- ملف الحوثيين وشروط الحكومة للحوار
- ملفات الفساد والإصلاح والدور الإيراني

- موقف المعارضة من الحرب ودور القبائل والجيش فيها

- رئاسة الجمهورية وقضية الحراك الجنوبي والوحدة

سامي كليب
أبو بكر عبد الله القربي
حميد الأحمر
سامي كليب: السلام عليكم. يسعدني أن أكون معكم عبر قناة الجزيرة في برنامج جديد بعنوان الملف، وملف هذه الليلة ينقلنا إلى اليمن ففيه تتواصل الحرب السادسة في صعدة بين الجيش اليمني والحوثيين وتتقاطع مع حراك جنوبي ينادي بعض قادته بالانفصال وبين هذه وتلك تساق اتهامات رسمية يمنية ضد أطراف إيرانية بالتورط إلى جانب الحوثيين. ضيوفنا في هذه الحلقة سيقولون لنا وجهات نظرهم السلطوية والمعارضة ولكننا سنستمع أيضا إلى ما يقوله اليمنيون في صنعاء، في الشمال وفي عدن وبعض محافظات الجنوب. نار اليمن إذاً في الحلقة الأولى من الملف.

ملف الحوثيين وشروط الحكومة للحوار

سامي كليب: ضيفي الأول سيكون وزير الخارجية اليمني أبو بكر عبد الله القربي، زرته في مقر وزارته في صنعاء. أهلا وسهلا.

أبو بكر عبد الله القربي: سلام الله عليكم.

سامي كليب: وعليكم السلام، سعيد بلقائك وزير خارجية اليمن الدكتور أبو بكر عبد الله القربي ولا شك نحن عندك واليمن لا يزال يعيش أوضاعا صعبة، في الواقع وددت في بداية هذا الحوار أن أسألك، وأنا أتجول أمس ليلا بين المطار والفندق دوريات كثيرة في صنعاء أكثر من المعتاد، هل بدأتم تخشون على صنعاء من تمدد ما يحصل في صعدة؟

أبو بكر عبد الله القربي: لا، لا، الحوثيون لا يمكن أن يقتربوا من صنعاء لأنهم يعرفون أن هذه عملية انتحارية، كما تعرف في 2008 حاولوا أن يقتربوا من صنعاء في بني حشيش وعرفوا نتيجة تلك المحاولة اليائسة يعني.

سامي كليب: ولكنهم قاموا بعمليات خطيرة آنذاك.

أبو بكر عبد الله القربي: قاموا بعمليات نعم وفي تلك الفترة لم تكن هناك احتياطات لكن الآن اتخذت الاحتياطات.

سامي كليب: بات الجيش قادرا بإمكانياته العسكرية والمادية على مواجهة الحوثيين أكثر من الماضي اليوم؟

أبو بكر عبد الله القربي: بكل تأكيد.

سامي كليب: ما الذي تغير؟

أبو بكر عبد الله القربي: الذي تغير أننا الآن تعلمنا من الأخطاء السابقة، إعطاؤهم الفرصة للإعداد لمعارك جديدة لتهريب الأسلحة كانت هناك فجوات انطلقت من أن الحكومة عند وقف الحرب تعتقد أنها ستصل إلى سلام حقيقي.

سامي كليب: من الذي ساعدكم عمليا في تدريب الجيش لكي يصبح لديه إمكانيات لم تكن لديه قبل فترة؟

أبو بكر عبد الله القربي: ليس من ساعدنا في تدريب الجيش وإنما في تغيير إستراتيجية الجيش، هذه العملية التي قام بها هم ضباط الجيش اليمني أنفسهم لأنهم تحولوا مما كان يسمى بمواجهات تقليدية إلى حرب عصابات وبالتالي عرفوا أن حرب العصابات يجب أن يتم التعامل معها بإستراتيجيات مختلفة.

سامي كليب: طيب سئلت مرارا سعادة الوزير عن مساعدات أميركية وتقول هناك تنسيق مع الأميركيين، سئلت عن السعودية وتقول هناك تنسيق أمني واستخباراتي وما إلى ذلك ولكن هل فعلا المساعدات التي تأتيكم من الدول العربية من أميركا اليوم من بعض الدول الغربية باتت كافية للجيش ليستطيع أن يقوم بما يقوم به حاليا على عدة جبهات؟

أبو بكر عبد الله القربي: المساعدات التي تأتي لليمن من الولايات المتحدة الأميركية هي الحقيقة لقضايا مكافحة الإرهاب في المقام الأول لأن التعاون الأمني بين الولايات المتحدة الأميركية واليمن واحتياجنا لتدريب قوات خاصة وعمليات خاصة للإرهابيين ارتبطت مع تقديم مساعدات لوجستية وتجهيزات لقوات مكافحة الإرهاب لكن هذه الحقيقة لا تدخل في إطار المواجهات التي تحدث الآن في صعدة، هذه المواجهات التي تتم هي في إطار مسؤولية الجيش اليمني..

سامي كليب (مقاطعا): لم تحصلوا على مساعدات من أميركا بشأن صعدة نهائيا؟

أبو بكر عبد الله القربي: نهائيا.

سامي كليب: طيب ما أنتم تصفون الحوثيين أيضا بالإرهابيين.

أبو بكر عبد الله القربي: نحن نصفهم بالإرهابيين لكن لم نعرفهم كإرهابيين دوليا.

سامي كليب: يعني أميركا لم تقتنع بعد بوجهة نظركم؟

أبو بكر عبد الله القربي: أميركا حتى الآن لا تعتبرهم كإرهابيين وهذه من نقاط الاختلاف بيننا وبين أميركا.

سامي كليب: سعادة الوزير يعني من ينظر إلى الوضع من الخارج إلى اليمن يشعر وكأنكم بدأتم تخسرون معركة صعدة، الحرب السادسة اليوم ولا تزال قائمة وخسائر كبيرة وقبل فترة مقتل لواء كبير، قائد لواء بالأحرى، اللواء 103 على ما أعتقد، ما الذي يجري؟ وهل بدأتم تقتنعون بعدم جدوى الحسم العسكري؟

أبو بكر عبد الله القربي: هناك معركة جارية في صعدة لها عناصرها كما عناصر الحرب في أفغانستان كما عناصر الحرب في العراق..

سامي كليب: يعني تشبهها دائما بسريلانكا أكثر.

أبو بكر عبد الله القربي: كيف؟

سامي كليب: تشبه دائما الوضع بسريلانكا.

أبو بكر عبد الله القربي: لا، أنا أشبه بسريلانكا بشيء واحد أن هناك تمردا في سريلانكا دام ثلاثين سنة..

سامي كليب: ستصبرون ثلاثين عاما؟

أبو بكر عبد الله القربي: نرجو ألا تستمر هذه، نحن لا نعتقد ذلك إطلاقا لكن أنا أقول إن حرب العصابات وهي موجودة أيضا في دول عربية أخرى الآن ولها سنوات ولم يقض عليها، القضية ليست في هذا، القضية الآن أن هناك الإرادة السياسية التي يدعمها الشارع اليمني والشعب اليمني بأن هذه الحرب يجب أن تكون الأخيرة.

سامي كليب: كيف؟ ستحسمون عسكريا؟

أبو بكر عبد الله القربي: الحسم العسكري هو ليس الوحيد لأنه في النهاية المواجهات العسكرية هي التي ستفرض الحل السياسي.

سامي كليب: أقرأ دائما تصريحات رسمية من قبلكم تقول إن الجيش صد هجمات يعني لم يعد الجيش بوارد أو بموقع الهجوم وإنما يصد هجمات.

أبو بكر عبد الله القربي: في أماكن هو يهاجم وفي أماكن يصد هجمات، في مدينة صعدة لا يمكن أن يهاجم هو فيها فإذاً هو يصد هجمات عنها وفي مناطق أخرى يهاجم.

