- الأبعاد العسكرية للحرب والتعتيم الإعلامي
- الأبعاد السياسية للحرب والجانب الشعبي للمقاومة
- نقاط الاتهام ومفهوم النصر لحزب الله
- مطالب حزب الله وغايته الأخيرة

غسان بن جدو: سلام الله عليكم يكفي أن نقول إننا في حضرة الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله في هذا الوقت بالتحديد المعارك ما تزال مستمرة نحن في وقت ما في مكان ما من العالم وليس فقط من لبنان كما كنت أقول سابقا ولذا لا مقدمة على الإطلاق وأنطلق مباشرة في مساءلة سماحة السيد حسن نصر الله، سماحة السيد أولا شكرا لكم على الاستجابة لهذا اللقاء وفي هذا الوقت بالتحديد حوالي عشرة أيام الآن على بدء المعارك ما الذي تقولونه عسكريا وسياسيا؟

الأبعاد العسكرية للحرب والتعتيم الإعلامي

حسن نصر الله- الأمين العام لحزب الله: بسم الله الرحمن الرحيم عسكريا وسياسيا دفعة واحدة الاثنين صعب خليني نبلش..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: عناوين وليس بالتفصيل سأدخل معكم..

حسن نصر الله: خلينا نبلش ميدانيا عسكريا العنوان العام اللي فينا نحكي عنه نستطيع أن نتكلم عنه بوضوح على المستوى العسكري هو الصمود الكبير والمهم أولا وثانيا استيعاب كامل للضربة الإسرائيلية، الإسرائيليون خلال الأيام الماضية برأينا فعلوا أقصى ما يمكن أن يقدموا عليه جوا وبحرا طبعا الخيار الدولي نناقشه بعد شوي، ما فيه هدف قديم جديد مفترض متوقع مبني على معلومات مبني على تحليل كل شيء ممكن يضربوه ضربوه الآن بتقسيم اللي ضرب كمان نرجع نحكي بين العسكري وبين المدني لكن أنا بدي أحكي الشق العسكري أستطيع في هذه اللحظة أن أؤكد وبدون هذا لا مبالغات ولا حرب نفسية وإنما وقائع أن البنية القيادية لحزب الله لم تُصب بأي أذى يعني هم أمس بالليل عملوا غارة عنيفة جدا على مبنى في الضاحية الجنوبية هم حكوا عن 22 طن من المتفجرات وعدد كبير من الطائرات نفذت الغارات وطلعوا أنه عاملين إنجاز أنه قتلوا قادة من حزب الله أو عدد كبير من أفراد المقاومة هذا لم يكن صحيحا يعني وعلى كل حال مراسلكم قال إنه هو شاف المنطقة ما جاءت لا إسعافات ولا حالات إغاثة لأنه أصلا المبنى خالي والمبنى قيد التشييد، البنية القيادية لحزب الله كلها السياسية والجهادية والتنفيذية والاجتماعية حتى الآن لم يتمكن الصهاينة من قتل أي كادر من كوادر حزب الله أو قيادات حزب الله على أي صعيد من الصُعُد..

غسان بن جدو: تقصد القيادات السياسية أم العسكرية؟

حسن نصر الله: كلهم بالتأكيد يعني أنا أحب أقول لك وأحب أقول للمشاهدين لما يسقط عندنا شهيد نحن نبلغ أهله ونبادر إلى تبنيه وإعلانه ولا نخفي شهدائنا إلى آخر المعركة تاريخنا ما عملنا هيك بالعكس نحن دائما كنا نفخر بشهدائنا ونعتز بشهدائنا حتى هذه اللحظة بحمد الله عز وجل أي شيء يمكن أن يطال البنية القيادية أو الإدارية التي تدير المعركة أو التي لا تدير المعركة يعني اللي لها علاقة مباشرة بالمعركة أو لها علاقة بجوانب من الوضع القائم هذه البنية مازالت كلها بخير وبالأخص البنية العسكرية المتواجدة ميدانيا هذا واحد الشيء الثاني اللي أقدر أؤكد عليه أنه كل الكلام الإسرائيلي أنه هم ضربوا 50% من قدرتنا الصاروخية ومن مستودعات هذا كله كلام غير صحيح وفارغ وهم لم يتمكنوا حتى هذه اللحظة من ضرب أي شيء على هذا الصعيد وأنا أؤكد ذلك والدليل هو استمرار المقاومة في قصف الصواريخ ليست صواريخ الكاتيوشا العادية التي تطال المستوطنات الأمامية مازالت المقاومة تضرب حيفا وطبريا وصفد والعمق أيضا ونحن نتحكم حتى بعدد الصواريخ التي يتم إطلاقها يعني اليوم المقاومة هي قادرة أن تطلق مئات الصواريخ في يوم واحد وليس هناك أي مانع ميداني بالرغم من كل الحركة الجوية المكثفة للصهاينة ولكن نحن نتحكم بالأعداد لأننا ندير معركتنا وأعود بعد قليل إلى إدارة المعركة إذاً في البنية بنية القوى الصاروخية الأمور مازالت ممتازة جدا ولم تُصَب هذه البنية ولا هذه الإمكانية بأي أذى ولدينا قدرة للاستمرار إلى وقت طويل أيضا الوضع الميداني المقاتلون في الميدان حتى الآن هم ما بدؤوا بالعمل يعني المواجهات البرية التي حصلت في هذين اليومين يعني هي بدايات المواجهة وبالتالي هؤلاء المقاتلون المتواجدون على الحدود هؤلاء لم يبذلوا حتى الآن جهدا مضنيا خلال الأيام القليلة الماضية مازلنا في بداية العمل، إذاً بريا صاروخيا على مستوى الإمكانات على مستوى الكادر على مستوى القيادة على مستوى التنظيم بشكل عام الأعم من الجانب الجهادي أو الجانب الجوانب الأخرى السياسية الاجتماعية الإعلامية البنية مازالت الحمد لله قوية ومتينة ومستمرة واليوم يعني اللي.. ضرب البارجة في العسكرية الحربية في البحر في قبالة شواطئ بيروت والتي أدت إلى إبعاد يعني أخذ الإسرائيليون قرارا بإبعاد كل بوارجهم الحربية عن الشواطئ اللبنانية إلى عشرات الكيلومترات وما يقال أحيانا في وسائل الإعلام هو خاطئ عندما يقولون بأن البوارج الحربية قصفت الضاحية أو قصفت فولان منطقة هذا غير صحيح البوارج الآن في أغلب المناطق هي لا تقصف هي بعيدة جدا عن الشواطئ الذي يقوم بعملية القصف هو سلاح الجو الإسرائيلي الذي هو بكل الأحوال سلاح متفوق هذه هي صورة الوضع الميداني طبعا المواجهات التي حصلت تدمير حتى الآن عدد من دبابات الميركافا وخصوصا أن بعض هذه الدبابات هي من ميركافا الجيل الرابع يعني هي الأكثر تطورا من نوع الميركافا الإسرائيلية، الإسرائيليون يعترفون بشراسة وقوة وشجاعة المقاتلين في الخطوط الأمامية وبالتأكيد نحن نراهن على هؤلاء المقاتلين أنا أعتقد أنه إذا أخذنا الصورة بالإجمال صورة الوضع العسكري أستطيع أن أؤكد أن حزب الله حتى الآن صمد واستطاع ثانيا أن يستوعب الضربة وثالثا أن ينتقل إلى مرحلة المبادرة ورابعاً أن يقدم بعض المفاجآت التي وعد بها ومازال هناك عدد آخر من المفاجآت نحتفظ به لأنفسنا للمرحلة المقبلة وحزب الله مازال على المستوى الميداني يدير المعركة بهدوء بتأني بتروي وبدون انفعال وأنتم تشاهدون هذا الأمر بدون تهديدات بلا طائل بدون خطاب عشوائي نحن نطالع الأمور بدقة وبهدوء ونحسب للزمان والمكان والعدد والإمكانات والقتال والنقطة والجبهة وكل تفصيل على المستوى العسكري كل حساب هذا في الشق العسكري.

غسان بن جدو: عفواً سماحة السيد ما الذي يضمن بأن ما تتفضل بوصفه بأنه هدوء هو ليس ارتباكا وما الذي يضمن أو يؤكد بأن أنكم تديرون المعركة بهدوء وليس بانفعال هو ليس إخفاءً لخسائر عسكرية جمة كما تقول إسرائيل؟

"
الإعلام الإسرائيلي يريد أن يخفي المشهد الحقيقي للحرب لأن له تأثيرات على الشارع الإسرائيلي وعلى معنويات الإسرائيليين وهذا ما تخاف منه حكومة أولمرت
"
حسن نصر الله: أولا أنت تعرف لبنان يعني اليوم الإسرائيليون هم أطبقوا الحصار على وسائل الإعلام في شمال فلسطين المحتلة وفلسطين المحتلة لا يستطيع أحد أن ينقل خبرا لأن يقدم صورة الرقابة الإسرائيلية هي التي تأذن أو هي التي توزع حتى أنكم أنتم في يعني قناة الجزيرة تعرضتم لما تعرضتم إليه من اعتقال وتحقيق وتضييق ومشاكل، الإسرائيلي لماذا يلجأ إلى إخفاء الحقيقة عن الطرف الآخر لماذا؟ فقط لأنه يتهم وسائل الإعلام بأنها تحدد الإحداثيات هذا كلام سخيف يعني الإحداثيات لهذه المستعمرات أو للمواقع العسكرية الإسرائيلية سواء في الشمال أو في الوسط أو في أي نقطة من فلسطين المحتلة هي موجودة لدينا ولسنا بحاجة إلى مَن يقدم لنا معطيات أو معلومات أو صور أو ما شاكل إذاً هو يريد أن يخفي المشهد الحقيقي للحرب عن الطرف الآخر لأن له تأثيرات أكيد على الشارع الإسرائيلي على الإعلام الإسرائيلي على معنويات الإسرائيليين وهذا ما يخاف منه حكومة تخاف منه حكومة أولمرت وما يخاف منه الجيش الإسرائيلي طيب في المقابل اليوم وسائل الإعلام في لبنان تنقل كل شيء الغارات الشهداء المدنيون الشهداء المقاتلون الطرقات البلدات مفتوحة حتى الضاحية الجنوبية ووسائل الإعلام دخلت المكان الذي قُصِف بالأمس نقلت يعني الأمس فجرا اليوم فجرا عمليا وسائل الإعلام دخلت وصوَّرت إذاً كل شيء واضح للعيان وأنت تعرف لبنان أكثر من غيرك أنه لا يوجد في لبنان أسرار يعني إذا كان عندنا شهداء يمكن أن نخفيهم لساعة أو ساعتين ولكن أهلهم أهل قريتهم لأن هؤلاء ليسوا مقاتلين من بلد آخر هؤلاء أهل البلد إذا كان أحد قيادي حزب الله استشهد هذا سيتبين خلال ساعات قليلة يعني إذاً نحن لا نخفي شهدائنا ونعتز بهم وثانيا أنا أقول لك بأنه فيما يرتبط بالبنية الأداء العملي يؤكد أن الأمور مستمرة بعدين الإسرائيليون قبل مدة قدموا صورة لوسائل الإعلام عن شاحنات ادّعوا بأنها تنقل ذخائر لحزب الله جيد كل هدف يضربونه هم يصورونه فليقدموا لنا صور راجمات الصواريخ ومنصات الصواريخ والقواعد العسكرية التي تم قصفها حتى الآن هم يقصفون أهداف خاطئة وهذا يدل حتى على فشل فني تقني من جهة وفشل استخباراتي من جهة أخرى، يعني حفارات المياه بالأشرفية حفارات قديمة يعني لا إذاً ما عندهم معلومات عن الأرض وأنا لا أوافق على التحليل اللي يقول إن هم ضربوا الأشرفية لأنه بدهم يحولوا المسيحيين أو سكان الأشرفية عن المقاومة يعني هذا بده شوية تأني لا هم جاؤوا صوروا الحفارتين منظرهم يمكن بالصور إنه مثل منصات صواريخ جاؤوا ضربوها هذا خلل إذا معتمدين على طائرات الاستطلاع فهذا خلل تقني وإذا معتمدين على العملاء الأرضيين فهذا فشل استخباراتي، طيب إذاً لديهم صور فليقدموا هذه الصور للعالم طبعاً أنا لا أدعي ولا أقول بأنه مثلاً بتقول لي إنه يعني ولا منصة صواريخ واحدة ضُربت؟ مَن يستطيع أن يقول ذلك قد يكون هناك واحدة أو اثنتين مثلاً تم ضربها ولكن تسعة أيام أقوى سلاح جو في منطقة الشرق الأوسط من أقوى أسلحة الجو في العالم يملك السماء ونحن لسنا لدينا قدرة المواجهة على مستوى السماء طائرات استطلاع تسيطر على سماء لبنان سلاح جو حاضر بقوة وفاعلية بأنواع مختلفة وحتى هذه اللحظة هو لا يستطيع أن يوقف إطلاق الصواريخ وأن ينال من القوة الصاروخية هذا أمر بين.

