- ليبيا ما بعد القذافي
- سوريا والتدخل العسكري
- الموقف الأميركي من أحداث اليمن
- صعود الإسلاميين إلى سدة الحكم

حسن جمول
جون ماكين 
حسن جمول: أهلا بكم مشاهدينا الكرام إلى لقاء اليوم ضيفنا اليوم هو السيناتور الأميركي الجمهوري جون ماكين مرحبا بك سيد ماكين نبدأ لقاءنا بالحديث عن ليبيا وآخر التطورات اعتبرتم أن بموت القذافي وتحرير ليبيا انتهت المرحلة الأولى بماذا تشعرون حيال مستقبل ليبيا؟

ليبيا ما بعد القذافي

جون ماكين: أنا أشعر بالتفاؤل لكنني وأنا أريد أن أشكر حكومة وشعب قطر والإمارات العربية وفرنسا والدول الأخرى التي ساهمت في هذا الجهد في تحرير ليبيا، وأنا اعتقد أن المرحلة المستقبلية ستكون وصعبة ودعني أذكر بضعة أمور أولا أن على الليبيين يحتاجون إلى المساعدة في الأمور الطبية لديهم ثلاثين ألف جريح والولايات المتحدة قد تقدم لهم مساعدة كبيرة في هذا المجال نحتاج أيضا أن تسيطر الحكومة على الميليشيات المسلحة وتخرطهم في جيش وطني ونتأكد أن السجناء يتم معاملتهم معاملة إنسانية ونحتاج أن يتم السيطرة على الأسلحة الموجودة هناك ومن ثم نبدأ بمساعدة الشعب الليبي ببناء الدستور والديمقراطية والذي نعرف أن هذا صعب..

حسن جمول : هل تخشون من فوضى في ليبيا؟

جون ماكين: لا أعتقد أنها الفوضى ما يقلقني هو عدم القدرة على جمع القبائل المختلفة وتشجيعها أن تعمل تحت حكومة واحدة هم سيحتاجون إلى مساعدة وجهد كبير في ذلك.

حسن جمول : هل نتيجة التجربة العسكرية في ليبيا سيد ماكين تشجعكم على تكرارها في أماكن أخرى كسوريا مثلا؟

جون ماكين: نعم، لكن أعتقد أننا يجب أن نتذكر أن كل بلد فريد من نوعه في ليبيا لدينا قاعدة للثوار لذلك كان من السهل علينا أن نقدم الدعم الجوي، في سوريا ليس هنالك قاعدة الآن لكن الجامعة العربية ذهبت إلى دمشق وسيقومون بتقديم مطالب إذا ما تم رفض هذه المطالب من قبل حكومة الأسد فربما قد تأخذ الجامعة العربية بنظر الاعتبار رفض أو إيقاف عضوية سوريا في الجامعة العربية ربما هنالك تكون إجراءات أخرى مستقبلية.

حسن جمول : مثل ماذا؟

جون ماكين: بإمكاني إن قتل آلاف السوريين لا يمكن أن يستمر.

حسن جمول : ما هي الشروط التي برأيكم يجب أن تتوفر لعمل عسكري في سوريا وأنت ألمحت مؤخرا إلى هذا الموضوع إلى دراسة خيارات عسكرية في سوريا؟

جون ماكين: أنا لا أشجع التدخل العسكري هذه المرة أنا أقول يجب علينا أن نكون مهيئين في حالة استمرار الأسد بقتل أبناء شعبه لذلك يجب علينا أن نأخذ بنظر الاعتبار الإجراءات الإضافية أو خطوات إضافية.

سوريا والتدخل العسكري

حسن جمول: نعم لكنك ذكرت أن هناك من يدعوكم إلى التدخل العسكري وقلت إنك تستمع أو كالإدارة الأميركية تستمع إلى المجلس الوطني السوري وتعمل معه هل أي تدخل عسكري سيكون منسقا مع المجلس الوطني السوري؟

جون ماكين: أعتقد أن أي إجراء يجب التنسيق مع المجلس الوطني السوري لكن دعني أؤكد على نقطة أن الكثير يعتمد على ما يقوم به الأسد إذا ما أوقف القتل وكما طلب منه الجميع إذن ربما تكون هذه الإجراءات الإضافية غير ضرورية والأمر يعود له.