سامي كليب: طيب هل لديك معلومات دقيقة مثلا يعني ربما الوضع العسكري لن يسمح لك ولكن كم عدد قتلى الجيش اليوم بعد هذه الحرب السادسة؟

أبو بكر عبد الله القربي: لا توجد لدي أرقام محددة لكن أنا أعتقد أنهم بالمئات يعني.

سامي كليب: الخسائر المادية؟

أبو بكر عبد الله القربي: الخسائر المادية كبيرة جدا إذا ما نظرنا إلى التكلفة العسكرية.

سامي كليب: تقريبا؟

أبو بكر عبد الله القربي: تكلفة الحرب إجمالا أنا أتوقع أنها يمكن تكون بمئات الملايين.

سامي كليب: الحرب السادسة فقط؟

أبو بكر عبد الله القربي: الحرب السادسة.

سامي كليب: يعني يمكن أن نتحدث عن مليارات في ستة حروب.

أبو بكر عبد الله القربي: ربما تصل إلى هذا الحد نعم، هذا هو المؤسف في هذه الحرب التي نحاول أن نوضح للحوثيين بأن الذي يدفع ثمنها هو الشعب اليمني.

سامي كليب: هل الحوار لا يزال ممكنا معهم؟

أبو بكر عبد الله القربي: الحوار، أعلنا أننا مستعدون للحوار إذا ما قبلوا بالشروط الخمسة التي وضعتها الحكومة.

سامي كليب: النزول من الجبال وتسليم السلاح وإطلاق سراح المخطوفين وما إلى ذلك.

أبو بكر عبد الله القربي: وعدم التدخل في شؤون الحكم المحلي والإدارة المحلية.

سامي كليب: طيب اسمح لي معالي الوزير يعني ربما لا نفهم كثيرا وسط التعتيم الإعلامي أيضا الذي تفرضونه أنتم، يعني لا نستطيع الذهاب إلى صعدة ربما بسبب الخطر ربما بسبب عدم رغبة السلطات اليمنية بأن يعرف العالم تماما ما الذي يجري ولكن وسط هذا التعتيم الإعلامي يعني من جهة تقولون لا زلنا مستعدين للحوار مع الحوثيين من جهة ثانية تصفونهم بالإرهابيين بالخارجين على القانون بالعاملين على قلب النظام، الرئيس علي عبد الله صالح وصفهم بالسرطان الخبيث، ستحاورون سرطانا خبيثا؟

أبو بكر عبد الله القربي: هم في النهاية يمنيون ومواطنون من أبناء اليمن، الاستئصال كما تعرف ليس الحل، القضية هي أولا أن تأتي بهم إلى طاولة الحوار لكي تعرف ما هي مطالبهم الحقيقية إذا كانت هناك قضايا مشروعة، القضية كما تعرف -وأنت لا شك تابعت الكثير من الحوارات- أن مطالب الحوثيين غير معروفة، يتحدثون عن قضايا يكفلها لهم الدستور ويكفلها القانون ويمكن أن تتحقق من خلال المؤسسات الدستورية، مع ذلك نحن عندما نطلبهم إلى الحوار هو من منطلق هذا الحرص..

سامي كليب (مقاطعا): طيب هم يطالبون بالتالي مثلا -تقول غير معروفة معالي الوزير- صدور حزب سياسي مدني، قلتم نحن نقبل بحزب في نهاية الأمر، إنشاء جامعة معتمدة في شتى المجالات المعرفية..

أبو بكر عبد الله القربي: (مقاطعا): قلنا يتقدموا كأي شخص يريد أن ينشئ جامعة إلى وزارة التعليم العالي وتتعامل بالطريقة القانونية.

سامي كليب: طيب، ضمان حق أبناء المذهب الزيدي في تعليم المذهب في الكليات الشرعية، اعتماد المذهب الزيدي مذهبا رئيسيا في البلاد إلى جانب المذهب الشافعي، هل هذه المطالب مقبولة؟

أبو بكر عبد الله القربي: أولا لا يوجد في اليمن مذهب شافعي لوحده، هناك مذهبان، زيدي وشافعي في اليمن عاشا لقرون في وفاق وفي وئام، اليمن لا تعرف مسجدا لزيدي ومسجدا لشافعي، لا تعرف إماما لشافعي..

سامي كليب (مقاطعا): حتى الرئيس علي عبد الله صالح زيدي.

أبو بكر عبد الله القربي: حتى الرئيس علي عبد الله زيدي وكثير من المسؤولين في الدولة ينتمون إلى المذهب الزيدي، هذه ليست المشكلة إطلاقا.

سامي كليب: طيب تقول إنه ليس لديهم مطالب، يطرحون مطالب بين وقت وآخر.

أبو بكر عبد الله القربي: قلت لك هذه المطالب يضمنها لهم الدستور لا يحتاجون إلى أن يحملوا سلاحا.

سامي كليب: حتى أصدرتم عفوا عاما يعني بعد اتفاق الدوحة قلتم إنكم مستعدون لعفو عام وترتيب أوضاع بعض الذين اعتبرتموهم خرجوا على القانون، طيب كدولة كما تقولون تريد احترام هيبتها، أليس هذا تراجعا كبيرا حيال من يحمل السلاح ضدكم؟

أبو بكر عبد الله القربي: في إطار السلام الاجتماعي أنت أحيانا تضطر أن تقدم حلولا لكي تضمن أن الطرف الآخر يشعر بثقة ويشعر بإطمئنان ولا يشعر أنه مطارد من قبل الدولة.

سامي كليب: طيب إذاً الحوار مع الحوثيين لا يزال ممكنا.

أبو بكر عبد الله القربي: لا يزال ممكنا إذا ما قبلوا أن هذه الشروط الخمسة التي طرحتها الحكومة مقبولة لهم.

سامي كليب: تقبلون الحوار مع الحوثيين، هل تقبلونه مع علي سالم البيض نائب الرئيس اليمني السابق الذي لا يزال يعيش في الخارج والذي عاد يدعو إلى انفصال الجنوب؟

أبو بكر عبد الله القربي: علي سالم البيض كما تعرف خاض حربا لكي يحقق الانفصال وفشل فيها في 1994، الآن جاء يطالب بفك الارتباط..

سامي كليب (مقاطعا): هذه روايتكم الرسمية، لديه رواية أخرى هو.

أبو بكر عبد الله القربي: ما هو روايته يجب أن يقرأها قراءة قانونية وأنا نصحته بذلك لأن البعض يقرأ الأمور على مزاجه وليس وفقا للدستور..

سامي كليب (مقاطعا): وأنت لك علاقة خاصة بعدن عشت فيها طويلا يعني.

أبو بكر عبد الله القربي: نعم أنا وأعرف عدن وهي جزء من دمي في عدن الحقيقة، وليست ملك علي سالم البيض وليست ملك علي عبد الله صالح، هي ملك اليمنيين.

سامي كليب: طيب ستحاورون علي سالم البيض؟

أبو بكر عبد الله القربي: لا، إذا جاء يطرح فك الارتباط لا يمكن أن نحاوره.

سامي كليب: طيب تقول السلم الأهلي وتقول إن الحوثيين يمنيون، طيب إذا كان في سياق السلم الأهلي وعلي سالم البيض يمني حتى إشعار آخر يعني يجب أن تحاوروه.

أبو بكر عبد الله القربي: سأحاوره، كما وضعت للحوثيين شروطا للحوار هناك شروط أيضا للحوار مع كل من يريد أن يناقش قضايا المحافظات الجنوبية الشرقية وهي أن هذا الحوار يجب أن يكون تحت سقف الوحدة اليمنية.

سامي كليب: هذا الشرط الوحيد للحوار مع علي سالم البيض؟

أبو بكر عبد الله القربي: لكل الحركات التي تأتي تحت مظلة الحراك الجنوبي.

ملفات الفساد والإصلاح والدور الإيراني

سامي كليب: طيب معالي الوزير سأقترح عليك لو سمحت يعني حاولنا أن نجول قليلا في اليمن ونستمع إلى آراء الناس سأقترح عليك أن نشاهد سيدة يمنية وبعض اليمنيين ماذا يقولون عن الوضع في اليمن، يعني وماذا يريدون من السلطة تحديدا.

