بثينا برنامج سيئ عن العراق العراقيين قالوا: هذه قناة أمريكية، إذا بثينا موضوع كويس مثلاً يخدم الولايات المتحدة في قضيتها.. في العراق، قالوا: والله أنتم ماشين بخط جيد، إذا بثينا الأسبوع اللي بعده حلقة، حسب ما تجيني أنا في الخارجية من شكاوى، حلقة تطرح معاناة الشعب العراقي وكذا قالوا: هذه مثلاً ما لها داعي، إذا جينا على منطقتنا العربية، إذا تكلمنا في برنامج بكلام طيب عن دولة، قالوا: والله مشكورين، إذا تكلمنا.. فقضية إن القناة تتبع لأحد، لو كانت تتبع لأحد كان لها خط واضح معين ولكن أنا ما أنا شايف فيه خط واضح معين لتلميع جهة معينة، حتى نستطيع أن نحسب القناة على حد، ولا أريد أن أدافع عن القناة، يعني أنا مشاكل القناة واقعة تحت.. يعني واقعة علي أنا لأنه الجميع يشتكي..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

ما هو أنت –معالي الوزير اسمح لي- أنت الآن بتقول: إذا بثينا، إذا عملنا، وكأنك بتؤكد فعلاً أن قناة الجزيرة دي فرع من وزارة الخارجية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا. إذا بثينا، أنا أقصد لك إذا بثينا من قطر، لأنه أنا لا تنسى إنه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

إيه طبيعة العلاقة..

حمد بن جاسم[مستأنفاً]:

لا تنسى إنه أنا قطري.

أحمد منصور:

إيه طبيعة العلاقة بين وزارة الخارجية وقناة الجزيرة تحديداً؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

طبيعة العلاقة لا توجد أي علاقة مباشرة، ولكن يوجد عضو في الشؤون المالية عندنا في الخارجية، يمكن ها اللي مسبب المشكلة، يعمل في اللجنة المالية، أو في مجلس إدارة قناة الجزيرة، وهذه بكل صراحة هذه كل العلاقة، نحن.. لأنه مهما بررت إن إحنا لا نتدخل وإن القناة حرة لن يصدقوا هذا الكلام، مهما بررت إني أمتعض كثيراً من بعض البرامج اللي تطلع في قناة الجزيرة، وعني شخصياً لن يصدقها أحد، ولذلك لن أبرر، ولن أحاول أبرر..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

يعني أنت أيضاً تتضايق من بعض ما يبث في القناة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ما فيه شك إني أتضايق، وأتضايق من بعض المهاترات اللي تحصل في قناة الجزيرة، ومن بعض الشتم اللي يحصل اللي يخفض مستوى بعض البرامج، ويتكلم عن رؤساء دول بطريقة غير مناسبة، لأنه أنا أعتقد هذه مش سياسة اللي على أساسها دولة قطر أنشأت..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

يعني القناة دي..

حمد بن جاسم[مستأنفاً]:

خليني أكمل لك، اللي أنشأت قطر قناة الجزيرة. قناة الجزيرة صحيح مؤسسة خاصة، ولكن تمول من الدولة إلى أن تقف على رجلها، لأنه الدولة دولة قطر أرادت أن تكون هناك فيه قناة حرة عربية تستطيع أن تنقل هموم الشارع العربي، لكن إلى الآن لم نصدق في هذا.

أحمد منصور:

معالي الوزير، هناك ضبابية كثيرة في فهم تأسيسكم لهذه القناة وانطلاقها. واسمح لي أسألك بشكل مباشر مَنْ هو صاحب فكرة إنشاء قناة الجزيرة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

دولة قطر، حكومة قطر.

أحمد منصور:

حينما قررت حكومة قطر إنشاء هذه القناة، ألم تضع لها سياسات واضحة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

وضعت لها خط واضح معين أنها تكون قناة حرة تتكلم باسم العرب جميعاً، وترفع على السطح، أو تضع على السطح كل مشاكل العرب والمسلمين، وتضع الإيجابيات والسلبيات بكل حياد، ونحن ندعو دائماً أن تكون هذه القناة محايدة، وبعيدة عن الضغوط سواء من الحكومة القطرية أو غيرها.

أحمد منصور:

مَنْ الذي يرسم سياسات المحطة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

فيه مجلس إدارة متخصص.

أحمد منصور:

بشكل مطلق له الحق أن يبث في كل صغيرة وكبيرة تتعلق بها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أؤكد لك هذا الشيء.

أحمد منصور:

دون أي وصاية أو أي علاقة بمجلس الوزراء -مثلاً- أو وزارة الخارجية تحديداً؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ما فيه ارتباط بين مجلس الوزراء والقناة، أو وزارة الخارجية والقناة، وياريت إنه يكون عندها ارتباط، لأنه كنت هأرضي دول عربية وإسلامية كثيرة.

أحمد منصور:

هل كنتم تتوقعون حينما أنشأتم قناة الجزيرة بأنها ستثير ما تثير من زوابع بشكل يومي الآن؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

كنا نتوقع، ولكن كنا نتوقع أن إخواننا يتفهموا إنه ليس المقصود التجريح، لأن قطر لن تستفيد من تجريح دولة عربية أو شيء، لأن إحنا نريد علاقات طيبة مع جميع الدول العربية والإسلامية، ولكن كنا نتوقع أيضاً أن يكون فيه فهم عربي وإسلامي، ويكون فيه رُقي للفهم الإعلامي على مستوى القنوات الفضائية الدولية الأخرى اللي هي الآن العالم العربي قبل قناة الجزيرة كان يشاهد القنوات الأجنبية، الآن على الأقل فيه عندك قناة عربية تُشاهد.

أحمد منصور:

معالي الوزير، لكن لماذا تصرون على ظهور إسرائيليين في القناة، بحيث حطمتم فعلاً، أو أديتم إلى عملية تطبيع بشكل غير مباشر ما بين الإسرائيليين والعرب عبر هذه الوسيلة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

يا أخي هذه مشكلة، لازم نفهمهم، ولازم نتحاور معاهم، مش معناه نتحاور معاهم إنه أنا قابلهم.

أحمد منصور:

ليس على الهواء في محطة فضائية.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لماذا؟ خليني أشوف رأيهم.