حسن جمول : إذا أنتم الآن تؤيدون مسعى الجامعة العربية وتنتظرون نتائج هذا المسعى؟

جون ماكين: نعم، وأمور أخرى مثلا رئيس وزراء تركيا قلق جدا من الوضع هناك ودول أخرى في المنطقة ولكن أعتقد أن الخطوة الأولى هو اجتماع الجامعة العربية الذي سيعقد في دمشق خلال الأيام القادمة.

حسن جمول : إذن أنتم تؤيدون مبدأ الحوار بين المعارضة والنظام السوري وتشجعون المعارضة على الحوار تنفيذا لمبادرة الجامعة العربية؟

جون ماكين: نعم وأنا أريد أن أشكر الجزيرة للعمل الممتاز الذي قاموا به في عرض هذه الأعمال الوحشية التي يقوم بها نظام الأسد.

حسن جمول : الجانب السوري وكثير من المسؤولين السوريين يقولون إن سوريا اليوم تدفع ثمن خياراتها السياسية بتحالفها مع إيران ودعمها لحزب الله والفصائل الفلسطينية كحماس والجهاد الإسلامي وغيرها؟

جون ماكين: هذه ليست نظرتي إلى الأحداث التاريخية إن الربيع العربي قد حدث في سوريا كما حدث في دول عديدة في المنطقة وفي العالم أيضا.

حسن جمول : سيد ماكين هناك من يسأل لماذا لا نشهد هذا الحماس والتحرك الأميركي حيال سوريا لماذا لا نشهده في اليمن على سبيل المثال؟

جون ماكين: كما قلت لكل بلد يختلف عن البلد الآخر والقتال الذي يجري في اليمن هو أكثر من الصعب أن نطلق الأحكام على الإجراءات اللازمة تجاهه لكنني أؤمن أن الدول في المنطقة بإمكانها أن تلعب دورا قياديا في إنهاء هذه الصراعات.

حسن جمول : نعم ولكن أيضا في اليمن هناك عمليات قتل وهناك استخدام سلاح ضد المتظاهرين وهناك قتلى مدنيون يسقطون؟

جون ماكين: بالتأكيد ولكي أتحدث بصراحة لم يقدم أي أحد حلا مناسبا لهذا الموقف والموقف هنالك أصعب من سوريا.

الموقف الأميركي من أحداث اليمن

حسن جمول : هناك من الشعب اليمني من يظن أو يعتبر بأنكم متواطئون مع المملكة العربية السعودية والنظام الحاكم في اليمن؟

جون ماكين: لا أعتقد أن هذا صحيح أعتقد أن الرئيس أوباما والإدارة الأميركية تحدثوا بصراحة وبقوة من أجل دعم الديمقراطية في اليمن ولقد أدانوا أعمال النظام هناك.

حسن جمول: ولكن ماذا فعلتم؟

جون ماكين: أعتقد أننا من أجل إنهاء الصراع وفي نظرتي رأيي الشخصي يجب على الرئيس أن يتنحى قد تكون هنالك دول أخرى في المنطقة ترسل قوات حفظ السلام إلى اليمن هذه فكرة إحدى الأفكار الموجودة لكن طالما استمر الرئيس بالمقاومة اعتقد أننا سنرى استمرارا للعنف.

حسن جمول : نعم، ولكن في سوريا مثلا أنت تتحدث عن خيارات عسكرية يمكن أن تتخذ في حال لم ينجح مسعى الجامعة العربية، في اليمن هناك مسعى خليجي حتى الآن لم ينجح لكنكم لم تتحدثوا عن أي خيارات مستقبلية كما تتحدثون عن سوريا لماذا في اليمن ليست هناك أي خيارات لديكم؟

جون ماكين: أعتقد أننا نريد يجب علينا أن ندرس هذه الاحتمالات وأن ندرس هذه الاحتمالات مع الدول في المنطقة الولايات المتحدة لن ترسل قوات إلى المنطقة لكن بإمكان الولايات المتحدة أن تتعاون مع الدول الأخرى في المنطقة من أجل أن تنهي العنف.