[شريط مسجل]

مشارك1: وأنا ضد الانفصال مهما كلفني الأمر حتى ولو بذلت آخر قطرة من دمي.

مشارك2: الوحدة تحققت بدماء الشهداء وأبناء الجنوب ليسوا انفصاليين وإنما هي فئة ضالة تحاول الانفصال لأجل مكاسبها الشخصية أو لأجل أنها تساوي بلبلة في البلاد لا أكثر ولا أسوأ. الانفصال مستحيل أن إحنا ننفصل، الوحدة تحققت بدمائنا.

مشاركة1: كثير من الشباب في عندهم إشكالية أنه ماذا نريد؟ هل نريد الوحدة نريد الانفصال نريد الوطن نريد أشياء كثيرة لكن بالتالي أنا أعتقد أنه في تجاوب وطني من كافة القوى السياسية والقوى الوطنية أنه بالتأكيد بنخرج لحل وطني شامل لكافة الأطراف اليمنية. حكاية عودة رموز ومن ضمنهم علي سالم البيض، أنا أرى أن عودة جميع الرموز الوطنية إلى اليمن اللي شاركت سواء في قبض الوحدة أيام حركات التحرر والاستقلال إضافة إلى سواء في الشمال أو في الجنوب أمر مهم في صناعة أو حل الإشكالية الموجودة الآن.

مشارك3: مع الوحدة ومع علي عبد الله صالح، لا حوثي بعد اليوم.

مشاركة2: الحوثي ما قام بالجبهة هذه إلا عندما شاف الظلم، شاف الظلم، الآن الحوثي كسب ناس لا عندهم أشغال لا عندهم أعمال يعني تبعوه قاموا تبعوه بالمشاكل هذه والسبب علي عبد الله صالح ما حزم على المفسدين هدول، الشعب يأكل من القمامة الناس ما فيش يعني أشغال أراضينا نهبت، وعلي عبد الله صالح يعطيهم فرصة بعد الفرصة لكن ما فيش حزم أمور، في ناس مسائل ناس شرفاء واقفين معه ضد الفساد، ما أقول لك لكن.. وبعدين استغل طيبة الناس لأنها بلا وظائف الناس بلا أشغال، زاد الظلم والشعب تعبان يأكل من القمامة. علي عبد الله صالح نحبه رئيس جمهورية ويبقى رئيس جمهورية رغما عن عين كل واحد لكن لازم يحزم الأمور، هه، والأراضي اللي بيصيحوا في الجنوب نهبت أراضينا مدري إيش، ماش نهبت أراضيهم عيال البلاد أنفسهم بيبيعوها على واحد وعلى اثنين وعلى الشماليين أنفسهم وقالوا نهبوها الشماليون، أنا بأقول لك الصدق وأنا أول واحدة أرضيتي نهبت داخل عدن.

[نهاية الشريط المسجل]

سامي كليب: ما رأيك؟

أبو بكر عبد الله القربي: رأيي أن ما طرحته الأخت في المقابلة فيه بعض الصحة بالتأكيد، أولا فيما يتعلق بالفساد أن على الحكومة أن تواجه تحدي الفساد وهذا ما عملته الحكومة لأنها أنشأت هيئة لمكافحة الفساد ولعلمك أن حالات الفساد التي أحيلت إلى هذه الهيئة كانت كلها من أجهزة الدولة ومن النيابة العامة وليست من الأحزاب السياسية التي كانت كثيرا ما تتحدث عن الفساد.

سامي كليب: ولكن التقارير الدولية بما فيها تقرير التنمية العربي حول الواقع العربي يؤكد أن محاربة الفساد لا تزال في الحضيض.

أبو بكر عبد الله القربي: طبعا، طبعا محاربة الفساد لن تنتهي بسنة أو سنة ونصف.

سامي كليب: طيب أنا أسألك بصراحة معالي الوزير يعني حرب في صعدة، مواجهات في الجنوب، تظاهرات، قلق من القاعدة كبير، علاقات مع الأحزاب المعارضة ليست على ما يرام لا بل شبه منقطعة، بعض قادة القبائل أيضا يعبرون عن مواقفهم من وقت لآخر ضد السلطة، هل اليمن قادر، السلطة الحالية قادرة على الاستمرار وسط كل ما يجري؟

أبو بكر عبد الله القربي: اليمن قادرة أنا أتصور، هناك ثلاث إشكاليات الحقيقة تعقد من هذا الوضع الذي تتكلم عنه، القضية الأولى الحقيقة الصورة التي خلقها الإعلام عن الأوضاع في اليمن، القضية الثانية أحزاب يمنية المفروض ان تكون جزءا من الحل واختارت أن تكون جزءا من المشكلة، تمام؟ القضية الثالثة هي قضية اقتصادية.

سامي كليب: الأحزاب طرحت مشروعا للإنقاذ ولجنة حوار وطني مع المؤتمر.

أبو بكر عبد الله القربي: لأنها تريد أن تكون جزءا من المشكلة وليس من الحل، هي تعتقد أنها بهذه الوثيقة أنها تقدم الحلول لكن..

سامي كليب (مقاطعا): كل هالناس على خطأ وحضرتكم في النظام على صواب فقط؟

أبو بكر عبد الله القربي: أنا لم أقل ذلك..

سامي كليب: طيب قل لي أين أخطأ النظام؟

أبو بكر عبد الله القربي: أخطأ النظام، أقول لك أول أخطاء النظام..

سامي كليب: تفضل.

أبو بكر عبد الله القربي: أول أخطاء النظام أننا الحقيقة عندما تعاملنا مع الوضع الاقتصادي اضطررنا أن نخضع للضغوط السياسية من أحزاب المعارضة يعني كان علينا أن نتخذ مجموعة من الإجراءات الاقتصادية التي تصحح من الوضع الاقتصادي تلكأنا فيها لأننا خفنا أن تقوم أحزاب المشترك باستثمارها في الشارع لأنها كانت ستؤدي إلى معاناة للمواطن اليمني، سترفع أسعار النفط سترفع..

سامي كليب: طيب هذا الخطأ الأول وقدمتم تنازلات سياسية.

أبو بكر عبد الله القربي: النقطة الثانية أننا إحنا عندما جئنا إلى الانتخابات خضعنا لضغوط الأحزاب المشتركة ولم نصر على أن تتم الانتخابات في وقتها، تمام؟ النقطة الثالثة أننا الحقيقة تلكأنا في قضية أجندة الإصلاحات الوطنية، كان المفروض أن تتم هذه قبل أربع أو خمس سنوات لم نباشرها إلا منذ سنتين أو سنتين ونصف.

سامي كليب: اتهمتم في السابق مباشرة إيران وليبيا بدعم الحوثيين، تراجع الاتهام الآن بدأتم تتحدثون عن مرجعيات شيعية عن حوزات شيعية في إيران، أين هي إيران الرسمية مما يحصل في اليمن حاليا؟ وخصوصا أنا أسألك لأن الصحف التي بين يدي أيضا تقول عن توقيف، تتحدث -وأنا عندك- عن توقيف سفينة وعليها خمسة إيرانيين على متن سفينة مشبوهة قبالة جزيرة هنا في اليمن على ما أعتقد وهذا ما يقوله الناطق الرسمي باسم الحكومة.

أبو بكر عبد الله القربي: نحن كما تعرف كنا حريصين الحقيقة أولا وقلنا أكثر من مرة إننا حريصون على العلاقات اليمنية الإيرانية، الدعم من إيران لهذه المجموعات قلنا أيضا إننا سنعلن عنه بعد أن تنتهي التحقيقات، هناك دعم يأتي من حوزات دينية في إيران ومن خارج إيران، من العراق من البحرين في الماضي وحتى من أوروبا.

سامي كليب: من شيعة الكويت؟

أبو بكر عبد الله القربي: من الشيعة إيه، من شيعات في عدد من الدول العربية وأوروبا أيضا.

