مقدم الحلقة:

أحمد منصـور

ضيف الحلقة:

ناصر الدين الأسد: وزير التربية والتعليم الأردني الأسبق

تاريخ الحلقة:

28/04/2004

- عوامل ضعف اللغة العربية
- تحميل المُعلّم جزء من المسؤولية

- أثر اللغة العربية على الهوية والثقافة

- العلاقة بن اللغة العربية والإسلام

- سبب صعوبة الشعر الجاهلي

أحمد منصور: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحييكم على الهواء مباشرة من العاصمة اللبنانية بيروت وأرحب بكم في حلقة جديدة من برنامج بلا حدود. تمر اللغة العربية لغة القرآن بحالة من الضعف والتدهور والتردي لا يقل عن وضع الأنظمة العربية وكأن هناك علاقة مباشرة بين التردي السياسي والتمزق العربي الذي تعيشه الأمة والأمر لا يقف عند ذلك فحسب بل يتعداه إلى كافة جوانب الحياة حتى أصبحت اللغة العربية غريبة بين أهلها وفي هذه الحلقة نحاول فهم المأزق والتعرف على المخرج من خلال أحد جهابذة اللغة وأعلامها العلامة الدكتور ناصر الدين الأسد، وُلِدَ الدكتور ناصر الدين الأسد في مدينة العقبة التي كانت تابعة آنذاك للحجاز عام 1922، أنهى دراسته في الكلية العربية في القدس عام 1943 ثم تخرج من كلية الآداب بجامعة فؤاد الأول في مصر عام 1947 حصل بعدها على درجة الماجستير في الأدب العربي عام 1951 ثم على الدكتوراه عام 1955 عن كتابه الشهير مصادر الشعر الجاهلي وقيمتها التاريخية الذي انتقد فيه الدكتور طه حسين وهَدم نظريته حول الشعر الجاهلي رغم أن الدكتور الأسد كان صديقا مقربا من الدكتور طه حسين وحصل على جائزة الدكتور طه حسين لأول الخريجين من جامعة فؤاد الأول عام 1947 كما نال أكثر من عشر جوائز وأوسمة عربية وعالمية كبيرة أخرى أبرزها جائزة الملك فيصل العالمية في الأدب العربي عام 1982. الوزير المؤسس لوزارة التعليم العالي الأردنية والمدير المؤسس للجامعة الأردنية وسفير سابق للأردن لدى السعودية وعضو سابق لمجلس الأعيان والمؤلف لحوالي عشرين كتابا وعشرات المقالات وعضو بالمجامع اللغوية العربية في الأردن والقاهرة ودمشق والهند والصين والأكاديمية المغربية والمجمع العلمي المصري ومجامع ولجان أكاديمية أخرى ولمشاهدينا الراغبين في المشاركة يمكنهم الاتصال بنا بعد موجز الأنباء على هاتفنا في الدوحة 009744888873 أو إرسال رسائلهم على الفاكس هنا في بيروت 009611986333 أو يكتبوا إلينا عبر موقعنا على شبكة الإنترنت www.aljazeera.net دكتور مرحبا بك.

ناصر الدين الأسد: وبك يا سيدي حفظك الله.

عوامل ضعف اللغة العربية

أحمد منصور: عرفتك مثل كثير ممن درسوا الأدب من خلال كتابك الشهيد مصادر الشعر الجاهلي حيث كنت أنا في الصف الأول في كلية الآداب وكنت أحتج به ضد أساتذتي الذين كانوا يتبنون النظرية الأخرى. الواقع الذي تعيشه اللغة العربية الآن يفرض كثيرا من التساؤلات ما هي العوامل التي أدت إلى هذا الواقع؟

ناصر الدين الأسد: الحديث عن هذا الموضوع حديث طويل حقيقة واللغة العربية تعرضت لعوامل الضعف منذ أواخر الدولة العثمانية حينما بدأ التورانيون يحكمون وبدء حزب الترقي والاتحاد هو الذي يحكم حينئذ حاول أن يُتَرِّك جميع الولايات وأن يقضي على العنصر العربي وعلى اللغة العربية.

أحمد منصور: رغم أن الأتراك كانوا يعتمدون اللغة التركية في دار الخلافة؟

ناصر الدين الأسد: في دار الخلافة نعم، حتى إن اللغة العربية في أواخر عهد الدولة العثمانية كانت تُعلم من خلال اللغة التركية أي باللغة التركية كانوا يعلمون اللغة العربية باللغة التركية هذا حديث طويل ثم جاء بعد ذلك الاحتلال البريطاني لمصر وأنت تعلم أن ما يحدث في مصر يشيع في البلاد العربية كلها لمكانة مصر وقيادتها للبلاد العربية، فحاول الاحتلال وقادة هذا الاحتلال أن يُنَحُّو اللغة العربية من مراكز الثقافة والفكر في مصر فعزلوا أولا الأزهر بعد أن وجدوه مجمدا ويشبه أن يكون متخلفا نتيجة عوامل متعددة في القرون السابقة، ثم بعد ذلك أنشؤوا مدارس حديثة في ظاهرها تشبه المدارس الإنجليزية أو المدارس الأجنبية على نظامها الحديث وفرغوا الأزهر الشريف من كل العلوم الحديثة وأضعفوا علوم اللغة وعلوم الدين في هذه المدارس التي أنشؤوها فحدث هذا الشرخ الذي نلاحظه في جسم الأمة بين خريجي الأزهر وبين خريجي التعليم المدني.

أحمد منصور: لكن الضعف الظاهر في هذه المرحلة أكثر ظهورا وبيانا عن الفترة السابقة حتى فترات الاستعمار ربما كانت اللغة فيها بخير أفضل مما عليه الآن؟

ناصر الدين الأسد: كالشأن دائما في مواقف الناس في أثناء وجود الاستعمار لأن وجود الاستعمار يثير التحدي يحفز الناس إلى المقاومة وبذلك كانوا يحرصون على لغتهم حرصا كبيرا، الآن استرخى الناس وأصبح الذين يهاجمون اللغة العربية من أنفسنا نحن بعد أن أدى الاستعمار والاحتلال والاستشراق أدى رسالته وخرّج عددا كبيرا من تلامذته منا نحن فأصبح الذين يهاجمون اللغة العربية من أنفسنا.

أحمد منصور: تعتبر هذه الخطورة أكبر من خطورة الاستعمار في مهاجمة اللغة؟

ناصر الدين الأسد: نعم.

أحمد منصور: يعني الآن في 9 ديسمبر الماضي الدكتور عبد العزيز حمودة في مقال كتبه في صحيفة الأهرام دافع فيه عن اللغة يقول أن هناك اتهامات صريحة توجه للغة العربية من أبناء جلدتها بأنها لغة عاجزة عن استيعاب مصطلحات العصر وعُلومه وتقدمه، فالآن سارت الآن اللغة تهدم من داخلها من أبنائها.

ناصر الدين الأسد: هو هذا حقيقة ما قصدت أن أقوله إن وجود الهجوم الخارجي من المستشرقين أو من الأجانب يُمَكِّنُنا جميعا أن نوحد صفوفنا وأن نرد عليهم، لكن طائفة من أبنائنا غفر الله لنا ولهم تلمذوا لهؤلاء المستشرقين ورجعوا إلينا يتبنون أفكارهم وأصبحوا هم الذين يدسون في داخلنا ونحن نقبل من أبناء جلدتنا ما نرفضه بطبيعة الحال من الأجنبي من أجل هذا كان خطرهم علينا كبيرا.

أحمد منصور: هل هناك علاقة بين التردي السياسي وتردي الأنظمة السياسية وبين ضعف اللغة باعتبار اللغة بتمثل الـ.. أو بتعكس الوجه الحضاري للأمة؟

ناصر الدين الأسد: هو الضعف لابد أن يكون ضعفا عاما لا يمكن أن يكون ضعفا في جانب دون جانب وكذلك النهضة لابد أن تكون نهضة شاملة..

أحمد منصور [مقاطعاً]: لكن في أدوات للضعف وأدوات للنهضة هل ضعف اللغة أو النهوض باللغة يلعب دورا في نهضة الأمة أو في هبوطها؟

ناصر الدين الأسد: هو ضعف اللغة العربية أيضا يحتاج إلى وقفة متأنية بعض الشيء يعني سألتني عن أسباب هذا الضعف..

أحمد منصور: نعم.

ناصر الدين الأسد: ربما كان في تصوري كان السبب الأول أن هذه اللغة العربية حوصرت في التعليم منذ الصف الأول أو الفصل الأول الابتدائي حتى نهاية المرحلة الثانوية يعني ما يسمى بالتعليم الأساسي..