غسان بن جدو: هل نستطيع القول إن بدايات المعركة البرية قد انطلقت أم لا؟

حسن نصر الله: لا نستطيع أن نقول ذلك بدقة، حتى الآن ما يجري هي محاولات اختراق في نقاط محددة على الحدود في هذا السياق طبعاً الإسرائيلي يسعى إلى أي إنجاز يعني أنا أقول لك الإنجاز الوحيد الذي حققه الإسرائيلي هو يستطيع أن يقوم به أي سلاح جو في العالم لا يحتاج إلى عظمة سلاح الجو الإسرائيلي وهو تدمير الجسور تدمير المطار ضرب الموانئ ضرب المصانع ضرب البيوت هذا لا يحتاج يعني إلى أي جيش عنده كم طيارة يقدر إنه يعملها، لكن في مواجهة البنية العسكرية المقاومة هو فشل هو نجح في قتل النساء والأطفال والشيوخ وتهجير الكثير من الناس ولكن في مقابل بنية المقاومة المتواجدة أنا أؤكد لك وهو يعرف أنها ليست متواجدة كما يقولون إننا نختبئ في وسط المدنيين ما يجري في الخطوط الأمامية هو في الجبال وفي الوديان وبين الشجر وفي منطقة واسعة جداً، هو يبحث عن إنجازات طيب مثلما حكي اليوم فجراً عن قصف هذا المبنى في الضاحية الجنوبية أنا سمعت لهم ها اليومين الثلاثة عم يحكوا عن ثكنات ضخمة ومحصنة وعظيمة على طول الحدود تم تدميرها لحزب الله أنا كنت أتداول أنا والإخوان إنه ننزل نفي ولا ما ننزل نفي كان فيه رأي يقول إنه خليهم مبسوطين هم عم يقدموا لشعبهم إنهم عملوا إنجازات خليهم مبسوطين بإنجازاتهم، كان فيه رأي ثاني إنه هذا يخفف يعني الهجمة يمكن وينبسطوا من الجيش الإسرائيلي إنه عملوا إنجازات، كان فيه صوت ثاني يقول لا خلي كمان الرأي العام تبعنا لأنه هون فيه تأثير نفسي إيجابي وسلبي لا خلي الرأي العام تبعنا يعرف وين فيه ثكنات محصنة على الحدود للمقاومة الإسلامية النقاط الحدودية اللي يحكوا عنها هي عبارة عن نقاط مراقبة يعني عمود فيه بكل تواضع يعني فيه عليه.. عمود فيه عليه كاميرا وجانبه فيه غرفة يقعد فيها الشاب ها القد وهذه تم إخلاؤها من اليوم الأول، يعني إذا يأتي اليوم يقول دمرنا موقع أمامية هو يقصد هذه الأماكن يعني أو يقول احتلينا نقاط أمامية هذه موجودة على الشريط الشائك نحن قمنا بإخلائها منذ اليوم الأول لحظة تنفيذ عملية الأسر، الآن الإسرائيلي بعد عجزه ونؤكد لك من الجو عنده مشكلة معلومات ومن الأرض عنده مشكلة معلومات العملاء تبعه أغلبهم هربانين فيه جزء تم اعتقاله وفيه جزء ما مبين وفيه صعوبة بحركة العملاء الآن على الأرض لتحديد أو إعطاء بعض المعلومات، بكل الأحوال هو بحاجة لبعض مجموعات الكوماندوز أن تدخل إلى الأراضي اللبنانية إما لتجمع معلومات أو لتصحح بعض الضربات في الجبهة الأمامية أو للقيام بأي عمليات أسر للمجاهدين أو قتل للمجاهدين في المقاومة أو للقول بأننا قتلنا أو حققنا إنجازاً ميدانيا طالما أن البحرية الإسرائيلية انكفأت بل ضُربت، الجو هذا مش إنجاز أنا رأيي هذا مش إنجاز إذاً هو يبحث عن إنجاز ما، ما يجري حتى الآن هو في هذه الحدود وأنا لا أسميه بداية اجتياح بري لكن أود هنا أن أؤكد أولاً أن هذه النقاط تم مواجهاتها بقوة لولا الظروف الصعبة للتنقل كان ينبغي ومن الأفضل أن نقدم صور للدبابات التي تم تدميرها ولكن هم يعترفون على كل حال ببعض الدبابات التي تم تدميرها وبالقتلى الذين وقعوا وبالجرحى الذين وقعوا ونحن أنا أعدهم بالمزيد من القتال والصلابة من قبل مجاهدي المقاومة على امتداد الحدود، لكن فيما يتعلق بالخيار البري هذا محتمل أن يلجؤوا إليه ونحن جاهزون له على كل حال منذ اليوم الأول طبعاً أنا لا أريد أن أرفع التوقعات وأنا لا أستعمل خطابات يعني نحن في معركة جدية، أنا لم أقل في يوم من الأيام أن الإسرائيلي يعجز عن الدخول إلى أي نقطة في جنوب لبنان نحن لسنا جيشاً كلاسيكياً ممتداً من البحر إلى جبل الشيخ نحن حركة مقاومة شعبية جدية لنا تواجد في العديد من المناطق والمحاور قد يتمكن من الدخول إلى نقطة قد يتمكن من الدخول إلى قرية قد يتمكن من القيام بعملية برية واسعة حتى لا يقال من الآن أن حزب الله تعهد أنا لم أتعهد في يوم من الأيام بشيء من هذا وحتى لا يقال غدا إنه والله الإسرائيلي ده فات على جبل أو على قرية أمامية إنه عمل انتصار تاريخي أبداً المسألة ليست كذلك هذا أمر يمكن أن يحصل في أي لحظة من اللحظات، بالنسبة لنا معادلتنا وقاعدتنا هي عندما يدخل الإسرائيلي يجب أن يدفع ثمناً كبيراً في دباباته وفي ضباطه وفي جنوده هذا ما نتعهد به وسنفي به إن شاء الله.

غسان بن جدو: هل تتوقعون أن تكون المعارك طويلة؟ إلى متى؟ وهل تهيِّئون كما حذر أحد الجنرالات في الداخل إلى حرب استنزاف؟

حسن نصر الله: المعركة هنا.. إذا أردنا أن نجيب على هذه الأسئلة هون بدنا نفوت شوي على خلفية المعركة، طبعاً نحن ولا لحظة مقتنعين إنه خلفية ما حصل ممكن في الساعات الأولى يمكن أن نقول إن ما حصل من رد فعل هو رد فعل طبيعي على عملية أسر جنود إسرائيليين لكن بعد ذلك بساعات تجاوز الأمر رد الفعل على عملية أسر والإسرائيلي فات بمشروع هذا المشروع مسؤولوه قياديوه ووسائل إعلامه كانوا يتحدثوا عنه إنه بأسقف متفاوتة نرجع لها بعدين بالتحليل، لكن حكوا مثلاً على القضاء على حزب الله مش على القوة الصاروخية القضاء على حزب الله شيء نزل نزول إنه لا تفكيك البنية العسكرية لحزب الله شيء نزل نزول إنه لا إبادة والقضاء على القوة الصاروخية من البنية العسكرية، شيء نزل نزول.. هو كل يوم تنزل شوي، شيء نزل نزول إنه لا نحن ما فينا نقضي حتى على القوة العسكري تبع حزب الله نحن نريد أن نؤلم حزب الله أن نضعف هذه القوة، طيب بعدين نزلوا نزول إنه إبعاد حزب الله عن الحدود طبعاً هم يعرفوا حتى اللي يحكوا عن إبعاد يعني عشرة كيلو أو عشرين كيلو هذا ليس أبعاد للقوة الصاروخية يعني اليوم يضرب حيفا ويضرب العفولة ويضرب قرى أبعد من ذلك ولديه قدرة لأن يضرب أبعد من ذلك حكاية عشرة كيلو عشرين كيلو هذا تفصيل يعني بسيط وشيء كان عم يحكي إنه هدف العملية هو إعادة الأسيرين وأنا أؤكد لك إنه ليس هدف العملية هو إعادة الأسيرين، بكل الأحوال الشعارات من جهة والأهداف من جهة أخرى التي أعلنت العملية هذا يعني أننا أمام عملية قد تمتد زمنياً لا أستطيع أن أقول أسبوع أسبوعين ثلاثة أسابيع شهر أكثر أقل هذا الأمر يرتبط بالتطورات الميدانية من جهة والتطورات السياسية من جهة أخرى الآن..