سامي كليب: أين؟ في الكويت وفي البحرين؟

أبو بكر عبد الله القربي: الكويت وفي البحرين نعم.

سامي كليب: وفي السعودية؟

أبو بكر عبد الله القربي: وفي السعودية. نحن الذي يهمنا في هذه القضية الآن هو هل الحكومة الإيرانية لها طرف في هذا أو لا؟ الحكومة الإيرانية أكدت أنها ليست طرفا في ذلك.

سامي كليب: عدة مرات أكدت، حتى حصل اتصال بينك وبين منوشهر متكي وزير الخارجية.

أبو بكر عبد الله القربي: وأنهم مع وحدة اليمن واستقرار اليمن. نحن الذي كنا نريد من الجانب الرسمي الإيراني الحقيقة أن يؤكد على نقطة أخرى، هل هم يقبلون بأن تقوم مجموعة بحمل السلاح ضد الحكومة؟ أن يكون هناك تمرد مسلح؟ لأن هذه أيضا نقطة مهمة بالنسبة لنا من الإيرانيين.

سامي كليب: طيب عال، متحدث باسم الخارجية الإيرانية قال أكثر من مرة ومرة في مؤتمر صحفي نحن نحترم وحدة الأراضي اليمنية ونعتقد أنه يجب إرساء السلام والهدوء وأن مسألة صعدة هي مسألة داخلية ودعا إلى حل سلمي. يعني تريدون من إيران أن تدين الحوثيين؟

أبو بكر عبد الله القربي: نحن نريد أن تدين كل تمرد مسلح في أي دولة كانت، هي الآن إيران رأيت رد فعلها من العمل الإرهابي الذي تم في جنوب إيران، تمام؟ هل لو اليمن الآن أبدت أي تعاطف مع هذه المجموعات ستقبله إيران؟

سامي كليب: هل أدنتم مجاهدي خلق؟

أبو بكر عبد الله القربي: مجاهدو خلق هذول انتهوا يا أخي، تكلمني مجاهدي خلق اللي قبل أيام صدام حسين ولا تكلمني عن اليوم؟ الوضع الآن تغير تماما.

سامي كليب: طيب إيران الرسمية، قلت معالي الوزير منذ عدة سنوات تقول -على الأقل من سنتين أو ثلاثة- لدينا معلومات سنكشفها في الوقت المناسب. إما ليس لديكم معلومات أو لا تريدون كشفها؟

أبو بكر عبد الله القربي: نحن، على فكرة بعض المعلومات هي قد بُلغوا بها الإخوان الإيرانيون لكن نحن الآن الذي يهمنا أن هذه القضايا لا تصبح مناظرة إعلامية.

سامي كليب: ما هي المعلومات التي بلغ بها الإيرانيون؟

أبو بكر عبد الله القربي: كما قلت الآن نحن لا نريد هذه الأدلة أن تتحول إلى قضية إعلامية..

سامي كليب (مقاطعا): معلومات عن تورط رسمي؟

أبو بكر عبد الله القربي: معلومات عن دعم إيراني..

سامي كليب: رسمي؟

أبو بكر عبد الله القربي: لا، غير رسمي لكن برضه الحكومة مسؤولة، أنا إذا كان أطراف في اليمن تقوم تدعم مجموعات خارج اليمن أنا مسؤول عنها أيضا أنا أضع حدا لها وإلا ما هو دوري؟

سامي كليب: إذاً الحكومة الإيرانية مسؤولة.

أبو بكر عبد الله القربي: هي مسؤولة من هذا الجانب أنها إذا كانت تعرف أن هناك أطرافا في إيران تدعم مجموعة مسلحة في بلد من البلدان يجب أن تقف.

سامي كليب: ما هي مصلحة إيران بأن يدعم الحوثيون هنا في اليمن؟

أبو بكر عبد الله القربي: من منطلق أنهم يدعون أنهم شيعة إثنا عشرية.

سامي كليب: إيران تريد خطا شيعيا عند الحدود اليمنية السعودية كما تقولون؟

أبو بكر عبد الله القربي: إيران تعتبر أن من مسؤوليتها حماية الشيعة الاثنا عشرية، جانب مذهبي.

سامي كليب: نحن نعيش السنة الـ 15 للوحدة يعني تكريس الوحدة حتى ولو كانت بالحرب عام 1994 والآن هناك حراك جنوبي مبني على مطالب في البداية اقتصادية ثم بدأت يتحول سياسيا شيئا فشيء، البعض تلقفه البعض بدأ يطالب بالانفصال، صور علي سالم البيض ترفع في الجنوب اليوم، هو فشل الدولة في المحافظات الجنوبية؟

أبو بكر عبد الله القربي: هو نتيجة أوضاع اقتصادية في المقام الأول.

سامي كليب: لماذا لم تحسنوه؟

أبو بكر عبد الله القربي: حسنّا جزءا منها، فيما يتعلق..

سامي كليب (مقاطعا): مؤخرا.

أبو بكر عبد الله القربي: لا، لا، عندما.. البداية ماذا كانت؟ البداية كانت مطالب متعلقة بالمتقاعدين، عالجتها الدولة في بدايتها وكلفت الدولة 52 مليارا، هذا التكلفة التي دفعتها الدولة..

سامي كليب: خمسون مليار دولار؟

أبو بكر عبد الله القربي: ريال.

سامي كليب: ريال، نعم.

أبو بكر عبد الله القربي: وهذا مبلغ كبير عندما تقارنه بميزانية اليمن يعني، تمام؟ النقطة الثانية أن هذه أثرت على اليمن في تعاملها مع الدول المانحة ومع البنك الدولي ومع صندوق النقد الدولي..

سامي كليب (مقاطعا): فقط لنشرح أن الدولار تقريبا عشرين ألف..

أبو بكر عبد الله القربي: مائتي ريال.

سامي كليب: يعني المائة دولار عشرون ألف ريال، نعم.

أبو بكر عبد الله القربي: فأثرت على المانحين عندما اعتبروا أن اليمن أخلت ببرنامج الإصلاحات الذي.. وهذا أدى أيضا إلى تفاقم المشكلة الاقتصادية لأننا خرجنا لكي نصلح الاقتصاد نتيجة لهذه الإجراءات التي اتخذناها بالنسبة للمتقاعدين تأثر الاقتصاد أكثر، وأنا أشرت إلى ذلك في حديثي سابقا. النقطة الثانية أنه بدأت بعد ما حللنا مشكلتها جاء آخر المتقاعدون الذين طلبوا التقاعد بأنفسهم وطلبوا أن يعودوا أو تصحح أوضاعهم لأنه كانت مرتبات التقاعد لديهم أقل بكثير، اضطررنا أيضا نحل هذه المشكلة، دخلنا في مشكلة بعد ذلك أثاروا قضية الأراضي وأن هناك توزيعا غير عادل وجهات متنفذة أخذت الأراضي وإلى آخره..

سامي كليب: صحيح هذا ما يقولونه دائما.

أبو بكر عبد الله القربي: هذا ما يقولونه ونحن نريد الحقيقة هذا الموضوع أنا أريد أن أوضح بعض النقاط حول هذا إذا سمح لنا الوقت.

سامي كليب: تفضل.

أبو بكر عبد الله القربي: هذه كلها القضايا استغلها الذين خسروا حرب 1994.

سامي كليب: هل هناك خطر من الانفصال، هل الخطر قائم من انفصال الجنوب؟

أبو بكر عبد الله القربي: لا، أنا لا أعتقد أن الخطر قادم، الخطر أن هذا الحراك الآن سيزيد من تعقيد الأمور ومن معاناة المواطنين.

سامي كليب: هل اليمن في خطر؟

أبو بكر عبد الله القربي: اليمن في صعوبات وليس في خطر.

سامي كليب: شكرا جزيلا لك.

