- فلسفة الموقف العربي والدعوة إلى قمة عربية
- المقاومة وتغير المعادلات السياسية والدور العربي

حسن جمول: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشاهدي الأعزاء وأهلا بكم إلى لقاء خاص مع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح سيادة الرئيس أهلا وسهلا بك.

علي عبد الله صالح - الرئيس اليمني: شكرا جزيلا.

فلسفة الموقف العربي والدعوة إلى قمة عربية

حسن جمول: بداية ماذا تقول فيما يجري في لبنان هذه الأيام لاسيما ما حصل مؤخرا مجزرة قانا الثانية؟

علي عبد الله صالح: هذه مأساة لا تهم الشعب اللبناني فقط بل الأمة العربية والإسلامية إنها مأساة تأتي هذه المجزرة هي نتيجة غياب التضامن العربي والتحرك العربي السريع ولو وجدنا التضامن العربي الذي تحدثنا حوله أكثر من مرة لما قامت إسرائيل بهذه المغامرة وتتجاهل الصوت العربي والشارع العربي والجمهور العربي وترتكب هذه المجزرة الوحشية في ظل صمت عربي ليس هناك شيء جديد سواء الشجب والتنديد وكنا تحدثنا قبل فترة بداية الحرب إلى عقد قمة عربية في مقر الجامعة لبحث هذه الحرب الشرسة التي تبنتها إسرائيل ضد المقاومة اللبنانية والخروج بموقف عربي موحد ولكن للأسف لن تجتمع هذه القمة فاضطررنا لسحب الدعوة عندما رأينا إنه لن يستكمل النصاب وقد يحدث انقسام عربي يكون أسوأ مما هو حاصل.

حسن جمول: لماذا لن يحدث النصاب يعني لنكن في هذا المجال صريحين أمام الرأي العام العربي مَن الذي منع انعقاد القمة ومَن الذي أوحى بأنه لن يحضروا وأن النصاب لن يكتمل؟

علي عبد الله صالح: الذي تبلغنا من الأمانة العامة 14 دولة فبقية الدول لن تأتي معروفة أسماءها.

حسن جمول: مَن هي؟

علي عبد الله صالح: هي معروفة الـ 14 دولة التي وافقت وبقية الدول التي ما وافقت معروفة لدى الأمانة العامة إحنا كان الغرض منها عقد القمة لأخذ موقف قوي إلى جانب المقاومة اللبنانية سياسيا ومعنوياً ومادياً ودولياً يعني كيف نتحمل المسؤولية كأمة عربية إذا مش قادرين نتضامن أو نفعل اتفاقية الدفاع العربي المشترك مع أشقائنا في لبنان وفلسطين فعلينا الذهاب إلى مجلس الأمن.

حسن جمول: طيب 14 دولة وافقت ويبقى ثماني دول..

علي عبد الله صالح [مقاطعاً]: أعتقد..

حسن جمول [متابعاً]: هل هذه الدول هي الدول العربية الرئيسية كما تُسمى؟

علي عبد الله صالح: دول عربية مهما.. إحنا بغض النظر عن حجم دولة كبيرة أو دولة صغيرة ثماني دول لن تأتي منها الموافقة فاضطرينا إلى سحبها..

حسن جمول: طيب ما هو التبرير من هذه الدول أنها لا تريد أو لم توافق على قمة لما يجري في لبنان؟

علي عبد الله صالح: يعني تباينت الرؤى لدى وزراء الخارجية إنه كيف يجرونا إلى حرب غير مستعدين لها وإنه حزب الله هو الذي قادنا إلى الحرب رغم إنه حزب الله هو أخذ أسيرين إسرائيليين ولدى إسرائيل عشرات الآلاف من السجناء العرب والفلسطينيين واللبنانيين ومش لأول مرة أنه تحتجز المقاومة اللبنانية أسيرين إسرائيليين أو حماس قد تم احتجاز أكثر من أسير إسرائيلي وتم التفاوض حوله ولكن أنا في تصوري إنه هناك فيه مخطط أكبر من اختطاف الجنديين الإسرائيليين فيه مخطط لشرق أوسط جديد في مخطط خطير ليس موجه ضد لبنان أو المقاومة في لبنان أو سوريا أو أي قطر عربي ولكن فيه مخطط لشرق أوسط جديد خلط هذه الأوراق وهذا ما كنا نسعى إلى عقد هذه القمة وقلنا كيف نتفاوض أولا وكيف نبحث عن وقف إطلاق النار ووقف هذا النزيف واحد، اثنين كيف نقعد على طاولة المفاوضات مع إسرائيل كمجموعة عربية على قرارات مؤتمر قمة بيروت التي تبنتها القمة العربية وهي المبادرة التي تقدم بها الملك عبد الله بن عبد العزيز..