أحمد منصور [مقاطعاً]: كيف هذا الحصار؟

ناصر الدين الأسد: حوصرت في حصة واحدة فقط فأصبحت لا تدرس إلا في خلال هذه الحصة وأصبح تدريس بقية المواد باللهجات المحكية العامة المختلفة وهي لهجات لا حصر لها في بلادنا العربية، أصبح المُعلّم أو المدرس يستسهل أن ينطلق بهذه اللهجة المحكية ويُعلِّم من خلالها المواد وإذا..

أحمد منصور: يعني هناك أزمة في المُعلّم نفسه أيضا؟

ناصر الدين الأسد: لا شك أن الأزمة الأولى الأساسية هي المُعلّم لأن كثيرا من المعلمين لا يحسنون التحدث باللغة العربية ونقل أفكارهم ومشاعرهم من خلال لغة سليمة فصيحة فحينما حوصرت في حصة واحدة ضعف شأنها لكن البلوى الكبرى حقيقة أن حتى مُعلّم اللغة العربية في هذه الحصة انزلق لسانه وأصبح يعلم اللغة العربية باللهجة المحكية وفي مراحل التعليم الأساسي والتعليم الثانوي الذي هو التعليم العام، فإذا انتقلنا بعد ذلك إلى الجامعة نجد عجبا..

أحمد منصور: ما هذا العجب؟ أسمع منك العجب بعد فاصل قصير، نعود إليكم بعد فاصل قصير لمعرفة العجب الذي تعيشه اللغة في المرحلة الجامعية مع الأستاذ الدكتور ناصر الدين الأسد فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

أحمد منصور: أهلا بكم من جديد بلا حدود من بيروت مع العلامة اللغوي البارز الدكتور ناصر الدين الأسد، دكتور ما هو العجب العجاب الذي نراه في الجامعات حول تدريس اللغة العربية وتعليمها؟

ناصر الدين الأسد: هذا العجب أن كثيراً من أعضاء هيئة التدريس بمختلف رُتبهم الجامعية تلقوا العلم في المراحل العليا من شهاداتهم في الخارج وذاك عادوا إلينا لا يحسنون التعبير في علومهم في موضوعات تخصصهم من الفيزياء والرياضيات والكيمياء والطب والهندسة وسواها لا يحسنون التعبير باللغة العربية وإنما هم يتحدثون بالطريقة نفسها وباللغة نفسها التي تعلموا بها وذاك تجد أن التدريس في جميع المواد باللغة الأجنبية ما عدا اللغة العربية وكان التدريس في بعض المواد الأخرى مثل إدارة الأعمال ومثل المحاسبة مثلا وما يشبه ذلك باللغة العربية وبُذلت جهود كبيرة لتعريب هذه الموضوعات وأُلِّفت فيها كتب أصبحت مراجع مهمة..

أحمد منصور: هم يقولون أن هناك عجز في اللغة العربية على أن تستوعب هذه المصطلحات وهذه المعطيات العلمية الحديثة.

ناصر الدين الأسد: هذا حكم غير علمي لأنك أنت لا تستطيع أن تحكم على عجز اللغة العربية إلا بعد أن تجرب اللغة العربية.

أحمد منصور: يعني اللغة قادرة على استيعاب كل ما هو مستحدث؟

ناصر الدين الأسد: اللغة العربية لم تُجرّب في تدريس هذه الموضوعات منذ أن أنشأنا كليات الطب ونحن ندرس الطب باللغة الإنجليزية ومنذ أن أنشأنا كليات الهندسة ونحن ندرس الهندسة باللغة الإنجليزية ما عدا سنوات قليلة جدا في زمن محمد علي وربما في زمن إبراهيم باشا وفي أوائل عهد..

أحمد منصور: ليتنا استمررنا على تلك النهضة التي بنوها..

ناصر الدين الأسد: بكل أسف.

أحمد منصور: كنا سبقنا الأمم كلها.

ناصر الدين الأسد: هو سنوات قليلة في أول إنشاء الجامعة الأميركية في بيروت حتى أن فانداي كرونديليوز فاندايك ألف نحو خمسة وعشرين كتابا في موضوعات علوم الدنيا هذه باللغة العربية.

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: وحينما حُوِل التعليم إلى اللغة الإنجليزية استقال هذا الرجل.

أحمد منصور: كان حريصا رغم أنه أميركي..

ناصر الدين الأسد: غير عربي.

أحمد منصور: غير عربي.

ناصر الدين الأسد: هو من أصل هولندي فيما أتصور وله الجنسية الأميركية لكن من أصل هولندي وكان متحمسا للغة العربية ويتقنها، فنحن بدل أن نسير إلى الأمام عدنا إلى القهقرة عدنا إلى الخلف إلى الوراء، فأصبح التدريس كله الآن المواد هذه التي ذكرتها لك بإدارة الأعمال والمحاسبة بعد أن قضينا سنوات طويلة ندرسها باللغة العربية وتمكنت عندنا بهذه اللغة انتكسنا وأصبحنا ندرسها باللغة الإنجليزية في بعض جامعاتنا وليس في كل الجامعات.

أحمد منصور: يعني هذا أيضا يا دكتور يعتبر قرار سياسي يعني مثلا الصين تدرس باللغة الصينية في كل علوم الدنيا الكتاب يخرج في ألمانيا أو في بريطانيا أو في أميركا يترجم في اليوم التالي إلى اللغة الصينية، اليابان كذلك معظم الدول تدرس بلغاتها وتعتز بلغاتها بشكل أساسي ونحن هنا لغتنا ندمرها ولا نعتز بها ونتهمها بالضعف، هل أيضا الأمر هو قرار سياسي؟

ناصر الدين الأسد: ولذلك المشكلة هي في أهل هذه اللغة وليس في اللغة نفسها وما في شك أن يعني الذين يوجهون من علٍ أمورنا هم يفتقدون الحس باللغة العربية.

أحمد منصور: هم يتكلمون الآن الحكام العرب كثير منهم يتكلمون بالإنجليزية والفرنسية يعني.

ناصر الدين الأسد: أو ينطقون باللهجة العامية المحكية في بلدهم ولا يتحدثون العربية السليمة أو الأقرب من السليمة إلا إذا كانت الكلمة مكتوبة ومشكولة بطبيعة الحال.

أحمد منصور: ومع انتشار المدارس الآن ربما الحكام القادمون كلهم يتحدثون الإنجليزية ولن يكون للعربية مكان بين أهلها.

ناصر الدين الأسد: بكل أسف بكل أسف هذا صحيح ولذلك يعني اربط هذا الكلام بضعف أهل اللغة فأهل اللغة هم الضعفاء وذاك تضعف لغتهم.

أحمد منصور: يعني منذ الخمسينات والأفلام والمسلسلات العربية تصور أيضا مدرس اللغة العربية بشكل كاريكاتوري هزلي مليء بالسخرية سخرية من اللغة نفسها، من الأبيات الشعرية، من الشعر، من الأدب، من العروض، هذا التوجه أيضا التوجه الهادم للغة أو لقيمة اللغة الإنسان حينما يأتي يتحدث باللغة العربية يتهموه بالحذلقة وبالفذلكة مثل هذه الاتهامات ما تأثير هذا؟

ناصر الدين الأسد: ربما كان هذا هو السبب الثاني بعد السبب الأول الذي ذكرته لك هو السخرية من مُعلّم اللغة العربية وأنت تعلم التعبير المستعمل في بعض بلادنا أنه فِقِي سواء أكان حاسر الرأس أو لابسا أي نوع من الغطاء على رأسه ليس العمامة ومع كل ذلك يقال عنه أنه هو فِقِي فهذه سخرية من مُعلّم اللغة العربية تستقر في نفوس الأطفال منذ الصف الأول الابتدائي وتصاحبهم حتى نهاية المرحلة الثانوية لكن أيضا لابد من ذكر أسباب أخرى لضعف اللغة العربية..

أحمد منصور: من أهمها باختصار.

ناصر الدين الأسد: نعم.. من أهم هذه الأسباب تكرار الحديث المستمر عن صعوبة اللغة العربية وهو أمر وضعه بعض الأجانب في نفوس بعض أبنائنا فأخذوا يرددونه فأصبح التلميذ من نشأته الأولى حتى نهاية المرحلة الجامعية استقر في نفسه أن هذه اللغة صعبة ولذلك ينصرف عنها وإلى أي لغة أخرى يعتقد أنها أسهل منها، بالإضافة إلى صعوبة اللغة، الكلام الذي تفضلت به من أن هذه اللغة هي لغة ميتة ولغة مندثرة ولغة ليس لها وجود حضاري في الوقت الحاضر وهي عاجزة عن مواكبة العصر ومسايرة متطلبات العلم وذكرت لك أن هذه أحكام تلقى على عواهنها غير صحيحة لأنه لم نجربها في التعليم الجامعي وفي علوم العصر.