[فاصل إعلاني]

سامي كليب: برنامج الملف متواصل معكم عبر قناة الجزيرة وأقدمه هذه المرة مباشرة من اليمن، وبعد أن استمعنا إلى وجهة النظر الرسمية من خلال وزير الخارجية اليمني أبو بكر عبد الله القربي سنرى الآن ما تقوله المعارضة. سأذهب بعد قليل للقاء الشيخ حميد الأحمر الذي يطالب رئيس الجمهورية بالتنحي عن رئاسة البلاد ولكن قبل ذلك لنر ماذا في الجنوب، ماذا يقول أهل ما يسمى هناك بالحراك الجنوبي.

[شريط مسجل]

مشارك1: نحن في عدن ما حد مرتاح، كلنا نبغي شغل، نبغى نحن نشوف أشغال ونشوف وظائف هذا اللي إحنا نبغاه، ما نبغى منهم شيئا.

مشارك2: عندنا شباب مليان يعني عندهم بكالوريوس بعضهم دبلوم يشتغلون هنا عندنا عمال عاديين وبالأصح حمالين يعني ولهم تقريبا من ست سنين ومن سبع سنين فتلاقيهم ما يحصلون على الوظائف.

مشارك3: الحين محاصرة من قبائل الوزراء، الوزراء هم المسببون لهذا الشيء.

مشارك4: في أخطاء في يعني سلبيات وفي إيجابيات، بس يعني ما تقدر يعني تروح تشتكي على المسؤول ما تقدر إلا بوساطة وإلا بإذا.. يعني نحن نبي تحسين أوضاع.

مشارك5: أنا عندي الآن أربع أولاد بدون وظائف نشتغل على باب الله يوم في يوم ما في، طيب الغلاء موجود كل شيء موجود هذا اللي نشتكي منه، أما بالنسبة لحكاية انفصال ما انفصال لا، وحدة لحد الموت.

مشارك6: البطالة موجودة بشكل مكثف والدولة ما عملتش أي حلول لها منذ قيام الوحدة، الآن أصبحوا الناس بلا أعمال والغلاء وما تتوفر لهم أي وسائل لا صحة لا.. حتى التدريس يعني متدني.

[نهاية الشريط المسجل]

سامي كليب: أمام هذه المطالب الجنوبية المتقاطعة مع الحرب السادسة في صعدة تحاول السلطة منذ فترة تصحيح بعض أخطاء التقصير السابق عبر عدد من المشاريع المستحدثة.

[شريط مسجل]

ياسر اليماني/ وكيل أول محافظة لحج اليمنية: القيادة السياسية أولت كل الاهتمام للمحافظات الجنوبية من بناء جامعات من بناء كليات وصلت الكليات، أنا أقول لك -واحد من أبناء محافظة لحج- ردفان كانت تفتقد إلى أبسط مقومات الحياة، إيافة، أبالة، اليوم تجد الكلية والجامعة في الضالة في ردفان، الطريق يعني أنا أقول لك طريق العسكرية، ياهر يعني كنت تمشي من لحج إلى سيلة وطن في حدود 12 ساعة، اليوم تمشي في ساعة أو ساعة ونصف. هذه كلها إنجازات، أين ذهبت؟ كل شيء موجود على أرض الواقع لا يستطيع أحد أن ينكره إلا إنسان جاحد أو إنسان يعني للأسف الشديد فاقد الوعي، إنجازات عملاقة موجودة في البلد ومنها مدينة الصالح التي تقدر تكلفة المشروع مليار ونصف يعني كمرحلة أولى، عندنا أربع مراحل شوف حتكون أكثر من ستة مليار، كل تلك موجودة وبإمكانكم تنزلوا وتشوفوا على أرض الواقع.



[نهاية الشريط المسجل]

موقف المعارضة من الحرب ودور القبائل والجيش فيها

سامي كليب: في خلال وجودنا في صنعاء قصدنا معرض الكتاب الدولي فالحرب في صعدة لم تمنع الناس من القراءة لا بل ربما زادت بعضهم رغبة في التعرف أكثر على فكر الحوثيين، هذا كتاب بعنوان "الحوثيون، الظاهرة الحوثية" يحاول فيه الدكتور أحمد محمد الدغشي رصد التاريخ العقائدي والديني والسياسي لما يسميه بالظاهرة الحوثية، يركز الكتاب بداية على الخلافات بين التيار السلفي من جهة والحوثيين من جهة ثانية في صعدة مذ أن قاد الشيخ السلفي الراحل مقبل بن هادي الوادعي حملة ضد الزيدية والشيعية ويتحدث عن جذور التشيع السياسي عند الفرقة الزيدية الهادوية وعند بعض الأصول الجارودية وصولا إلى التيارات الخارجية ويدعو السلطة للتعامل مع الظاهرة الحوثية في مجملها بوصفها ظاهرة مذهبية معقدة. كتب أخرى كما تلاحظون وجدناها في هذا المعرض وفي الحلقة سوف نتحدث عنها ولكن الآن أرحب بأحد أبرز قادة المعارضة هنا في اليمن الشيخ حميد الأحمر، قصدته إلى منزله الموحي بشيء من فخامة قصور الرئاسة.

حميد الأحمر: حياكم الله.

سامي كليب: أهلا بالشيخ، كيف حالك؟

حميد الأحمر: كيف الحال.

سامي كليب: أرحب بك الشيخ حميد الأحمر في هذا الملف الأول والذي نقدمه مباشرة من اليمن. أود أن أعرف سريعا بك لمن لا يعرف عنك الكثير، عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح الإسلامي أحد قادة طبعا قبيلة حاشد التي ينتمي إليها رئيس الجمهورية الرئيس علي عبد الله صالح، عضو في مجلس النواب ومنذ فترة لك صفة جديدة أمين عام اللجنة التحضيرية للحوار الوطني. هل الحوار لا يزال ممكنا مع الحوثيين ومع الحراك الجنوبي أم السلاح هو لغة العصر وهو الذي سيحسم؟

حميد الأحمر: بسم الله الرحمن الرحيم. أشكر الأستاذ سامي على أن اختار الملف اليمني ليكون أول الملفات التي يضعها في برنامجه هذا، أتمنى لك ولفريق الجزيرة ولفريق هذا البرنامج التوفيق والنجاح بإذن الله في خدمة قضايا الأمة.

سامي كليب: شكرا لك.

حميد الأحمر: وردا على سؤالك، هل لا زال الحوار ممكنا، الحوار هو الأمل الوحيد بعد الله سبحانه وتعالى لإخراج أبناء اليمن مما هم فيه، الحوار هو بديل الفوضى الحوار الحقيقي والصادق والجاد والشامل الذي لا يستثنى منه أحد والذي يقر فيه بالحقائق وتعطى من خلاله الحقوق هو المنهاج الذي نعتقد والسبيل الذي..

سامي كليب (مقاطعا): ولكن هل لا يزال ممكنا اليوم؟

حميد الأحمر: ممكن جدا..

سامي كليب: رغم الحرب السادسة في صعدة؟

حميد الأحمر: هذه الحرب وطول فترتها وكثرة عدد الضحايا الذين فيها واستمرار بعض جوانب الغموض التي تكتنفها وثبات عجز الدولة عن حسمها وسقوط الضحايا بسبب تعنت الأطراف فيها هذه الحرب مما يؤكد على أهمية الحوار.

سامي كليب: كم عدد الضحايا؟

حميد الأحمر: آلاف.

سامي كليب: تقريبا من الجيش؟

حميد الأحمر: من أبناء اليمن آلاف، جميع أبناء اليمن الجيش ومن يقتل مع الحوثي أبناء اليمن بغض النظر عمن المتسبب، نحن لا نرى أن المتسبب إلا أولا السلطة ثانيا قيادة الحوثي.

سامي كليب: وزير الخارجية كان معنا قبلك ويقول إن عدد قتلى الجيش بالمئات، بالمئات أم بالآلاف؟

حميد الأحمر: أعتقد بالآلاف.

سامي كليب: بالآلاف قتلى الجيش؟

حميد الأحمر: للأسف قتلى الجيش بالآلاف وقتلى أبناء اليمن ممن يقاتلون مع الحوثي أيضا بالآلاف وهذا أمر محزن جدا ونحمل المسؤولية للسلطة ولقيادة الحوثي أن تستمر هذه الحرب ومن سيجنح للسلم قبل الآخر سيكون أوقف هذا المسلسل.