حسن جمول: طيب سنأتي على ذكر ذلك يعني عندما تقول إن الهدف من القمة العربية هو الطلب لوقف إطلاق النار ثم تقول بأن هناك دول عربية رفضت انعقاد القمة معنى ذلك أن هناك دول عربية بالفعل ترفض وقف إطلاق النار؟

علي عبد الله صالح: لا نقول هكذا يعني كان فيه تباين في الرؤى خلينا نقول هكذا تباين في الرؤى إنه فرضت الحرب بسبب اختطاف الإسرائيليين فإسرائيل تحركت في اتجاه حرب شاملة يعني هذا كان إنه لن يكون القرار من الحكومة اللبنانية إنه قرار غير مكتمل..

حسن جمول: لو تحركت إسرائيل في حرب شاملة..

علي عبد الله صالح: لا خليك معايا هو القرار ليس لبنانيا هو القرار من حزب الله..

حسن جمول: هذا الموقف أعلن على أكثر..

علي عبد الله صالح: هذا المبرر للدول التي تحفظت على انعقاد القمة..

حسن جمول: على كلٍ هذا الموقف معلن يعني هو ليس سرا ولكن إذا كانت إسرائيل قد يعني دخلت في حرب شاملة بالمنطقة بخطأ أو من دون خطأ بذريعة أو من دون ذريعة هل هذا مبرر لأن تستمر إسرائيل بما تقوم به وأن تمضي في مخطط الشرق الأوسط الجديد كما ذكرت؟

علي عبد الله صالح: إسرائيل هي وجدت ذريعة اختطاف الجنديين الإسرائيليين هي ذريعة أعتقد أنها خطة مرسومة خطة مرسومة وكيف ينتزعوا سلاح المقاومة الفلسطينية اللبنانية وكيف ينتزعوا سلاح المقاومة في غزة هذا مخطط إسرائيلي مدعوم من دول كبرى ومنها الولايات المتحدة الأميركية..

حسن جمول :هل هو مدعوم..

علي عبد الله صالح: إسرائيل لم تجرؤ أن تجرؤ وهي أجبن مَن أن تكون أنها تجرؤ أن تعبث بالأمن والاستقرار في المنطقة..

حسن جمول: هل هو مدعوم أيضا من دول عربية؟

علي عبد الله صالح: لا أنا لا أقر ولا أنفي هذا أن أي دولة عربية تتواطأ مع إسرائيل..

حسن جمول: البعض يعتبر أن الموقف العربي هو تغطية لهذا العدوان؟

علي عبد الله صالح: لا الموقف العربي فلسفة أو تفسيرات إنه حسابات معينة لبعض الدول العربية لماذا جرنا حزب الله؟ إحنا نقول كنا نتحدث إذا انعقدت القمة نتحدث كيف نوقف الحرب؟ وكيف نتفاوض مع إسرائيل كمجموعة عربية؟ وإذا فيه أخطاء لحزب الله نحاسب حزب الله في وقت آخر مش اليوم.

حسن جمول: نعم طيب عندما يكون الهدف من الدعوة إلى انعقاد قمة عربية هو الدعوة إلى وقف إطلاق النار وتكون هناك دول عربية..

علي عبد الله صالح: وإذا لم يوقف إطلاق النار فعلينا دعم المقاومة..

حسن جمول: طيب المطلوب في الأساس هو وقف إطلاق النار من القمة العربية عندما ترفض دول عربية انعقاد هذه القمة ألا يعني ذلك أنها ترفض وقف إطلاق النار؟

علي عبد الله صالح: لا..

حسن جمول: كيف يفسر هذا الأمر..