أحمد منصور:

تحاور معهم في غرف مغلقة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا. خلي الناس يشوفوا وجهة نظرهم، ويشوفوا وجهة نظرنا، إذا كان فيه ضعف عندنا في مقابل الطرف الآخر، وما يستطيع يقنع المشاهدين معناته فيه خلل عندنا، ولازم يُصلح هذا الخلل، وإذا كان عندهم وجهات نظر يجب أن يعرفها المشاهد، مش في غرفة مغلقة، يعرفها المشاهد العربي وجهاً لوجه، وعلى العموم هي ليست القناة العربية الوحيدة اللي تطلع إسرائيليين على الهواء.

أحمد منصور:

بغض النظر، لكن معالي الوزير أنت الآن تقول أنها أطلقت حتى تكون قناة عربية، ما يصح الآن إن الإسرائيلي يبقى دابح الفلسطيني ويطلع على الجزيرة أقول له أنت دبحته ليه؟ يعني إظهار الإسرائيليين بهذا الشكل!!

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا كلام مش منطقي، رجعنا لمنطق الستينيات والسبعينات، قاطعوا وارموا في البحر، واعملوا، وفي الأخير إحنا اللي إنرمينا في البحر وما عملنا شيء، يجب أن نفهم عدونا، ويجب أن نحاور عدونا، ويجب أن نتكلم معاه، ولذلك أنا ما أتفق بالعكس لابد الشارع العربي يعرف إيش وجهة النظر الإسرائيلية؟

أحمد منصور:

لماذا تستأسدون أيضاً على بعض الحكومات العربية وهناك حكومات أخرى لا يتم تناول مواضيعها، أو قضاياها في القناة مثل قطر على سبيل المثال كما يقول منتقدو الجزيرة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ارجع إلى الجزيرة وستجد أول ما انتُقد في الجزيرة من أعلى السلطة إلى أدنى السلطة، وأكثر واحد انتُقد على الجزيرة أنا شخصياً وفي برامج كثيرة، ونحن لا ننتقد.. هنا لو عملنا هذه نكون إحنا معناته في الخارجية أو في الحكومة لنا تدخل مباشر في هذا الموضوع، وأنا أعتقد أولاً: يقول لك ليه ما فيه أخبار عن قطر كثيرة؟ لأنه قطر بحجمها الصغير لا يوجد فيها أحداث كثيرة، لا تاريخية أو حاضرية.

نحن لسنا تعددنا 70 مليون، و20 مليون، و30 مليون ومرينا بظروف كثيرة حتى نستطيع إنه نطلع برامج عن قطر، قناة قطر مش لاقية برامج تطلع عن قطر وتطلع برامج من خارج قطر، فكيف قناة على مستوى العالم العربي والعالمي تنظر من أمريكا الجنوبية إلى آسيا تستطيع أن تتكلم عن قطر كل يوم في موضوع؟ ما عندنا أحداث يومية في قطر مهمة نطلعها كل يوم، كل عدد سكاننا نصف مليون.

أحمد منصور:

هناك دول أخرى مثل السعودية وسوريا أيضاً لا تتطرقون لها بالنسبة لقناة الجزيرة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

مش صحيح هذا الكلام، مش صحيح.

أحمد منصور:

معالي الوزير، هل ستظلون تدعمون قناة الجزيرة –كحكومة- رغم ما تسببه لكم من مشكلات؟

[فاصل إعلاني]

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

بالنسبة لدعم الحكومة الحكومة أعلنت برنامج دعم لخمس سنوات، وبعدها سيدرس –حسب معلوماتي- سيدرس إذا كانت القناة تستطيع أن تقف بنفسها ومدى دعم الحكومة، وأرجو أن نكتفي بهذا الكلام عن الجزيرة، لأنه كأنه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

كان هذا السؤال الأخير.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

كأنه أنت جايبني على أساس تسألني عن الجزيرة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لأ، كانت محور من المحاور الهامة، لاسيما وأنكم متهمون –كوزارة خارجية- بهذا الأمر.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أرجو أن نقف، أرجو يعني إنه..

أحمد منصور:

مريم محمد من الإمارات، تفضلي يا أخت مريم.

مريم محمد:

آلو، السلام عليكم.

أحمد منصور:

عليكم السلام.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

عليكم السلام.

مريم محمد:

أولاً أخوي، أحب أهني قطر على نجاح تنظيم القمة الإسلامية، وطبعاً أقول نجاح التنظيم فقط، وأعتبر أن إغلاق المكتب الصهيوني في الدوحة كان جزء من نشاطات وفعاليات التنظيم، عندي سؤالين، سؤالي الأول يقول: إن البحرين قاطعت القمة، وبشكل منظم، وعن طريق مجلس الشورى، فهل الرد القطري سيكون بالمثل؟ يعني هل ستحضر قطر قمة مجلس التعاون في البحرين الشهر القادم؟ بالنسبة للسؤال الثاني..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

الؤال الثاني.

مريم محمد:

طبعاً بين السعودية وقطر قبل القمة فتور وتوتر واضطراب في العلاقات، وصل حتى إلى التهديد بالمقاطعة، وبعد القمة صار الموضوع –مثلما يقولون- "سمن على عسل" فما سر هذا التحول؟ وبعدين كلمة أخيرة بس يسمح لي..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

شكراً لك، سؤالين هامين.

مريم محمد:

نعم، أشكرك، بس يسمح لي سعادة الوزير القطري اللي كان في قطر، والآن يجري اللقاء في باريس بدلاً من الدوحة، أطلب تفسير ليش الدوحة.. ليش باريس عفواً يعني؟ وشكراً.