سامي كليب: هل الجيش قادر على الحسم عسكريا؟

حميد الأحمر: لو كان قادرا كان قد حسم.

سامي كليب: ما الذي يمنعه؟

حميد الأحمر: الجيش أولا تحطمت معنوياته في الحروب السابقة بسبب عدم جدية السلطة في إدارة العملية العسكرية في صعدة واستثمار هذه العملية لأغراض أخرى ومحاولة تصفية حسابات داخل أجنحة الجيش والزج ببعض القبائل وبعض الأحزاب وابتزاز بعض الأطراف الإقليمية هذا كله أفقد الجيش الثقة في قيادته السياسية التي تلاعبت بأرواح القادة العسكريين والأفراد والجنود في الميدان..

سامي كليب (مقاطعا): شيخ حميد هل رجال قبيلتك يقاتلون الحوثيين؟

حميد الأحمر: كثير من أبناء اليمن يقاتل ضمن إطار الجيش والجيش جيش وطني، الجيش الوطني اليوم أهين بسبب تصرفات السلطة وأبناء قبيلة حاشد هم من ضمن غيرهم، من الخطأ يا أخي أن..

سامي كليب (مقاطعا): إذاً يقاتلون الحوثيين؟

حميد الأحمر: (متابعا): من الخطأ أن يقال إن هذه الحرب حرب قبلية أو إنها بين حاشد وبكيل أو إن بكيل مع الحوثي وحاشد مع السلطة..

سامي كليب (مقاطعا): دعنا من التعريفات، السؤال واضح، هل رجال قبيلة حاشد يقاتلون الحوثيين؟

حميد الأحمر: كثير من أبناء اليمن يقاتلون في صف الجيش لأنهم أفراد في القوات المسلحة..

سامي كليب (مقاطعا): فقط في صف الجيش؟

حميد الأحمر: في صف الجيش وأنا ضد أن يتم عسكرة القبائل كقبائل، بكيل إخواننا ونحن وإياهم إن شاء الله حماة لليمن ولمكتسبات اليمن ولثورة اليمن..

سامي كليب (مقاطعا): طيب فهمت أن بعض أو العديد من أعضاء قبيلتك قتلوا في هذه الحرب، كيف؟ وهم يقاتلون؟

حميد الأحمر: من كل القبائل، من كل قبائل اليمن، من الضالع من المهره من مدحج من بكيل من حاشد من كل الأماكن.

سامي كليب: لصد الحوثية أم لوقف الحرب؟

حميد الأحمر: لأن الدولة قررت أن تحارب..

سامي كليب: ومن معها..

حميد الأحمر: وقيادة الجيش هي التي تأمر الأفراد وهؤلاء أفراد ضمن أطر المعسكرات عليهم أن يقاتلوا.

سامي كليب: طيب، من جهة هناك أبناء من قبيلتك يقاتلون كما تقول داخل الجيش وربما خارج الجيش ومن جهة أخرى اليوم اللقاء المشترك وحضرتك عضو بارز فيه يعني تقولون تتحدثون عن طرفي الحرب تحملون المسؤولية للطرفين يعني السلطة باتت كالحوثيين طرفا في الحرب؟

حميد الأحمر: السلطة هي المسبب في الحرب.

سامي كليب: هي المسبب في الحرب؟

حميد الأحمر: هي المسبب.

سامي كليب: كيف؟

حميد الأحمر: السلطة هي التي أولا حاولت أن توجد نوعا من التوازنات من خلال دعم الشباب المؤمن باعتراف الأخ الرئيس من البداية..

سامي كليب: هي دعمت الحوثيين في البداية؟

حميد الأحمر: نعم دعمتهم في البداية وعندما اشتد العود بدأت تشعر بالخطورة فقامت بالحرب ولم يكن هناك مبرر للحرب كان عقلاء محافظة صعدة قادرين على أن يوصلوا وحسين بدر الدين الحوثي نفسه كان مستعدا أن يصل، والذي زاد من مرارة الأمر أن أسلوب إدارة الحروب الأولى والثانية والثالثة والرابعة ذلك الأسلوب الخاطئ أفقد الجميع الثقة بالدولة، لم يعد بمقدور الدولة اليوم..

سامي كليب (مقاطعا): ولماذا ارتد الحوثي على الدولة إذا كانت هي التي دعمت الحوثيين في البداية كما تقول؟

حميد الأحمر: دعمتهم لكن عندما بدؤوا القتال بدأت ترسل لهم الأطقم العسكرية لإهانتهم وهذا أصبح عنده قوة يدافع عن نفسه..

سامي كليب (مقاطعا): لماذا دعمتهم؟ لصد الإصلاح، التجمع اليمني للإصلاح؟

حميد الأحمر: يمكن، يمكن، يمكن كان لمحاولة إيجاد نوع من التوازنات أو غيرها أو ممكن لابتزاز بعض الأطراف الإقليمية.

رئاسة الجمهورية وقضية الحراك الجنوبي والوحدة

سامي كليب: طيب هل لا زلت عند دعوتك للرئيس علي عبد الله صالح بضرورة الرحيل عن السلطة؟

حميد الأحمر: نحن شخصنا في أطر التشاور والحوار الوطني التشخيص الموضوعي لأزمات اليمن وأسبابها الحقيقية ووجدنا أن شخصنة الدولة والسير في النهج الذي سار فيه الأخ الرئيس خلال السنوات السابقة من الإمساك بزمام الأمور وتحويل الدولة إلى دولة ملكية بصلاحيات تفوق صلاحيات كل ملوك الأرض والسير في منهاج التوريث..

سامي كليب (مقاطعا): رغم أنه هو يرفض رفضا قاطعا عودة الملكية والمشيخات الصغيرة كما يسميها والإمامة..

حميد الأحمر: (مقاطعا): اليوم الأخ الرئيس أكبر من ينتهج النهج الملكي وهو إذا كان يريد أن يحارب الحوثي بحجة أنه ضد الملكية فعليه أن يتخلى عن مشروع التوريث وعن مشروع الملكية الذي يسير فيه هو نفسه، وعندما طالبته بالتنحي لم أطالبه بشيء كثير، هو يقول إن هذه آخر فترة له، هذا هو الواقع، فعندما طلبت منه بالتنحي معناها أن يتنازل عن سنتين بعد 32 سنة من..

سامي كليب (مقاطعا): يقصر المدة، ولا زلت عند رأيك؟

حميد الأحمر: والله أنا أعتقد أن عدم ثقة كثير من أطراف الأزمات الوطنية به يحول دون أن يجتمع اليمنيون مع السلطة على طاولة واحدة.

سامي كليب: يعني لا زلت عند رأيك؟

حميد الأحمر: أتمنى عليه أن يقوم بهذا الأمر ولكن إذا هناك من يستطيع أن يقنعه بأن يعني يثبت جمهوريته ويتخلى عن التوريث ويعد نفسه لإنهاء فترته هذه فلا بأس وأيضا أن يثبت وحدويته من خلال يعني منح أبناء اليمن حقوقهم التي نصت عليها اتفاقية الوحدة..

سامي كليب: من خلال ترك السلطة يعني؟

حميد الأحمر: والله ترك السلطة هو المفروض يتركها، هو رئيس..

سامي كليب (مقاطعا): طيب اسمح لي، وزير الخارجية اليمني الدكتور أبو بكر عبد الله القربي سألته عن موقفك الذي كنت أعلنته سابقا بضرورة تنحي رئيس الجمهورية يقول بأن الموقف ليس جادا وإنك لا تمثل الكثير، أنصحك بأن نستمع إليه نشاهده وبعد ذلك تعلق على الأمر.