"
هناك حسابات معينة للقيادات العربية، والحرب جرنا إليها حزب الله وليست الحكومة اللبنانية
"
علي عبد الله صالح: لا يجوز أن يفسر هذا الموقف أن دول عربية تتواطأ مع الحكومة الإسرائيلية على الإطلاق ولكن حسابات معينة أو اجتهادات للقيادات العربية أنه قرار الحرب يعني جرنا حزب الله إلى حرب مع إسرائيل لم تجرنا حتى الحكومة اللبنانية هذه هي الفلسفة.

حسن جمول: طيب أنت سيادة الرئيس تقول إنه مخطط مسبق من قبل إسرائيل..

علي عبد الله صالح: نعم..

حسن جمول: أفهم من كلامك أن بعض الدول العربية لا تعتبر ذلك تعتبر أن هذه هي ردة فعل من إسرائيل؟

علي عبد الله صالح: لا هذا مخطط وأنا أقول مخطط وكيف ينتزعوا سلاح المقاومة كيف ينتزعوا سلاح المقاومة في جنوب لبنان فكانت هي إلا ذريعة كيف ينتزعوا سلاح المقاومة وكيف يضربوا حماس في غزة.

حسن جمول: كموقف لسيادة الرئيس على عبد الله صالح أمام ذلك هل تعتقد أن الموقف العربي الرسمي محق في الوقت الراهن؟

علي عبد الله صالح: لا أنا أقول ولذلك دعينا إلى قمة عربية لنناقش بشفافية مطلقة كيف نبحث في وقف إطلاق النار؟ كيف نتضامن مع المقاومة؟ كيف ندعم المقاومة في حالة رفض إسرائيل عدم وقف إطلاق النار؟ كيف نتحرك تحرك دولي مع الدول دائمة العضوية مع مجلس الأمن الدولي لنحملهم المسؤولية حول ما يجري في جنوب لبنان من مجازر للأطفال وللنساء وللشيوخ؟ يعني أقول إحنا لا نريد أن نحمل الأنظمة العربية مسؤولية نحمل المجموعة العربية مسؤولية كاملة ونحمل الأسرة الدولية ومجلس الأمن على وجه الخصوص المسؤولية الكبرى الذي الآن ارتكبت مجزرة صباح اليوم في قانا والناس على صمت مطلق وكونداليزا رايس موجودة في إسرائيل في تل أبيب تقول إنها أبلغها رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه يريد من عشر أيام إلى أسبوعين حتى يوقف إطلاق النار لأنه يريد أن يحقق أهدافه في الجنوب ويتحرك في اتجاه الجنوب ليفاوض على أرض استحلها وأن يخرج الإسرائيليين بماء وجه بقرار انسحاب ليش؟ لأن إسرائيل في حقيقة الأمر تغيرت المعادلة مع حزب الله 19 يوم في وقت الحروب السابقة كانت حروب خاطفة الآن تغيرت المعادلة فما بالك إذا افتتحت كل الأبواب أمام إسرائيل وارتكبت حماقة إسرائيل ضد الدول المجاورة كيف ستكون المعادلة العسكرية؟ إذا كان تغير الموقف في إطار المقاومة اللبنانية الذي يبلغ عددها عشرين لثمانية وعشرين ألف مقاتل كيف إذا دخلت في مغامرة إسرائيل مع الدول العربية؟

حسن جمول: أنا أطرح هذا السؤال عليك سيادة الرئيس يعني أنت تقول إن المعادلة تغيرت مع مجموعة مُقاوِمة في جنوب لبنان السؤال الذي يطرحه كل العرب لماذا كل هذا التسلح لدى العرب صفقات الأسلحة عند العرب كما تقول ميثاق الدفاع المشترك اتفاقية الدفاع المشترك وما إلى ذلك من الاتفاقيات لماذا كل هذا وعدم الدخول وسُمّي هؤلاء بالمغامرون؟

علي عبد الله صالح: مَن المغامرون؟

حسن جمول: المقاومة التي تقول إنها غيرت معادلة ولكنها سُميت من قبل آخرين بأنهم مغامرون..