أحمد منصور:

أرض محايدة بس.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

بالنسبة لموضوع القمة وحضور البحرين، مجلس الشورى اجتمع.. سمعت أنا في الأخبار إنه مجلس الشورى اجتمع، وعلى أساسه قرر إن الأمير ما يحضر بسبب القضية اللي بينا وبين البحرين، إحنا طبعاً نحترم القرار البحريني ونعتقد إنه قرار خاص بهم، ولكن نعتقد إنه غير مبرر، لأنه قبل يجتمعون بمجلس الشورى، وقبل أن يقرروا من شهر وشوية عندنا إنه ولي العهد جاي -البحريني- إلى القمة، سيمثل القمة، وبعدها أنا أعتقد إن هم تأثروا بما طلع من بيانات أو شيء بعدم الحضور، وأنا أعتقد إنه.. هنا نرجع لقضية القرار بكل صراحة، وهنا نرجع من يتخذ القرار وكيف يتخذ؟ مجلس الشورى إنه يجتمع ويقررون، أنا ما أريد إني أدخل.. الأجواء بينا وبين البحرين طيبة، وإحنا مهتمين جداً إنها تكون أجواء طيبة، بس أنا أعتقد.. يعني يجب..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

متوترة وليست طيبة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لأ، لأ، يجب أن نجد تبرير غير هذا التبرير، التبرير كان فيه..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

هو كان جزء من التصعيد..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لأ، أنا ما أريد أن أقول تصعيد، ولا أعتقد –إن شاء الله- إن هم يريدوا يصعدوا، لكن كان فيه ولي عهد جاي، بعدين هم غيروا، خفضوا المستوى لما سمعوا الأخبار حول القمة، وأنا من الناحية التكتيكية ما ألومهم، إذا فيه خلاف مع قطر وإن هم بيستغلون ظرف مثل هذا هذا بعد أيضاً تكتيك جيد، ويسمحوا لي إخواني في البحرين إني أقول ها الكلام، لأنه أنا ما أستطيع إني ما أتكلم بطريقة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

هل حقاً ستردون عليها؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لكن.. لكن خليني أكمل لك، قضية أنا ما أعرف ليش مجلس الشورى اقتحم في الموضوع يعني، قرار وتتخذه الحكومة ومجلس الوزراء من يحضر، وعلى العموم هم حضروا القمة واللي حضر القمة يمثل البحرين، وإحنا نقدرهم ونحترمهم، أما إن إحنا سنحضر القمة أو لا نحضر القمة سنقرر هذا الموضوع، وبنشوف نستشير مجلس الشورى أو لا، ما أعرف إذا صاحب السمو أيضاً بيستدعي مجلس الشورى بيستشيرهم في ها الموضوع أم لأ في ها الموضوع..

أحمد منصور:

فيه تقارير نُشرت إن سمو الأمير –أمير قطر- لن يحضر قمة البحرين، قمة المنامة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا وزير خارجيته ما عندي معلومة في ها الموضوع –صدقني- إلى الآن.

أحمد منصور:

طب السؤال الثاني حول علاقة السعودية وقطر؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

السؤال الثاني، أولاً ما كان فيه فتور ولا فيه توتر بيننا وبين المملكة العربية السعودية أبداً، قبل المؤتمر بيوم أنا كنت في المملكة العربية السعودية وكنا ندرس كيف حضور المملكة بالصيغة اللي هي تناسبهم وتناسبنا، ودون إحراجهم ودون إحراجنا، لأنه فيه خطنا واضح وخطهم واضح في الموضوع، وهم يحترمونا ونحن نحترمهم، والعلاقات مع السعودية متميزة، وهي "سمن على عسل" قبل المؤتمر وبعد المؤتمر.

في باريس.. حضوري باريس سؤالك الأخير، لأنه عندي مقابلة مع وزير الخارجية الفرنسي، لاطلاعه على ما تم في القمة، وخاصة إنه صاحب السمو عمل نداء بحيث نعمل اتصالات مع الدول التي دائمة العضوية في مجلس الأمن، وبعض الدول الفعالة، منها الأمين العام للأمم المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، وبعض الدول، بحيث إنه نحاول نطلعهم على الوضع الخطير والمأساوي اللي يجري في الأراضي المحتلة، وأنا عندي مقابلة بعد بكرة مع وزير الخارجية الفرنسي وهذا سبب وجودي، وقدمت يوم علشان ارتاح.

أحمد منصور:

دكتور أسامه أبو قوره من عمان.

د. أسامه أبو قوره:

السلام عليكم، أستاذ أحمد منصور، السلام عليكم.

أحمد منصور:

وعليكم السلام ورحمة الله.

د. أسامه أبو قوره:

وتحية لكم ولمعالي الوزير، في الحقيقة كان لدي عدة أسئلة، قطر والانتفاضة وإلى آخره والقمتين العربية والإسلامية ولكن حصافة وبداهة الأستاذ أحمد جعلته يطرحها بدلاً عني أو عن غيري، ولذلك سوف أحدد مشاركتي في

نقطة واحدة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أول سؤال منك.

د. أسامه أبو قوره:

أول مطلب إذا سمحت، بما أنكم –معالي الوزير- حسب ما أعلم، تمثلون أيضاً رئيس مجلس إدارة قناة الجزيرة الفضائية –كما أعلم- وأرجو أن تصححني إذا كنت مخطئاً، لماذا لا تقومون بإنشاء محطة جزيرة..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مقاطعاً]:

لأ، رئيس مجلس الإدارة –هأقاطعك- لو سمحت رئيس مجلس إدارة الجزيرة

حمد بن سامر ولست أنا، أنا وزير خارجية قطر.

د. أسامه أبو قوره:

آسف، يا سيدي معلش، برضه أرجو أن تجيب إذا أمكن، لماذا لا تقوموا في قطر بإنشاء محطة جزيرة توءم باللغة الإنجليزية أي اللغة العالمية –إذا صح التعبير- يخاطب فيها العالم من الشرق والغرب لشرح قضايانا، طالما أنك قلت أنها حرة وعربية هذه القناة، ومعالجة الأخبار والقضايا بصورة موضوعية وعلمية وغير متحيزة؟ وقد كنت قد خاطبت واقترحت على مدير القناة بهذا الشأن السيد جاسم العلي، وكان رده لطيفاً، ولكن ذكر فيه أن القناة هي موجهة للعرب، مع أن قناعتي ولن أطيل..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

شكراً لك.

د. أسامه أبو قوره:

أن شعبنا العربي من الخليج إلى المحيط وبكافة شرائحه ومستوياته الثقافية وحتى العُمال والخضرجية –مع احترامي لهم- يفهمون ويعرفون قضايانا، لكن نريد من العالم –وخاصة الغربي- أن يفهمها، فما رأيكم بذلك؟ وشكراً لكم وللأستاذ أحمد، والسلام عليكم.

أحمد منصور:

شكراً لك.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا الحقيقة أضم صوتي لصوتك، ولكن هذا يوجه لمجلس إدارة الجزيرة.