أحمد منصور: بصفتك أحد الذين عشقوا هذه اللغة وقضيت حياتك، أمد الله في أجلك، مدافعا عنها متمسكا بها ساعيا لغرسها في نفوس أجيال عديدة ممن درست لهم هذه اللغة وأشرفت عليهم في مراحل مختلفة من التدريس الأوَّلي وحتى التدريس الجامعي والإشراف على رسائل الدكتوراه وغيرها، كيف نستطيع أن نحبب أنفسنا وأبناءنا في هذه اللغة ونستعيد هذا المجد ونشعر به ونحس به كما تشعر به أنت وجيلك وكثير من المحافظين على هذه اللغة والمحبين لها وأسمع منك الإجابة بعد موجز قصير للأنباء، نعود إليكم بعد موجز قصير للأنباء من غرفة الأخبار من استوديوهاتنا في الدوحة لمتابعة هذا الحوار مع العلامة اللغوي البارز الدكتور ناصر الدين الأسد، فابقوا معنا.

[موجز الأنباء]

أحمد منصور: أهلا بكم من جديد بلا حدود من بيروت في هذه الحلقة التي نستضيف فيها العلامة اللغوي البارز الدكتور ناصر الدين الأسد لنتحدث عن واقع اللغة العربية وكيفية النهوض بها ولمشاهدينا الراغبين في المشاركة يمكنهم الاتصال بنا على 009744888873 أو عبر الفاكس هنا في بيروت 009611986333 أو يكتبوا إلينا عبر موقعنا على شبكة الإنترنت www.aljazeera.net دكتور كان سؤالي لك حول.. كيف نحبب أنفسنا وأبناءنا في اللغة العربية فنمزجها بنفوسنا كما مزجتها أنت بنفسك وأصبحت يعني تعيش لها وبها خلال هذه المدة رغم إتقانك للغات أجنبية أخرى إتقانا لا يقل عن إتقانك للغة العربية أيضا؟

ناصر الدين الأسد: هذا السؤال من أصعب الأسئلة للإجابة عنه وذلك أننا دائما في كل شؤون حياتنا نتساءل إذاً كيف السبيل؟ ومن أين نبدأ؟ فاللغة العربية شأنها شأن بقية جوانب الحياة عندنا لكن لابد من أن أشير إلى أن الطالب عندنا بل المواطن لا يكاد يسمع اللغة العربية الفصيحة السليمة لا في المدرسة ولا في البيت ولا في الشارع ولا في وسائل الإعلام المختلفة إلا في نشرات الأخبار.

أحمد منصور: فمن أين له أن يحبها؟

ناصر الدين الأسد: حتى.. كيف يحب شيء لا يعرفه لا يألفه؟

أحمد منصور: لم يتذوقه.

ناصر الدين الأسد: لم يسمعه حتى من معلميه من أستاذته إلا القلة القليلة بطبيعة الحال حتى الندوات التي تنظم في التلفزة وفي الإذاعة تجد كثيرا من كبار الأستاذة وكبار المفكرين والعلماء ينطلقون في الحديث والمناقشات باللهجات المحكية واللهجات العامية.

أحمد منصور: للأسف.

ناصر الدين الأسد: بكل أسف فتصوري أن الأسباب التي ذكرناها لضعف اللغة العربية منها نستطيع أن نأخذ وسائل العلاج وأول وسيلة أن نبذل أقصى ما نملك من جهد بحيث يسمع الناس هذه اللغة فإذا طلبنا من جميع الذين يشتركون في الندوات والمؤتمرات ألا يتحدثوا إلا باللغة الفصيحة السليمة كان لذلك فوائد ربما منها أننا سنقلل عدد المتحدثين لأنهم سيتهيبون الحديث باللغة العربية أو يعجزوا عن الحديث.

أحمد منصور: لا هو أحلى حاجة إنه بيصرخ.

تحميل المُعلّم جزء من المسؤولية

ناصر الدين الأسد: ثم الطلبة والمواطن العادي يسمعوا لغة سليمة فاللغة لا تكاد تصافح آذاننا في كل موقع من المواقع إلا في النادر، لكن من المهم أن نعود مرة ثانية إلى المُعلّم.

أحمد منصور: نعم.

ناصر الدين الأسد: المعلم كنا في طفولتنا وصبانا ومطالع شبابنا كنا دائما نسمع أن التعليم رسالة وتذكر بيت شوقي؟

أحمد منصور: مشهور طبعا.

ناصر الدين الأسد: يعني يكاد المعلم أن..

أحمد منصور: قم للمعلم ووفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا.

ناصر الدين الأسد: فهو الحقيقة ليس..

أحمد منصور: يعني هذا تأكيد على رسالية التعليم؟

ناصر الدين الأسد: نعم.

أحمد منصور: وليس وظيفته كما..

ناصر الدين الأسد: هو التعليم رسالة ثم رجع بعض شبابنا من الخارج وإذ بهم يحملون فكرة أن التعليم مهنة.

أحمد منصور: ووظيفة.

ناصر الدين الأسد: مهنة ووظيفة هم قد يكونون حسنييّ المقصد في هذا لأنهم ربما قصدوا أن يُعَد المُعلّم إعدادً من أجل القيام بالرسالة لكن مع الزمن ومع تكرار أن التعليم مهنة أُغفل موضوع أن التعليم رسالة وأصبح يستقر في نفوس الجميع أن التعليم حرفة من الحرف..

أحمد منصور: يتخرج من الجامعة يشتغل مدرس.

ناصر الدين الأسد: يشتغل يعني هو تجارة أصبحت رزق.

أحمد منصور: وأحيانا يكره الوظيفة يكره التدريس.

ناصر الدين الأسد: نعم.

أحمد منصور: يمل أنا أذكر أحد الأساتذة يعني وأنا كبير كنت أدرس (Course) يعني أدرس دورة، قال لي هل تحب مهنتك؟ قلت نعم أعشقها، فقال يعني نفسي وهو يدرس لي فأصابني بإحباط.

ناصر الدين الأسد: نعم أنت فتحت الآن موضوعا أخر لابد أيضا من التذكير به، أنه لا يستطيع أن يحبب التلميذ أو الطالب في الجامعة باللغة العربية إلا مُعلّم أو أستاذ يجب هو اللغة العربية.

أحمد منصور: أنا لم أكمل معه الدورة لأني مباشرة شعرت إذا هو لا يحب التدريس فكيف سيوصل لي ما أحبه أنا أو ما أريده.

ناصر الدين الأسد: نحن من وسائل عشقنا للغة العربية أن الذين علمونا كانوا يعشقون هذه اللغة فنقلوا إلينا عشقهم وبذلك استطعنا إنه نصل إلى ما وصلنا إليه وما زلنا تلامذة يعني مبتدئين في هذا الموضوع.

أحمد منصور: يعني الآن قضية أيضا التعليم أو المُعلّم مسؤولية كبيرة إذا أن النظام السياسي أيضا بيتحمل جزء من هذا؟

ناصر الدين الأسد: لا شك في ذلك.

أحمد منصور: طب إحنا على مستوى الأسرة على مستوى البيت الآن إحنا لم ننتظر الأنظمة السياسية حتى تُصلح الأمور ولكن قضية الإصلاح ربما تبدأ بالإنسان في بيته في نفسه الآن على مستوى البيت والأسرة إحنا بنجد أبناءنا بيكرهوا اللغة العربية لأن المدرس في المدرسة لا يجعله يحب اللغة العربية على سبيل المثال، فكيف إحنا نتغلب على هذه النقطة؟

ناصر الدين الأسد: ما هو كيف هذا هو السؤال الذي حاولنا أن نجيبه، التلميذ إذا لم يسمع من معلمه الطفل إذا لم يسمع من معلمه ولم يسمع أيضا من وسائل الإعلام المختلفة.. أنا أذكر أن بعض وسائل الإعلام كانت قد خصصت برنامجا خاصا للأطفال باللغة العربية السليمة وأصبحت كثير من ألفاظ هذا البرنامج ومن مصطلحاته يرددها الأطفال الصغار في بيوتهم.

أحمد منصور: يعني إذا أيضا برامج الأطفال يمكن أن تلعب دورا في هذا؟

ناصر الدين الأسد: لا شك في ذلك، لابد من وجود برامج أطفال وقد نجحنا في برنامج أو برنامجين أنا ما زلت أذكرهما ولا أدري لماذا توقف ذلك البرنامج..