غسان بن جدو: عفواً هل هو يرتبط بكم أم بإسرائيل؟

حسن نصر الله: بنا وبهم يعني مسار المعركة.. سأقول كيف مثلاً اليوم بدأ الكلام في إسرائيل وهذا تحليل منطقي أن العملية العسكرية الإسرائيلية وصلت إلى ذروتها يعني أكثر من هيك أنا أجاوبك أكثر من اللي عمله الإسرائيلي شو يعمل بعد فيه الاجتياح البري اللي هو مكلف على كل حال وفيه جدل مش بين السياسيين بالمستوى السياسي حتى في المستوى العسكري والأمني فيه جدل حقيقي على مستوى القيادات العسكرية والأمنية، بعد فيه الموضوع البري الاجتياح يعني ما دون الاجتياح كل شيء يقدر الإسرائيلي يعمله عمله، طيب وصلت إلى الذروة الآن هو أمام خيارين لما يوصل للذروة يا إما بده يمشي أفقياً يعني يستمر بنفس المعيار تبع الذروة يا إما بده يبلش ينزل شو نزولاً بتفضل تبلش العملية العسكرية تهبط وتهدأ تدريجياً وبالتالي تفتح الباب أمام تسوية سياسية، هذا قد إيش يأخذ وقت؟ مرتبط بالتطورات يعني اليوم لما يمتد الوقت الشمال كله معطل شمال إسرائيل.. فلسطين المحتلة عفواً أعتذر شمال فلسطين محتل معطل فيه مليونين إسرائيلي هم يا بالملاجئ يا خارج المنطقة هجروا من المنطقة الاقتصاد في الشمال كله معطل المصانع التجارة السياحة الحركة الاقتصادية كله معطل قد يكون عدد القتلى والجرحى عندهم أقل مما عندنا بكثير وهذا طبيعي لأنه أولاً ما فيه يعني هما عندهم ترسانة ضخمة نحن ترسانتنا مش ترسانة تدمير وانتقام وثأر ترسانة ردع يعني أما هم عندهم قدرة تدميرية هائلة هذا ما فيه مبالغة فيه وهم عندهم ملاجئ نحن جيب لي قرية في الجنوب يوجد لديها ملاجئ حتى الآن جزء كبير من أهل الجنوب مازالوا في الجنوب ولو قُدِّر أن تكون هناك ملاجئ لبقي الناس ولم يهاجروا ما أحد حابب يجيء يقعد بالمدرسة لحد يقدم له حصة تموينية أما عندهم من الحدود إلى مناطق عميقة في الشمال هناك ملاجئ للمستعمرة فمنطقي أن يكون هناك عدد قتلى وجرحى أقل ولكن ما يصيب الاقتصاد والضغط الذي يتعرض له الناس بسبب التهجير وبسبب العيش في الملاجئ طب هم وعدوهم بعملية سريعة وقالوا لهم خلال أيام أول يوم ثاني يوم كل يوم يقتلوني أنا ثلاث أربع مرات في وسائل الإعلام الإسرائيلية ويقتلوا قيادات حزب الله ويعملوا إنجازات وهمية طيب وبعدين إلى متى يمكن حتى الآن المجتمع الإسرائيلي إن هو متضامن حول الحكومة نحن هذه التجربة شفناها بـ 1993 شفناها بـ 1996 شفناها بحروب سابقة لكن هذا التضامن يبدأ بالتلاشي إذا ازداد الوقت، إذاً الآن إذا العملية العسكرية أخذت منحى أفقي أو منحى هبوطي الذروة المتوقعة أعلى من هذا هي الاجتياح البري وفي الاجتياح البري طبعا أنا أؤكد أنه ستكون كارثة للجيش الإسرائيلي وهذا ليس تهديد لأن أنا تعرف من أول يوم أنا أحاول أحكي كثير هادئ وموضوعي في هذه المسألة، المسألة إذاً الآن إذا استمرت..

غسان بن جدو: عفوا الكارثة يعني أكثر مرة كررتم هذه..

حسن نصر الله: من أول يوم حتى على طاولة الحوار حتى بالخطابات السابقة كنت أقول سلاح الجو أنا ما بأقدر أدعي إن أنا أنزل طيارات إف 16 ولا يوم ادعينا حتى بالبحر ما ادعينا وفاجأناهم في البحر لكن في البر نحن لدينا تجربة من 23 سنة ولدينا تجربة جدية وحقيقية في البر ولدينا قدرة قتالية عالية وكفاءة عالية وإمكانات تسليحية جيدة أيضا على هذا الصعيد واحتياطات أيضا قوية وجيدة على هذا الصعيد إذاً المسألة الآن هي مسألة وقت أن يقدر الإسرائيلي يعمل إنجاز عسكري أنا أستبعد مسألة وقت صمودنا العسكري من جهة الصمود السياسي في البلد والصمود الشعبي في البلد يعني هم عم يراهنوا أن الوضع السياسي عندنا بالبلد يتفكك ويضعف الوضع الشعبي من حول المقاومة يتراجع ويترهل ويضعف حتى يحققوا النتائج السياسية نحن بالمقابل رهاننا الطبيعي هو على صمودنا وصمود شعبنا وتراجع التأييد الداخلي الإسرائيلي للعملية العسكرية الإسرائيلية وبدأ الضغط على حكومة العدو وهذا يعطي إذاً من اليوم بدأت الأمور تشكل بعض البداية.



الأبعاد السياسية للحرب والجانب الشعبي للمقاومة

غسان بن جدو: سوف نناقش المحاور السياسية ولكن مفيد ما ذكرته فيما يتعلق بالصمود الشعبي ليس خافيا سماحة السيد بأن المناطق التي فيها عناصر المقاومة وحزب الله فيها حاضن شعبي حقيقي الآن هذا الحاضن الشعبي الحقيقي مُهَجَّر مُبعد هناك مُنهك هناك تدمير بالكامل بكل صراحة ما زالت لديكم ثقة في هذا الحاضن الشعبي؟ ألا تعتقدون بأنكم ربما تكسبون عسكريا ولكنكم خسرتم شعبيا حتى لدى طائفتكم حتى لدى حاضنكم وليس لدى الأطراف الأخرى؟

حسن نصر الله: قبل أن ألتقي بك أخبرني الأخوة وهم طبعا يجولون على كل أماكن الذين لجؤوا أو الذي هُجِّروا يلتقون بالناس يتحدثون إلي الناس لكن الأهم أخبروني بأن هناك سفارات دول غربية ترسل فرق استطلاع رأي على أماكن التهجير وحتى عندما يسألون، يسألون الناس المُهجَّرين يسألونهم عن طائفتهم وعن مذهبهم وبالتأكيد هم مهتمون بالدرجة الأولى برأي الشيعة يعني بحسب التصنيف اليوم بالبلد لأنه يعتبروا إذا الوضع الشيعي بدأ ينفك ويتراجع عن المقاومة فهذا قد يؤشر إلى أيضا تراجع بقية الطوائف لأن بحسب تركيبة البلد هكذا الأمور فخرجت فرق استطلاع الرأي مذهولة من الزيارات واللقاءات هناك تأييد قوي جدا للمقاومة هناك استعداد للتحمل هناك استعداد تضحية استمعوا إلى الكثير من النساء اللي قالوا نحن حاضرين نعطي أولادنا وحاضرين إن إحنا نعطي نقاتل وإن إحنا نصمد ونصبر ونتحمل ولا نقبل أن تخسر المقاومة أو أن تذل المقاومة أو أن تُضرب المقاومة على كل حال بدل أنا أذهب أنا أو أي أحد يمكن للناس أن يذهبوا لكن بشكل موضوعي وشريف ليلتقوا بهؤلاء لا أنا يأخذوا مثلا شخص يمكن ألا يكون من المهجرين أصلا ويقول أنا أتحدث باسم هؤلاء نحن كل معلوماتنا عن الأرض ونحن على تواصل دائم لأن هؤلاء أهلنا سواء في القرى والمدن التي ما زالت تواجه في المناطق الخلفية أو بين المهجرين الانطباع الأكيد لدينا وأنا متأكد أنه بدأ متوفرا الآن لدى السفارات الغربية التي تتابع وتواكب وتعطي معلومات للإسرائيليين ومراكز القرار في العالم الأجوبة التي أخذوها اليوم ستؤثر على مسار المعركة وأنا هنا أشكر الناس أشكر الناس الذين بموقفهم وصمودهم سيقللون أيام الحرب لماذا؟ لأن لو سمعت فرق الاستطلاع من الناس بداية وهن أو ضعف أو تزلزل سيقال للإسرائيلي أكمل يمكنك أن تحقق أهدافك والمسألة لا تحتاج إلى وقت طويل هو لا ينفعه الوقت الطويل وستبني على هذا الإدارة الأميركية والإدارات الأخرى ويبتعد التدخل أما اليوم وأمس وأول أمس وخصوصا اليوم قد سمعوا كلاما قويا ومتبنيا وعزيزا وشريفا فبالتأكيد أن أقول لكم بدؤوا ييئسوا وهنا أريد أن أكرر ما قلته قبل أيام واقع نحن لدينا شعب شريف وأتحدث عن الشعب اللبناني عموما لا أتحدث عن الشيعة فقط شعب لبنان شريف وشعب عزيز وشعب عظيم هذه ليست مجاملات الآن يمكنك أن تذهب إلى كل المناطق اللبنانية حيث هناك مسيحيون وسنة ودروز وترى كيف يتعاطى بقية اللبنانيين مع هؤلاء المُهجَّرين.

غسان بن جدو: لكن يبدو أن هناك تمييزا يعني هناك تفريق بين التعاطف مع هؤلاء المُهجَّرين باعتبارهم لبنانيين وبين الموقف مما يحصل من قبل حزب الله والمقاومة يعني يقال إن الأطراف الأخرى الفئات الأخرى الشرائح الأخرى ليست راضية على موقف حزب الله ولا أدائه ولا كيف أنه أدخل لبنان كما يقال في هذه المعركة؟

"
جمهور المقاومة اليوم أشد صلابة وعزما فعندما نذهب للمفاوضات من أهم المسائل التي يجب أن تضعها قيادة حزب الله في بالها أن خلفها  جمهورا لا يقبل بأن تقدم بعض التنازلات التي قد يعتبرها مُذلة
"
حسن نصر الله: أنا لا أتحدث عن بعض القوى السياسية أنا أتحدث عن الناس، الناس الذين هم عادة في الشدائد الناس الطيبين بتشوف شهامتهم بتشوف شرفهم بتشوف وطنيتهم خصوصا أن الآن المناخ السياسي كله عم يقول طيب اللي صار صار يجيء وقت المحاسبة كمان إحنا نقول يجيء وقت المحاسبة ما فيه مشكلة الجو السياسي عم يقول خلينا نكون موحدين لنواجه هذه المعركة هذا المستوى من الخطاب السياسي اللي فيه تحريض أقل ما أقول ما فيه تحريض فيه تحريض أقل يعطي فرصة إن الناس تباشر الأمور بفطرتها فاليوم لا جمهور المقاومة يشعر بالغربة على المستوى الوطني المستوى الشعبي ولا المقاومة تشعر بأن جمهورها من حولها قد بدأ يتداعى أبداً أنا أؤكد لك أن جمهور المقاومة اليوم أشد صلابة وأشد عزما وحتى عندما نذهب لأنه سوف تكون هناك مفاوضات أكيدة سياسية ونقاشات سياسية عندما نذهب إلى المفاوضات واحدة من أهم المسائل التي يجب أن تضعها قيادة حزب الله في بالها وفي ذهنها أن خلفها جمهورا لا يقبل بأن تقدم بعض التنازلات التي قد يعتبرها مُذلة أو مشاكل قد يطالبها بمواقف عالية ومتناسبة مع حجم صمود الناس وتضحيات الناس وهذا ما نبني عليه.