أحمد منصور:

حسن الجد، أخ حسن.. تفضل.

حسن الجد:

مرحباً، السلام عليكم.

أحمد منصور:

حياك الله، تفضل.

حسن الجد:

السلام عليكم.

أحمد منصور:

عليكم السلام، عليكم السلام، سؤالك يا سيدي.

حسن الجد:

سيد أحمد منصور.. أحيي معالي الوزير، وأهني قطر بانعقاد المؤتمر، ولا أقول نجاحه، لأنه حتى الآن لسنا متأكدين إذا كان نجح أو لا، وأطلب منك شخصياً ألا تتجنى بالوزير بأسئلتك البوليسية التي كثيراً ما يتلقاها ضيوفك، وشكراً.

أحمد منصور:

شكراً لك، هذه أسئلة عادية ومعالي الوزير مهيأ لها أيضاً، وهو أقوى.. إجابته.. المسؤولية دائماً تقع على الإجابة وليست على السؤال، هكذا أنا أقول دائماً..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مقاطعاً]:

شكراً لك.

أحمد منصور[مستأنفاً]:

من حقي أن أسأل ومعالي الوزير لديه إجابة على أي سؤال يُطرح، معالي الوزير، عندي كثير من المشاهدين أيضاً أرسلوا أشياء على الفاكس، المنصف الصغير من ولاية سوسة التونسية يقول: إن كل القرارات التي صدرت عن القمتين العربية والإسلامية بشأن قضية فلسطين كلها طيبة، ويمكن أن نصفها بالحزم والصرامة، لكن هذه القرارات كيف يمكن أن تأتي بنتيجة فعلية على أرض الواقع؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا أعتقد إنه يجب أن يكون هناك تحرك على الصعيد الدبلوماسي، البيانات والقرارات ليست هي كل شيء، أنا أعتقد أنه ما طرحه سمو الأمير وما أقوم به الآن أنا، أو ما سأقوم به بجهد في هذا الموضوع بناءً على تعليمات سمو الأمير هو لتوضيح وجهة النظر الإسلامية بالنسبة للمؤتمر الإسلامي وما جرى فيه، وهذا هو الطريق السليم بأن إحنا نشرح للدول الفاعلة والدول المهمة التي تستطيع أن تساعدنا كعرب لحل قضايانا، نشرح لها موقفنا بشكل منطقي وواقعي، بحيث أن نصل معهم إلى نتيجة أو على الأقل نصل معهم إلى فهم لموقفنا الإسلامي والعربي.

أحمد منصور:

محمد خلف أمين من بني سويف من مصر يقول لك: ما هي الأسباب الحقيقية للهجوم العنيف من الإعلام المصري على قناة الجزيرة الفضائية؟ ولماذا الربط دائماً بين قناة الجزيرة ووزارة الخارجية القطرية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

والله أنا ما أدري، أنا بالنسبة للهجوم من جرائد أو كذا أنا أعتقد إن إحنا في مجال حرية إعلام، ومتى ما وُجد حرية إعلام أنا أعتقد كل يكتب ما يريد (...) ما يريد عن الجزيرة، ومن حق أي طرف ثاني يكتب، طبعاً أنا لا أريد أن أدافع عن الجزيرة، ولا أريد أن أقول إنني مع الجزيرة أو ضد الجزيرة، لكن أنا أعتقد إنه هذه حرية إعلام، وفيه رأي ورأي آخر كما تقولون في الجزيرة، ولذلك يجب أن نقبل هذا النقد.

أحمد منصور:

لكن فيه كثير من التقارير أشارت إلى أن هناك أزمة سياسية وراء هذا الهجوم، وليس القضية معنية بقناة الجزيرة بقدر ما هي أزمة بين مصر وقطر.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا الكلام غير صحيح تماماً.

أحمد منصور:

دكتور رجب رياض السقا من جامعة قطر يقول لك: لماذا لا تسارع منظمة المؤتمر الإسلامي بتكوين قوات أمن من جيوش الدول المسلمة لحفظ دماء وأعراض ومقدسات إخواننا في فلسطين بدلاً من اللجوء للأمم المتحدة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

خلينا مع الأمم المتحدة -إن شاء الله- نقدر نعمل شيء، قوات عربية إسلامية مشكلة أيضاً.

أحمد منصور:

دكتور جمال خلف الطويل يقول لك: أنت تتباهى بصراحة قطر في خضوعها للأمريكان وأذنابهم الإسرائيليين، بينما الآخرون يختبؤون وراء أصابعهم، هل هذا الأمر مدعاة للمباهاة؟ أليس الأمر أنكم إذا بليتم فاستتروا؟!

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا، إذا بُليتم فاستتروا في أشياء شخصية لكن إحنا نتكلم عن سياسات دول وعن دول، وكل دولة من حقها تنتهج السياسة اللي تريدها، وسياسة دولة قطر واضحة بأنه لا نريد أن نُخبئ شيء عن شعبنا، سمو الأمير دائماً واضح، فيه حرية إعلام، فيه منهاجية للعمل –في قطر- السياسي، انتهجه سمو الأمير، وفيه برنامج عمل سمو الأمير على أساسه استلم السلطة، وعلى أساسه قرر إنه يستلم السلطة، ومن خلال منهاجية هذا العمل هذه هي سياسة دولة قطر.

أحمد منصور:

أكثر من مشاهد يسألونك عن حقيقة امتلاكك لقناة الجزيرة الفضائية أو لجزء منها، الشخصي؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا ليش أمتلك شيء خسران، قناة الجزيرة خسرانة لو كانت ربحانة كان ممكن.

أحمد منصور:

ربحانة سياسياً.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

وأعمل فيها إيه؟ أصرفها وين؟ أنا عايز أصرف حاجة مادية شيء سياسي.

أحمد منصور:

راشد المطيري من الكويت يقول لك: أرجو من معالي الوزير إعطائي ولو بصيص أمل بأن أسرانا في السجون العراقية سوف يخرجون بإذن الله يعودوا إلينا سالمين بحكم أن لكم علاقة دبلوماسية هادئة مع العراق.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

تأكد تماماً إن إحنا تألمنا ونتألم لكل كويتي فقد أحد من أقربائه ومن أحبائه سواء ابن، زوج، ولد، ونحن سنعمل ما بوسعنا لهذا الموضوع. وعلى العموم المؤتمر عهد لنا بأن نقوم بشيء بجهد بين العراق والكويت، ومن خلال القرارات الأممية، ولذلك لن نألوا جهداً، ولكن أنا بكل أمانة، أي واحد -فقد سواء كويتي أو عراقي، أو قطري، أو سعودي- فقد أحد أتألم له لأنه أحس بهذا الشعور وأعرفه.