أحمد منصور: لأنه يبدو وصل رسالة مش وظيفة.

ناصر الدين الأسد: بكل أسف.

أحمد منصور: فالمطلوب القضاء على الرسالة.

ناصر الدين الأسد: فالتلميذ لا يمكن أن.. أو الطفل لا يمكن أن يتحدث باللغة أقرب ما تكون إلى السلامة في بيته إلا إذا كان قد سمع مُعلّمه يتحدث أو سمع البرامج المختلفة في التلفزة أو في الإذاعة.

أحمد منصور: نحن ربما نستبشر بقناة الجزيرة للأطفال ربما تعتمد اللغة العربية البسيطة للطفل اللغة العربية الفصحى وسيلة في برامجها.

ناصر الدين الأسد: والله سمعت أن الجزيرة مقبلة على هذا الأمر وأنا في غاية السعادة وعسى الله أن يكتب لها التوفيق.

أثر اللغة العربية على الهوية والثقافة

أحمد منصور: نتمنى لهم ذلك. قضية الهوية وقضية الثقافة وعلاقتها باللغة هل ضعف اللغة العربية أيضا هو الذي أضعف الهوية العربية؟ هو الذي أضعف الثقافة العربية؟

ناصر الدين الأسد: إذا سمحت لي ألا أفصل بين الهوية وبين اللغة.

أحمد منصور: يعني اللغة هي الهوية نستطيع أن نقول؟

ناصر الدين الأسد: لا اللغة في تصوري هي الهوية اللغة الأمة هي حاضنة قيمها ومُثلها وتجاربها وخبراتها ومعارفها وأيضا هي وسيلة التواصل بين الأجيال ووسيلة وحدة الأمة وبذلك اللغة هي حقيقة فكر الأمة وهي ثقافة هذه الأمة واسمح لي أن أضرب مثلا واضحا لأبيّن ما معنى أن اللغة هي فكر وليست مجرد حروف أو أصوات مع أنها حروف وأصوات لكن بالإضافة إلى ذلك وقبل ذلك هي فكر، أنت تعلم أننا لا نستطيع أن نتصور الأشياء إلا من خلال اللغة وأي شيء ليس له اسم وليس له لفظ لا نستطيع أن نتصوره أو أن نتخيله حتى الغيبيات يعني حتى الشيطان لولا كلمة الشيطان نحن لا نستطيع أن نفكر فيه ولا يستطيع الرسامون أن يرسموه ولا يستطيع أيضا الملائكة أن ينحتوا ما نحتوه في عصر النهضة من هذه المنحوتات والرسوم المختلفة فحتى هذه الأشياء غير المحسوسة لابد من وجود لفظ لابد من وجود لغة يستطيع المرء من خلالها أن يتصورها فإذا هذه اللفظة التي هي الدال لا تنفصل عن المدلول عن المحتوى عن المضمون هي والفكر شيء واحد، فإذا كانت اللغة هي فكر الأمة هي فكر الأمة معنى ذلك أنها ثقافة الأمة أنها هوية الأمة أنها شخصية الأمة ولا يمكن الفصل بين اللغة وبين الهوية.

العلاقة بن اللغة العربية والإسلام

أحمد منصور: يا سلام.. وماذا عن الدين بشكل خاص في اللغة العربية؟

ناصر الدين الأسد: الدين الإسلامي على وجهة خاص لأن كتاب الله أوحي بهذه اللغة الشريفة وذُكرت.. ذُكر اللسان العربي وأن القرآن الكريم أُنزل بلسان عربي مبين في إحدى عشرة آية في كتاب الله وعلينا أن نعتز بذلك غاية الاعتزاز فأنت تعلم أن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما كان إذا سئل عن معنى كلمة في كتاب الله لا يعرفها السائل قال له أرجعه إلى شعر الجاهلية إلى شعر العرب تستطيعون أن تعرفوا معنى هذه الكلمة، لكن أيضا أوضح من ذلك أنت تذكر الحديث النبوي الشريف حينما اجتمع بلال وصهيب وسلمان وسلمان فارسي وصهيب رومي وبلال حبشي فرجل مما كان في المجلس استهان بهم واستغرب حضورهم مع عليّة القوم من العرب فقال الرسول صلى الله عليه وسلم "ليست العربية لأحدكم بأم ولا أب إنما العربية اللسان"..

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: اللسان اللغة فجعل القومية إذا صح التعبير جعل الانتماء العربي ليس انتماءا عرقيا ولا عنصريا ولا عصبيا، لا عصبية في ذلك وإنما جعل الانتماء إلى الأمة عن طريق الثقافة وعن طريق اللغة فهذا يؤكد مرة أخرى أن اللغة هي الهوية اللسان هو الهوية.

أحمد منصور: في ظل هذا التردي التي تعيشه اللغة العربية بين أهلها أطلعت على تقرير نشرته وكالة رويترز للأنباء في السادس من نوفمبر الماضي عن اتحاد اللغات الحديثة في نيويورك، جاء فيه أن نسبة الطلبة المسجلين في دورات لتعلم اللغة العربية في الجامعات والكليات الأميركية ارتفع بعد الحادي عشر من سبتمبر بنسبة 92.5% أي تضاعف عدد الراغبين في تعلم اللغة العربية عما كان عليه من قبل، ما تفسيرك لهذا الأمر؟ وكونك أحد الذي جابوا العالم شرقا وغربا ما مكانة اللغة العربية أيضا عند غير أهلها كيف ينظرون إليها؟

ناصر الدين الأسد: وكذلك الإسلام انتشر في الغرب كانتشار اللغة العربية.

أحمد منصور: صحيح.. حتى الغارديان نشرت تقريرا عن أن خمسة عشر ألف بريطاني معظمهم من علية القوم دخلوا في الإسلام بعد الحادي عشر من سبتمبر إلى اليوم.

ناصر الدين الأسد: نعم فهذا هو الترابط وإلى انتشار اللغة العربية وزيارة الذين اقبلوا على التعليم لها مع انتشار الإسلام والإسلام واللغة العربية مترابطان بطبيعة الحال، لكن لابد من سبب آخر أيضا لتعلمهم اللغة العربية أو لزيادة عدد المتعلمين للغة العربية هو أنهم أرادوا أن يعرفوا هذا الجيل من الناس الذي كثر الحديث عنه المسلمين والذين أرهبوا الولايات المتحدة ثم حاولت الولايات المتحدة أن تقنع الناس جميعا أن الإسلام يرهبهم فأرادوا أن يعرفوا ذلك فوجدوا أن الطريقة المثلى هي أن يعرفوا لغة هؤلاء الناس وهي اللغة العربية.

أحمد منصور: اسمح لي أخذ بعض المداخلات من المشاهدين ونكمل موضوعنا، سعود السبعاني من السويد، أخ سعود.

سعود السبعاني: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام يا سيدي.

سعود السبعاني: كيف الحال يا أستاذ أحمد.

أحمد منصور: حياك الله.

سعود السبعاني: الحقيقة يا أستاذ أحمد رغم اختلافي معك دائما وأنك تقاطعني لكن ذهابك إلى الفلوجة قد شفع لك، أبشرك على أية حال.

أحمد منصور: شكراً لك تفضل.

سعود السبعاني: أشكر الدكتور الأسد على موضوع اللغة العربية والحقيقة يا سيدي يا أخ أحمد أن مصيبتا في الحكام وليس في المُعلّمين أو المدرسين، لأنك تعرف لو كان هناك حاكم يهتم باللغة أو بالشعر أو له ميول شعرية مثلا كحاكم الشارقة مثلا الله يجزيه خير وتشاهد الآن قناة الشارقة كيف تعالج اللغة العربية والبرامج العربية ولكن للأسف حتى هؤلاء الحكام الذي كنا نقرأ عنهم في التاريخ كالمأمون والأمين والمعتصم برغم.. بغض النظر عن المشاكل والفساد الذي ينعتون به ولكن كان لهم ميول شعرية وقريبون للعلماء والكُتّاب والفلاسفة أما هؤلاء يا سيدي بعضهم يتهجى كلمة بسم الله الرحمن الرحيم فانظر إلى هذه المصيبة، المصيبة الأخرى يا سيدي أن في أوروبا الآن نعاني من مشكلة أن جميع المدرسين الذين يدرسون للأطفال في أوروبا يدرسون اللغة العربية باللهجة العامية فتخيل أن الطفل يتكلم هيك وبده يعتقد أن هذه هي اللغة العربية فهنا المصيبة والمصيبة الأخرى يا سيدي الفضائيات والأغاني وروتانا وما أدارك ما روتانا هنا المشكلة وسوف أذكر لك إسقاطين لغويين فقط للطرافة في أيام الملكية في العراق كان رئيس الوزراء عراقي وأنت تعرف أن العراق مثل الكوفة والبصرة في اللغة فقال أثناء كلمته أن العُراق فرفع العين بدل أن ينصبها فضج الوفد العراقي وعاتبوه كيف تقول العُراق بدلا أن تقول العِراق طال خشيت أن أكسر عين العراق، فتخيل الآن كيف تُكسر عيون العراق ومن أهل العراق فسبحان الله، الموقف الأخر يا سيدي هو موقف أحد وزراء خارجية الدول الخليجية من الذين يلفظون الغين قاف والقاف غين وهو يعاني من جيوب أنفية، فقال في كلمته إلى الوقت الغريب ويقصد القريب فترجمت (Strange Time) بما معنى فضج الحاضرين ماذا يعني بالوقت الغريب؟ وسبحان الله أنه فعلا وقت غريب أن يتحكم الأجنبي بالعربي فيا سيدي مشكلاتنا مشكلة ومصيبتنا مصيبة تخيل ومع احتراماتي لضيفك الحاضر بجانبك أن ملك الأردن حينما ألقى أول خطاب له كان يتكلم كالـ (Reboot) فهذه مصيبتنا يا سيدي.