"
المقاومة  حق شرعي وفرض عين على كل المسلمين، وعلى الأمة العربية والإسلامية أن تدعمها بالمال والعتاد والرجال
"
علي عبد الله صالح: لا أنا أعتبر أن المقاومة أنها حق شرعي وأنها فرض عين على كل المسلمين مش على اللبنانيين أنفسهم في جنوب لبنان فرض عين على الأمة العربية والإسلامية أن تدعم المقاومة وأن تقف بالمال والعتاد والرجال إلى جانب المقاومة في الوقت الحاضر مش وقت الحسابات الآن نحاسب مَن البادئ وما هي الأسباب وما هي المسببات يجب أن تقف إلى جانب أخيك هذا ظالما أو مظلوما يعني هذه صراحة لا يجوز السكوت أو الموقف المتأرجح أو السلبي من قبل الأنظمة العربية والإسلامية يجب أن نقف إلى جانب..

حسن جمول: الآن بعد مجزرة قانا بعدما يحصل في.. بعد الذي نشاهده يحصل في الجنوب هل ستجددون الدعوة إلى قمة عربية؟

علي عبد الله صالح: أنا أؤكد.. أؤكد..

حسن جمول: هناك حديث عن قمة إسلامية طارئة..

علي عبد الله صالح: أنا أؤكد أنه يجب أن تنعقد القمة يجب أن تنعقد على الرغم من إحنا قد سحبنا دعوتنا لكن أؤكد مرة ثانية أنه يجب أن تنعقد القمة لا لننقسم ولا يكون هناك تصدع في الصف العربي ولكن لنتوحد ولنواجه هذا التحدي والصلف الصهيوني ولنضغط على الدول الأوروبية ذات المصالح في الشرق الأوسط لأنه أنا أخشى أن تتضرر وتخرج عن السيطرة تخرج عن سيطرة الأنظمة إذا ما تحركت الأنظمة العربية في اتجاه الضغط على الأمم المتحدة وعلى الدول دائمة العضوية لإيقاف إطلاق النار فأعتقد قد تفلت زمام الأمور والسيطرة على الشارع العربي وأن تتضرر المصالح الأوروبية والأميركية في منطقة الشرق الأوسط..



المقاومة وتغير المعادلات السياسية والدور العربي

حسن جمول: هل تتوقع أن تتوسع هذه الحرب؟

علي عبد الله صالح: نعم؟

حسن جمول: باتجاه سوريا؟

علي عبد الله صالح: يعني كنت أتمنى أنها تتوسع كنت أتمنى لكن لن يجرؤوا الإسرائيليين ما هو إذا كانوا محبطين الآن في جنوب لبنان كيف إذاً.. كانت ستكون إسرائيل والمدن الإسرائيلية في مرمى صواريخ سوريا.. سوريا مسلحة وجاهزة لكل شيء فستكون حماقة أكثر من حماقة لدى الحكومة الإسرائيلية..

حسن جمول: طب لماذا تتمنى إذا كان..

"
الجيش الإسرائيلي مهزوم، وقد يرحلون من المنطقة لأنهم مجتمع خليط ومتناقض
"
علي عبد الله صالح: أنا أتوقع الآن أن أقول بصراحة الحكومة الإسرائيلية مهزومة والجيش الإسرائيلي مهزوم بكل المقاييس والحكومة الإسرائيلية ستسقط.. ستسقط قريبا لأنها لن تحسب حساب صحيح هي استراتيجية إسرائيل قامت على الحروب الخاطفة والسريعة والضربة السريعة الآن 19 يوم تغيرت المعادلة فلو كانت شنت حرب وارتكبت حماقة مع سوريا أنا أتوقع أن تدخل إسرائيل في وضع صعب جدا.. جدا وأن يرحلوا قد يرحلوا من المنطقة لأنهم مجتمع خليط ومجتمع متناقض.

حسن جمول: لماذا تتمنى أن تتوسع الحرب؟

علي عبد الله صالح: لأن جر إسرائيل إلى حرب طويلة المدى لأن إسرائيل حروبها من خمس أيام إلى عشر أيام اليوم طالت الحرب تسعة عشر يوم ستنجر إسرائيل إلى حرب طويلة المدى..