أحمد منصور:

محمد السالمي من السعودية، تفضل يا أخ محمد.

محمد السالمي:

السلام عليكم، آلو.

أحمد منصور:

وعليكم السلام، تفضل يا سيدي.

محمد السالمي:

أنا بأقول يعني أنا ألاحظ في المنظومة الخليجية فيه اختلاف حتى على الصعيد الخارجي، يعني فهذا الخلاف قد يضعف مكانتها سياسياً أمام المجتمع الدولي، فهل الـ18 سنة التي مرت كافية بأن –يعني- إذا وجدت هناك خلافات أو ظاهرة على السطح أن تزال حتى يكون القرار السياسي الخارجي موحد ولا يوجد فيه اختلاف كثير مما يؤدي إلى إضعاف في مواجهة الآخرين، أو هل يمكن أن نقول: الاختلاف رحمة؟!

أحمد منصور[مقاطعاً]:

سؤالك هام، شكراً لك. تفضل معالي الوزير.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا أتفق معاك تماماً إنه يجب على الأقل في الأساسيات يكون فيه اتفاق بين دول مجلس التعاون في سياساتها، ولكن أنا ما أستطيع أني أقول إنه فيه خلاف كبير بين دول مجلس التعاون في جيتها منها في السياسة الخارجية. ومجلس التعاون –على فكرة- مش 18 سنة، أكثر من 20 سنة الآن من بدء، وأنا أعتقد إنه كان ممكن تكون له نتائج أكبر سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي، ولكن أتفق معاك تماماً فيما قلته.

أحمد منصور:

باسم الناشر من النمسا.

باسم الناشر:

معالي الوزير السلام عليكم.

أحمد منصور:

عليكم السلام.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

عليكم السلام.

باسم الناشر:

ذكرتم أن قطر عندها أكبر مستودع للأسلحة الأمريكية في قطر وفيه عندكم اتفاقية عسكرية مع أمريكا، هل تمنع الاتفاقية بين قطر وأمريكا استخدام الأسلحة ضد الدول العربية؟ أو ضد من ستستخدم هذه الأسلحة؟

أحمد منصور:

شكراً لك، سؤال هام، معالي الوزير.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

سؤالك مهم ولكن هنا بنبدأ ندخل نفسر الاتفاقية العسكرية، وهذه اتفاقية سرية ليست للنقاش.

أحمد منصور:

بخيت المزروعي من قطر، بخيت.

بخيت المزروعي:

السلام عليكم، آلو.

أحمد منصور:

عليكم السلام، حياك الله سؤالك، سؤالك، سؤالك يا سيدي.

بخيت المزروعي:

بغيت أسأل سعادة الوزير هل هناك علاقة بين إغلاق المكتب الإسرائيلي في الدوحة ومسألة الجزر المتخالف بها بين الدوحة والبحرين، يعني بمعنى أصح هل إذا تم إغلاق المكتب الإسرائيلي في الدوحة ممكن إن هناك يكون تأثير من قبل إسرائيل على المجتمعات الدولية في اتخاذ القرار أو إعطاء الجزر للبحرين يعني؟ هذا الشيء، شكراً.

أحمد منصور:

شكراً لك.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أولاً هذا شيء قانوني، وهذا الموضوع موجود عند محكمة العدل الدولية، وأنا أعتقد ما أعتقد إنه فيه ربط في هذا الموضوع، على الأقل ما أعتقد إن فيه ربط في هذه القضية.

أحمد منصور:

ثائر الأحوازي من الأحواز في إيران يسألك: ماذا عن إيران الدولة الإسلامية التي تحتل الجزر العربية؟ هل تعاملونها كدولة مغتصبة؟ وما هو الحل بالنسبة لقضية الجزر باعتباركم الآن تترأسون القمة الإسلامية؟ وهل تدافعون عن الشعب العربي في الأحواز؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أولاً إحنا علاقتنا بإيران علاقة وثيقة، وكل دول مجلس التعاون تسعى أن تطور هذه العلاقة بشكل إيجابي، فيه موضوع الجزر، هذا الموضوع يدرس بشكل هادئ من قبل لجنة ثلاثية شكلها مجلس التعاون، قطر من ضمن هذه اللجنة، لا أستطيع أني أقول إن الآن فيه نتائج موجودة أمامنا في هذا الموضوع، ولكن وجهة نظر قطر دائماً إن هذا الموضوع يحل بالطرق السلمية وبالحوار المباشر، أو من خلال القضاء الدولي.

أحمد منصور:

مهندس محمد رؤوف أباظة من ألمانيا من برلين يسألك يقول: لا يخفى على أحد الدور الذي تلعبه قطر في الرقعة العالمية والعربية خاصة في مجال الإعلام حيث أصبحت الجزيرة المنارة الفعلية لكل العقول العربية المثقفة التي تبحث عن الحقيقة. ماذا عن الوجود الأمريكي على أرض قطر؟ وهل أصبحت قطر الآن حاملة طائرات أمريكية؟ وماذا ستفعلون في حالة نقل (جورج بوش) سفارته إلى القدس، سفارة أمريكا إلى القدس؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

ننتظر نشوف الدول الكبرى أيش تعمل في العالم العربي، سننتظر نشوف الدول الكبرى في العالم العربي أيش تعمل في هذا الموضوع، وعندها سنتخذ قرارنا، ولكن المهم في هذه القضية إن قطر ليست هي الدولة الوحيدة اللي يوجد فيها قوات أمريكية أو تواجد أمريكي، فيه دول كثيرة يوجد فيها وأنا مش شايف فيه عيب في هذا الموضوع، مش عربية وبس، فيه عربية، وفيه آسيوية، وفيه أوروبية، وفيه أفريقية، أمريكا هي الدولة العظمى الآن في العالم ولها تواجد عسكري، ولها سياسة عالمية كبيرة واسعة، وما هي قضية أمريكا هي العيب إنه فيه تواجد أو ما فيه تواجد أمريكي، ما أني شايف إنه فيه عيب في هذا الموضوع.