غسان بن جدو: في كل الأحوال سماحة السيد هناك مَن يقول إن حزب الله قد يكون قويا على الأرض الآن عسكريا كما تفضلتم على الأقل ولكنه يبدو بأنه مُقصَى دوليا معزول دوليا مطارد دوليا وأيضا محرجا سياسيا في الداخل حتى حلفاؤكم في السابق لا أقول الآن يعني حتى الذين كنتم تتحاورن معهم كقوى سياسية هنا في الداخل لا يخفون الآن انزعاجهم صحيح أنهم يقولون سيأتي وقت المحاسبة ولكنهم لا يخفون انزعاجهم بل يقولون أكثر من ذلك كيف لحزب الله أن يورط البلد ويخطف البلد كرهينة يتخذ قرار بمفرده لا الحكومة كانت على علم ولا تتحمل مسؤوليته ولا تتباه أيعقل هذا الأمر أن يحصل؟

حسن نصر الله: طيب يعني خلينا نقول بدأنا نفوت عن الموضوع السياسي بدي أختم بس الشق الأول طالما حكينا عن الميدان والقصف والمستعمرات أنا أود أن أتوجه إلى العائلة التي أصيبت في بلدة الناصرة وأنا بشكل يعني بالنيابة عني وعن أخواني أعتذر من هذه العائلة وطبعا كلمة اعتذار لا تكفي أنا أتحمل كامل المسؤولية هذا لم يكن مقصودا على الإطلاق ولكن في كل الأحوال الذين قتلوا في الناصرة نحن نحتسبهم شهداء لفلسطين وشهداء للبنان وشهداء للأمة وشهداء المقاومة فهي عملية مواجهة قاسية وصعبة بهذا المستوى قد تحصل أحيانا في غارات من هذا النوع أنا أود أن أتوجه إليهم بالتعزية وبالاعتذار وأرجو أن يقبلوا تعزيتي واعتذاري هذا بين إهلالين، أنتقل إلى الشق السياسي في الشق السياسي أولا إذا جئنا للمجتمع الدولي ولا يوم المجتمع الدولي كان معنا حتى أقول اليوم مش معنا يحاصرنا يتركنا يهملنا دائما لم يكن معنا بل كان ضدنا في العام الأغلب نحن مصنفون مثلا في أميركا على لائحة الإرهاب منذ بدء لائحة الإرهاب من أوائل المصنفين على لائحة الإرهاب هناك عدد من الدول الأوروبية أيضا تصنفنا على لائحة الإرهاب المجتمع الدولي موقفه واضح وبالتالي نحن لسنا متفاجئين بالمجتمع الدولي ولم نراهن على المجتمع الدولي في يوم من الأيام هذا المجتمع الدولي الذي يتخذ قرارات دولية لا تنفذ إسرائيل منها شيئا حتى القرار 425 لم تنفذه إسرائيل نحن فرضناه على إسرائيل كل القرارات المتعلقة بالقضية الفلسطينية لم ينفذ منها شيئا أراضي عربية محتلة لم ينفذ منها شيء هذه من جهة بس هذا بالنسبة لنا ما يشكل لا عامل جديد ولا عامل ضغط، بالنسبة لبعض المواقف العربية طبعا هذا جديد صحيح هذا جديد في السابق كانت بعض الأنظمة العربية تخلت عن المقاومة والمقاومين ونحن اليوم نقبل من الأنظمة العربية يعني أنا كثير موضوعي وواقعي نحن نقبل منهم أن يقفوا على الحياد بس وفي السابق كنا نقبل منهم ذلك إذا بتشوف أنت الخطاب تبع حزب الله يمكن الإخوان بفلسطين خطابهم مش هيك وحقهم يعني ظروفهم أصعب من ظروفنا بكثير على طول يهاجموا الأنظمة ويتهموا الأنظمة ويدينوا الأنظمة والحكام وكذا نحن هذا مش موجود بخطابنا ولا بأدبياتنا ليه؟ لأنه نحن يعني ما فيه داعي يعني مرة أنت تفترض واحد موجود فتعتب عليه أو تهاجمه مرة أنت تشعر أنه أصلا مش موجود يعني تعتب عليه أو تهاجمه عم تفش خلقك عم تتعب قلبك على الفاضي، نحن من المجتمع الدولي بيوم من الأيام كنا نطلب منهم أن يدينوا الجلاد وأن يترحموا على الضحية وصلنا لمحل صرنا نقول نقبل نرضى بأن يدينوا الجلاد والضحية سويا هذا صار يعني التوقعات الطبيعية أنه يطلع قرار إدانة للضحية والجلاد جيد بالنسبة للأنظمة العربية نحن ما نتوقع منهم يقعدوا على الحياد بس لكن أن وإذا ما بدهم يقعدوا على الحياد يا أخي يساووا بيننا وبين إسرائيل كمان نقبل أن يساووا بين الجلاد والضحية أما أن يشتركوا في دم الضحية وأن يغطوا جرائم الجلاد هذا أنا أقول لك لم نكن نتوقعه نعم هذا مفاجئ نعم مفاجئ..

غسان بن جدو: وعليه مفاجئ نعم أنتم قبل أيام..

حسن نصر الله: ولا شيء يعني أنا..

غسان بن جدو: ولكن هذه دول أساسية سماحة السيد هذه دول أساسية لديها موقف تؤثر في الجامعة العربية في بقية الدول العربية..

حسن نصر الله: الآن نحن في مرحلة حرب هناك الكثير من النقاش الداخلي والعربي فلنؤجله مش عم نحكي عن حساب أيضا نحن لدينا جردة حساب طويلة أنا موافق وأضم صوتي إلى أصوات الذين قالوا قبلي لأنه هذا مش كلامي أنا هذا قيل قبلي والآن أنا أؤكده وأردده أنا أجزم بأن رد الفعل الإسرائيلي على عملية الأسر كان يمكن أن يكون قاسيا ولكن محدودا لولا الغطاء الدولي والغطاء العربي، إسرائيل ما أخذت ضوء أخضر من أميركا يا أستاذ غسان إسرائيل بُلِّغت قرار من أميركا روحوا كملوا وانهوا هذا الموضوع بلبنان، الآن معطيات القرار الأميركي شو؟ هذا نتركه لزمن الحساب المجتمع الدولي مش أعطى ضوء أخضر لإسرائيل المجتمع الدولي أعطى قرار لإسرائيل بالقضاء على المقاومة في لبنان وأيضا جاؤوا بعض العرب ليعطوا يؤمنوا غطاء وليشجعوا إسرائيل على الاستمرار في المعركة وليقال لإسرائيل ليقال لإسرائيل هذه هي الفرصة الذهبية التاريخية للقضاء على المقاومة في لبنان وأنا أقول لك هم لا يريدون القضاء على مقاومة حزب الله في لبنان هم يريدون القضاء على أي إرادة مقاومة في لبنان أن حزب الله أو غير حزب الله بدهم يوصلوا البلد لمحل كلمة مقاومة تصبح كلمة مدانة شهيد جهاد جريح صمود تصدي تحرير حرية عزة كرامة شهامة شرف هذا كله لازم يطلع من قاموس اللبنانيين من الصحافة من الأدبيات السياسية من العقل السياسي من الوجدان الشعبي هذا اللي عم تعمله الآن إسرائيل هذا تحتاجه أميركا بدها ترتب المنطقة من جديد أنا أجزم وهذا سنحكيه بزمن المحاسبة أنه الآن الناس يقولوا لك إنه نعم الآن هم اللي حكوا الحقيقة طيب وأنا بدي أقول الحقيقة لولا بعض المواقف العربية لما استمرت هذه الحرب لانتهت خلال ساعات وبعدين بالنقاش كل الناس بتقول اللي عندها ونحن نقول اللي عندنا اليوم نحن لا نطلب أنا لا أتوقع من بعض الحكام العرب شيئا أنا أعرف الأمة الآن بتقول لي شو تتوقع من الأمة؟ أنا أعرف اليوم إذا تفوت إلى قلوب كل الشعوب العربية والشعوب الإسلامية هي معنا ويمكن تقعد أمام التليفزيون وتبكي وتتأثر ولما بتسمع خبر مُفرح يمكن توقف وتصفق وتهيص وكذا وإذا فيه شيء محزن تبكي وتتأثر وإذا يتاح لها فرصة التعبير الحقيقي تعبر أنا ما عندي شك بهذا الموضوع أنا عندي يقين أنه حتى بعض أبناء وبنات وزوجات بعض الحكام العرب هم معنا لكن أنا أقول للحكام العرب أنا لا أريد سيوفكم ولا أريد حتى قلوبكم بس يعني بدك أحكي عامي لبناني فكوا عنا يعني، يعني قفوا على الحياد ما لكم شغل فينا ماشي الحال قلتم ما قلتم ارتاحوا والله يعطيكم العافية اليوم هناك حرب فُرضت على لبنان هدفها تصفية كل شيء اسمه مقاومة ومقاوِم في لبنان وتأديب لبنان على ما ألحق بإسرائيل من هزيمة وبالحقيقة الحرب على لبنان هي لتصفية القضية الفلسطينية الكل يعرف أن الانتفاضة الواسعة التي انطلقت في فلسطين انطلقت على أثر الانتصار في لبنان ما يجري في فلسطين هو مشابه ومطوَّر فلسطينيا للنموذج اللبناني طيب اليوم لم نجيء ندمر النموذج اللبناني شو عم نقول له للفلسطيني؟ عليك أن تيأس طيب اليوم عندما تحصل كل هذه الفظائع في لبنان ولا يتحرك العالم العربي ولا المجتمع الدولي يعني سوف تحصل غدا فظائع مشابهة أفظع مما تعرضت له قطاع غزة حتى الآن ولن يتحرك أحد في العالم إذاً إلحاق الهزيمة بلبنان هو إنهاء لحركات المقاومة في المنطقة بحسب ما يقصدون وإنهاء القضية الفلسطينية وفرض شروط إسرائيل في التسوية مثلما سمعنا عمرو موسى عم يقول أنه خلاص لم يعد فيه عملية سلام كان فيه وسيط نزيه ولم يكن نزيها منذ اليوم الأول اليوم سُلِّمت عملية السلام لأولمرت وقبل أولمرت كان جورج بوش يقول للعرب وللفلسطينيين عليكم أن تقبلوا بما يعرضه عليكم شارون الفتات اللي يعطونا إياه لازم نقبل فيه الهدف من العملية في لبنان هو هذا ليس رد فعل على أسيرين الموضوع تجاوز هذا الأمر أما في وأنا أؤكد لك أنهم سيفشلون يعني نحكي بالنتائج الحكاية اللي سألتني إياها أنه ما أخبرتوهم ما سألتوهم هكذا أولا البيان الوزاري اللي نحن شاركنا بالحكومة على أساسه يحكي عن تبني الحكومة اللبنانية المقاومة وحقها الطبيعي في تحرير الأرض والأسرى طيب المقاومة كيف بتحرر الأسرى؟ تروح عند جورج بوش؟ أنا ما في أروح عند جورج بوش ولا أروح لعنده تمام لما تقول حق المقاومة يعني ما عم تحكي عن حق وزارة الخارجية عم تحكي عن مقاومة مسلحة وعم تثبت لها بالبيان الوزاري حقها في تحرير الأرض وتحرير الأسرى أنا مقاومة أنا عندي سلاح هذا واحد هذا البيان الوزاري اللي أخذت الحكومة على أساسه الثقة من المجلس النيابي هذا واحد، اثنين على طاولة الحوار أنه هلا طلعوا بعض الناس يقولوا السيد قال وما قال تسجيلات موجودة نعم أنا قلت لهم نحن نحفظ الهدوء على الحدود وهاي سياستنا كانت لكن فيه موضوعين ما يتحملوا يعني أنا كنت أقول فيه أربع نقاط فيه نقطتين يتحملوا تأجيل ومماطلة وتأخير وتذكير ما فيه مشكلة الأمر الأول هو استمرار احتلال مزارع شبعا معلش نأخذ وقتنا يعني هاي قطعة أرض هلا محدودة صغيرة ونأخذ يعني ما نعمل حرب عشان المزارع حرب يعني مثل هلا اللي عم يصير اثنين موضوع الخروقات الجوية والبحرية وحتى الخروقات البرية ما تحتمل هاي يعني أنه يعني هاي والله فيه خروقات لسيادتنا مضبوط هذا مدان بس يعني أنه نخرب الدنيا عشانه لا فيه موضوعين ما يتحملوا تأجيل واحد الأسرى لأنه هاي معاناة إنسانية واثنين أي اعتداء على المدنيين وأنا قلت لهم في أكثر من مناسبة أنه موضوع الأسرى نحن موضوع جديين فيه وهذا ما يعالج إلا بخطف جنود إسرائيليين كنت طبعا بشكل ناعم مش أني أنا قلت لهم على الطاولة أنا رايح بتموز أخطف جنود إسرائيليين أصلا مش ممكن هذا يصير غير..