أحمد منصور: شكرا لك يا سعود شكرا جزيلا لك، سيدي وِلد الامجاد من الكويت.

سيدي ولد الامجاد: مساء الخير.

أحمد منصور: مساك الله بالخير. لو تخفض صوت التليفزيون عندك.

سيدي ولد الامجاد: أولا أحي دكتور ناصر الدين الأسد وأنا أريد أن أقول أن الاختلال الذي تعيشه اللغة العربية في حياتنا الثقافية هو جزء من الخلل العام في الوعي الحضاري لهذه الأمة التي اضطربت طاقاتها وتوجهت في متاهات الاضطراب الحزبي والعنف السياسي دون أن تحدد على أية أرضية نقف نحن نواجه إشكالية العولمة الثقافية وهذا الواقع التي تعيشه اللغة العربية يأتي من ضعف الإرادة السياسية التي هي محدد أساسي من محددات توجه الأمة مستقبليا ثم كذلك ضعف النخبة المثقفة في الجامعات وفي المجتمع المدني وفي مناهج التعليم، هناك غياب كبير لدور هذه الجامعات العربية مما كرس وضعية متأزمة للفصحى للغة القرآن في حياتنا الثقافية في ظل هذه الطفرة المادية والقيم الاستهلاكية التي تهاجم الإنسان العربي كل مساء ولو أن القمة العربية اليوم اجتمع أصحابها وتحدث كل واحد بلهجته المحلية لكان ذلك عاملا من عوامل فشل القمة العربية، ليست اللغة إلا وعاء للفكر والحضارة ولا يمكن أن تكون أبداً عائقا أمام هوية حقيقية للأمة وإلا لما كان المجتمع الياباني متقدما والمجتمع الصيني له حضور اقتصادي وصناعي، يجب أن نحدد على أي أرضية نقف وأن نعطي لقيم الأمة ولغتها وثقافتها ما تستحقه وهذا ما نشأنا عليه في بلاد الشنقيط في موريتانيا حيث كنا نردد بيت العربية الفصحى وإن أهم العالمين بها ارتفاعا فمرضعنا الصغير بها يناغي

ومرضعنا تكورها قناعا

شكرا لكم.

أحمد منصور: شكرا لك، علي زهران من مصر، تفضل يا أخ علي.

علي زهران: ألو، أيوة.

أحمد منصور: تفضل يا سيدي.

علي زهران: مساء الخير يا أستاذ أحمد.

أحمد منصور: مساك الله بالخير يا سيدي.

علي زهران: أستاذ أحمد معلش خارج الموضوع بسرعة كده أنا بختلف معك كثيرا ولكن لابد أني أسجل تحية خاصة لك للمرة الثانية لك خلال الحلقة دي بذهابك العظيم للفلوجة.

أحمد منصور: وإن كنت قد دخلت القائمة السوداء لدي القوات الأميركية ولدى الإدارة الأميركية يعني.

علي زهران: لك الشرف ده شرف كبير يا سيدي كلنا بنسعى إليه أعلنها على الملأ للي بيعدوا القوائم.

أحمد منصور: هاخليهم يسجلوا اسمك بقى.. هانوصيهم يسجلوا اسمك يا أستاذ علي.

علي زهران: بالنسبة لموضوع اللغة العربية عايز أذكر النقاط التالية نمرة واحد تراجع اللغة العربية طبعا دخل في أطوار كثيرة إحنا في أحط يمكن أطورها دلوقتي وربنا يستر ما يكنش في أحط من ذلك ولكن هو ده أحد محاور التراجع الشامل في جميع مناحي حياتنا اللي باختصار برضه نقدر نقول إنه ده هدف عام وأصيل وقديم لجهات أجنبية التخطيط أجنبي ولكن للأسف دائما التنفيذ يبقى عربي بأيدينا إحنا بوسائل كثيرة طبعا يعني معروفة مفيش داعي للإفاضة فيها يعني، نمرة اثنين إذا كان الأمر كذلك إذا كان التنفيذ بأيدينا إحنا والتخطيط أجنبي والأهداف معروفة يبقى بما أنه التنفيذ بأيدينا ده معناه إنه في هناك كان دائما وما زال فيه أوراق كثيرة في أيدينا نستطيع إن إحنا نُفعلها وفي وسائل كثير نستطيع إن إحنا نتبعها علشان إيقاف هذا التدهور المستمر يعني باختصار شديد الموضوع موضوع إرادة في أيدينا إحنا والإرادة بتاخذ مجراها لما صاحب الأمر اللي في يده الأمر ينحوا في الاتجاه المطلوب.. يعني.

أحمد منصور: يعني إذا أنت أيضا تؤكد على قضية القرار السياسي ودورته؟

علي زهران: ما الذي منع وسائل الإعلام في أيدينا النهارده في أيدينا إحنا في أيد الوطنيين وفي أدين حكومات ما الذي يمنع من تخصيص قناة تليفزيونية كاملة للغة العربية نحوا ونثرا وخلافه بالإضافة إلى برضه ما الذي يمنع لتخصيص قناة عربية كاملة للشعر والشعر فقط وبقول الشعر فقط ليه؟ لأن الشعر هو موسيقى اللغة ده اللي بجذب وبيحبب الناس أولا يعني وسيلة جذب مبدئية وبعد اجتذاب الناس أقدر أثقفهم النقطة الثالثة..

أحمد منصور [مقاطعاً]: أشكرك كثير يا أستاذ علي شكرا، طب أديك النقطة الثالثة والأخيرة وباختصار اتفضل.

علي زهران: أيوة هي نقطة هامة جدا وسؤال متكرر عن إيه قدرة اللغة العربية على استيعاب المستحدثات أو.. أي لغة أيا كانت اللغة العربية أو غيرها لو حجبت وركنت ولم تستخدم سوف تموت لو تم استخدامها ستعيش وتنمو وأي لغة أيا كانت حتى لغة المجتمعات التي تبتكر في العلوم الحديثة بيدخلها مصطلحات حديثة واخد بال حضرتك وشأن اللغة العربية شأنها هذا فلابد من استخدام اللغة العربية وهي قادرة وواسعة وعظيمة ورائعة وأشكرك.

أحمد منصور: شكرا لك على هذه المداخلة القيمة دكتور يعني ثلاث مداخلات قيمة من ثلاثة من المشاهدين من.

ناصر الدين الأسد: وتغنيك عن توجيهات أسئلة أخرى وتغنيني أنا عن الكلام.

أحمد منصور: لا بالعكس هو موضوع الشارقة هو موضوع هام الشارقة إمارة صغيرة لكنها في العام 2000 حاكم الشارقة أصدر قانون بشأن الحفاظ على اللغة العربية يحوي ستة بنود نتمنى لو تعمم في كل العواصم والدول العربية للحفاظ على اللغة، الآن أصبحت اللغة الأجنبية للأسف هي اللغة السائدة، حتى الناس حينما تتكلم يعني تُدخل في كلامها شيء من هذا. الكل تكلم عن الشعر وأنا للشهادة رغم عشقي للشعر ما سمعت أو ما أحببت سماع الشعر من أحدا قدر ما أحببت سمعه منك أنت يا دكتور، فاسمح لي بعد الفاصل نسمع منك بعض الشعر الذي أيضا يربط المشاهدين ويمزجهم بهذه اللغة ويحببهم فيها ويجعلهم يدركون حجم عظمتها من خلال إنسان يحبها ويكتبها شعرا ونثرا، نعود إليكم بعد موجز قصير.. بعد فاصل قصير لمتابعة هذا الحوار مع الدكتور ناصر الدين الأسد، فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

أحمد منصور: أهلا بكم من جديد بلا حدود من العاصمة اللبنانية بيروت حيث نناقش واقع اللغة العربية مع العلامة اللغوي البارز الدكتور ناصر الدين الأسد، دكتور اسمح لي أنا اخترت من بعض شعرك أنا وآمل أن يلامس ذوق اختياري ذوق المشاهدين وأتركك لأستمتع أنا وهم ببعض إلقائك للشعر أنا اخترت شيئين ولكن أبدأ بي يا أرض أندلسي، اتفضل.