أحمد منصور:

معالي الوزير، ما حقيقة –طالما تعرضنا لأمريكا مرة أخرى- وجود توتر في العلاقات بينك وبين وزيرة الخارجية الأمريكية على وجه الخصوص، وكذلك فتور في العلاقات الأمريكية القطرية في هذه المرحلة؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا فتور ما فيه فتور في العلاقات القطرية الأمريكية، وبالنسبة بيني وبين وزيرة الخارجية ما فيه أي توتر أو شيء.

أحمد منصور:

لكن كان من المقرر أن تلتقي معها أثناء وجودك في نيويورك وألغى هذا اللقاء في ظل إشاعات عن وجود توتر.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لا السفير –سفيرنا- حضر اللقاء بدل عني، لأني أنا كنت مشغول في قضايا أخرى.

أحمد منصور:

الآن أنتم –كقطر- توليتم رئاسة القمة الإسلامية، والقمة الإسلامية أسست منذ 31 عاماً، وقراراتها في معظم الأحيان لا يتم تنفيذ شيء منها، أنتم تقولون أنكم دولة صغيرة والآن توليتم مسؤولية كبيرة للغاية، هل تنوون تفعيل دور منظمة المؤتمر الإسلامي في ظل أن كثير من الدول التي تولت رئاستها لم تفعل شيئاً؟ وما هي مخططكم لتنمية دور المنظمة خلال السنوات الثلاث القادمة؟

[موجز الأخبار]

أحمد منصور:

معالي الوزير، السؤال كان عن تولي قطر رئاسة مؤتمر القمة الإسلامي، هل ستكون رئاستكم في فترة السنوات الثلاث القادمة مثل الدول التي رأست القمة الإسلامية طوال 31 عاماً؟ أم أنكم تريدون أن تكون لكم سياسة خاصة وتحركون كثيراً من الركود الموجود في كثير من القضايا الإسلامية؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا الحقيقة أريد أن أوضح شيء، أنا لا أريد أن أقول أن الدول التي سبق أن ترأست المؤتمر لم تعمل شيء، ولكن أريد أن أؤكد إنه قطر لم خدت رئاسة المؤتمر الإسلامي، ولما حرصت أنه يكون المؤتمر الإسلامي في قطر أرادت أن تعمل شيء لهذه المنظمة في عدة محاور: أولاً: في تنظيم داخلي للمنظمة، وفعالية في المنظمة بشكل أكبر، النظر في الأزمات الموجودة الحالية التي تعرض لها المسلمين في شتى البقاع وكيفية المساهمة في حلها بشكل فعلي.

فسيكون لنا عندنا أجندة في هذا الموضوع، لكن لا نستطيع أن نعمل هذا لوحدنا، سنعمل هذا مع إخواننا المسلمين ومع أشقائنا في الدول الإسلامية والعربية بشكل عام.

أحمد منصور:

سيد مبارك الخرينيج أمين سر مجلس الأمة الكويتي من الكويت، تفضل يا سيدي.

مبارك الخرينيج:

بسم الله الرحمن الرحيم، مساء الخير أخ أحمد، مساء الخير الأخ معالي الوزير.

أحمد منصور:

مساك الله بالخير.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أهلاً وسهلاً.

مبارك الخرينيج:

أولاً: حقيقة بقدر ما نعتبر أن قناة الجزيرة قناة مهمة من الناحية الإخبارية والثقافية والعلمية، ولكن معالي الوزير في الكويت إن كان لنا ملاحظة فهذه الملاحظة تكمن في بعض مقدمي البرامج غير حياديين في أسئلتهم وطرحهم من قضايا التي تمس الكويت. أخي الوزير لاحظنا في كثير من البرامج تطرح قضية معاناة الشعب العراقي وخاصة الأطفال نتيجة لعدم وجود دواء وغذاء ونحن في الكويت مع هذه المعاناة بلا شك.

ونتمنى أن ترفع هذه المعاناة لأننا لسنا المسؤولين عنها أولاً، ولأننا نعرف أن المستفيد من هذه المعاناة هو النظام الحالي، وهو الذي تسبب –أخي الوزير- في هذه المعاناة، ولكن أخي الوزير إذا سمحت لي لدي سؤال: أين برامج الجزيرة –وأكلمك كمواطن عربي وقطري مسؤول في الحكومة القطرية- لماذا لا تكون هناك برامج عن الأسرى الكويتيين ومعاناتهم ولو حتى برنامج واحد؟

أليس للكويت وشعب الكويت لهم حق مثل ما هناك معاناة عند الشعوب الأخرى؟ هذا سؤال. ألا تعتبر هذا -أخي الوزير- أن هذا سياسة الجانب الواحد؟

أنا بهذه المناسبة أخي الوزير أود كأحد أعضاء مجلس الأمة للأمانة

وللتاريخ أسجل تقديري وشكري إلى موقف مجلس الشورى القطري وعلى رأسهم الأخ محمد مبارك الخليفي والأخ –نائب الرئيس- الأخ خالد الخاطر على مواقفهم المبدئية والثابتة تجاه قضايا الكويت وخاصة في المؤتمرات البرلمانية العربية، ولعل موقف الأخ خالد الخاطر نائب الرئيس ورئيس الوفد القطري في مؤتمر الحوار العربي الأفريقي في تونس يستحق الشكر والتقدير وهذا ليس غريباً على ممثلي الشعب القطري. وشكراً أخي الرئيس.. أخي الوزير.

أحمد منصور:

شكراً لك، شكراً معالي الوزير سؤال مهم جداً.

[فاصل إعلاني]

أحمد منصور:

معالي الوزير، سؤال مبارك الخرينيج أمين سر مجلس الأمة الكويتي حول ما يبث في قناة الجزيرة حول الكويت والعراق.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا أولاً ما أريد إني أكون هنا في موقف مدافع عن قناة الجزيرة وعن كل ما تقوله، أنا سبق إني عملت مداخلة لما كان جاسم الصقر على قناة الجزيرة، وأبديت رأيي إنه فيه في بعض الأحيان عدم حياد في بعض برامج الجزيرة، ولازلت أؤكد إنه ما أعتقد إن كل برامج الجزيرة حيادية، ولازلت أعتقد بأنه بعض المذيعين في قناة الجزيرة يضع السؤال، ويجاوب، ويحاور ويحاول أن يستفز الطرف الآخر، يقولون بعضهم إن هذا شيء مهني لتحريك البرنامج أو شيء، ولكن..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

من حقنا نستفز يا معالي الوزير ونسأل.