غسان بن جدو: لكن عفوا أخبرتهم بأنك ستذهب إلى خطف جنود إسرائيليين بوضوح؟

حسن نصر الله: كنت أقول لهم موضوع الأسرى اللي لازم نحله وما يحل ألا بخطف جنود إسرائيليين..

غسان بن جدو: بوضوح؟

حسن نصر الله: بوضوح وما حدا قال لي لا ممنوع تخطف جنود إسرائيليين واحد ولا ناطر حتى لو قالوا لي ممنوع أنا مش عم أدافع عن حالي يعني وأنا ذكرت إننا سنقوم بخطف جنود إسرائيليين في لقاءات مع بعض القيادات السياسية الأساسية في البلد والآن ما بدي أقول أسماء لما يجيء وقت الحساب أقول أسماء وقالوا يعني هذا الموضوع إذا صار نخلص من ملف الأسرى قلنا لهم منطقي أنه نخلص من ملف الأسرى ونؤكد لك أن تقديرنا لم يكن خاطئا وأنا ما عم أكابر بكل الدنيا مولانا بكل الدنيا جيب لي دولة جيب لي جيش جيب لي حرب صار أنه ناس جاؤوا أخذوا جنديين أو خطفوا جنديين أو خطفوا رهائن يا أخي مش جنود عسكريين وعمل حرب على دولة عشان جنديين هذا ما صار بالتاريخ ولا إسرائيل عملتها بيوم من الأيام لكن اليوم اللي عم يصير هو مش موضوع رد فعل على خطف جنديين أرجع أقول قرار دولي وغطاء عربي وقرار له علاقة أنا أؤكد لك لو لم نقم بأسر جنديين في تموز ممكن بتموز ممكن بآب ممكن بأيلول يمكن فيه فاصل زمني محدود الإسرائيلي سوف يأتي على هذه المعركة وسيخترع لها أي ذريعة وأي حجة لأنه خلاص موضوع نزع سلاح المقاومة وإنهاء المقاومة هذا موضوع لا بالداخل ماشي ولا بالوضع الإقليمي ماشي ولا على طاولة الحوار ماشي والأميركي أخذ علم واضح بأنه هذا الأمر لا يمكن أن يعالج داخليا إذاً أيها اللبنانيون حيدوا شوي زيحوا يعني واتركوا إسرائيل هي تقضي على حزب الله وهي تنزع سلاحه ولكن بدنا غطاء راحوا جابوا الغطاء الدولي وجابوا الغطاء العربي الموضوع هذا هو هذه هي حدوده يعني وأقول لك أخيرا ما حدا يشتغل بالدنيا كلها إذا فيه مقاومة إذا أنا بدي أخطف أو أؤسر جنديين إسرائيليين طيب القيادة السياسية عندنا تأخذ القرار وتعطيني إياه لي بس حتى إخواني مش لازم يعرفوا أنه هاي اللحظة وهاي الساعة ووين المكان وإلى آخره طيب إذا فيه ستين سبعين واحد يعرفوا هاي التفاصيل تنجح عملية أسر؟ ما تنجح عملية أسر فضلا أني أخبر حكومة فيها أربعة وعشرين وزير وفيه ثلاث رؤساء وفيه قوى سياسية وائتلافات سياسية طب ما هو نحن على طاولة الحوار نتحاور ونحكي ومحاضر الجلسات بعد ساعة بتكون عند السفارات بدك أنا أقول للعالم أنا رايح أعمل عملية أسر هذا غير منطقي يعني.



[فاصل إعلاني]

نقاط الاتهام ومفهوم النصر لحزب الله

غسان بن جدو: من خلال حديثك كأنك تحمل المسؤولية للطرف الآخر بأنه كان يُحضِّر لهذه الخطة ربما اتخذ من أسر الجنديين ذريعة لكن هناك مَن يقول العكس تماما وعلى الأقل بيان 14 من آذار كان واضحا تصريحات سياسية كانت واضحة جدا إن ما حصل هو جزء من سيناريو سوري إيراني أنتم الآن بهذه الطريقة أعدتم البلد إلى ما قبل 14 آذار هذا يخرب المشروع النووي الإيراني التي هي الآن خوض صراعا مع الولايات المتحدة الأميركية في هذه النقطة سوريا الآن تريد أن تعود بهذه الطريقة بنفوذها أنتم قلبتم الطاولة بهذه الطريقة؟

"
نحن مقاومة موجودة على الأراضي اللبنانية لدينا أسرى في السجون الإسرائيلية حقنا الطبيعي أن نستعيدهم وهناك بيان وزاري يؤكد لنا هذا الحق ونحن خططنا في حدود هذا الموضوع
"
حسن نصر الله: هذا جانب جيد أن نناقشه هاي سيمفونية موجودة في لبنان معزوفة يعني كيف ما طلعت ونزلت الإيراني السوري خليني أبلش من الأسر مباشرة أنا صحيح لم أخبر الحكومة اللبنانية لكن أنا لم أخبر حتى أقرب الحلفاء لي سوريا ليست على عمل إيران ليست على علم لا يوجد أي سوري أو إيراني على علم واحد ليسوا على علم ولم أستشر أحد من هؤلاء نحن مقاومة موجودة على الأراضي اللبنانية لدينا أسرى في السجون الإسرائيلية حقنا الطبيعي أن نستعيدهم في بيان وزاري طويل عريض يؤكد لنا هذا الحق وإحنا اشتغلنا هذا هو حدود الموضوع هلا يجيء بعدين التحليل أنه سوريا قالت لهم روحوا اعملوا هيك هذا كلام سخيف وعيب أنه إيران قالت لنا روحوا اعملوا هيك سوريا ليش بدها من حزب الله هاي العملية الآن بالتحليل الموجود اللي عم يحكوه بعض السياسيين من أجل تأجيل أو إنهاء المحكمة الدولية هذا حكي سخيف يعني ليش أقول لك سخيف، طيب اليوم يا أخي المجتمع الدولي شغل بحرب لبنان جمعة اثنين ثلاثة شهر خلصت خلص تموز طيب يجيء آب يجيء أيلول يرجع يشتغل المحكمة الدولية يعني هل يصدق أحد أن مواجهة من هذا النوع ستلغي قرار المحكمة الدولية إذا كان فيه إرادة دولية بالمحكمة الدولية؟ هذا واحد يعني هذا فيه كثير تبسيط وإلهاء وتسخيف لعقول الناس وأنا أقول لك الآن بعدين هذا شو هدفه هذا هدفه إفراغ المقاومة في لبنان من المضمون الوطني والأخلاقي والإنساني وتقديمها كحزب أو مجموعة من الأدوات السورية والإيرانية التي تعمل لمصالح سورية إيرانية وتتجاهل أو تتجاوز المصالح اللبنانية بل على حساب المصالح اللبنانية طيب هذا بالموضوع السوري طيب بالموضوع الإيراني أنه الآن يعني إذا صار حرب بلبنان شهر اثنين ثلاثة خلصت الحرب قد إيه بدها تطول يعني خلصنا الحرب هذا شو سيغير بالملف النووي الإيراني شو سيغيره؟ بالعكس أنا أقول لك يمكن إذا فيه علاقة بالملف النووي الإيراني الحرب على لبنان التي تخاض الآن هي ليست لمصلحة الملف النووي الإيراني على طول الأميركان والإسرائيليين كانوا يحسبوا حساب أنه إذا صار مواجهة مع إيران قد يتدخل حزب الله لمصلحة إيران طيب لما نجيء من الآن بدنا نضرب حزب الله يعني شو يعني عم نضعف إيران بالملف النووي الإيراني ما عم نقويها وكيف يقوى سياسي هون؟ الذي يحصل الآن من قبلنا هو الدفاع لا علاقة له لا بالمحكمة الدولية وإسقاط محكمة دولية هذه أسخف مقولة وأتمنى أن لا يعودوا إليها يقول لك يا أخي بعشرة أيار نزلنا على الشارع عم نقول لا للتعاقد الوظيفي لا لتجويع الناس لا لإسقاط الحقوق المكتسبة لا للخضوع لشروط الصندوق الدولي طلعنا عم نخرب البلد ونحن بدنا نسقط المحكمة الدولية اليوم رحنا جبنا أسرى لننهي ملف الأسرى فرضت علينا حرب طلعنا عم نعمل حرب لنسقط المحكمة الدولية عيب هذا الكلام لا الموضوع له علاقة بسوريا ولا الموضوع له علاقة بإيران بعد بدي أضيف حزب الله دائما وأبدا كان يقدم المصالح الوطنية اللبنانية على أي مصلحة أخرى وأنا على طاولة الحوار ناقشتهم قلت لهم ثلاثة وعشرين سنة أربعة وعشرين سنة أنتم تعرفونا أنا حاضر أقول لكل واحد منهم شو هي المعارك اللي خاضها لبعضهم ليس لكلهم لبعضهم ما هي المعارك اللي خاضها مش لمصلحة لبنان وإنما لمصلحة جهات خارجية؟ بس قلت لهم جيبوا لي أنا حزب الله عامل شغلة بلبنان أو خايط حرب بلبنان هي لمصلحة جهة خارجية وليست مصلحة لبنانية وليست مصلحة لبنانية مثل واحد ما قدموا فيه واحد قال في موضوع الرهائن قلت له أولا الرهائن مش حزب الله أخذهم اثنين حتى المجموعات اللي أخذت الرهائن بـ1982 و1983 أخذتهم وأطلقت فيهم سراح مئات المعتقلين اللبنانيين من السجون الإسرائيلية وهناك شهود لأنه بعض اللي أداروا عملية التفاوض كان دولة الرئيس نبيه بري هو كان على هذا الموضوع إذا فيه رهائن أخذوا من أجل لبنانيين وليس من أجل مصالح إيرانية أو مصالح سورية وأنا لا علاقة لي بموضوع الرهائن إذا جيبوا لي والآن أنا بأوجه خطاب أقول جيبوا لي مثل واحد قبل هذه الحرب اللي عم تتهمونا فيها تقولوا حتى تستدلوا فيها على هاي الحرب أنه نحن اشتغلنا شيء على خلاف المصالح الوطنية نحن نملك قوة سياسية كبرى على المستوى الوطني هو لبنان كله صغير بس يعني النسبية يعني أنا أدعي أنه حزب الله هو أكبر الأحزاب السياسية في لبنان بالقوة العسكرية ما فيه نقاش المقاومة اليوم بالحضور الشعبي ما فيه نقاش أنا أدعي حزب الله هو أكبر تيار شعبي في لبنان ولكن هذه القوة السياسية والعسكرية والجماهيرية والشعبية قولوا لي وين استفدنا نحن منها في لبنان حتى لمصلحتنا الحزبية أو حتى لمصلحة طائفتنا التي ننتمي إليها باعتبار تركيب البلد طائفي أبدا نحن دائما كنا نقدم تنازلات للمصلحة الوطنية أنا لست بحاجة لأن أدافع عن نفسي في موضوع كحزب الله وجمهور المقاومة في موضوع المصلحة الوطنية أنا أقول اليوم نحن نخوض حرب المصلحة الوطنية لأن إسرائيل تريد إذلال لبنان وإخضاع لبنان والسيطرة على لبنان وإذا نجحت في هذه الحرب أي حكومة ستشكل في لبنان يجب أن تحصل على موافقة أولمرت والموساد الإسرائيلي يعني مش بس السفير الأميركي والسفير الفرنسي والسفير البريطاني بده واحد رابع كمان يوافق معهم على.. الانتخابات وعلى تشكيلة الحكومة وعلى رئيس جمهورية جديد اللي هو السيد أولمرت أنا أرفض أي اتهام من هذا النوع وأقول هدف هذه الاتهامات هو إفراغ المقاومة من المضمون الإنساني والمضمون الأخلاقي والوطني والجهادي، طيب الناس يعرفونا مليح معلش خليني بعد أدافع فيها شوي الناس يعرفونا مليح طيب اليوم أنا عادة ما أحب أحكي بشخصي طيب اليوم قبل أن تُهدم بيوت الناس هُدمت بيوت قيادات وكوادر حزب الله جيب لي أخ من إخواننا من المعروفين ما هُدِّم بيته طيب اليوم عائلات قيادات وكوادر حزب الله مُهجرة مثلما الناس مُهجرة إذا نحن بدأنا دفع الثمن بدأ منا مباشرة اليوم أولادنا وأرحامنا وأقاربنا وأعزائنا وأحبائنا في ساحة القتال ما حدا يخبئ شيء حزب الله كله في المعركة جمهور حزب الله كله في المعركة نحن لهذه الدرجة مجانين أنه أنا إخواني بدنا نضحي بأرواحنا بعيالنا وبجمهورنا الشريف وبأولادنا وأعزائنا كرمان سوريا ترجع على لبنان أو عشان يتأجل موضوع المحكمة الدولية أو عشان الملف النووي الإيراني شو هذا الحكي؟ هذا حكي فيه إهانة لكل ما للكلمة معنى فيه إهانة فيه إهانة لوطنيتنا لالتزامنا نعم نحن أصدقاء سوريا وأصدقاء إيران ولكن نحن أربعة وعشرين سنة استفدنا من صداقتنا مع سوريا من صداقتنا مع إيران من أجل لبنان هناك آخرون استفادوا من صدقاتهم مع سوريا عشان كراسيهم وبيوتهم وثرواتهم أرصدتهم في البنوك لكن أنا جيب لي رصيدي بالبنوك جيب القصر اللي عمرته نتيجة علاقاتي مع المسؤولين السوريين في لبنان أبدا حزب الله لم يستغل هذه الصداقات إلا لمصلحة لبنان واليوم حزب الله لا يقاتل من أجل سوريا لا يقاتل من أجل إيران يقاتل من أجل لبنان ونعم نتيجة هذه المعركة في لبنان هي ستكون في فلسطين إن نصر فنصر وإن هزيمة لا سمح الله فستضع الاخوة الفلسطينيين في أوضاع مأساوية وصعبة ولكن لن يكون هناك بعون الله إلا النصر.