[شريط مسجل]

أبو بكر عبد الله القربي: لا أعتقد أنك يمكن أن تقول إن حميد الأحمر يمثل حاشد، هو من حاشد لكنه لا يمثل حاشد لأن هناك من حاشد من مشايخها ومن أسرته ومن إخوته من لديه رأي مختلف عنه تماما.

سامي كليب: ولكن هو يمثل شريحة من أسرها.

أبو بكر عبد الله القربي: هو يمثل شريحة من حاشد التي تنتمي إلى حزب الإصلاح ربما، ويتكلم باسم المشترك على وجه الخصوص وربما حتى لا يمثل كل المشترك وإنما رأيه الشخصي فيما يتعلق باستقالة الرئيس، وانا أعتبر أن الطلب الذي تقدم به الأخ حميد هو من باب المزحة وليس من باب الجد..

سامي كليب (مقاطعا): لا، كان جادا جدا على مدى..

أبو بكر عبد الله القربي: (مقاطعا): هو جاد على التلفزيون لكن في حقيقة الأمر لا أعتقد ذلك لأنه هو يعرف أن هناك قضية دستورية أن هناك مؤسسات دولة وأن التعامل مع استقالة الرئيس لا يأتي عبر دعوة من الجزيرة.

[نهاية الشريط المسجل]

حميد الأحمر: لم أكن مازحا الحقيقة بالعكس كنت ناصحا وجادا في نصحي وليس هذا رأيي منفردا، من يقرأ رؤية الإنجاد الوطني الصادرة عن اللجنة التحضيرية للحوار التي تضم كل المشترك وتضم كثيرا من الشخصيات الوطنية المشهود لها ولا زالت في اتساع دائم يرى أن الرؤية خلصت إلى أن الأخ الرئيس وأسلوب إدارته للبلاد هو الأساس في أزماتنا وأن التغيير -ومعنى التغيير تغيير رئاسة السلطة- هو الخطوة الأولى نحو إصلاح أمور البلد. أما أني أطلقت هذا الكلام بصفتي أمثل حاشد، فمن يمثل حاشد هم مجموع أبناء حاشد ولكن تمثيلها الرمزي هو في الشيخ صادق بن عبد الله، إذا ما رأينا هناك فردا منفردا يمكن أن يمثل قبيلة حاشد فهذا التمثيل هو الأخ الشيخ صادق بن عبد الله.

سامي كليب: الشيخ صادق شقيقك وهو الذي تولى المشيخة بعد وفاة الوالد الشيخ عبد الله الأحمر، هل يوافقك الرأي بضرورة تنحي الرئيس؟ أنا فهمت العكس.

حميد الأحمر: ليس بالضرورة أن يوافقني أولا يوافقني، الشيخ صادق إن شاء الله يقود حاشد لما فيه خير اليمن، إذا كان خير اليمن في تنحي الأخ الرئيس فإن شاء الله تكون حاشد ممن يدفع في خير اليمن.

سامي كليب: هو يسير في هذا الاتجاه؟

حميد الأحمر: إذا كان هذا خير اليمن، أنا لا أقول اليوم إنه يسير أو لا يسير، حاشد بن عبد الله ورث من الشيخ عبد الله هذا المكان الذي لم يستخدم من قبل الشيخ عبد الله ومن قبله إلا لمصلحة اليمن.

سامي كليب: هل حاورت مؤخرا نائب الرئيس السابق علي سالم البيض الداعي لانفصال الجنوب؟

حميد الأحمر: تواصلت بالأخ الأستاذ علي البيض تلفونيا وأنوي زيارته إن شاء الله..

سامي كليب (مقاطعا): متى؟

حميد الأحمر: في أقرب فرصة تتاح لي وأنا أعتقد أننا يجب أن نحافظ على وحدوية علي سالم البيض والتي لا يستطيع أحد أن ينكر أن علي سالم البيض من أجل الوحدة تنحى من منصبه الأول في دولة الجنوب وصار في المركز الثاني، ولكن دفع خطأ وارتكب خطأ عندما أعلن الانفصال. أنا أطلب منه..

سامي كليب (مقاطعا): مؤخرا أم في الحرب؟

حميد الأحمر: الآن أنا أطلب منه في اتصالاتي أن يتحدث باسم أبناء اليمن كافة، لا يتحدث باسم جزء من أبناء اليمن.

سامي كليب: وهو يوافق؟

حميد الأحمر: إن شاء الله، إحنا إذا نجحنا في إقناعه خير كبير، الخطر على الوحدة يكمن في استمرار هذه السلطة وفي استمرار نهجها الذي يستمر في تعبئة مشاعر أبناء اليمن في المناطق الجنوبية ضد الوحدة، هنا هو الخطر الحقيقي وبالتالي يجب على أبناء اليمن أن يعجلوا بإيجاد وتوقيف هذا الأمر وأنا أبشرك أن الأمور تسير بشكل جاد نحو الاصطفاف الوطني وأبشر أبناء اليمن وأبشر كل من هو مهتم بالشأن اليمني أننا لن نظل متفرجين، لن يظل يقتات الظالم على فرقة أبناء اليمن وعملهم الأحادي والفردي بل إن شاء الله سنصطف وسيكون مدعوا.

سامي كليب: فقط بالحوار ولا هناك وسائل أخرى؟

حميد الأحمر: الحوار سيفضي إلى قرارات سينفذها الشعب بالطريقة التي يراها.

سامي كليب: إذاً اعتصامات وتظاهرات؟

حميد الأحمر: كل ما هو متاح للشعوب من النضال السلمي سنقوم به.

سامي كليب: فقط السلمي؟

حميد الأحمر: السلمي كافي، تغيرت دول ظالمة بالنضال السلمي.

سامي كليب: طيب شيخ حميد هل فهمت ماذا يريد الحوثيون؟ لأن السلطة دائما تقول لا نفهم ماذا يريدون لا يتقدمون بمطالب وهل حاولت الاتصال مؤخرا بعبد الملك الحوثي مثلا؟

حميد الأحمر: هناك تواصلات مع البعض ممن قد يكون له ارتباط أما حديث مباشر مع عبد الملك لم يحدث وأنا في الحقيقة يعني مع كل الرغبة أن نجمع أبناء اليمن لكن أيضا نريد من الحوثيين موقفا يثبتون فيه أنهم يجنحون للسلم أنهم مستعدون أن يكونوا ضمن النهج الوطني الذي نسير فيه وهو نهج لا يقوم على الدماء أبدا..

سامي كليب (مقاطعا): طيب لو كان الآن..

حميد الأحمر: (مقاطعا): وسبق أن تحدثت هاتفيا مع أخيه يحيى..

سامي كليب: نعم موجود في ألمانيا.

حميد الأحمر: في ألمانيا، ومن الإجابة ما هي مطالبهم، هو يقول نحن ضد الظلم نحن نريد حرية مذهبية، حرية.. المذهب الزيدي لا يحتاج إلى أن يقاتل الناس من أجله لأنه مذهب موجود، أنا أقول للإخوة إذا كان هناك عندكم مؤمنون بالمذهب الزيدي مستعدون أن يموتوا من أجله فحافظوا على حياتهم لا تزهقوا أرواحهم.

سامي كليب: طيب، هناك كتاب جديد شيخ حميد "اليمن والعالم" وهو عبارة عن مجموعة من الدراسات لمركز دراسات المستقبل والمركز الفرنسي للدراسات اليمنية يرصد تاريخ العلاقات بين السلطة والإسلام السياسي -إذا صح التعبير- هنا، بين الكتّاب الدكتور فارس السقاف، أود أن تستمع إلى تعريفه لمسألة الحوثيين وقل لي إذا كان على حق أم لا، لو سمحت.