حمد بن جاسم[مستأنفاً]:

من حقكم، ولكن أنا ما أعتقد، أنا ما أستطيع إني أقول إنه فيه حياد 100% عند مقدمي البرنامج، بس اللي أستطيع إني أقوله إن الحكومة لا تتدخل أو لم تطلب في يوم من الأيام إنه والله يضغطوا من جانب الكويت أو العراق.

معاناة الشعب العراقي ومعاناة الشعب الكويتي، الشعب الكويتي أنا أعرف إنه احتل، وأعرف إن الشعب الكويتي له أسرى، وأعرف ما حصل للكويت وأتألم لما حصل للكويت وهذا حقبة رأيتها بنفسي، وتعاملت معاها كمسؤول بنفسي، وكانت أزمة مدمية لقلوبنا كعرب أن يحصل عداء، أو يحصل اعتداء على دولة عربية من قبل دولة عربية، وأنا ما ألومك في شعورك ولكني أريدك أن ترقى للأحداث، وترقى لمستوى المسؤولية، أيضاً الشعب العراقي يعاني لمدة عشر سنوات معاناة كثيرة.

أنا لا أستطيع أني أتكلم عن نظام أي دولة، لأن نظام أي دولة اختصاص شعبها وليس اختصاصي أنا أو اختصاص أي شخص آخر، والمشكلة الرئيسية إن إحنا أقحمنا موضوع العراق وأقحمنا موضوع النظام العراقي.

أنا أقول إنه نظام أي دولة يخص شعبها وإلا خلقنا مبدأ خطير بخصوص الأنظمة، ويجب –إذا كان فيه هناك نظام بيعاقب – يجب أن يكون له نظام من خلال منظمة مثل المحاكمات اللي تجري في هيك بالنسبة لبعض القادة اللي حصل في كوسوفو و.. ولكن هذا موضوع خارج هذا الإطار.

هناك سبب وهناك مسببات، هناك اعتداء حصل وأنا أعرف هذا الاعتداء وأدين هذا الاعتداء اللي حصل على إخواننا في الكويت، ولكن هل نبقى أسيرين لهذا الموقف؟ أنا أريد أن أشخص الحالة العراقية الكويتية..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

لماذا، طالما هو فتح الموضوع؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مقاطعاً]:

خليني أشخصها وبعدين أنا بأعطيك لو سمحت لي أخ أحمد، خليني أشخص لك الحالة..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

أنا كان سؤالي عن كده، عن الآن كلمة (الحالة) وهي مصطلح جديد ظهر في بيان القمة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

هذا المصطلح اللي موجود في الأمم المتحدة، المصطلح اللي استعمل في القمة الإسلامية التاسعة في الدوحة هو المصطلح اللي موجود في الأمم المتحدة.. الحالة بين العراق والكويت.

خليني أشخص لك الحالة أكثر، فيه اعتداء حصل وفيه خطأ حصل، هل نبقى أسيرين هذا العداء؟ أنا أعرف إنه فيه أسرى، وأعرف إنه فيه برامج لازم تعمل عن الأسرى ومعاناة الأسرى، لكن أنا بنفسي سألت لأنه سألني مسؤول كويتي قالوا لي إنه تابعين للجزيرة طردوا من بعض الأماكن أو ما فيه حد يريد يعمل معاهم حوار..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

في الكويت.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

في هذا الموضوع، ولكن أنا ما ألوم أيضاً الكويتيين إذا طردوا بعض أفراد قناة الجزيرة –بكل أمانة- لأنه قد إن يكون عندهم عتب، وقد إن يكون عتبهم منطقي، ولو كنت مكانهم يمكن أعمل نفس الشيء أو أكثر. القضية الآن –بما أنك أنت مسؤول وأمين سر في مجلس الأمة الكويتي- تشخيص الحالة ليس بالشعور الوقتي والآني، هناك عشرين مليون عربي مسلم عراقي يعيشون في ظروف صعبة، لا أريد أن أقول بسبب نظامهم، ولكنهم يعيشون يهمني

الـ Fact أنهم يعيشون في ظروف صعبة، هذه الظروف الصعبة تدعينا كعرب أن لا نبني الكره في الأجيال القادمة في العراق ولا نبنيه في الخليج، ونجد أنه أبناء تتربى في ظل كره وعداء وهي كانت أقرب ما تكون أقرباء، هناك عوائل مقسومة بيننا وبين العراق وخاصة بين الكويت والعراق فيه أصهار وأنساب.

يجب أن نشخص الحالة وندرسها ونتجاوز جراحنا ونبدأ في وضع.. ولست أقول: "حب الخشوم وعفا الله عما سلف" والكلام اللي يقال، لأ، نشخص ‎الحالة ونضع لها حل ونجد لها، والحل لن يأتي في يوم وليلة، ولكن لا نستطيع نبقى أسيرين، طيب إذا بقينا أسيرين لهذا الموقف وتغيرت المواقف الدولية، وما أكثر المواقف الدولية اللي تغيرت، (أولبرايت) زارت كوريا الشمالية، هل كنا بنحلم من سنتين..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

والرئيس من المقرر أن يزور فيتنام، الأمريكي.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مستأنفاً]:

هل كنا نحلم إن أولبرايت تزور كوريا الشمالية؟ كوريا.. طيب كوريا الجنوبية شجعتها على إنها تروح إلى كوريا الشمالية، شجعتها لأنه بدها العقل يتحكم بدل الكره، وأنا أعرف المعاناة وعارف ما حصل، لكن إحنا يجب الآن ندرس الموقف مش الآني ولا اللي من عشر سنين، أيش اللي بيحصل؟ طيب إحنا الآن موقفنا القوي أليس من المظلة الأمريكية؟ بالذات؟ طيب إحنا نعرف إن هذه الأمور تتغير، طيب إذا تغيرت هذه الأمور وإحنا أصحاب الشأن ما وجدنا حل لنفسنا مع العراقيين هل هذا من المصلحة؟ هل نرجع لما حصل سنة 90 لذلك لابد أن نطالب..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