غسان بن جدو: هنا ما الذي يعنيه النصر؟ وما الذي تعنيه الهزيمة؟ يعني عندما نقول إنكم انتصرتم ما الذي تعنون به وكيف تفهمون بأنكم هُزمتم؟ أو يمكن أن يفهم العالم بأنكم هُزمتم؟

حسن نصر الله: أن ننجح في الدفاع هو النصر بـ 1996 كيف صار النصر؟ إن العملية العسكرية الإسرائيلية لم تحقق أهدافها هذا هو وبقي حزب الله وبقيت مقاومة حزب الله، لسنا نحن الذين بدأنا الحرب أو شننا حرباً واسعة نعم نحن أخذنا أسيرين لكن نحن لم نبدأ حرباً واسعة مش من أول لحظة أخذنا أسيرين وبدأنا نقصف نهاريا وحيفا وطبرية وصفد وأخذنا الأمور إلى الحرب أبداً حتى بالتدحرج الإسرائيلي كان أسرع منا بكثير في التدحرج ونحن كنا نتأنى عسى أن تقف الأمور عند هذه الحدود لأننا لا نريد أن نأخذ بلدنا إلى الحرب لكن ذهبوا إلى الحرب فذهبنا إليها، النصر هنا ليس النصر في إنه أنا حبيت آخذ شمال فلسطيني يعني إنه سأحرر نهاريا وحيفا وطبرية هذا ليس من طموحاتنا وليس من شعاراتنا هذه عملية طويلة معنية فيها فلسطين معنية فيها الأمة هذا بحث آخر، النصر الذي نتحدث عنه عندما تبقى المقاومة هذا نصر عندما لا تُكسر إرادتها هذا نصر عندما لا يذل لبنان وتبقى كرامته وشرفه عندما يبقى لبنان وحيداً أمام أعتى قوة عسكرية في المنطقة ويصمد ولا يقبل بأي شروط مذلة في المعالجة وتسوية للموضوع هذا نصر عندما لا نهزم عسكرياً هذا نصر طالما هناك صاروخ يصعد من لبنان ويستهدف الصهاينة طالما هناك مقاتل واحد يُطلق النار في بندقيته طالما هناك مَن يزرع عبوة لإسرائيلي يعني المقاومة مازالت موجودة وأنا أقول لك الآن اليوم نحن اليوم الآن فيه يحسبوا الثامن فيه عم يحسبوا التاسع يعني حسب هم مختلفين على اليوم الأول...

غسان بن جدو [مقاطعاً]: التاسع أو العاشر..

حسن نصر الله [متابعاً]: طيب اليوم نحن نعتبر لا نحن على يعني حققنا جزء من النصر نفس صمودنا إلى اليوم هو النصر، هاي إسرائيل يعني أنا كنت دائماً أقول على طاولة الحوار أقول نحن لا نستهين بإسرائيل شو عم نقاتل الميليشيا عم نقاتل حزب عم نقاتل تنظيم عم نقاتل جيش في دولة فقيرة أو مسكينة لا نحن نعرف أننا نقاتل جيشاً هزم مجموعة من الجيوش العربية دفعة واحدة ولكن قاتلناه وبعون الله هزمناه واليوم نقاتله وبالتالي بقاؤنا صمودنا إلى اليوم هو نصر استيعابنا للضربة هو نصر واستمرارنا في المواجهة هو نصر، أيضاً لما تبلش تنزل أول يوم ما فيه مفاوضات إنه لا بلشنا نحكي إنه لا بدنا نفتح الإسرائيليين بلشوا يحكوا بالتفاوض أول يوم بدنا نقضي على حزب الله وهو عديت لك إياهم قبل شوي وقلت لك نرجع لهم بالسياسة، اليوم ما عاد فيه لغة حتى عند المسؤولين الإسرائيليين اسمها القضاء على حزب الله حتى ما فيه لغة تفكيك حزب الله اليوم بلش الحكي بين شيء عم يحكي بنزع سلاح حزب الله وشيء عم يحكي بإضعاف قدرات حزب الله الصاروخية حتى تدمير قوة حزب الله العسكرية ما عادت هدف عسكري، الإسرائيليون اليوم يعرفون أنهم بالقوة العسكرية لا يستطيعون تفكيك بنية حزب الله العسكرية ولا قوته الصاروخية هاي بدهم يروحوا لها بالسياسة هذا فشل إسرائيلي كل فشل إسرائيل هو نجاح لنا هو فوز لنا هو نصر لنا.



مطالب حزب الله وغايته الأخيرة

غسان بن جدو: في هذا الإطار سماحة السيد ما هي طلباتكم الآن يعني هناك الآن تتحدث عن مفاوضات، هل الآن مطلوب منكم تسليم الأسيرين فقط من دون شروط؟ أم هناك شيء آخر سمعنا من الخارجية الإسرائيلية تقول على الوسيط الألماني أن يبدأ في التحرك، ما المطروح؟ وفد الأمم المتحدة سولانا إلى آخره؟

حسن نصر الله: الأمم المتحدة شوف التصرف غير اللائق مع الحكومة اللبنانية، جاء وفد الأمم المتحدة اتصل بالمسؤولين اللبنانيين عرض فكرة إنه وقف إطلاق نار شامل حزب الله يقوم بتسليم الأسيرين للحكومة اللبنانية تبدأ الحكومة اللبنانية بالمفاوضات لتبادل الأسرى خلال مدة شهر وعلى ضوئها يتقرر كيف تسير الأمور والذين تم التحدث معهم طبعاً نحن الآن يعني قناتنا المعتمدة وأنا أعلن ذلك يعني للاتصالات السياسية على هذا الصعيد هي دولة الرئيس نبيه بري لأسباب كثيرة، طبعاً نحن موجودون في الحكومة على تواصل مع رئيس الحكومة هذا طبيعي لكن دولة الرئيس نبيه بري اليوم هو يمثل بالنسبة إلينا الجهة التي يتم الاتصال بها والتفاوض معها والتكلم معها ونحن على اتصال دائم معه طبعاً نحن على اتصال دائم مع كل أصدقائنا وحلفائنا في لبنان وفي الأمور الأساسية التي قد نصل إليها بالتأكيد سوف نجري بعض المشاورات، ما نقل إلينا وما فهمناه هو هذا العرض طبعاً أوصل العرض لـ.. أنا لست مخولاً وحدي أن أجيب عليه طبعاً لي رأي شخصي ولكن لا أستطيع أن ألزم الحزب برأيي الشخصي، فأنا أرسلت لدولة الرئيس بري أنه أحتاج إلى وقت لأجمع القيادة وأنت تعرف الآن الظروف الأمنية الخاصة للاخوة ونحن لا يجوز أن نرتكب أي خطأ يعني على هذا الصعيد ففي كل الأحوال قال إنه في الليل سيذهبون إلى فلسطين المحتلة قلت جيد فليذهبوا وليأتوا لكي نشوف الإسرائيلي بالأول شو ونحن نناقش الأمر أنا والأخوة هذا لا يعني استعدادي للنقاش أنني أقبل هذا العرض أو لا يعني بالنهاية أنا ملزم بقيادة جماعية وعليَّ أن أرجع إليها في هذا الأمر، الوفد الأممي غادر فلسطين المحتلة لم يرجع إلى لبنان ليعطي جواب أرسل الجواب هيك إنه الجماعة ما قبلوا، يعني عملياً هذا الطرح الذي تقدم به وفد الأمم المتحدة سقط والآن هو لا يحتاج إلى جواب مني الآن لأنه سقط أنا أناقش أو أجيب على الأمور المطروحة جدياً للنقاش لا أريد أن أدخل في رفض وقبول أمور غير مطروحة للنقاش، سولانا عندما جاء جاء فقط لإبلاغ الشروط الإسرائيلية جاء إلى لبنان وقال لهم عليكم أن تعيدوا الأسيرين وعليكم أن تنفذوا القرار 1559 في الحقيقة سولانا جاء ليطرح سقف أعلى مما طرحه الإسرائيليون أو مما يتحدث به الإسرائيليون الآن، هذه هي معلوماتي عن الاتصالات الجدية التي حصلت حتى الآن.