حسن جمول: ولكن أولمرت يقول أنه يحتاج إلى خمسة عشر يوما؟

علي عبد الله صالح: هذا يحتاج خمسة عشر يوما عشان يحقق مكاسب على الأرض لأن يسلمها لقوات الناتو معروف الحساب هذا لمن يريد أن يسلم هذا الأرض ويغطي ماء وجهه أمام الشعب الإسرائيلي أنه حقق انتصارات وانسحب بقرار دولي انسحب بقرار من مجلس الأمن إذا كان فيه جدية للمؤسسة الدولية الكبرى وهي الأمم المتحدة دون استخدام حق النقض الفيتو أن تجبر إسرائيل على التو بوقف إطلاق النار..

حسن جمول: هل تدعو الرئيس السوري إلى الدخول في هذه الحرب؟

علي عبد الله صالح: لا أنا لا أدعو سوريا ولا أقول لسوريا تدخل الحرب أبدا إذا فُرضت عليها الحرب فمن حقها أن تدافع..

حسن جمول: تقول عن قوات دولية..

علي عبد الله صالح: لا.. لا لماذا أنا ندخل سوريا لماذا ما ندخل سوريا لأننا..

حسن جمول: لا أنا أسألك لأنك قلت أنك تتمنى..

علي عبد الله صالح: أتمنى أنها تدخل المنطقة العربية دول الجوار مش سوريا لوحدها الدول الذي لها حدود مع إسرائيل إذا ما دخلت ما ندخل في حرب رسمية نفك الحدود للمقاتلين بدخول المال والعتاد دعم المقاومة اللبنانية والمقاومة الفلسطينية في غزة..

حسن جمول: تقول إن إسرائيل تهدف من وراء هذه الحرب إلى نزع سلاح المقاومة هل تعتقد أنها ستنجح بذلك؟

علي عبد الله صالح: لا فهي إلى الآن فاشلة..

حسن جمول: وفي المستقبل القريب لو طالت الحرب؟

علي عبد الله صالح: ولن تستطيع..

حسن جمول: لماذا؟

علي عبد الله صالح: لأنه تتحول المقاومة إلى حرب عصابات ولن تستسلم على الإطلاق هذه حسابات خاطئة أنها ستردم السلاح هذا حساب أنا أقول غير مقبول ولن يتحقق..

حسن جمول: ماذا لو صدر عن مجلس الأمن قرار فيما يتعلق بالقوات الدولية وتحت الفصل السابع؟

علي عبد الله صالح: حول دخول قوات دولية..

حسن جمول: دخول قوات دولية على الحدود اللبنانية..

علي عبد الله صالح: أول شيء إيقاف إطلاق النار أول مبدأ إذا التزمت إسرائيل للشرعية الدولية وتشجع مجلس الأمن إلى إصدار قرار بوقف إطلاق النار لكل حدث حديث نفاوض على مقرات بيروت نفاوض على المختطفين مش الاثنين عندهم عشرات الآلاف نفاوض المفاوضة الكاملة متكافئة وأنا متأكد أننا سنفاوض الآن سنفاوض من مركز قوة.. من مركز قوة أفضل مما كان عليه في الماضي.

حسن جمول: يعني تعتقد أن هذه الحرب أعطت قوة للجانب العربي؟

علي عبد الله صالح: أعطت قوة للجانب العربي وتغيرت المعادلة مهما كانت الخسائر ونحن نشاهد على شاشة التليفزيون الأطفال يذبحون والنساء والأطفال وتجرح يعني تمزقنا تمزق ضمائرنا تمزق قلوبنا تمزق أطفالنا تمزق نساءنا تمزق شيوخنا لما يشاهدوا في جنوب لبنان ونحن نظل صامتين لا يجوز أصبحت حرب مفروضة علينا وأنها فرض على كل مسلم يجب أن نقاتل في هذه الجبهة.

حسن جمول: طيب سيادة الرئيس هل تؤيد ما جرى الحديث به حول مشاركة قوات عربية في القوات الدولية؟

علي عبد الله صالح: هذا أنا لن أسمع ولا يجوز هذا الكلام لن أسمع ولا يجوز أن القوات الدولية تفصل بين العدو الإسرائيلي وبين المقاومة هذا لا يجوز ولا نروج ولا ينبغي أن نروج لمثل هذا الحديث في قنواتنا الفضائية وأن نعمل تصدع في الصف العربي نحن ندعوا إلى تضامن عربي ندعوا إلى قوة عربية لمواجهة هذا الصلف لا ينبغي أن تشتغل قنواتنا الفضائية لإيجاد مزيد من التصدع في الصف العربي.