ناصر الدين الأسد: أستاذ أحمد أنا شاكر لك حسن تقديمك.

أحمد منصور: أشكرك.

ناصر الدين الأسد: وبراعتك في اختيار الألفاظ.

أحمد منصور: أشكرك يا دكتور، أشكرك.

ناصر الدين الأسد: والصفات التي أسبغتها علي، يعني إنشاد الشعر هو استعادة لمرحلة نظم الشعر وقول الشعر هو استعادة للدخول في الجو الشعري ولذلك إلقاء الشعر هو إنشاد لهذا الشعر وحسان بن ثابت منذ الجاهلية وصدر الإسلام قال

تغنى بالشعر إما كنت قائله إن الغناء لهذا الشعر مضمار.

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد:

تغنى بالشعر إما كنت قائله إن الغناء لهذا الشعر مضمار

فأنا كنت أحب أن تجنبي هذا الموقف الآن.

أحمد منصور: أنا آسف.. أنا لأني..

ناصر الدين الأسد: لكن لابد من مما ليس منه بد.

أحمد منصور: يعني سمعتك كثيرا يعني فأحببت أن يشاركني المشاهدون المشاهدين بعضا من هذا وأتمنى أن تستحضر حالة الإلقاء التي تجعلنا نحلق جميعا معك وأنت تلقي بعضا من شعرك أنت.

ناصر الدين الأسد: سلمت، سلمت بارك الله فيك، نعم هذه قصيدة طويلة بعض الشيء قلتها بعد سنة 1967 وكنت في زيارة إلى الأندلس وكنت متشوقا حينما أتيت من فرنسا إلى الأندلس إلى أسبانيا ثم إلى الجنوب أن أرى ملامح من ملامح قومي وأن أتحدث مع بعضهم بما يشعرني ببعض مشاعرهم نحونا ففوجئت أن اليوم الذي وصلت فيه كان يوم عيد وكان الخليط من جميع الأمم الأوروبية والأميركية خليط مزدحم في هذه البقعة من الأرض وسمعت اللغات كلها ما عدا اللغة العربية ورأيت الملامح كلها ما عدا الملمح العربي بكل أسف، فجاشت نفسي بأبيات سأقتطف منها..

أحمد منصور: يعني أنا أحببت القصيدة ولم أعرف القصة إلا منك الآن.

ناصر الدين الأسد: نعم.

أحمد منصور: ولعلنا الآن جميعا نعيش في هذا الجو مع بعض الأبيات.

ناصر الدين الأسد: ولذلك اسمح لي أن أقتطف منها لأن أنا لا أستطيع أن أقولها كلها كنت في حالة نفسية استدعت أن أقول:

مالي أكتم لوعتي وأداري وأهيم ملهوفا بغير قرار

وأغالب الشوق الحبيس تجلدا أخشى على نفسي انكشاف ستاري

أفما يحق ليا التفجع والأسى بلدي هنا وأنا غريب الدار

لا الناس من أهلي ولا سيماؤهم منهم ولا أوتارهم أوتاري

نقبت بينهم لعلي واجد أحدا ينبئني عن الأخبار

فأجابني الصمت الحزين منبئا قومي غدوا أثرا من الآثار

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: واسمح لي أن أتجاوز عن أبيات كنت أحب أن أقولها لأن هي وحدة متماسكة

يا أرض أندلس أممتك زائرا أرجو بأرضك أن أطهر عاري

أشكو إليك هوان قومي في الورا وتحكم السفهاء والأشرار

وأبثك النجوى لعلي واجد برءا لديكِ لحيرة المحتار

حكم الطوائف لا يزال بأرضنا متجللا بالخزي والأوزارِ

خدعوا الشعوب وضيعوا أوطانها وتربعوا فوق السنا المنهار

اتخذوا من الحكم المهيب شعاره والحكم لا يحمى بزيف شعارِ

لم يجدهم ما أبصر في حالكم من عبرة للناس واستعبارِ

أترى يكون مآلنا كمآلكم ونصير مثلكم من الأخبار

أحمد منصور: يا سلام عظمة يا دكتور عظمة.

ناصر الدين الأسد: هذه أبيات الأبيات من هذه القبيلة يعني.

أحمد منصور: عظمة على عظمة، يعني عبرت بها حتى عن واقع الحال الذي نعيشه والذي لم ينتهي، الآن اسمح لي أكمل مع بعض المشاهدين.

ناصر الدين الأسد: حتى وكان بكل أسف.

أحمد منصور: وأشكرك على هذا وإذا حدث التجلي مرة أخرى تتلوا أو تنشد علينا.

ناصر الدين الأسد: إن شاء الله شكرا.

أحمد منصور: الاختيار الثاني، فداء الجندي من الإمارات، اتفضلي.

فداء الجندي: السلام عليكم، السلام عليكم.

أحمد منصور: فداء تفضل يا فداء عليكم من السلام، عليكم من السلام يا سيدي.

فداء الجندي: أستاذي الفاضل دعني أكون هذه الليلة متفائلا وأقول لكم إن اللغة العربية قد تم اختبارها في التعليم الجامعي في سوريا على مدى تسعين عاما فمنذ عام 1920 يدرسوا الطب والهندسة وكل علوميات اللغة العربية في سوريا وقد أثبتت أنها تخط بكفء وعندنا في سوريا الآن زخر وكنز هائل من المصطلحات العربية في كل العلوم وما إعاقتنا هذه اللغة عن دراسة كل علوم العالم من الطب والهندسة وغيرها هذه واحدة، الأمر الآخر أن لغتنا العربية فيها شيء من القوة الذاتية فقد تعرضت إلى هجمات من العامية ومن غيرها ومع ذلك حتى هذه اللحظة جميع الصحف والمجلات العربية من المغرب إلى دبي تطبع بالفصحى وتسجل بالفصحى هذه الثانية، الثالثة أن هذه المحطات الفضائية قد ذكرت مسالبها ولكن من محاسنها أن جميع أفلام الرسوم المتحركة الآن باللغة الفصحى البسيطة السلسة وقد لاحظت أثر ذلك على أولادي فهم الآن يتكلمون الفصحى بسن مبكرا جدا من وراء هذه الأفلام المتحركة وقد كانت على زماننا عندما كنا صغار تبث بالإنجليزية فهذه ثلاث نقاط مضيئة أردت أن نأخذها بعين الاعتبار ونتفاءل بمستقبل عظيم لهذه لغتنا العظيمة والسلام عليكم.

أحمد منصور: شكرا لك يا سيدي عليكم من السلام، كمال شكري من ألمانيا.

كمال شكري: تحية لك يا دكتور أحمد وتحية خاصة لموقفك في الفلوجة اللي هو حاليا بيعتبروه أصحابي أصدقائي الألمان (Ground Zero) الفلوجة بعد جنين وتحية للسيد الوزير أنا الحقيقة عايز أقول بس خبرتي بالنسبة للغة العربية أنا كان بالنسبة لي عقدة جامدة جدا للمعلقات التي درستها في مرحلة الثانوية في القاهرة كانت عقدة جامدة جدا لأني مفهمتش حاجة منها كانت صعبة جدا كانت بالنسبة لي اللغات الأخرى أسهل كثير جدا، أنا أُعجبت جدا بشعراء المهجر ومنهم ميشائيل نعيمة إيليا أبو.. الحجر الصغير وموقف هذا الإنسان أو هذا الحجر في هذا السد اللي هو غمر الطوفان وكان فعلا لهذا الحجر الصغير موقف هذا جزء متعلق مني بعد دراستي الهندسة في هندسة عين شمس ويمكن تعرف أنت يا أخ أحمد كانت باللغة الإنجليزية وتكملة دراستي في برلين في الجامعة التكنيكية، إنما شعراء المهجر أثروا فيّ بتأثير بطريقة سلسة إلى حد ما لأني اللغة العربية كانت بالنسبة لي أنا مشكلة مع إني أنا جايب طبعا عشان أدرس هندسة في مصر.

