واصل برنامج "المسافر" تجوله في أنحاء مدن المملكة المغربية حيث زار في الجزء الرابع الذي بث يوم (2017/10/21) مدن أغادير ومدينة ورزازات ومنطقتي زاكورة ومحاميد الغزلان.

ففي أقصى شرق المغرب توجد مدينة أغادير، وعلى بعد 61 كلم منها تخفي السلة الجبلية الجميلة المكسوة بأشجار الأركان واحدا من أهم عوامل الجذب في المنطقة وهو وادي الجنة، وسمي كذلك لما يخفيه من البرك المائية وسط الجبال.

وهناك ساحل أغادير بأمواج المحيط الأطلسي المتلاطمة حيث متعة ركوب الأمواج.

ورزازات
وزار البرنامج مدينة ورزازات "هوليود أفريقيا". وبالقرب من هذه المدينة ومدن أخرى صورت أفلام عالمية، من أشهرها فيلم "المصارع" (Gladiator) وفيلم "مملكة الجنة" وفيلم "جوهرة النيل".

وتوفر المملكة المغربية لشركات الإنتاج فرصة إنتاج الأفلام العالمية على أراضيها، ويصل مستوى الإتقان في تفاصيل بناء الاستديوهات حد الخداع.

"قلعة مدينة القدس" موقع سينمائي آخر بني لفيلم "مملكة الجنة"، وهي قلعة كاملة متكاملة بنيت بالحجم الطبيعي ضمن تفاصيل فنية دقيقة مطابقة للأصل.

وفي مدينة ورزازات يوجد موقع أثري آخر هو قصر آيت بن حدو، وهو مدرج في قائمة التراث الإنساني منذ عام 1987 حيث بني بالكامل من الطين واستغله المخرجون السينمائيون لتصوير مجموعة من أفلامهم، ويستقبل نحو 130 ألف سائح في العام.

ويتميز القصر الطيني بمتانته وثباته رغم قسوة البيئة المحيطة به، ويعتبر نموذجا للسكن التقليدي في الجنوب المغربي.

وكانت منطقة آيت بن حدو مركزا رئيسيا للتجارة عبر هذه المنطقة تتوقف عندها قوافل الجمال التي تحمل الملح والذهب والعاج في طريقها عبر الصحراء المغربية.

وزار البرنامج منطقة زاكورة ومنطقة محاميد الغزلان حيث توجد تشكيلات ساحرة لرمال الصحراء.

وختم البرنامج بأمسية غنائية في الصحراء حيث قال مقدمه حازم أبو وطفة "سافرنا في المغرب شمالا وجنوبا، شرقا وغربا، وعشنا الفصول الأربعة في رحلة واحدة إلى المملكة المغربية، فيا لجمال المغرب وروعة تفاصيله وعمق تاريخه وطيبة إنسانه".