غسان بن جدو: فيما يتعلق بالوسيط الألماني؟

حسن نصر الله: ليس هناك أي اتصال، في كل الأحوال ما سمعته أنا أن وزيرة خارجية العدو طلبت من الوسيط الألماني أن يتدخل معنا لإعادتهما بدون تبادل يعني بدهم نحط لهم معهم حبة مسك كمان نرجع لهم إياهم هذا ما يصير، في كل الأحوال في موضوع المفاوضات حتى فيما يتعلق بالأسيرين أنا أريد أن أريح نفسي وأريح حزب الله من هذا الأمر مَن يريد أن يتحدث في هذا الأمر فليتحدث مع الدولة والدولة تتحدث معنا أنا لن أستقبل أي وساطة ألمانية أو فرنسية أو إنجليزية أو روسية أو صينية أو أي وساطة، اليوم حزب الله هو في وضع يتوجه فيه بشكل جدي أولوياته هي المعركة فليتحدثوا مع المسؤولين في الدولة وهم يتكلموا معنا ونحن نعطي الجواب المطلوب.

غسان بن جدو: لازلتم مصرين على مبدأ التبادل؟

حسن نصر الله: بالتأكيد هذا أمر يعني لا يمكن التسامح فيه بل أقول لك إن الشهداء المدنيين الذين استشهدوا أن المُهجَّرين الذين الآن يعانون من آثار التهجير أن الصامدين إذا يعرفوا إنه وارد أنا أسلم أو أعيد هؤلاء الجنديين دون إغلاق هذا الملف سيتهمونني بالخيانة وأنا واحد منهم سأتهم نفسي بالخيانة هذا أمر ليس واردا على الإطلاق أنا قلت أول يوم لو جاء الكون كله لن يستطيع أن يستعيد الجنديين الإسرائيليين إلا بتفاوض غير مباشر وتبادل أسرى بعدين شو بعد فيه يا أستاذ غسان شو بعد فيه والله نخاف عليه كنا خائفين على البنية التحتية يدمروها خائفين على الناس قتلوا الناس على التهجير هَجَّروا على البيوت بيوتنا وبيوت الناس دمروها وأخر شيء بأن نجيء نقول تفضلوا الأسيرين ما تؤاخذوننا ونعتذر لهم هذا غير وراد.

غسان بن جدو: فيما يتعلق بالتبادل بين مَن ومَن يعني جنديين إسرائيليين مقابل مَن الأِسرى اللبنانيين أم الأسرى الفلسطينيين أم مَن؟

حسن نصر الله: هذه عملية مفتوحة وأتركها للتفاوض.

غسان بن جدو: ما زالت تثق بأن سمير قنطار سيكون في لبنان؟

حسن نصر الله: إن شاء الله أول بهذا التبادل أول واحد سمير القنطار إذا سمير القنطار مش بهذا التبادل إذا كل الأسرى اللبنانيين كحد أدني مش بهذا التبادل طبعا أنا أتكلم عن عملية مفتوحة لكن إذا هؤلاء لم يكونوا في التبادل شو يعني التبادل..

غسان بن جدو: سماحة السيد فيما يتعلق الآن نترك الأطراف الأخرى ولكن أنتم لديكم وثيقة تفاهم مع الجنرال عون ما يحصل الآن هل هز دعائم وثيقة التفاهم تعاونكم مع التيار الوطني الحر؟ أنا آسف..

حسن نصر الله: لا أبدا أنا أقول لك أولا التفاهم كان عم يحكي بوضوح عن تحرير أسرى واستكمال تحرير الأرض وإن بعدين نتناقش باستراتيجية دفاع وطني هذا اللي بدأنا نناقشه حزب الله لم يستغل لبنان حتى يحرر فلسطين ولا ليستعيد حتى القرى السبع اللي هي بالأصل لبنانية راح عمل عملية أسر لأن بالتفاهم وبالحوار وبالبيان الوزاري الحكومي في تحرير أسرى واستكمال تحرير الأرض إذاً اللي عملناه إحنا هو عمل وطني لبناني حتى بالمعني القُطري وهذا تحت سقف التفاهم وليس فوق سقف التفاهم بيننا وبين التيار الوطني الحر أنا عم أتابع طبعا تصريحات الجنرال عون وقياديين في التيار وأنا أعتبر الموقف اللي هم يأخذوه موقف حكيم وموزون ووطني وموقف شريف يعني الآن ككثير من القوى السياسية حتى تقول لي يعني هلا فوت بالأسماء كثير من الشخصيات والقوى السياسية اللي كمان مواقفها متشابهة من هذا النوع وأتمنى أن ما تفوتني بالأسماء لأنه إذا قلت فلان وفلان يعني فلان وفلان لا ما بدي أفوت الأسماء بس كونك سألتني عن التيار الوطني الحر بعدين الجهد اللي عم يبذلوه أيضا التيار الوطني الحر باعتباره السؤال عن التيار الوطني الحر في العديد من المناطق هو جهد كبير ونحن عم توصلنا أصداء هذا الأمر عند المُهجَّرين والنازحين وهي أصداء طبية وجميلة ما أعتقد أن هذا التفاهم هُزّ أنا ما أعتقد هلا بعدين الأمور بس تبين على السطح أكثر.

غسان بن جدو: سماحة السيد إذا كنتم مطمئنين من الناحية العسكرية ما الذي تخشونه هل تخشون الداخل هل تخشون الخارج؟

حسن نصر الله: أولا لا نخشى إلا الله عز وجل ثانيا ثق تماما أننا لا نخشى الداخل يعني هم عم يحاولوا يلعبوا على الموضوع الطائفي طيب هم يعرفوا إن اللعب على الموضوع الطائفي خطر صحيح خطر على المقاومة بس خطر على المشروع بالبلد خطر على ثورة الأرز خطر على النموذج الديمقراطي العظيم اللي عم يحكي عنه جورج بوش مع العلم أن الديمقراطية في لبنان هي أقدم من بيت بوش كلهم يعني فخطر على البلد يعني إذا بدهم يلعبوا لعبة سنة وشيعة مسيحيين ومسلمين دروز وشيعة هذا كثير خطر على البلد وبعدين هذه ما تضبط معهم يعني اليوم فيه لعبة بالعراق اسمها لعبة سنة وشيعة يلعبوها الأميركان لها علاقة بالصلاحيات وبالحضور بالسلطة والتخويف والقتل هنا والقتل هناك وأنا أحمِّل أميركا مسؤولية ما يجري في العراق وأنا أعرف ماذا يقول الأميركيين للشيعة في العراق وما يقولون للسنة وما يقولون للأكراد لكن اليوم ما يقدروا يحرضوا مثلا نأخذ مثلا السنة تحرضوهم علينا على الشيعة ليه شو ذنبنا إحنا؟ إنه الشيعة بلبنان عملاء أميركا يقولوا لهم هكذا؟ الشيعة بلبنان عملاء إسرائيل؟ الشيعة بلبنان تخلوا عن قضية فلسطين؟ الشيعة بلبنان شايفين الشعب الفلسطيني عم يندبح بغزة وقاموا وقدموا معطياتهم وتعاونوا مع الإسرائيليين؟ فيه كلام في جزء ما يتصدق يعني هلا مثلا قد إيش قيل خلال الفترة الماضية حتى مثلا آخر بيان طلعه أبو مصعب الزرقاوي حكى عن حزب الله إن هم حرس حدود وهم متواطئين مع الإسرائيليين وخونة ومتآمرين وكثيرون شككوا بالنصر تبع 2000 وإنه هذا تسوية إيرانية سورية حزب الله مع إسرائيل هذا حكي كله وهلال شيعي وهلال ما أدري شو اليوم يعني هذه من النتائج طبعا نحن لم نرد هذه الحرب لكن فرضت علينا نخوضها من نتائجها، من أهم نتائجها إنه بالموضوع الشيعي السني عملت تحصين كبير جدا على مستوى العالم العربي والإسلامي لا أقول أسقطت الفتنة والمحنة لا بس عملت تحصين كبير جدا اليوم نحن شيعة نقاتل إسرائيل طيب قتالنا هذا صمودنا هذا نصرة أيضا في النتيجة ولإخواننا في فلسطين وهم سنة وليسوا شيعة إذاً نحن الشيعة والسنة نقاتل صفا إلى صف إِسرائيل التي تدعهما أميركا وتغطيها وتقويها وأنا أقول لك يمكن إذا أولمرت وصل لنقطة يقول للأميركيين ما عادش فيه أكمل إنه بوش يقول لا بدك تكمل وإذا عندك مشكلة أنا أحل لك إياها إذاً اليوم هذا ما قصدته عندما قلت معركة الأمة وشفت جنابك علقت على هذا الموضوع أنا لا أقاتل بالنيابة عن الأمة لا لكن أقول إن نتيجة المعركة التي يخوضها حزب الله في لبنان سلبا أو إيجابا هي نتيجة للأمة الهزيمة في لبنان هي هزيمة للأمة والنصر في لبنان هو نصر للأمة مثلما صار عام 2000 إذاً التحريض بده يحرض السنة أنه يا أخي هدموا البلد طيب ما هي الضاحية تهدمت أنا أريد لكل المدن والمناطق اللبنانية السلامة والخير الحمد لله هناك كثير من المدن اللبنانية حتى الآن لم تصاب بأي سوء وإن شاء الله لا تصاب بأي سوء نحن ما جئنا عم نقول إنه فرضت علينا حرب أم هُدّت مدن وبقيت مدنا وهدمت بيوت وبقيت بيوتنا لا نحن فُرضت علينا حرب في الخط الأول بيوتنا وأحياؤنا وقرانا بحسب للأسف التقسيم الطائفي بلبنان وعائلاتنا وأولادنا وأعزاؤنا وأحبائنا ونحن دماؤنا وأرواحنا في هذه المعركة هذا منطق غير مقبول التحريض المسيحي التحريض الدرزي يمكن فصلت كثير أنا أكثر شيء رحت على موضوع السنة لأنه المناخ بالبلد هو مناخ تحريض شيعي سني لا أنا لا أخشى مـن أي فتنة أؤكد لك هذا لا بين المسلمين والمسيحيين ولا بين الشيعة والسنة في لبنان وحتى الآن التصرف الشعبي هو تصرف عاقل وحكيم بالرغم من شدة المحنة وتصور في الجزء الأكبر من القيادات السياسية هو تصرف أيضا عاقل وواعي وحكيم وأنا أؤيدهم علينا في هذه الفترة أن نحفظ وحدتنا وهذا ما دعوت له في أول يوم في المؤتمر الصحفي وكلنا لدينا كلام وكلنا لدينا حساب ومَن يحاسب من ومَن يناقش مَن نأتي إليه في وقته إن شاء الله.