أحمد منصور: هي فعلا مشكلة وأنت حلتها يا أخ كمال.

كمال شكري: وأنت تعلم لازم أكون طبعا جايب نمر عالية في الثانوية العامة أو التوجيهية.

أحمد منصور: كمال ما زالت اللغة مشكلة ولا حليت المشكلة؟

كمال شكري: حليت المشكلة بطريقتي إن أنا.. لا أنا حليت المشكلة بطريقتي..

أحمد منصور: قل لنا حلتها إزاي؟

كمال شكري: إن أنا بحاول يعني أتعمق حاليا في ألمانيا في اللغة العربية عن طريق القرآن نعم وأسمعك وأنت بتتكلم باللغة العربية كمصري وأحاول يعني أتبادل معها بالعبارات التي تقولها إنما طبعا يا أخ أحمد تعرف إن أنا عايش هنا بدرّس بلغة ألمانية طول حياتي بتكلم عيلتي إنما أنا بحاول أن بنتي اللي هي بتدرس الطب حاليا في ألمانيا إنها تعلم اللغة العربية أقل ما فيها عن طريق سور بسيطة من القرآن لأن دي هي دي اللغة العربية اللي أنا أعرفها وأحترمها جدا بطريقة يعني لأن ده هو قانوني اللي أنا بمشي فيه أنا أريد أن.. مش عايز أتأخر عليك يا دكتور أحمد أنا عايز أقول لموقفك في الفلوجة بالنسبة لأصدقائي الألمان اللي شافوك وأنت بتتكلم وأنا ترجمت لهم ما قالوا الصهاينة الأميركيين بأن قرارهم ضدك وقرار ضد قناة الجزيرة إنها قناة معادية.. والناس دية مش فاهمة حاجة خالص وعن طريق هذا إحنا كعرب وإحنا برضه كوطن عربي ومصريين لازم نتكلم فيها علينا نقطة يعني نقطة هامة جدا وهي تحمل المسؤولية بشكل أو أخر أن لا أريد أن أتدخل في هذا المجال أنا أريد أن أشكر السيد الوزير لأن أنا فهمت الشعر اللي هو قاله ومدى عمقه والسهولة بتاعته لأن أنا كنت قادر أن أنا أفهم الكلام ده بعد مرور أعوام طويلة جدا في العيشة في المهجر هنا وتحية ليه مرة أخرى السيد وزير التعليم وشكرك لك يا دكتور أحمد.

أحمد منصور: شكرا لك.

كمال شكري: وأرجو أن أنا أراك في فترة ثانية مجاهد ومهمة جدا بالنسبة للوطن العربي إن الجزيرة يكون فيها واحد زي أحمد منصور من غير مجاملة ومن غير (Complement) إطلاقا ده رأيي.

أحمد منصور: شكرا لك ربنا يجعل كلامنا خفيف على الأميركان بس، مش ناقصين السجل كل يوم بيتقل يا دكتور، الحقيقة هوه يعني إنسان مشاعر إنسان هاجر وكذا ومشاعر فعلا أيضا أسلوب التدريس ربما أحيانا تدفع الإنسان إلى أن يكره الشعر أو يحبه يعني الواحد لما يسمع حينما يسمع الإنسان الشعر من أمثالك وممن يحبون الشعر.. يحب الشعر ويحب اللغة والآن هو أشار لنقطة خطيرة نقطة القرآن الكريم حتى أنا أذكر أن ميّ زيادة نُصحت حتى تقوي لغتها بأن تتلو القرآن رغم أنها كانت مسيحية وكانت حريصة على هذا وأعرف أيضا أن بعض المسيحيين حتى يقووا لغتهم يلجؤون دائما إلى قراءة القرآن فأيضا هذا من الأسباب التي ربما تساعد على تقوية اللغة.

ناصر الدين الأسد: نعم أنا ذكر لي بعض من كان يزور جورجي زيدان في بيته أنه في أكثر الزيارات كان يراه يقرأ من القرآن الكريم، فالقرآن الكريم هو كتاب العربية الأكبر وهو للمسلم كما أنه للمسيحي ولعلك تذكر أن من الأقوال التي تنسب حينا إلى فارس الخوري وحينا إلى مكرم عبيد أن أحدهما قال أنا مسيحي دينا ولكنني مسلم لغةً وثقافةً.

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: نعم.

أحمد منصور: كثير من الأخوة المسيحيين يقولون هذا.

ناصر الدين الأسد: وقد تختلف العبارة لكن هذا ما يروى عنهما مرة ينسب إلى هذا ومرة ينسب إذا سمحت لي أنا أحب أن أقف عند ما ذكره الأخ..

أحمد منصور: طب لأن عندي مشارك من مصر هاخده وأرجع لحضرتك.

ناصر الدين الأسد: تفضل.

أحمد منصور: الأخ صبري معروف من مصر تفضل، أستاذ صبري معنا.

صبري معروف: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية للجزيرة وللأخ المميز الأخ أحمد منصور المجاهد والحمد لله على سلامتك ونسأل الله أن يكبت الأميركان في كل مكان، اللغة العربية يا سيدي هي لغة مقدسة.

أحمد منصور: اتحمل أنت المسؤولية دي لأن إحنا مش ناقصين.

صبري معروف: لأنها لغة القرآن وهي لغة التعبد إلى الله وهي لغة الدين واسمح لي كمُعلّم لغة عربية أيه هي عوامل ضعف اللغة العربية؟ الآن واحد عدم التحدث باللغة الفصحى وخاصة في الإعلام، اثنين قلة تعلم القرآن الكريم ولاسيما في الصغر، ثلاثة محاصرة اللغة العربية في مناهج التعليم وتقليل عدد درجاتها على مثيلاتها على سبيل المثال في مصر في ثالث ثانوي يدرس ثمانية كتب عليها خمسة وعشرين درجة بينما اللغة الإنجليزية في الثانوية العامة في مصر عليها مائة درجة لحساب من هذا؟ وفي مادة اسمها الإحصاء من ثلاثين درجة عليها عشرين درجة، الطالب يقول لك هدرس ثمان كتب عشان أحصل على خمسة وعشرين درجة؟ فتكون النتيجة هي إهمال اللغة العربية، من الأسباب كذلك السخرية من مُعلّم اللغة العربية ولاسيما في الإعلام والعلاج نشر تعليم وتحفيظ القرآن الكريم وخاصة في الصغر، اثنين إعداد معلمين فاقهين مهتمين متحدثين باللغة، ثلاثة اعتماد الفصحى السهلة في الإعلام وفي الخطاب العام، أليس من العجب أننا لا نجد حاكما عربيا واحدا ولا مسؤولا يتحدث بالفصحى؟ بل الأعجب من هذا أنهم يجيدون الإنجليزية أكثر بكثير من إجادتهم للعربية ولو سمحت لي في سرعة يعني بسرعة جدا أقولك..

أحمد منصور: بسرعة.

صبري معروف: نقاط عن تجربتي كمُعلّم لغة عربية الحمد لله أكثر تلاميذي يحبون اللغة العربية حتى أن عددا كثيرا منهم أصبحوا مُعلّمين للغة العربية وأعتمد في تدريسي في الحصة اللغة الفصحى السهلة كما أعتمد في الاستشهادات على القرآن الكريم والسُنّة وأستخدم أسلوب الفكاهة وخاصة في تدريس النحو ولأضرب لك مثالا سريعاً..

أحمد منصور: طيب تقولنا حاجة كده.

صبري معروف: مثلا عند تدريس درس الممنوع من الصرف، أبدأ الدرس متى يكون الجنيه المصري ممنوعا من الصرف؟ فيستغرب الطلاب فتكون الإجابة إذا كان مزورا فهذه فكاهة تكون مدخل وعندي أمثلة كثيرة لك من ضيق الوقت واسمح لي أن أختتم ببعض الأبيات عن مجرم القرن وإرهابي العصر وفرعون هذا الزمان الخنزير شارون..

عربد كما شئت أيها.. أليس للكون رب فتخشاه..

أحمد منصور: لو يعني آه.. شارون.. إحنا اسمح لي بس اسمح لي لأن الوقت لا يتسع عندي لأخذ مشاركات في هذا الوضع لكن أنا سمحت لك أن تتكلم برأيك بشكل عام وأشكرك على الإضافات التي أضفتها وحتى ما أشرت إليه من خلال خبرتك في مجال التعليم وأيضا ما ختمت به من دعابة، دكتور كنت تود أن تعلّق لا أدري هل لديك تعليق على صبري لكن بداية كنت تريد أن تعلق على فداء وما ذكره عن تعليم اللغة العربية في سوريا بالنسبة..