حسن جمول: السؤال هو يعني كونه طرح في وسائل الإعلام نحن نأخذ رأيك فيه لا أكثر ولا أقل؟

علي عبد الله صالح: هذا الكلام مرفوض جملة وتفصيل أننا نتحول إلى شرطة لأمن إسرائيل لأنه حتى الاتفاقيات أو المعاهدات التي بيننا وبين إسرائيل مع أنظمتنا العربية المجاورة جاءت في ظروف معينة وكبلتنا كثير وهي بعضها قيود.. قيود إذا كان يمكن القيد على النظام السياسي خليه لكن خلي الشعب يتحرك خلي الشعوب تتحرك خلي الجماهير تتحرك أترك للشعب أن يتبرع بالمال بالعتاد بالسلاح بالشباب يذهبون للمقاومة.

حسن جمول: هل تجد اليوم بأن هناك..

علي عبد الله صالح: مثلاً خليك معي مثلما ساعدنا أفغانستان في مقاومة الاحتلال الشيوعي آن ذاك لماذا لا نساعد إخواننا في فلسطين ونساعد إخوانا في لبنان هذا الدم العربي بالمجاهدين بالمقاتلين؟ لماذا ما نساعدهم؟ لماذا ما نرسل المال والصواريخ اللي كنا نرسلها لأفغانستان لمقاومة الشيوعيين في أفغانستان؟ هذا رأيي أنا مطروح للشارع العربي إنه هكذا ينبغي علينا أن نكون إذا كنا لا ندخل كأنظمة وأنا أقول إن حزب الله يجرنا إلى حرب اختارها هو لم نختارها كأنظمة خلينا إذاً لا ندخل كنظام كجيوش نظامية وكطيران وكصواريخ خلينا نفتح باب المجال للتطوع لدعم المقاومة في غزة ولدعم المقاومة في الجنوب.

حسن جمول: هذا فيما بعد ولكن في المبدأ هل تعتبر أن حزب الله أخطأ في توقيته؟

علي عبد الله صالح: أنا لا أخطئه في الوقت الحالي لا أخطئه أنا أقول هم عارفين عن حزب الله مسلحة وحزب الله كان فيه قرارات والاتجاه لتجريده من سلاحه، هذه ترجع إنه يقولون مخالطة لأوراق وإنه..

حسن جمول: ولكن هناك مَن يقول لا يحق لحزب الله أن يفرض أجندته وأن يفرض حرباً لم يخترها الآخرون ويريد من الآخرين أن يناصروه فيها؟

علي عبد الله صالح: أولاً حزب الله ما هو لم يبدأ الحرب هو اختطف جنديين إسرائيليين وهذه لن تكون أول مرة تبادلوا الأسرى وصارت أكثر من اختطافات فكما أتحدث في أول الحديث إسرائيل مرتبة لخطة لتجريد حزب الله من سلاحه هكذا وكانت تعتقد إنها حرب خاطفة ساعات أو أيام قليلة وتنجح في العملية.

حسن جمول: هل تتابع سير المعارك؟

علي عبد الله صالح: أنا أتابع أول بأول.

حسن جمول: ماذا تقول بشأنها؟

علي عبد الله صالح: والله يعني حرب شرسة صلف إسرائيلي غير تكافؤ لكن مع ذلك المقاومة الفلسطينية حققت معادلة ممتازة ورائعة.

حسن جمول: أمين عام حزب الله يقول إنها معركة الأمة هل توافق على هذا الأمر؟

علي عبد الله صالح: نعم أنا معه إنه معركة الأمة الإسلامية مش الأمة العربية.

حسن جمول: شيمون بيريز يقول إنها حياة أو موت بالنسبة لإسرائيل؟

علي عبد الله صالح: هذا بالنسبة لرأيه لأنه شيمون بيريز سائب مخرف يهمه أن يكون في السلطة يتحالف مع كل مَن يأتي إلى السلطة رجل عاشق للسلطة.

حسن جمول: نعم طيب أمام كل ذلك هل فعلاً مبادرة السلام العربية ماتت؟

علي عبد الله صالح: لا أنا أقول إنها ورقة يجب أن نفعلها ويجب أن يفاوض العرب على..