[شريط مسجل]

فارس السقاف/ رئيس مركز دراسات المستقبل: بالنسبة للحركة الحوثية التي ظهرت في حركة مسلحة في العام 2004 وكانت قبل ذلك من خلال الشباب المؤمن ورفعت شعارات الموت لأميركا الموت لإسرائيل، هذه الظاهرة التي ارتبطت باسم الحوثية، اسم أسرة، أسرة بدر الدين الحوثي وأولاده تمثل في البداية بزعامة حسين الحوثي الذي قتل في الحرب الأولى في 2004 والآن بدر الدين الحوثي أخوه الذي يبلغ من العمر 27 عاما، والآن تحولت هذه إلى الحوثية وهي لا علاقة لها كما أرى بالزيدية أو بالهادوية كمذهب ولا حتى بالاثنا عشرية التي هي ترتبط بإيران وإنما ارتبطت باسم هذه الأسرة الحوثية، وعقديا تتبع الفرقة الجارودية وهي فرقة تقول بالحكم وتحصر الحكم في البطنين، في البطنين، آل البيت وفي البطنين، وهذا اختلاف فاصل وفارق بينها وبين الفرق الزيدية أو الشيعية عامة. في الحرب السادسة ظهر جليا أنه يتوسع في المحافظات، تجاوز محافظة صعدة التي انطلق منها ووصل إلى الحدود مع السعودية وظهر مقدار التدريب والتدريب الحاصل عليهما والدعم والإمداد أيضا والتماهي مع تجربة ربما حزب الله مع تجربة الجمهورية الإيرانية الإسلامية، محاولة أيضا لتطويق الجزيرة العربية من الخلف على السعودية عبر هذه الحركة الحوثية.

[نهاية الشريط المسجل]

سامي كليب: ما رأيك بهذا التعريف؟

حميد الأحمر: يا أخي إن الزيدية ليست ضمن المذاهب الشيعية، أما بالنسبة لمحبة آل البيت لا يستطيع أحد أن يزايد على أبناء اليمن محبة آل البيت، في الوقت الذي كان آل البيت يقتلون ويظلمون في الحجاز وفي نجد كان أبناء اليمن يحتضنون آل البيت ويجعلونهم حكما فيما بينهم ويضعونهم في المكانة التي يستحقونها.

سامي كليب: هل يمكن أن تقول لي ما هو الدور الإيراني في صعدة؟

حميد الأحمر: لست معنيا بهذا الأمر ولا توجد عندي بيانات دقيقة حول الدور الإيراني وحتى الآن السلطة لا تجرؤ حتى أن تقول إن إيران داخلة، تقول مرجعيات وما مرجعيات. ونتمنى ومن خلالكم إذا كان هناك دور إيراني على السلطة في اليمن أن توضح ما هو الدور الإيراني أو فلتطو هذه الصفحة وإلى غير رجعة وألا تظل يعني شماعة يعلق عليها، إيران داخلة إيران خارجة، إن كانت داخلة فهناك وفقا للمواثيق الدولية والإخاء الإسلامي ما يمنع أي أحد من التدخل، ما لم.. فلا داعي للتطويل في كلام دون معنى.

سامي كليب: هل حاولت إيران الاتصال بك؟

حميد الأحمر: لا، أنا لست بحاجة أن أتواصل إلا مع أبناء اليمن. إذا الأخ الرئيس يريد أن يلتف معه اليمنيون ضد أي مشروع ملكي فعليه أن يتخلى عن الملكية وعن التوريث، إذا أراد أن يقف معه اليمن من أجل الوحدة فعليه أن يثبت وحدويته يعطي الناس حقوقهم، إذا أعطي اليمنيون حقوقهم لن تجد أي مطالبة لا بانفصال ولن تجد من يجرؤ على أن يخرج على الدولة بالسلاح لأن أبناء اليمن كافة سيقفون أمامه.

سامي كليب: رغم ذلك النظام مستمر ورغم أيضا تردي الوضع الاقتصادي لا شيء حتى الآن أثر على استمرارية هذا النظام ولا يزال الرئيس يقدم نفسه على أنه راعي الوحدة.

حميد الأحمر: رئيس للدولة، أدعوه يزور أبين، فليذهب إلى صعدة حتى يقول إنه رئيس لصعدة، فليذهب ويبقى شهرين في عدن حتى أؤمن أنه لا زال رئيسا لليمن. أي دولة باقية؟ دولة دار الرئاسة وصنعاء ستون ألف جنديا يحمون دار الرئاسة واليمنيون يتقاتلون في كل مكان والجيش تزهق أرواحه! نحن حريصون على أبناء الجيش، هناك تصفية للجيش النظامي في اليمن لمصلحة بعض الأجنحة ضد بعض الأجنحة..

سامي كليب: داخل الجيش؟

حميد الأحمر: داخل الجيش نفسه، الحرس الجمهوري إلى الحرب الرابعة وهو يدعم الحوثي بالسلاح وفقا لروايات متطابقة متعددة وأحد قادة الحوثي الذي اسمه يوسف المداني كان من جلساء الأخ أحمد علي، إلى الحرب الرابعة.

سامي كليب: الحرس الجمهوري في اليمن يدعم الحوثيين ليقاتلوا جزءا من الجيش؟

حميد الأحمر: ليقاتلوا الفرقة حتى يتخلصوا من علي محسن.

سامي كليب: من أين جاء الحوثيون بالسلاح؟

حميد الأحمر: في البداية كانت مصادرها الحرس الجمهوري.

سامي كليب: الاتهامات المساقة ضدك في هذه الفترة أنك طبعا تستغل كل هذه الأزمات الموجودة في اليمن لتقديم نفسك كمرشح ربما مقبل لرئاسة الجمهورية ويقال إنك تستفيد ماليا أيضا مصالح كثيرة لديك، هل لديك الرغبة في أن تصبح رئيسا لجمهورية اليمن؟

حميد الأحمر: من حقي أن أصبح ولكن همنا اليوم أن نكون مواطنين كاملي المواطنة، همنا اليوم أن نكون في وطن مستقر. الرئاسة ليست مكسبا الرئاسة في اليمن وفقا للقانون والدستور متاحة لأي يمني وأنا أستغرب أن السلطة تتهجم على البعض أنهم طامحون، يا أخي عيب تقول إنه طامح وتتهجم عليه، من حقه أن يطمح، أنا أطمح اليوم أن تستقر اليمن أنا أطمح اليوم أن يزال الظلم أنا أطمح اليوم أن أعيش في دولة مستقرة وإذا كان طموحي هذا يستوجب مني أن أقف الموقف الذي وقفته اليوم فسأقفه وبقوة وبصلابة، أما حقي..

سامي كليب (مقاطعا): وتطمح بأن تكون رئيسا بدلا للرئيس علي عبد الله صالح؟

حميد الأحمر: ليس بالضرورة، ليس بالضرورة وليس لا.

سامي كليب: الاحتمالان قائمان.

حميد الأحمر: ليس بالضرورة وليس لا، نحن اليوم لا نريد أن الرئيس يقول أنا الدولة، أنا القانون، قالها لي الأخ الرئيس مرة قال أنا القانون، عندما رحت أعترض عليه لماذا ينقل أخي حسين من دائرة خمر إلى دائرة حوث بدلا عن أخي صادق في الانتخابات السابقة 2003، قلت له يا أخي الرئيس هذا مخالف للقانون، قال أنا القانون. ما دام هو يرى أنه هو القانون فعلى الدنيا السلام، لا أحد يريد رئيسا أيا كان يعرف أنه موظف محكوم بالدستور والقانون وأنه ليس صاحب سلطة مطلقة..

سامي كليب (مقاطعا): يعني تنشد الدولة الفاضلة، أشكرك شيخ..

حميد الأحمر: (متابعا): وليأت من يأتي.

سامي كليب: أشكرك شيخ حميد على هذا اللقاء وهذه الصراحة وفي ختام هذا البرنامج أود أن أسألك، هناك كتاب صادر عن القات في اليمن "نبات الشيطان" يقال نبات الشيطان، هل تخزن القات؟

حميد الأحمر: بعد هذه المقابلة سأخزنه!

سامي كليب: أشكر لك المساهمة في هذا البرنامج. شكرا لكم أعزائي المشاهدين وإلى اللقاء في الأسبوع المقبل إن شاء الله، لمن يود الكتابة لبرنامج الملف عنواننا almelaf@aljazeera.net

إلى اللقاء.