يعني الآن تدعو الكويتيين والعراقيين..؟

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

لأ أنا شوف أنا ما أقول إنه فيه.. ولا أرجو أن يفسر كلامي إنه أقول إنه ما حصل خطأ على الكويت، أنا أقول الكويت حصل عليها خطأ، وحصل اعتداء على الكويت واحتلال، لكن يجب أن نعمق تفكيرنا ونفكر، وأنا كنت في الكويت وتكلمت وهاجمني من هاجمني وقبل بما قلت من قبل وهاجمني من هاجمني، وهاجمني بعضهم ناس جايين قضية معارضة وما معارضة وأنا ما أريد أدخل في هذه القضايا أو قضايا الاستفادة الآنية، أنا أريد أن أكون صريح، "صديقك من صدَقك لا من صدَّقك"، ولذلك أنا أرجو أن الطرفين يتجاوزوا هذه الجرح ويحاولوا أن يجدوا مخرج لهذه الأزمة التي تعتبر أزمتنا كلنا.

لو حصل اعتداء على الكويت اليوم أنا سأقف معاك يا أخوي، حكومتي ستقف معاك مثل ما وقفت في ذاك الوقت، ما عندنا تغير كسياسة قطرية، ولو حصل اعتداء على العراق سنقف مع العراق مثل ما وقفنا معاك، ولذلك يجب أن نفكر بعقلانية في هذا الموضوع ونترك العواطف جانباً، رغم إن العواطف –أنا أعرف- مهمة، ولكن إلى متى؟

أحمد منصور:

طلال الرمحي من الأردن، طلال.

طلال الرمحي:

مساء الخير أستاذ أحمد، مساء الخير سمو الأمير، أول شيء سمو الأمير اسمح لي.

أحمد منصور:

مساك الله بالخير.

طلال الرمحي:

أهلاً بيك، بصفتي مواطن عربي أردني من أصول قطرية اسمح لي أن أكون صريح مع سمو الأمير، أولاً كما يعلم سمو الأمير أن الدول لا تقاس لا بحجمها ولا بمساحتها..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

معالي الشيخ، معالي الشيخ، قطر فيها أمير واحد.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

أنا بأصلح له المعلومة.

طلال الرمحي[مستأنفاً]:

ولا بعدد سكانها إطلاقاً، إنما الدول تقاس بعقول أصحابها وقدراتهم، فقطر أنا أعتقد أنها كبيرة، وأنا مواطن يقدر سياسة قطر ويفهم الدوافع الأساسية للسياسة القطرية في عهدها الجديد، ولكن سمو الأمير، اسمح لي أن أسألك عن مؤتمرات كمؤتمر القمة العربي..

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني[مقاطعاً]:

أولاً: أحب أن أصلح –لو سمحت لي أقاطعك- أحب أصلح، سمو الأمير هو أمير دولة قطر، وأنا وزير خارجية قطر وكمل كلامك.

طلال الرمحي[مستأنفاً]:

أنت من العائلة الكريمة.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

شكراً.

طلال الرمحي:

فسموك أولاً يعلم تماماً أن هذه المؤتمرات أكان مؤتمر القمة العربي بـ 22 دولة أو 56 دولة من الدول الإسلامية إسرائيل توظف فوراً هذا الزخم لتقول للعالم: يا عالم، انظروا كيف يجتمعون من أجل أن يقتلونا أي يجاهدوا ضدنا، وهذه المؤتمرات يا سمو الأمير أنت تعمل أنها غير قابلة للتنفيذ وغير عملية إطلاقاً لأنها تشفي جرحاً ولا تطعم معدة جائع، ولا تدفع ثمن رصاصة واحدة لمقاتلي الشعب العربي الفلسطيني، وباراك وظفها فوراً عندما أعلن في أمريكا..

أحمد منصور[مقاطعاً]:

شكراً لك يا طلال، سؤال لك واضح ولم يعد لدي وقت إلا لإجابة معالي الوزير، شكراً لك، معالي الوزير تفضل.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

بالنسبة للقمم أنا أتفق معاك تماماً وشعوري معاك بأنه هذه القمم لم تأتِ بنتائج بالنسبة العربية أو الإسلامية إلا في بعض الظروف، لكن لابد أن ندعو نفسنا للتفاؤل وندعو إنه أنا حسيت ولمست عند القادة إن فيه تغيير في الموقف وفيه مراعاة للشارع وهذه نقطة مهمة، هناك شارع عربي إسلامي غاضب.. غاضب من هذا الوضع، وأنا أتفق معاك إن إسرائيل توظف هذا لأنها تستطيع أن تشرح ذلك جيداً لدى الغرب ولدى أمريكا بالذات إن هؤلاء الجماعة يريدون يرموني في البحر.

ولذلك أنا ذكرت لك إنه يجب أن نشرح موقفنا في الخارج وليس نطلع بيانات بدون أن نكلمها بعمل جاد ومتواصل، ونحن للأسف عاطفيين، وتأخذنا الوقت.. إذا بكرة اجتمعوا واتفقوا على شيء سينتهي الموضوع وننسى هذه القضية، ولكن القضية المهمة عملوا مؤتمرات، يحاولون أن يعملوا مؤتمر قبل المؤتمر العربي أو القمة العربية حتى يستطيعوا أن يطفوا القمة العربية، عملوا أيضاً اجتماع في واشنطن مع ياسر عرفات وباراك على انفراد قبل القمة الإسلامية، هناك تكتيك لمحاولة تهدئة الموقف العربي والإسلامي في القمم هذه، ولذلك يجب أن نراعي.. أنا قيل لي أن الوقت انتهى الآن وسأكمل هذا الموضوع بعد الـ..

أحمد منصور:

معالي الوزير أشكرك شكراً جزيلاً على تحملك لي ولأسئلتي وللإخوة المشاهدين.

حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني:

شكراً.

أحمد منصور:

كما أشكركم مشاهدينا الكرام على حسن متابعتكم. في الختام أنقل لكم تحيات فريق البرنامج، وهذا أحمد منصور يحييكم بلا حدود من العاصمة الفرنسية باريس، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.