ناصر الدين الأسد: لا تعليم اللغة العربية في سوريا مدعاة لفخرنا جميعا حقيقة ولا يجوز أن نظن أن التعليم باللغة العربية في الجامعات السورية قد أضعف التعليم التطبيقي أو العلمي لأن كثيرا من الذين يتخرجون في الجامعات السورية يذهبون إلى الخارج فيتفوقون هنالك في الخارج على قرنائهم من الأجانب، فالتعليم باللغة العربية لا يضعف المادة نفسها لكن أحببت أن أعلق على موضوع المعلقات..

أحمد منصور: آه تفضل صحيح

سبب صعوبة الشعر الجاهلي

ناصر الدين الأسد: والشعر الجاهلي وهو تعليق طويل لأن هذه الأمور كلها آخذ بعضها برقاب بعض بحجز بعض كلها متصلة واستفدنا كثيراً من التجربة الشخصية لمعلم اللغة العربية..

أحمد منصور: صحيح.

ناصر الدين الأسد: في مصر. موضوع الشعر الجاهلي صعوبته ليس لأن الألفاظ صعبة وإنما لأن الموضوعات التي يعبر عنها الشاعر أصبحت منفصلة عن حياتنا بعيدة عنا..

أحمد منصور: ولذلك هو عشق شعر المهجر لأنه عبر عنه وعشق ما ذكرته لأنه عبر عنه.

ناصر الدين الأسد: أيوه فلو قرأنا الشعر الجاهلي الذي يتناول المشاعر الإنسانية عامة من غزل مثلا، من فخر، من ماذا أقول أيضا لك؟ حِكَم وأمثال نجده قريبا إلى أنفسنا نحن لكن حينما يدخل في الصحراء..

أحمد منصور: يعني زهير ابن أبى سلمى وحِكَمه في قصائده وغيره..

ناصر الدين الأسد: وغيره.

أحمد منصور: حتى امرؤ القيس أنا كنت أعشق الشعر الجاهلي ولا زلت يعني.

ناصر الدين الأسد: لو سمح الوقت الحقيقة لاستشهدت بأبيات كيف أن القصيدة الجاهلية وحدة فنية..

أحمد منصور: ممكن في دقيقتان قولنا شيء بسيط.

ناصر الدين الأسد: آه يعني انفصال الموضوع عن أنفسنا هو الذي جعل التعبير عن هذا الموضوع بلغته اللغة غريبة عنا لأن الموضوع غريب خذ مثلا قصيدة المُثَقِّب العَبْدي وهو من عبد القيس من البحرين جاهلي لم يدرك الإسلام، بدأها بالغزل لكن الغزل له مضمون معين قال

أفاطمة قبل بينك متعيني ومَنعكِ ما سألت كأن تبيني

ولا تعدي مواعد كاذبات تمر بها رياح الصيف دوني

فإني لو تخالفني شمالي خلافك ما وصلت بها يميني

إذاً لقطعتها ولقلت لِيني كذلك أجتوي من يجتويني

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: هذا تجييش النفس في الأول لأنه ما الذي يُجيِّش النفس للشاعر أكثر من..

أحمد منصور: الغزل.

ناصر الدين الأسد: ذكر الحبيبة وذكر المرأة؟

أحمد منصور: صح.

ناصر الدين الأسد: فهذه ألفاظ كلها مأنوسة لأن الموضوع مأنوس لنا ثم هو يطلب من صديقته أو صاحبته أن تكون مخلصة وصادقة ولا تكذب، شوف الموضوع الرئيسي في آخر القصيدة يخاطب عمرا ويقال إنه عمرو بن هند يقول له

فإما أن تكون أخي بحق فأعرف منك غثي من سميني

بالسين من سميني

وإلا فاطرحني واتخذني عدوا أتقيك وتتقيني.

أحمد منصور: يا سلام.

ناصر الدين الأسد: المطلع مع الهدف الأساسي وحدة فنية وحدة الجو النفسي مع بعض طلب منها أن تكون صادقة ومخلصة كما طلب منه هو أن يكون صادقا ومخلصا ويختم هذه القصيدة والقصيدة طويلة لكن حينما ذكر الصحراء وذكر الناقة وذكر أوصاف الناقة وحيوان الصحراء هذه موضوعات لا نعرفها ولذلك جاءت ألفاظه هناك غريبة لغربة الموضوع نفسه، ختمها أيضا ببيتين جميلين لنستدل بهم على سهولة الشعر الجاهلي لو أُحْسِنَ عرضه من شخص يحبه بطبيعة الحال يقول..

وما أدرى إذا يممت أمراً أريد الخير أيهما يلينـي

أالخيـر الذي أنا أبتغيـه أم الشر الذي هو يبتغيني

فهذه ألفاظ جاهلية كلها لكنها مأنوسة لأن الموضوع مأنوس فلابد من التفرقة بين الموضوعات نفسها.

أحمد منصور: لا يُمَل حديثك أبدا يعني أجلس ساعات أستمع إليك وأعتقد أن المشاهدين..

ناصر الدين الأسد: وأرجو ألا أكون أخذت من وقت الموضوع..

أحمد منصور: لا بالعكس أنت وقتنا يا دكتور، أنت وقتنا ويعني جئناك لكي تصلنا بما قطعه الآخرون من أمر هذه اللغة يعني..

ناصر الدين الأسد: وهذا حديث طويل، تفضل.

أحمد منصور: اسمح لي أنا بس عندي مشاهد آخذه في دقيقة الأخ أبو زيد السلمي من السعودية الوقت انتهى عندي لكن أبو زيد لو أسرعت في دقيقة.

أبو زيد السلمي: السلام عليكم دقيقة أو أقل، الدكتور الأسد أما ترى إن الأنظمة العربية وخصوصا في الخليج أعادوا القوم بهذه السياسة؟ لا يكتبون بالعربية ولا يفهمونها، أما توزع الجوائز مثلا على الشعراء الشعبيين أكثر ممن يكتبون بالعربية الفصحى؟ وشكرا جزيلا.

أحمد منصور: أشكرك على هذا شكرا جزيلا وربما أيضا القضية تحتاج إلى وقت طويل لكن أنا لم يبقَ عندي سوى دقيقة وأيضا أريد أن أشكر الكثيرين ممن كتبوا على الإنترنت معظم الناس تحب اللغة وشغوفة وردود فعلها على الحلقة عالية واهتمامها بها كبير وهذا ربما أيضا يشجعنا إلى أن نتواصل معهم في يعني جعلتنا نحلق خلال هذا الوقت فعلا..

ناصر الدين الأسد: شكراً.

أحمد منصور: ونشعر بسمو لغتنا وارتقائها وارتفاع قدرها ولكننا نحن الخاسرون أننا نفصل نفسنا عنها..

ناصر الدين الأسد: أنت صاحب الفضل في هذا.

أحمد منصور: الفضل لله ثم لك يا دكتور، كلمة أخيرة في نصف دقيقة حول اللغة ويعني نختم بها.

ناصر الدين الأسد: الذي لا يعرف لغته لا يعرف نفسه ولا يعرف قومه والذي يحتقر لغته ويلجأ إلى لغة أخرى ولو تحدث بألف لسان لا لسان له إطلاقا، فهو أبكم في الواقع أبكم من ناحية العاطفة وأبكم من ناحية الفكر ولذلك دعوتي أولا إلى مُعلّمي اللغة العربية أن يُحَبِّبوا تلامذتهم بهذه اللغة ثم عليهم حقيقة أن يدركوا خبايا هذه اللغة، القدماء قالوا أن هذه اللغة لها فقه ولذلك ألَّفوا في فقه اللغة العربية ولها أسرار ولذاك وُجدت كتب عن أسرار اللغة العربية ولها خصائص ووجدت كتب عن الخصائص وأنا لا أحب أن أستطيل في هذه الموضوعات لكن لابد أولا من أن نخاطب مُعلّمي اللغة العربية وأساتذة اللغة العربية في الجامعات.

أحمد منصور: أشكرك دكتور شكرا جزيلا العلامة اللغوي البارز الدكتور ناصر الدين الأسد، كما أشكركم مشاهدينا الكرام على حسن متابعتكم، في الختام أنقل لكم تحية فريقي البرنامج من بيروت والدوحة وأشكر كافة الأخوة الذين كتبوا إليّ حول تغطية الفلوجة، كما أشكر جميع.. أشكر الدكتور مرة أخرى وفي الختام أنقل لكم تحيات فريقي البرنامج وهذا أحمد منصور يحييكم بلا حدود من بيروت والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.