حسن جمول : نعم عندما تقول على الرئيس اليمني أن يتنحى وسبق أن قلتم إن الرئيس السوري فقد شرعيته هناك من يسأل لماذا أو كيف تعطي الولايات المتحدة لنفسها الحق بأن تقول إن هذا الرئيس فقد شرعيته وذاك يجب أن يتنحى علما أننا نشاهد في الشارع أيضا مؤيدين كثر للرؤساء في دول تشهد ثورات؟

جون ماكين: أعتقد أن من الواضح أن الرئيسين لا يتمتعان بدعم شعبيهما وكل المؤشرات تشير إلى هذه الحقيقة.

حسن جمول : لكن في الجانب السوري والجانب اليمني تظهر مظاهرات واسعة تؤيد الرئيسين إلى جانب المعارضين؟

جون ماكين: من الواضح أن الجزيرة تعرف أن تلك المظاهرات والمتظاهرين يتم الدفع لهم من قبل الحكومة وكل ما عليك أن تفعله هو أن تشاهد الجزيرة.

صعود الإسلاميين إلى سدة الحكم

حسن جمول : طبعا أنا أشاهدها وأعمل فيها أيضا سيد ماكين ما رأيكم بصعود التيارات الإسلامية في خضم الثورات العربية؟

جون ماكين: أنا أعتقد أنه إذا ما التزمت الأحزاب الإسلامية بالديمقراطية والانتخابات الديمقراطية الحرة واحترام دور القانون لديها الحق في أن تكون مشمولة في العملية الديمقراطية.

حسن جمول : يحكى كثيرا في التحليلات ووسائل الإعلام أن هناك صفقة بين الولايات المتحدة والتيارات الإسلامية للإمساك بزمام الحكم في بلاد عربية ما حقيقة ذلك؟

جون ماكين: هذا الأمر غير صحيح تماما إن الولايات المتحدة الأميركية ملتزمة بدعم المجتمعات الديمقراطية المنفتحة ونحن لا ننوي أن نتدخل أو نملي على تلك الدول ما شكل الحكومة أو القيادة الواجب تشكيلها في تلك الدول؟

حسن جمول : يبقى فيما يتعلق سيد ماكين بالعراق أنت معارض للانسحاب الأميركي من العراق تعتبره نكسة سيئة وحزينة لماذا؟

جون ماكين: نعم، إن وجود المستشارين العسكريين وقادة الجيش قاموا بتوصياتهم في وجود قوات عسكرية في مساعدتهم بالعمليات الاستخبارية وأيضا عمليات حفظ السلام في المناطق الكردية وسأكون صريحا جدا أنا أعتقد أن هذا هو انتصار لإيران.

حسن جمول : لماذا؟

جون ماكين: لأن الولايات المتحدة لن تكون موجودة هناك لمساعدة الحكومة العراقية والشعب العراقي وأعتقد أن إيران والصدر سيستفيدون من هذا الوضع، البارحة فقط أعلن الصدر أنه حالما تنسحب القوات الأميركية سينظر إلى السفارة الأميركية على أنهم محتلون.

حسن جمول : من هو حليفكم بعد الانسحاب؟

جون ماكين: حسنا أنا آمل أننا سنستمر بالعمل مع الشعب والحكومة العراقية لكنني أخشى أن، أنا آمل أنني على خطأ أنني سأكون على خطأ لكننا قد نرى تصاعدا في العنف في بغداد.

حسن جمول : محاولة اغتيال السفير السعودي في واشنطن ما هو رد الفعل الأميركي الذي تعتبره يجب اتخاذه؟

جون ماكين: يجب أن نخبر الشعب الأميركي والعالم عن النشاطات الأميركية في أفغانستان وقتل الأميركيين في العراق ودعم حماس وحزب الله وأيضا سعيهم من أجل الحصول على أسلحة نووية والشعب الأميركي متحد في قلقه من النشاطات الإيرانية والتي مثلها المخطط الأخير لاغتيال السفير السعودي.

حسن جمول : جون ماكين السيناتور الأميركي الجمهوري شكرا جزيلا لك على هذا اللقاء.

جون ماكين: شكرا لاستضافتي وقد طرحت أسئلة جيدة.

حسن جمول : شكرا جزيلا لك شكرا مشاهدينا للمتابعة وإلى اللقاء بإذن الله.