حسن جمول: إسرائيل رفضتها..

علي عبد الله صالح: معلش يجب أن نفاوض عليها الآن وسط.. نفاوض عليها الآن إذا انعقدت القمة فهي الورقة الرابحة التي نفاوض فيها إسرائيل في ظل الهزيمة الآن الذي إسرائيل هي مهزومة.

حسن جمول: تعتقد أن..

علي عبد الله صالح: إسرائيل مهزومة الآن نعقد المفاوضات.

حسن جمول: أنت تعتقد أن المقاومة الآن قوّت الموقف العربي؟

علي عبد الله صالح: نعم قوّت المفاوضة العربية وقوّت الموقف العربي سواء في القمة العربية أو الإسلامية أو في مجلس الأمن.

حسن جمول: هل ترى أن هناك هوة كبيرة بين الموقف العربي الرسمي والموقف العربي الشعبي؟

علي عبد الله صالح: يعني لا أستطيع أقول هذا الكلام أنا أحكم كرئيس دولة إن الضمائر هي ضمير كل سواء كان حاكماً أو كان مواطنناً عادي لا يمكن أن عاقل أو شخص يقول إنه راضي يتواطأ مع هذه المجازر ومع الصلف الصهيوني على حساب الذمة العربية لا يجوز ولا ينبغي أن نفسر هذه المواقف فيه فلسفة زي ما تحدثت فلسفة سياسيات معينة حول كيف ولماذا اختاروا هذا الوقت وكيف وكيف..

حسن جمول: ولكن النتيجة كما قلت دماء عربية تسيل، أين هو الموقف العربي؟

علي عبد الله صالح: الموقف العربي يجب أن يُفَعّل بشتى الوسائل من خلال الذمة العربية من خلال الضغط ونحن نشكل في مجلس الأمن 53 دولة إسلامية نشكل ضغط على مجلس الأمن حول إصدار قرار وقف إطلاق النار، أنا زي ما تحدثت في الأول أخاف أن يتصدع الشارع العربي وأن تكون القيادة العربية غير قادرة على السيطرة على الشارع وتبدأ تتضرر المصالح الغربية والمصالح الغربية أقول الغربية والأميركية قد تتضرر لا يستطيع نحن كحكام أن نسيطر.

حسن جمول: سيادة الرئيس البعض يسأل بأن هناك أوراق ضغط عربية كبيرة على الدول الغربية لوقف إطلاق النار لكنها لا تستخدمها، لماذا؟

علي عبد الله صالح: يعني مسألة النفط؟

حسن جمول: وأمور أخرى أيضاً..

علي عبد الله صالح: يعني الملك فيصل رحمه الله قد استخدم ورقة النفط هذه كانت أيام هذه ضمن الأوراق ضمن الأجندة التي ممكن أن تستخدم وليش لا ولماذا ما يستخدموا ورقة النفط؟ ما فيه مشكلة تستخدم ورقة.. وتوقف إمداد النفط.

حسن جمول: بكلمة أخيرة الآن سيادة الرئيس ماذا تدعو في ظل هذا الواقع هل ستعود مرة أخرى إلى الدعوة لقمة عربية حتى لو لم يكن أو يتأمل النصاب ماذا تقول للقادة العرب والشعوب العربية اليوم؟

"
أؤيد عقد القمة العربية.. وما يحصل في جنوب لبنان لا يجوز شرعاً
"
علي عبد الله صالح: أنا أؤكد إن أنا أجدد الدعوة في ظل هذا الصلف الصهيوني وما حصل صباح يومنا هذا، سواء دعوتي أو مَن يدعو إلى قمة عربية أنا أؤيد عقد انعقاد القمة العربية لمصلحة الأمة العربية ولمصلحة القادة العرب أولاً وأخيراً لأنه لا يجوز أن نبقى متفرجين على الشعب اللبناني وعلى أطفاله ونسائه وما يحصل في جنوب لبنان هذا لا يجوز هذا لا يجوز شرعاً.

حسن جمول: سيادة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح شكراً جزيلاً لك، شكراً لكم مشاهدنا وإلى اللقاء في لقاء خاص آخر.