غسان بن جدو: سماحة السيد ما الذي يعنيه لكم أن يقول الجيش إنه سيقاتل إذا تم هجوم بري وخاصة على لسان وزير الدفاع هو قالها هو وقائد الجيش وكبار الضباط سيكونون في الميدان من أجل أن يخوضوا ما وصفها بمعركة الشرف ما الذي يعنيه لك هذا؟

حسن نصر الله: هذا ليس جديدا على هذا الجيش يعني على هذه المؤسسة وعلى هذه القيادة وعلى هذا الكادر نحن قبل التحرير قدمنا شهداء سويا يعني في معركة جبل الرفيع وعرب صالين هناك شهداء من الجيش اللبناني كما كان هناك شهداء من المقاومة الجيش اللبناني دائما ضمن إمكاناته المتاحة كان يتصدى للطائرات كان يتصدى لأي هجوم يحصل على البلد طبعا لكن إمكانات الجيش هي إمكانات متواضعة كإمكانات المقاومة نحن لا نقول إن إمكانات المقاومة إمكانات عظيمة يعني هي إمكانات متواضعة لكن الإرادة والشجاعة الموجودة لدى المقاومة هي موجودة لدى الجيش الفارق بين المقاومة والجيش أن هذه مؤسسة رسمية كلاسيكية أن هذه مقاومة والمقاومة هي مقاومة شعبية تعتمد طريقة حرب العصابات أن يكون الجيش إلى جانب المقاومة هذا أمر طبيعي ومتوقع ومشهود لهذه القيادة ولهذه المؤسسة وطبعاً بالمناسبة أنا يجب أن أتوجه إلى معالي وزير الدفاع وإلى قائد الجيش وإلى ضباط ورتباء وعناصر الجيش وبالدرجة الأولى إلى فخامة رئيس الجمهورية والحكومة اللبنانية باعتبار هي المرجعية السياسية للجيش بالتعزية بالشهداء من ضباط وجنود وهؤلاء على كل حال عندما هو عنوانهم تضحية وفداء وشرف وهذا هو الذي نتوقعه من هذه المؤسسة.

غسان بن جدو: قبل أن أقول لكم ما هي كلمتكم الأخيرة أنا لاحظت سماحة السيد وكأنكم تعيشون حياة طبيعية يعني كنت أتوقع أن أراك على سبيل المثال ببزة عسكرية فإذا بك كالعادة بعدين عم تتابع التليفزيون وعم بتشوف التعليقات والتصريحات السياسية؟

حسن نصر الله: هي هاي مشكلة هلا إذا نقول حياة طبيعية نكون عم نبالغ نحن في حالة حرب وأنا وإخواني جزء من حالة الحرب هذه أنا شفت مثلا بالشريط الثاني يعني أنا أول مرة حكيت مباشر على الهواء المرة الثانية سجلت شريط بطبيعة الحال نتيجة الظروف هلا الكاميرات ونقلوا الفيلم من نسخة إلى نسخة فيمكن طلع مشهد أنه فيه عليه شوية ملاحظات شفت الإعلام الإسرائيلي صار يقول لحيته طويلة الإضاءة قوية ما أدري شو طيب ما أنا بحالة حرب شو أنا عم بأشم الهواء فأنا لما أخذت قرار أنه أقعد أنا وياك خففت لحيتي حتى ما يقولوا لحيته طويلة طيب شو نعمل هلا يقولوا ها باين هذا قاعد ومرتاح والناس مشردة ومهجرة لا ما بدنا نبالغ نأخذ الأمور بطبيعتها الواقعية أنه إذا ما ابتسمنا يقولوا ها هم خائفين ومرعوبين ونحن مش هيك وإذا ابتسمنا يقولوا إيه شعبه عم يقتل والنسوان والأطفال والمجازر وهذا عم يضحك هو لا يهتم لدماء هؤلاء الناس بكل الأحوال بالحرب النفسية أنت ما بتخلص يعني نحن بالتأكيد نتألم للدمار والخراب الذي لحق ببلدنا نتألم أكثر للناس أنه.. يعني أنا أستغرب حدا يبكي عشان جسر يا أخي الجسر والله يتعمر البناية تتعمر كل شيء يعاد بناءه يعني وسيعاد بناءه إن شاء الله وهذا قراره حاسم يعني..

غسان بن جدو: قرار حاسم من قبل مَن؟ قبلكم؟

حسن نصر الله: الدولة وحزب الله وأنا أقول لك ليه نحن لما سنتدخل بقرار البناء ونحن سوف نأتي بأموال طائلة لنعيد البناء هذا سيحفز أميركا والغرب والأموال المكدسة في بعض دول الخليج أيضا أنها تيجي تدفع أموال في لبنان عشان يقولوا للناس إنه لحقوا إذا تركتوا بس حزب الله يعمر حزب الله يأخذ البلد ما نحن سبب لكثير من الخير أيضا يعني ثق تماما إذا نحن هلا نتجاهل عملية الأعمار والبناء سوف يأتي مال سياسي مشروط بشروط سياسية تدخلنا في الأعمار والبناء والمجيء بأموال لمساعدة لبنان مباشرة سوف يدفع الآخرين ليقدموا أموال حتى يمكن بدون شروط سياسية عندما يجدون مَن ينفق مالا بدون شروط سياسية إذاً نحن من هذه الزاوية طبعا نتألم للأطفال للنساء للمهجرين ولكن هذه حرب هذه معركة في المقابل أيضا هم يتألمون يعني طيب نحن عندنا نصف مليون نازح يا أخي مليون نازح هما عندهم مليونين اليوم بين الملاجئ والنزوح أنه الاقتصاد اللبناني طيب ما على طول الاقتصاد اللبناني كان يخسر وأصله ما فيش اقتصاد لبناني واقف على رجليه بينما لما ضربنا حيفا ومن يومها إلى اليوم مليارات الدولارات نزلت البورصة الإسرائيلية حتى الآن الخسائر المباشرة في شمال فلسطين المحتلة فقط المباشرة يعني غير تداعياتها على بقية الاقتصاد الإسرائيلي وغير الخسائر غير المباشرة يحكوا بمائة مليون دولار يوميا طيب هناك خسائر بشرية هناك خسائر اقتصادية وبتعرف بإسرائيل يهمهم الموضوع الاقتصادي أكثر من أي شيء آخر الدم والموضوع المالي والاقتصادي بالنهاية نحن نألم وهم يألمون ونحن سنستمر في هذه المواجهة حتى ننتصر كما قلت فهمنا للنصر نعم لا أقول إنني أعيش حياة طبيعية ولا أقول إنني أعيش حياة غير طبيعية أنا أعيش أنا وكثير من إخواني الحياة التي تقتضيها المعركة لا أحد يصدق أننا خائفون أو قلقون أو مرعبون أو.. أو لأنه من ثلاثة وعشرين سنة نكلم الناس ونعبئ الناس ونتواجد إلى جانب الناس ونتحدث عن الشهادة وشرف الشهادة ومقام الشهداء هل يتصور الصهاينة أو مَن يشجعهم أنه أنا أو فلان أو فلان من قيادة حزب الله أو كذا نخاف من الشهادة؟ نعشق الشهادة نحن إذا نحتاط حتى لا نعطي الإسرائيلي إنجاز ولكن على مستوى المشروع الشخصي والأمني الشخصية كل واحد منا يأمل ويتمنى أن يكتب له الشهادة على يد هؤلاء قتلة الأنبياء والمرسلين وأشد الناس عداوة للذين آمنوا في القرآن وأنا أقول لك هناك أخوة يقولون نحن نخاف ألا نقتل في هذه المعركة وأن تكون هذه آخر معركة الله أعلم قد لا تكون قد تكون ليس هناك أي قلق أو خوف من هذا النوع ونحن إن شاء الله مستمرون ونأمل أن نحقق نصرا بعونه تعالى.

غسان بن جدو: كلمة أخيرة؟

حسن نصر الله: الكلمة الأخيرة أنا أولا أريد أن أشكر كل الذين تعاطفوا معنا ونصرونا وأيدونا وبارك الله فيهم وإن شاء الله إذا وفقنا الله للنصر الذي نتوقع وللنتائج المتوقعة كل مَن وقف معنا في هذه المرحلة وأبدى عن شرف وعن شهامة وعن تعاون لا يمكن أن ننساه له مدى الحياة لأنه هاي معركة مصيرية وأما الذين أساؤوا وأخطؤوا وخذلوا وتآمروا وتواطؤوا لأنه هم نسب متفاوتة يعني يبقى هذا للحساب قد نتسامح وقد لا نتسامح الآن بالنسبة لنا الأولوية هي أولوية أن نخرج من هذه المعركة منتصرين مرفوعي الرأس كلبنان كوطن كشعب كدولة وكمقاومة وكجيش وكقوى يعني غيورة على لبنان وكرامته وعزته أنا بكل حق أقول هذه هي معركة استقلال لبنان الحقيقي إذا نجحنا في هذه المعركة يعني نحن اللبنانيون نقول لكل العالم نحن سنكون أصحاب القرار كلبنانيين حتى السفارات التي تتدخل الآن في أوضاعنا الداخلية سنتمكن من أن نقول لها لا تتدخلي في أوضاعنا الداخلية هاي معركة استقلال حقيقي وبالتالي نحن مصرون على الصمود أنا أشكر مَن تعاون ولكنني لا أطلب شيئا كما في اليوم الأول وسأبقى إلى اليوم الأخير الناس تتحمل مسؤوليتها الحكام الحكومات الشعوب الأمة كل واحد يقدر يعمل شيء هو حر بده يعمل ما بده يعمل أنا لا أطلب شيئا من الناس ولا من الحكومات ولا من الشعوب منذ اليوم الأول هذه هي تربيتنا قبل وبعد واليوم وسنبقى نطلب من الله سبحانه وتعالى نحن به نستعين ونستمد منه الطمأنينة والقوة والمعنوية واليقين والأمل والنصر إن شاء الله وعلى كل حال الأيام بيننا وسنرى إلى أين ستسير الأمور.

غسان بن جدو: شكرا لكم سماحة السيد على هذا اللقاء شكرا لكم مشاهدي الكرام على حسن المتابعة وإلى لقاء آخر بإذن الله مع تقديري لكم غسان بن جدو في أمان الله.